المواقف الوجدانية - منتديات الجلفة لكل الجزائريين و العرب

العودة   منتديات الجلفة لكل الجزائريين و العرب > منتديات التعليم الثانوي > قسم التعليم الثانوي العام > أرشيف منتديات التعليم الثانوي

 

في حال وجود أي مواضيع أو ردود مُخالفة من قبل الأعضاء، يُرجى الإبلاغ عنها فورًا باستخدام أيقونة تقرير عن مشاركة سيئة ( تقرير عن مشاركة سيئة )، و الموجودة أسفل كل مشاركة .

 
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 2010-04-21, 11:27   رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
QUEEN OF PEACE
عضو مشارك
 
إحصائية العضو









QUEEN OF PEACE غير متواجد حالياً


B9 المواقف الوجدانية

أكتشفمعطيات النص :- إن
الشاعر يمني نفسه بالرجوع إلى زمن الماضي زمنالصفاء و اللقاء، لكن هذا من
المستحيلات، فالزمن لا يعود إلى الوراء.
-
قوله (أ مصر تريد ؟) استفهام غرضه التحسر.
-
إن بثينة بدورها تكن لجميل حبا شديدا، ويظهر ذلك من خلال القصيدة بأنها
قربت نضوها لسبب رحيل جميل إلى مصر بعد مطاردتهمن قبل أهلها.
-
و لقد عبر الشاعر عن وجده لمحبوبته بدموعه التي لا يستطيعإخفاءها و عليه
فإننا نجده صادقا في تعبيره هذا.
-
إن البيت الذي يعبر عنحقيقة عاطفة الشاعر هو : و لا قولها لولا العيون
التي ترى أتيتك فاعذرني فدتكجدود.
-
إن الشاعر قد كرر اسم بثينة في قصيدته كثيرا، حيث كان لاسمها أثر في
وجدانه و قلبه الذي كان يدق لأجلها تأكيدا منه على حبها لها و لها فقط دون
سواها.
أناقش معطيات النص :
-
المضمون العام للنص الغزل العذري العفيف الطاهر من جميل إلى بثينة و يعرف
هذاالنوع من الغزل بخصائص أهمها :
1)
العفة : و هي الطهارة و البعد عن سوء الأخلاق،و ذلك يظهر في قوله :
و لا قولها لولا العيون التي ترى أتيتـك فاعذرني فدتـكجـدود
2)
الاختصاص : و هو أن يختص الشاعر بحب امرأة واحدة لا يغيرها و ذلك يظهر
في قوله :
ألا ليت ريعان الصفاء يعود و دهر تولى يا بثيـن يعـود
3)
الديمومة : و هي أن يكون حب الشاعر لمحبوبته دائما و إلى الأبد و ذلك
يظهر فيقوله :
إذا قلت ما بي قاتلي يا بثينة قاتلي من الحب قالـت : ثابـت و يزيـد
-
إن الوجه الذي يصوره الشاعر لنا لبثينة هو وجه الفتاة الطاهرة و النبيلةو
العاقلة و المحبة له فهي تقاسمه الحب أيضا.
-
و قد استعمل الشاعر لفظة (شهيد) مرتين، في المرة الأولى نجدها في البيت 5
حيث وظفها للدلالة على الشهادةو تدعيم قوله بالحجة : إن دمعه شهيد على
حبها أي دليل قاطع عليه، و في المرةالثانية نجدها في البيت 10 : و كل من
مات من أجل حب امرأة فهو شهيد الحب أيالتضحية بالروح و النفس و النفيس من
أجل الخليلة.
-
تبدو شخصية جميل بن معمرمن خلال هذا النص شخصية عاطفية محبة و هائمة في
عالم آخر و ردي لا يستطيع دخولهإلا من خلال قصائده لأنه لا يستطيع اللقاء و
العيش مع بثينة لسببين : معارضةأهلها له و بعدها عنه، كما تبدو شخصية
الشاعر أكثر تعلقا ببثينة، من بثينةبالشاعر و أن الشاعر حساس للغاية و
عاطفي و غير واقعي و الدليل على ذلك إنهاءحياته حسرة و بكاء و ولعا و حزنا
على فراق محبوبته، و أما بثينة نجدها قد طوتصفحة الماضي و واصلت حياتها
... !
أحدد بناء النص :
النمط الذي نستطيع إدارج النص ضمنه هو السردي الوصفي الحجاجي حيثنجـد جميل
قد سرد لنا قصة حبـه مع بثينـة، و يظهر ذلك في قوله : ألا ليت ريعان
الصفاء جديد و دهر تولى يا بثين يعود، كما نجده قد وصف لنا مشاعره اتجاهها
أكثر من مرة، و يظهر ذلك في قوله : يموت الهوى مني إذا ما لقيتها و يحيا
إذا فارقتها فيعود، كما نجده قد اعتمد على الحجة و الدليل ليبرهن و يقنع
السامع بصدق شعوره، و يظهر ذلك في قوله : و دمعي بما أخفي الغداة شهيد، و
كل قتيل بينهن شهيد.
أتفحص الاتساق و
الإنسامفي تركيب فقرات النص :
نجد في القصيدة كلها ضمير كل من المخاطب والمخاطب طاغيا فيها بل موجود في
كل بيت منها، و الأول يعود على جميل و الثانييعود على بثينة و هما
متلازمان من البداية إلى النهاية و هذا يدل أن بثينة هيالافتتاح و هي
الختام، هي الكل في الكل من قلب جميل، و هذا ما حقق انسجاما فيالخطاب و
ارتباطا محكما في تركيب فقرات النص، كما أحاطها بجو نفسي واحدمحكم.
أجمل القول في تقدير النص :جميل بنمعمر
مخلص، وفي، صبور في الحب، عاش الحرمان، و ذاق مرارة الهجر بعد أن ذاق طعم
الهوى، و هو ضحية مجتمع بدوي رفض تزويجه من أحب ليس سوى أنه تغزل بها، هي
عادة رسخت في القبائل العربية منذ العصر الجاهلي.
و يبين النص أن الغزل لميتوقف الشعراء عن النظم فيه رغم مجيء الإسلام، و
السبب يعود إلى البيئة و حياةاللهو و العبث حتى في منطقة الحجاز.

مـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــذكرة
أخــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــرى




تمهيد: حفل الأدب العربي القديمبنماذج لقصص الحب الطاهر العفيف، فهل لك أن
تذكر بعض أصحاب هذهالقصص؟

الـــــتعريف
بصاحبالنــــــــــــــــــــــــــص:
الشاعر هو جميل بن عبد الله بن معمرالعذري، وكنيته أبو عمرو. من بني عذرة ،
إحدى قبائل قضاعة . اشتهر بحب ابنة عمهبثينة، فتبادلا حبا طاهرا عفيفا،
وذكرها في شعره فمنع بسبب ذلك من الزواج منها،وزوجها أبوها لغيره، لكنه ظل
متعلقا بها، يذكرها في شعره، حتى اشتهر أمره، فشكاهأهلها إلى الوالي، ففر
إلى اليمن ثم إلى مصر وهناك مرض وتوفي سنة 82ه . تركديوان شعره أكثره في
الغزل والهيام ببثينة .
والنص الذي بين أيدينا نموذج منهذا الغزل العفيف الذي عرف به. وفيه يعبر
الشاعر عن أيام الأنس التي قضاها معمحبوبته وشدة تعلقه بها .
قراءة النص: قراءة نموذجية ثم قراءات فرديةمعبرة.
إثراء الرصيد اللغوي:
راعَيَريعُ: نَما، وزادَ، وَرَجَعَ، والريعان من كُلِّ شيءٍ: أوَّلُهُ
وأفْضَلُهُ.
النِّضْوُ، بالكسر: حديدةُ اللِّجامِ، والمَهْزُولُ من الإبِلِوغيرِها،
ويقال فلان نضو سفر: مجهد من السفر . البَرْقاءِ، ج: بَرْقاواتٌ،جَبَلٌ
فيه لَوْنانِ، أَو كُلُّ شَيْءٍ اجْتَمَعَ فيه سَوادٌوبَياضٌ.
اكتشاف معطيات النص: يذكر الشاعرفي هذه
الأبيات أيام الصفاء، ويتمنى عودتها ، فقد كان فيها على وصال مع بثينة،وقد
كانت تبادله الهوى يحادثها وتحادثه ويلتقي بها فينسى وجده ويعود إليه
الشوق كلما فارقها، وقد نصحه الناصحون بغزوة يجاهد فيها فينسى وجده، لكنه
يعلن أن الجهاد كله في بثينة فهو مستعد للموت دونها . ومن كان يشك في ذلك
فليسأل برقاء ذي ضال وهي موقعة شهدها من أجل نسيان بثينة كما يقول .
الفكرةالعامة: تذكر أيام الوصال والشوق إليها.
مناقشة معطياتالنص:
مضمون هذا النص هو التغزل ببثينة وذكر أيام الأنس والوصالوتمني عودتها،
وقد عالج فيه الشاعر جملة من الأفكار نذكرها كما يلي على التوالي :
1_ (1 _4)
تتذكر أيام الأنس.
2_ (5 _
عجز الشاعر علىتحمل البعد .
3_ (9 _11)
الدليل على حب بثينة.
والشاعر في هذه المعاني يبدواصادقا في مشاعره فهو لا يخفي حقيقة ما يشعر
به من وجد وشوق. ويظهر ذلك من خلالاستعمال الشاعر للكلمات التي تدل على
ذلك من مثل لفظة الشهيد ) التي تكررت ثلاثمرات.
تحديد بناء النص:
يبدوا النص منخلال المعاينة الدقيقة متعدد الأنماط فيه من السرد مثل ما
نجد في البيتينالأولين، وفيه من الحوار كما هو حاصل في الأبيات التي هي
بين البيت الثالثوالسابع أما الحجاج فنلمسه في بقية الأبيات عندما يحاول
الشاعر تقديم الدليلعلى حبه لبثينة.
