ألف ليلة وليلة -حياة شهرزاد - - الصفحة 2 - منتديات الجلفة لكل الجزائريين و العرب

العودة   منتديات الجلفة لكل الجزائريين و العرب > منتديات الثّقافة والأدب > قسم الإبداع > قسم القصة ، الرّواية والمقامات الأدبية

قسم القصة ، الرّواية والمقامات الأدبية قسمٌ مُخصّصٌ لإبداعات الأعضاء في كتابة القصص والرّوايات والمقامات الأدبية.


في حال وجود أي مواضيع أو ردود مُخالفة من قبل الأعضاء، يُرجى الإبلاغ عنها فورًا باستخدام أيقونة تقرير عن مشاركة سيئة ( تقرير عن مشاركة سيئة )، و الموجودة أسفل كل مشاركة .

آخر المواضيع

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 2017-02-26, 17:23   رقم المشاركة : 16
معلومات العضو
طيف الليل
عضو نشيط
 
الصورة الرمزية طيف الليل
 

 

 
إحصائية العضو










افتراضي

يا حبيبتيsa78sa.........

التتممة ارجوووووووووووووووووووك







 

رد مع اقتباس
مساحة إعلانية

قديم 2017-02-27, 22:19   رقم المشاركة : 17
معلومات العضو
sa78sa
عضو مميّز
 
الصورة الرمزية sa78sa
 

 

 
إحصائية العضو










افتراضي

صبرا صديقتي







رد مع اقتباس
قديم 2017-03-01, 17:29   رقم المشاركة : 18
معلومات العضو
sa78sa
عضو مميّز
 
الصورة الرمزية sa78sa
 

 

 
إحصائية العضو










افتراضي

سيرفضك وسترفضك
يطلق الملك ضحكة مستهزأة وبكل حقد قال :
سنرى ...سنرى
انطلق الملك الى غرفته ولم تمضي ثواني حتى كان في بيت الوزير
الخادم يطرق باب غرفت الوزير وهو يردد بصوت فزع
سيدي ....سيدي
يستيقظ الوزير قائلا
ماالذي يحدث
الخادم :
سيدي الملك ينتظرك
الوزير يجلس من صدمته قائلا
بهذه السرعة........لقد اتى اليوم المشؤووم
اتجه الوزير مسرعا لمقابلة الملك قائلا :
خيرا يامولاي خيرا ان شاء الله
قال له الملك
لم استطع النوم
الوزير قائلا :
لو استدعيتني لكنت لبيت دعوتك وما كنت لتتعب نفسك لتاتيني
وكان الملك لم يسمع ماقاله ورد قائلة بنبرة حزن :
لقد كنت معها
قال الوزير بحيرة قائلا :
مع من يا مولاي ؟
نظرة اليه قائل :
اتعرف ماقالت لي ......قالت لي لقد خسرت ياشهريار ........انا خسرت ...
نطق الوزير قائلا :
من يتجرء ويقول هكذا عن مولانا سأقطع رأسها
قال له الملك وهو مكملا كلماته التي لا يتحكم بها قائلا
المشكل ليس في كلامها ياوزير بل مافعلت
نظرت اليه الوزير قائلا
ماذا فعلت يامولاي
نظر اليه بغضب قائلا :
ضحكت ....لقد ضحكت وهي تردد انني سأرفض من طرفهم
كاد الملك ان يسقط من سكرته فقال له الوزير ممسكا به
لقد اثقلت بالشرب يامولاي
تخلص من يد الوزير وقال له
ساستفيق ....احضر لي ابريق ماء
امر الوزير باحضار ابريق ماء وغسل الملك وجهه وقد بدا يتخلص من اثار الشرب نظر الى الوزير وقال له
مابه وجههك ياوزير
قال الوزير :
لا شيء ...لاشيء يامولاي
جلس الملك وهو ينظر في ارجاء بيت الوزير قائلا
بيتك ليس فاخر ياوزير وكأنه بيت احد التجار
رد الوزير قائلا :
هذا ما استحققته وما استطعه يامولاي
نظر الوزير للملك الساهي الذي قال من خلال شروده
اخبرني عن شهرزاد
جلس الوزير من صدمته وقال
شهرزاد ؟
قال له :
نعم شهرزاد .....اين هي
الوزير قائلا :
هي نائمة يامولاي
نظر له قائلا :
استدعها ...اريد ان اراها
ظل الوزير جامدا في مكانه نظر الملك الى الخادم وقال له :
استدعي مولاتك شهرزاد
ظل الخادم جامدا ينظر الى سيده الوزير الذي طأطأ رأسه لم يتمكن من قول شيء فقال الملك قائلا في الاستهزاء
مابك ....الم تسمع ماقلت ....اذن سأستدعيها انا
سار الملك خطوات في اتجاه جناح النساء ولم يستفق الا وسيف على رقبته وصوت يقول :
خطوة اخرى لجناح النساء وتموت
يحاول الملك معرفة مهاجمه لكن لاتبدو الا العينان وكم كانتا جميلتان ظل ينظر لها وسمع الوزير يقول لها وهو مقتربا
انه الملك يا بنيتي ...انه الملك
فقال مبتسما :
اذن انت شهرزاد
ضغطت بالسيف على رقبته قائلة
انا من ستعلمك الادب
ابتسم قائلا :
لقد طلبت ان يستدعوك فلم يقبلوا
ردت عليه قائلة :
وان لم يقبلوا فليس مبررا ان تقتحم جناح النساء ....ثم انت ملكا في مملكتك وليس في بيوتنا
نظر اليها قائلا :
وما المطلوب الان
قائلة
ان ترحل عن بيتنا وتعتذر لابي
قاطعها والدها قائلا
يكفي ياشهرزاد يكفي
نظرت الى الملك قائلة :
وماذا تريد مني
قال لها
أن أتكلم معك في موضوع خاص واسمع رأيك
نظرت بتحدي قائلة :
الذي يريد سماع رأيي في موضوع عليه ان ينازلني بالسيف
ابتسم قائلا
لكني ملك
ردت قائلة
ملك ولكن لست تملكني
ظل صامتا وهو ينظر لبريق السيف الموجه ناصيته لرقبته ثم قال :
الن تخافي عقابي
ضحكت ضحكتها المميزة قائلة
لا اخاف احد الا خالقي
نظر اليها قائلا
جميل ....جميل جدا ......لكي افوز بالكلام معك ......علما اننا الان نتكلم .......لابد ان ابارزك
قالت بتحدي
هذا كلام عام ....لكن الكلام الخاص يلزمه مبارزة ....الا ان كنت خائفا
الوزير يقول لها
شهرزاد
ترد قائلة :
انت تعلم ابي اني اقسمت .....ان من اراد الحديث الخاص معي ان يبارزني ......ولن يشفع له مركزه
الوزير يقاطعها قائلا وهو يبعد سيفها عن رقبة الملك
أعتذر يامولاي ....اعتذر
شهرزاد بغضب :
لما تعذر ...هو من وجب عليه ان يعتذر لا انت
ابتسم الملك قائلا
سابارزك ياشهرزاد
نظرت اليه قائلة هي ووالدها
ماذا قلت
الملك ينظر الى احد الخدم قائلا
هات لي سيفا
ابتسمت شهرزاد قائلة
اعطه سيفا ياعلي
الوزير
يكفي ياشهرزاد.....مولاي انت تعب لابد ان ترتاح
الملك
دعها ياوزير .....هذا شرطها وقد قبلته ....هل نتبارز الان ام غدا
تشيح شهرزاد سيفها بعيدا قائلة
متى كنت مستعدا
الملك مبتسما :
ان فزت بالمبارزة لدي شرط اخر
قالت شهرزاد
ان فزت انت .....فلك ماتطلب ......وان فزت انا
قال لها
ما سيكون شرطك
قالت له
ان تاخذ جنودك وترحل عن بيتنا بلا عودة
نظر اليها والى تصميمها ثم قال بغرور
حسننا ان فزت







