هندسة الطرائق سنة الثانية ثانوي - منتديات الجلفة لكل الجزائريين و العرب

العودة   منتديات الجلفة لكل الجزائريين و العرب > منتديات إنشغالات الأسرة التربوية > منتدى الانشغالات النقابية واقوال الصحف > قسم الطلبات والاقتراحات


في حال وجود أي مواضيع أو ردود مُخالفة من قبل الأعضاء، يُرجى الإبلاغ عنها فورًا باستخدام أيقونة تقرير عن مشاركة سيئة ( تقرير عن مشاركة سيئة )، و الموجودة أسفل كل مشاركة .

آخر المواضيع

هندسة الطرائق سنة الثانية ثانوي

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 2017-04-07, 20:21   رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
imane.sahraoui
عضو جديد
 
إحصائية العضو










B11 لم يتم ترشيح اجابة مفضلة هندسة الطرائق سنة الثانية ثانوي

زيت المحرك
زيت المحرك هو زيت يستخدم لتزييت محركات الاحتراق الداخلى. الغرض الأساسي هو تزييت الأجزاء المتحركة، كما يقوم أيضا بتنظيف، ومنع تآكل, وتحسين الأداء, وتبريد المحرك بإبعاد الحرارة عن الأجزاء المتحركة ؛ ويضاف إلى زيت المحرك مكونات أخرى فليلة تجعله يتحمل الضغوط العالية . يتم اشتقاق الزيت من البترول والمواد الكيميائية غير البترولية المستخدمة في الصناعات البترولية. يتكون الزيت عامة من المواد الهيدروكربونية، والمركبات العضوية التي تتكون بالكامل من الكربون والهيدروجين.

فائدة الزيت
مقاومة الاحتكاك بين الاسطح المتلامسة لحمايتها من التأكل
خواص الزيت:
1. ان يكون ذو سيوله كافيه لتخلخل داخل الاماكن الضيقه و الصغيره
2. ان يكون الزيت له القدره علي المحافظه علي درجه لزوجته علي اكمل وجه
3. ان يكون له مقاومه كبير للاحتراق عند الدرجات الحراره العاليه ..
4. مقاومه الزيت لعمليه التأكسد (تحول الزيت في درجه حراره العاليه مثل شنابر البستن الي مركبات صمغيه اسفلتيه )التي تحدث له عند ارتفاع درجه الحراره و هذي الماده تسد الممرات
5. ان يكون الزيت مقاوم للصده
مقياس لزوجه الزيت :
يمكن قياس لزوجه الزيت علي حسب مقياس انجلر على انه عباره عن لزجه الزيت لمرور كميه من الزيت قدرها 200 سم مربع .
ولقد اتفقت الشركات الاوربيه على المواصفات القياسيه للزوجه الزيت وهي 10 _ 20 _ 30 _ 40 _ 50 _ 60_ 70 ويسبق كل الارقام رمز S.A.E كلما قل الرقم قله لزوجته و كلمت زاد زاد درجه الزوجه
اختيار ماركة زيت المحرك
تلعب زيوت المحركات دوراً مهماً في استمرار عمر المحرك وإطالة فترة خدمته وهي شبيه بذلك الدور الذي يقوم به الدم في الكائنات الحية. ولا يوجد أي سائل يحقق عمل المحرك ولا يؤثر على فترة خدمته مثل زيت المحرك.
فزيوت المحركات الجيدة تعتبر زيوت تتمتع بثبات عالي للأكسدة أثناء الاحتراق داخل المحرك وتحفظ مستوى الزيت بالشكل المطلوب والصحيح أثناء التشغيل في الظروف الصعبة، كذلك من مميزات زيت المحرك الجيد أن يكون له قدرة ضخ سريعة عند انخفاض درجات الحرارة لضمان تزيت أجزاء المحرك بصورة كاملة عند بداية التشغيل وبالتالي حمايته من البلى والتآكل وبنفس الوقت تعمل هذه الزيوت على تبريد المحرك اثناء التشغيل ، لان سخونة المحرك الزائدة سوف تؤدي الى انفجار المحرك ناهيك عن الخسارة المادية من جراء ذلك.
ان وجود الزيوت بأنواع مختلفة وماركات متعددة تجعل من سائق محترف يخطىء في اختيار زيوت المحركات الصحيحة للمحرك المعين ، اضافة الى ان مواصفات الزيوت المعلن عنها او المشار اليها على علبة الزيت قد لا تعكس المواصفات الحقيقية لهذه الزيوت.
اذن كيف نختار ماركة زيت المحرك ؟
وبماذا نعتمد عند اختيارنا لهذه الماركات ؟

