الولي الصالح الشيخ علي بن خزان - منتديات الجلفة لكل الجزائريين و العرب

العودة   منتديات الجلفة لكل الجزائريين و العرب > منتديات الأنساب ، القبائل و البطون > منتدى قبائل الجزائر

منتدى قبائل الجزائر كل مايتعلق بأنساب القبائل الجزائرية، البربرية منها و العربية ... فروعها و مشجراتها...


في حال وجود أي مواضيع أو ردود مُخالفة من قبل الأعضاء، يُرجى الإبلاغ عنها فورًا باستخدام أيقونة تقرير عن مشاركة سيئة ( تقرير عن مشاركة سيئة )، و الموجودة أسفل كل مشاركة .

آخر المواضيع

 
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 2016-10-24, 20:03   رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
محمدخريف
عضو مشارك
 
الصورة الرمزية محمدخريف
 

 

 
إحصائية العضو










Hourse الولي الصالح الشيخ علي بن خزان

تعرف ...علي بن خزان بن عمر بن خزان بن عبد الجبار بن عبد الرزاق بن محمد بن عبد العزيز بن عمران بن محمد بن فارس بن عبد الكامل بن عبد القادر بن احمد بن يوسف بن إبراهيم بن بوزيد بن عبد الغني بن صفوان بن مروان بن عيسى بن عبد الله بن إدريس الأصغر بن إدريس الأكبر بن عبد الله الكامل بن الحسن المثنى بن الحسن السبط بن علي رضوان الله عليهم و فاطمة الزهراء بنت رسول الله صلى الله عليه وسلم. "
و أصله من أولاد خزان من أرض اليمن و جدهم يقال له خزان بن عمر ترك أربعة من الأولاد وهم علي بن خزان و محمد بن خزان وعبد الجبار بن خزان وعون بن خزان وترك بنتين كلثوم و عربية و أسم أمهم خديجة أما محمد فبقي في ملك أرض من سبأ و إخوته أنتشروا في الأرض منهم فرقة في طرابلس و فرقة من تونس و فرقة في جبل الهوارة ( بنواحي تيارت) و فرقة في بلاد سوف و هم أولاد علي بن خزان وفرقة في ورقلة و فرقة في تركلات ( بالمغرب) و أما تسمية خزان فقيل خزن تحت الجبل يعبد الله تعالى و قيل لكتمان سره و قيل متوكل على خزائن الأرض .
و يرجع نسبهم إلى أولاد عمران ، و أولاد خزان و العزازلة منهم فرقة واحدة فرحل سيدي علي بن خزان إلى المغرب و أستوطن بلاد نفزاوة ( وهي تابعة لولاية قبلي بجنوب تونس) و تعاطى بها خدمة النخيل و قيل محله بها معروف ثم ارتحل منها إلى بلاد الجريد استوطنها وحكى الشيخ سيدي خريف بن الطيب التابعي الميعادي الشريف النفطي انه رأى بعين رأسه رسم شهادة ببلد الوديان ( تقع شمال توزر) احد شهيديه سيدي على بن خزان مؤرخ سنة 1077هـ تقريبا دليل على انه تعاطى خطة الأشهاد بها و تزوج بإبنة الشيخ سيدي ضيف الله بن أسعيد الشريف النفطي ثم ارتحل إلى بلاد سوف وعمر بها ببلاد البهيمة القديمة الخاربة و بها ضريح سيدي الشيخ محمد الشريف المزار المعروف و ذريته باقين ببلاد البهيمة القديمة العامرة ثم خرج إلى بلاد الدبيلة شرقي بلاد الزقم الخاربة و بنى منزل بها و شرع في خدمة النخيل.هناك و حفر البئر و بنى الجامع والزاوية المعروفة بزاوية سيدي علي بن خزان ببلد الدبيلة بسوف.
تأسيس الدبيلة :