رد مع اقتباس
قديم 2018-05-19, 17:13   رقم المشاركة : 19
معلومات العضو
sa78sa
عضو مميّز
 
الصورة الرمزية sa78sa
 

 

 
إحصائية العضو










افتراضي

قالت له
ان تاخذ جنودك وترحل عن بيتنا بلا عودة
نظر اليها والى تصميمها ثم قال بغرور
حسننا ان فزت
ابتسمت شهرزاد من تحت شالها ...ظل الملك ينظر لها والي عيناها في حين هي كانت تتكلم مع والدها الذي اردها ان تتراجع سمعه يقول لها :
بنيتي ..هذا الملك ..أنا لا اشك في شجاعتك ..لكنه ملك ....
قاطعته شهرزاد وهي ترمق الملك قائلة بلا مبالاة :
لقد قبل يا أبتي ...........لقد قبل بشرطي .............
قاطعهما الملك بقوله
أخائف على إبنتك .........
ثم أردف قائلا :
لا تخف لن اصيبها بأذى
همت شهرزاد بقول شيء لكنه قاطعها قائلا :
أول من يسقظ سيفه ...هو الخاسر وينفد مايقوله الآخر ........هل فهمت ؟
قالت شهرزاد
وهل سمعت أنني غبية الى تلك الدرجة ؟







رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

الساعة الآن 17:26

المشاركات المنشورة تعبر عن وجهة نظر صاحبها فقط، ولا تُعبّر بأي شكل من الأشكال عن وجهة نظر إدارة المنتدى
المنتدى غير مسؤول عن أي إتفاق تجاري بين الأعضاء... فعلى الجميع تحمّل المسؤولية


2006-2018 © www.djelfa.info جميع الحقوق محفوظة - الجلفة إنفو (خ. ب. س)

Powered by vBulletin .Copyright © 2018 vBulletin Solutions, Inc