ان الاساس في اختيار ماركة زيت معينة لمحرك سيارة معينة هو اتباع الارشادات والتعاليم الموضوعة للتشغيل تأتي مرفقة في دفتر من قبل مصنعي محركات السيارات ، لكن كيف يتم الاختيار لماركة الزيوت اذا كانت السيارة قديمة او ان البيانات المرفقة فيها والإرشادات من حيث التشغيل غير كافية او انها فُقدت ، في هذه الحالة يجب ان يختار الشخص بنفسه ماركة الزيت لمحركة لكي يعمل المحرك بالصورة الصحيحة دون الاخلال بعمل المحرك وذلك عن طريق الآتي :
اختيار الزيت من حيث اللزوجة حسب جمعية مهندسي السيارات الامريكية
وفئات الزيوت من حيث الجودة ( الاداء) حسب معهد البترول الامريكي
او حسب الجمعية الاوربية لمصنعي السيارات
. زيوت المحركات والاختيار حسب التصنيف من حيث اللزوجة : SAE .
تأسس هذا التصنيف عام 1911 م ويعتبر معيار عالمي ينظم لزوجة الزيوت وليس له أي علاقة من حيث جودة الزيوت واستخدامها لمحركات معينة للمحركات المختلفة هذا التصنيف يحتوي على ست فئات شتوية وخمس فئات صيفية لزيوت المحركات
فئات اللزوجة الشتوية هي
( 0W ,5W, 10W, 15W, 20W, 25W ) SAE
فئات اللزوجة الصيفية هي
( 20, 30,40,50,60 ) SAE
وللتوضيح نأخذ هذا المثال : SAE 10W-40 وهو عادة يكتب على علبة الزيت ،
اهمية تغيير فلتر الزيت
بعد إجراء تجارب قام مصنعي السيارات بتعديل فترات تغيير الزيت من المحرك فأصبح تغيير الزيت كل 12.068 ألف كيلوا متر وذلك أثناء التشغيل في الظروف العادية وكل 9454 ألف كيلو متر أثناء التشغيل في الظروف الصعبة.
وهناك مفهوماً خاطئاً لدى البعض من حيث قتامة (اسوداد الزيت) وذلك بعد قطع مسافات قليلة وينصح بتغيير الزيت بصورة مستعجلة باعتبار أن الزيت فقد فاعليته أو باعتقاد أنه سيعمل على اتساخ المحرك، هذا الاعتقاد خاطئ وما يحدث هو العكس تماماً فالزيوت الحديثة عالية الجودة تحتوي على كميات كبيرة من الإضافات المنظفة – المشتتة للأوساخ والتي بسرعة كبيرة في بعض الأحيان لبعض المئات من الكيلومترات، تعمل هذه الإضافات على التقاط الأوساخ والترسبات ونواتج الاحتراق إليها وتمنع تكونها على المكابس فتحافظ على هذه الأوساخ والترسبات بصورة معلقة في الزيت فأثناء تغيير الزيت تزال هذه الأوساخ مع الزيت وبذلك تعمل على تنظيف المحرك من هذه الترسبات، وهذا ما يفسر اسوداد الزيوت.
أما إذا بقي الزيت نقي وصافي بعد السير لعدة آلاف من الكيلو مرات فهذا دليل أن الزيت المستخدم لا يتمتع بالخواص المنظفة ومن الضروري تغييره أو استبداله بزيت من نوع يتمتع بالخواص المنظفة.
ولكي يتم التغيير بسهولة ويسر يفضل أن يجرى والمحرك ساخن عندئذٍ ينساب الزيت بسهولة فتخرج معه الأوساخ بانتظام ويكون إزالتها من على المحرك أحسن مما لو أجري التغيير والمحرك بارداً.