ويقال أنه حينما أشتد المرض بابنه الوحيد عمار بحيث برزت أحشائه فأصبحت ظاهرة للعيان ، قرر سيدي علي بن خزان الخروج من أرض سوف متوجها نحو الشرق فناداه طائر قائلا "بري ،بري يا علي المجنون ، و العمارة من عمار" (أنه سوف يعمر ويعيش فلم يعش له أبناء غيره)، وقيل أيضا بعض أنبعض الصالحين أمروه بالرجوع إلى الدبيلة حيث يعمر ولده عمار البلدة من نسله من جديد ،و رمى سيدي علي بن خزان عصاه نحو الغرب فسقطت في الدبيلة في محل بين الزاوية و البئر و كر راجعا به إليه أين أستقر بها ،وكانت تلك الحادثة في المكان المسمى صحن بري شرق حاسي خليفة والذي أصبح علما لهذه الحادثة.
ويتفق أهل المنطقة أن قصة العصا هي الأسطورة المؤسسة لبلدة الدبيلة.
تسمية الدبيلة:
قيل إن سيدي علي بن خزان سكن الوادي أولا ، ثم إنتقل إلى قمار ، و لم تطل أقامته فيها ، و منها إلى البهيمة ( حساني عبد الكريم) ، ثم سافر إلى تونس، فلحق به أقاربه بالمغرب و سكنوا حي من أحياء تونس يدعى حي الحلفاوين.ثم رجع سيدي علي إلى سوف و سكن الدبيلة ، ومنها إنتقل إلى البهيمة ، فأمره بعض الصالحين بالرجوع إلى محله السابق الدبيلة ، فإنتقل إليه .
و لقد تعددت الروايات في تسمية الدبيلة:
1- حيث قيل أن بذلك المكان غولية تهلك جميع من وجدته فلم يمر الناس بتلك الناحية خوفا منها فقالوا أن هذه أبيلة (مهلكة) و سموا أرضها أرض الدبيلة ( فحرفها العمة من أبيلة إلى دبيلة) حتى جاء سيدي علي بن خزان فأخرجها منها ويقال أنها سكنت غمرة و نواحي الدميثة ( قرب الرقيبة) بعد ذلك حتى جاءها أبنه سيدي علي بن خزان الحاج عمار فقتلها في تلك الجهة و يزعم أن آثار فرسه توجد حتى الآن ويعظم أهل قمار هذه الحادثة حيث يعطون شيئا من التمر لأبنائه مكافأة لما دفعه جدهم من ضر هذه الغولية. و يقول البعض أن تلك الغولية كانت تسمى الدبيلة.
2- يقال أيضا أن سيدي علي بن خزان سكن أماكن عديدة و في أخرها أستقر في البهيمة حلم في المنام بأن يخرج منها و أن يجعل أبنته " دبيلة " تسير أمامه ففي أي مكان تتعب و تقف يكون منزله فيه فمشت أمامه و كان عندها سيدي علي بن خزان يحمل متاعه على ظهره وزوجته كذلك و فتعب وتخلف عن البنت فلما رأياها قالا ذاك مكان الدبيلة فصار تلك الأرض تعرف بالدبيلة تلك فسميت القرية بذلك أيضا.
3- ويقال أيضا إن سيدي علي بن خزان و زوجته كانا يحملان متاعهما فتخلفت أبنته عليهما فقال لها "دبي لي دبي لي" و زوجته تقول لها " دبي ليه دبي ليه " (4) فسميت الدبيلة لذلك القول
و قيل أنه كان بذلك المكان شجر مهلك للإبل تسمى الشجرة الواحدة دبيلة أي مهلكة.,----والله اعلم.







 

مساحة إعلانية

قديم 2018-02-20, 14:19   رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
biba
عضو فعّال
 
الصورة الرمزية biba
 

 

 
إحصائية العضو










افتراضي

المصدر لو سمحت







 

الكلمات الدلالية (Tags)
الشيخ علي بن خزان

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

الساعة الآن 15:38

المشاركات المنشورة تعبر عن وجهة نظر صاحبها فقط، ولا تُعبّر بأي شكل من الأشكال عن وجهة نظر إدارة المنتدى
المنتدى غير مسؤول عن أي إتفاق تجاري بين الأعضاء... فعلى الجميع تحمّل المسؤولية


2006-2018 © www.djelfa.info جميع الحقوق محفوظة - الجلفة إنفو (خ. ب. س)

Powered by vBulletin .Copyright © 2018 vBulletin Solutions, Inc