تفحص
الاتساق والانسجام :
الملاحظ على أبيات القصيدة أنها متماسكة ببعضها فالبيت الأولوالثاني
مرتبطان ارتباطا معنويا فالثاني جواب للأول ، وكلاهما تمهيد لما يأتيمن
ذكر لأيام الوصال، التي عددها الشاعر في ما تبقى من الأبيات. محاولا الربط
بينهما مرة عن طريق حرف العطف ( الواو ) كما هو بين البيت الثالث والرابع،
ومرة عن طريق الصيغ الشرطية التي تذكر الشرط و تردفه بالجواب كما هو في
البيت السادس والسابع ،وهكذا . وفي ذلك دليل على مدى تناسق العبارات
وترابطها، وانسجام المعاني ببعضها.
مجمل
القول:
في الخلاصة وجب ذكر الغرض الذي ينتمي إليه النص وهوالغزل العذري الذي شاع
في البوادي أيام الحكم الأموي وعرف عند الكثير منالشعراء، أمثال جميل
وكثير وقيس.. ومن خصائصه صدق العاطفة، والتعبير عن شدةالشوق في عفة
واحتشام، والبعد عن الوصف الحسي لمفاتن المرأة.
ومن أجل ذلكنجد الشاعر يكتفي بذكر ما يحسه من وجد ووله بالمحبوب ويؤيد ذلك
وفاء الشاعرلمحبوبته .






 

2 أعضاء قالوا بارك الله فيك /شكراً لـ QUEEN OF PEACE على مشاركته المفيدة
مساحة إعلانية
قديم 2010-04-21, 12:27   رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
مرايا الطلاب
عضو مميّز
 
الصورة الرمزية مرايا الطلاب
 

 

 
إحصائية العضو









مرايا الطلاب غير متواجد حالياً


Linkicon

شكرا جزيلا







قديم 2010-04-21, 19:01   رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
QUEEN OF PEACE
عضو مشارك
 
إحصائية العضو









QUEEN OF PEACE غير متواجد حالياً


افتراضي

شكرا على المرور العطر







قديم 2011-03-02, 13:43   رقم المشاركة : 4
معلومات العضو
أسير الماضي الحزين
عضو مميّز
 
الصورة الرمزية أسير الماضي الحزين
 

 

 
إحصائية العضو









أسير الماضي الحزين غير متواجد حالياً


افتراضي

مشكر أخي الكريم







قديم 2011-03-02, 19:29   رقم المشاركة : 5
معلومات العضو
imad barcelona
عضو جديد
 
الصورة الرمزية imad barcelona
 

 

 
إحصائية العضو









imad barcelona غير متواجد حالياً


B4

viva barcelona







 

الكلمات الدلالية (Tags)
المواقف, الوجدانية

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع



الساعة الآن 14:40

المشاركات المنشورة تعبر عن وجهة نظر صاحبها فقط، ولا تُعبّر بأي شكل من الأشكال عن وجهة نظر إدارة المنتدى
المنتدى غير مسؤول عن أي إتفاق تجاري بين الأعضاء... فعلى الجميع تحمّل المسؤولية


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
2006-2013 © www.djelfa.info جميع الحقوق محفوظة - الجلفة إنفو (خ. ب. س)
Protected by CBACK.de CrackerTracker