ماذا تعني هذه الرموز الموجودة على علبة الزيت ؟
SAE 40 - درجة اللزوجة الصيفية الرقم (40) يعني استخدام الزيت في الصيف
فكلما كان الرقم كبيرا كلما كان الزيت وبدرجة كبيرة سوف يحافظ على لزوجته عند التسخين الزائد عند درجات الحرارة المرتفعة للهواء الخارجي كذلك المحرك يتأثر بارتفاع درجات الحرارة ومن مهام استخدام الزيوت إنها عند درجات الحرارة المرتفعة تحافظ وبدرجة كبيرة على لزوجتها من أجل المحافظة على المحرك .
أما وجود SAE 10W – درجة اللزوجة في الشتاء يعطينا معلومات عن استخدام الزيت لفصل الشتاء W- تعني " winter" "شتاء" فكلما كان الرقم صغيرا كلما كان الزيت وبصورة كبيرة سوف يحافظ على سيولته في الطقس البارد عند بداية تشغيل المحرك ويمكن كتابة الحرف( ش) بدلا من الحرف Wؤهو يعني شتاء كذلك.
أما الزيوت العامة ( التي يمكن استخدامها في فصل الصيف والشتاء ) فيرمز لها:
SAE 10W – 40 حيث تجمع درجة اللزوجة الشتوية والصيفية معاً وهذا يعني أنة يمكن استخدام هذا الزيت في فصل الصيف لدرجات حرارة تصل الى 40 درجة مئوية او 45 درجة مئوية بوجود الرمز40 كما يمكن استخدام نفس هذا الزيت في فصل الشتاء الى درجات حرارة منخفضة تصل من سالب 10 الى سالب 15 درجة مئوية بوجود الرمز10W .
بمعنى ان الاختيار الصحيح لهذا التصنيف تعتمد علية عدة تسهيلات أهمها أنه باستطاعتنا تشغيل محرك السيارة في المناطق الباردة التي قد تصل درجة حرارتها في فصل الشتاء الى سالب 7 -10 درجة مئوية

درجات الزيت
قامت جمعية منهدسى السيارات (SAE) بوضع نظام ترميز رقمي لتصنيف زيوت المحركات وفقا لدرجة اللزوجة الحركية. تصنيفات الجمعية تشمل : 0, 5, 10, 15, 20, 25, 30, 40, 50 و 60. بعض هذه الأرقام ربما يبدأ بحرف دبليو (W), الذي يرمز إلى الشتاء بالإنجليزية أو درجة اللزوجة المبدئية في درجات الحرارة المنخفضة. اللزوجة تحسب بالوقت الللازم لكمية الزيت المعاييرة لكى تمر من خلال فتحة المعاييرة في درجة حرارة المعاييرة. كلما زاد الوقت، زادت اللزوجة وبالتالى زادت الدرجة.
درجة واحدة
تتم العيارية هنا تحت درجة حرارة 100 مئوية ووحدة قياس مم2/ث.
وعلى ماسبق تصنيف زيوت السيارات وتبدأ من الأفضل الذي يرمز له عادة بSL وSM وهم الأفضل إلى الآن.وهذا طبعا للمحركات التي تعمل بالبنزين وهي الأكثر انتشارا.
بعض الجهلاء يستخدم هذه الزيوت للطبخ وهو أمر قد يحدث بين الفقراء ، إلا أن هذا خطير على الصحة وقد يسبب التسمم والموت ، نظرا لأنه ليس ليس مصدره نباتي ولكنه من مشتقات البترول والنفط .
تدوير زيت المحركات
تدوير زيت المحركات هي عملية استخلاص الأجزاء المفيدة من زيت تشحيم مستهلك وإعادتها للاستخدام بعد إضافة بعض المواد تجعله صالحا للاستخدام . زيت المحركات المستهلك هو مجموع الزيت المستخدم في المحركات وكذلك الزيت المسخدم في الأجزاء المتحركة الهيدروليكية التي استخدم في الروافع والكبس . كما أن تدوير الزيت المستهلك يفيد البيئة إذ يخفض كمية النفايات كثيرا، كما أن إعادة تكرير الزيت المستهلك تمنع أن يتخلص بعض العامة مما لديهم من زيت مستهلك في مناطق زراعية أو في أنهار ومجاري مائية . فعلى سبيل المثال فإن لتر واحد من زيت المحركات يتسبب في إفساد نحو 11 مليون لتر من الماء .
لهذا أصدرت حكومات البلاد الأوروبية والأمريكية تشريعات تحرم إلقاء زيوت المحركات المستهلكة في البيئة ، ووجوب تسليمها إلى البائع ، حيث تجمع ويعاد تدويرها . تستخلص المواد المفيدة من الزيت المستهلك ، واما الرواسب المتبقية فحجمها قليل ؛ تجمع هي الأخرى وتتخلص منها الإدارة المحلية بطريقة لا تضر السكان ولا تضر البيئة.
إعادة تكرير زيت التشحيم
عملية إعادة تكرير زيت تشحيم مستهلك هي عملية استخلاص الزيت منه وفصله عن مواد كيميائية و عناصر معادن ثقيلة وأوساخ وتتم عملية إعادة تكرير لميوت تشحيم السيارات وللزيوت المستهلكة في الصناعة في معامل إعادة تكرير. يفحص الزيت المستهلك أولا بالنسبة إلى صلاحيته لعملية إعادة التكرير ، وبعدها تجرى له عملية استخلاص الماء منه عن طريق التقطير ؛ وما يستخلص منه من ماء يعالج قبل إعادته إلى البيئة. كما أن عملية إزالة الماء من الزيت المستهلك تزيل معها أيضا بقايا الوقود الخفيف الذي يمكن استخدامه في تشغيل سخان التقطير ، كما تفصل غليكول الإيثيلين الذي يمكن استخدامه كمانع ضد تصلب الجليد (في البلاد الأوروبية الباردة تترسب الرطوبة ليلا على نوافذ السيارات مكونة طبقة ثلجية صلبة تحجب الرؤية، لهذا تباع فيها مضادات سائلة ضد تصلب الجليد على نوافذ السيارات ؛ أحوال لا نعرفها في منطقتنا العربية .)
ثم يفصل بقايا الوقود من زيت التشحيم المستهلك عن طريق تقطير بالتفريغ فيتبقى ما يسمى "حد تشحيم" lube cut (الذي يمكن إعادة استخدامه بعد تجهيزه ليصبح زيت تشحيم ) ويتبقى زيت ثقيل يحتوي على المواد المضافة إلى زيت التشحيم المستهلك وبعض الشوائب الأخرى من الأوساخ مثل الأسفلت . وتجرى على "حد التشحيم" عملية هدرجة محفزة catalytic hydrogenation بغرض إزالة مبلمرات ومواد كيميائية أخرى ؛ وتشمل الهدرجة تشبيع المسلسلات الكربونية بالهيدروجين لزيادة ثباتها واستقرارها.
عملية أخيرة لفصل الزيت تتم بطريقة التجزئة حيث يتجزء خلالها الزيت إلى ثلاثة أنواع : زيت تشحيم خفيف اللزوجة يناسب تطبيقات التشحيم المعتادة ، ومشحم مخفض اللزوجة يناسب تشحيم المحركات ولأغراض صناعية ، ومشحم عالي اللزوجة للاشغال الثقيلة .الزيت الناتج من هذه الخطوة يسمى "زيت قاعدة.
ثم يضاف إليها مواد تناسب الثلاثة درجات من زيوت التشحيم لدعم كفاءتها كمشحمات . وتفحص جودة كل نوع من المشحمات قبل تعبئتها وبيعها في السوق
خطورة الزيوت المستعملة
تعتبر زيوت التزييت المستعملة بقايا ونفايات ضارة بصحة المستخدم بشكل مباشر لما تحتويه الزيوت المستعملة من معادن وأجزاء وسخة تراكمت عليها أثناء الاستخدام حيث تظهر هذه المواد عند تغيير البقايا الصلبة التي يحتويها الزيت (مصفاة الزيت-المرشح) والذي يجب أن يفرغ من مخلفات الزيت كلما غير الزيت ويجب اتخاذ اللازم لتصريفه بحيث يوضع بإتقان في أماكن مخصصة ولا يجب رميه في الوسط المحيط أو إلقائه في مياه المجاري ولا بأي حال من الأحوال لأن لتر واحد من هذه النفايات كفيلة بأن تفسد وتلوث ملايين اللترات من المياه الجوفية المخصصة للشرب أو المخصصة للاحتياجات الزراعية.

قبل التلميدة صحراوي ايمان







 

رد مع اقتباس
مساحة إعلانية

إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
زيت المحرك

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

الساعة الآن 00:34

المشاركات المنشورة تعبر عن وجهة نظر صاحبها فقط، ولا تُعبّر بأي شكل من الأشكال عن وجهة نظر إدارة المنتدى
المنتدى غير مسؤول عن أي إتفاق تجاري بين الأعضاء... فعلى الجميع تحمّل المسؤولية


2006-2018 © www.djelfa.info جميع الحقوق محفوظة - الجلفة إنفو (خ. ب. س)

Powered by vBulletin .Copyright © 2018 vBulletin Solutions, Inc