قسم يومياتي - ماهو افضل شيئ حدث لكم اليوم؟ - منتديات الجلفة لكل الجزائريين و العرب

العودة   منتديات الجلفة لكل الجزائريين و العرب > منتدى الحياة اليومية > قسم يومياتي

قسم يومياتي يهتم بالحياة اليومية للعضو : تجارب .. حوادث .. فضفضة ...


في حال وجود أي مواضيع أو ردود مُخالفة من قبل الأعضاء، يُرجى الإبلاغ عنها فورًا باستخدام أيقونة تقرير عن مشاركة سيئة ( تقرير عن مشاركة سيئة )، و الموجودة أسفل كل مشاركة .

آخر المواضيع

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم يوم أمس, 22:56   رقم المشاركة : 826
معلومات العضو
جَمِيلَة
مشرف خيمة الجلفة
 
إحصائية العضو










افتراضي

السلام عليكمورحمة الله وبركاته
أجمل ما حدث لي اليوم:
أن أنقذني الله أنا وأمي وبعض إخوتي من حادث موجع،
نحكيلكم والله ما خليتكم للتساؤلات:
اليوم لم يكن مبرمجا أن أعد طعام العشاء، لكن حدث أن أتى
بعض معارفنا فذهبت أمي لرؤيتهم وتركت المهمة لي،
قمت بالإعدادات المعتادة وأغلقت القدر ووضعتها على النار وبقيت أذهب وأجيء إليها لأطمئن، سمعت أختي صوتا بدا لها غريبا، لكنه مألوف بالنسبة لي -يعني عادي الصوت الذي يصدر قبل دوران صفارتها بقليل-
أخرجت إخوتي من المطبخ للسلامة قلت لهم بانها غير آمنة، وما هي إلا دقائق حتى انفجرت القدر محدثة دويا كبيرا،
لم يسلم منها شيء وكل المطبخ -بأتم معنى الكلمة- وحتى الرواق خارجه اتسخ، قابس الكهرباء بدا يصدر صوت أزيز قوي لكن الحمد لله لم يحدث له شيء.
على كل حمدت الله أن الأمر مر بسلام، أعدت صنع العشاء من جديد وكان من الضروري أن يجهز قبل المغرب لأن أبي صائم، وتركت عملية التنظيف لأختي، يعني حرب طاحنة جرت هذا اليوم لكنني كنت فرحة ، لأنه لو كانت امي هناك لهلكت -عافاها الله- فهي عندما تكون في المطبخ لا تخرج منه حتى تنهي كل شيء، عكسي تماما أعمل عملا مزدوجا، ذهابا وإيابا من المطبخ للمنتدى.
ولأكون صادقة معكم أنا عندي سوابق مع قدر الضغط، وقد حدث نفس الشيء مع إفطار رمضان الفائت، فور خروجي من المطبخ انفجرت القدر وفجرت معها الكثير من الأشياء -مثل ما نراه من المؤثرات السينيمائية أنا أمشي والانفجار خلفي-
أبي فجع في ذلك اليوم لانه شهد الموقف بعينيه ولم يهدأ روعه إلا بعد مدة طويلة، يقول لي: كيف لا تكونين على قدر المسؤولية وانت في هذا العمر!!!هههه
سبحان الله العظيم، يقال: "ليس في كل مرة تسلم الجرة"
لكن مع الله عزوجل قد تسلم في كل مرة، ولله الحمد
أشكركم على صبركم على قراءة ثرثرتي الطويلة
سلمكم الله جميعا وحفظكم لأهاليكم وأحبابكم
تحياتي






 

آخر تعديل جَمِيلَة يوم أمس في 23:01.
رد مع اقتباس
مساحة إعلانية

قديم اليوم, 09:21   رقم المشاركة : 827
معلومات العضو
مصطفى_س
مشرف منتدى الأسرة والمجتمع
 
الصورة الرمزية مصطفى_س
 

 

 
إحصائية العضو










افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة جَمِيلَة مشاهدة المشاركة
السلام عليكمورحمة الله وبركاته
أجمل ما حدث لي اليوم:
أن أنقذني الله أنا وأمي وبعض إخوتي من حادث موجع،
نحكيلكم والله ما خليتكم للتساؤلات:
اليوم لم يكن مبرمجا أن أعد طعام العشاء، لكن حدث أن أتى
بعض معارفنا فذهبت أمي لرؤيتهم وتركت المهمة لي،
قمت بالإعدادات المعتادة وأغلقت القدر ووضعتها على النار وبقيت أذهب وأجيء إليها لأطمئن، سمعت أختي صوتا بدا لها غريبا، لكنه مألوف بالنسبة لي -يعني عادي الصوت الذي يصدر قبل دوران صفارتها بقليل-
أخرجت إخوتي من المطبخ للسلامة قلت لهم بانها غير آمنة، وما هي إلا دقائق حتى انفجرت القدر محدثة دويا كبيرا،
لم يسلم منها شيء وكل المطبخ -بأتم معنى الكلمة- وحتى الرواق خارجه اتسخ، قابس الكهرباء بدا يصدر صوت أزيز قوي لكن الحمد لله لم يحدث له شيء.
على كل حمدت الله أن الأمر مر بسلام، أعدت صنع العشاء من جديد وكان من الضروري أن يجهز قبل المغرب لأن أبي صائم، وتركت عملية التنظيف لأختي، يعني حرب طاحنة جرت هذا اليوم لكنني كنت فرحة ، لأنه لو كانت امي هناك لهلكت -عافاها الله- فهي عندما تكون في المطبخ لا تخرج منه حتى تنهي كل شيء، عكسي تماما أعمل عملا مزدوجا، ذهابا وإيابا من المطبخ للمنتدى.
ولأكون صادقة معكم أنا عندي سوابق مع قدر الضغط، وقد حدث نفس الشيء مع إفطار رمضان الفائت، فور خروجي من المطبخ انفجرت القدر وفجرت معها الكثير من الأشياء -مثل ما نراه من المؤثرات السينيمائية أنا أمشي والانفجار خلفي-
أبي فجع في ذلك اليوم لانه شهد الموقف بعينيه ولم يهدأ روعه إلا بعد مدة طويلة، يقول لي: كيف لا تكونين على قدر المسؤولية وانت في هذا العمر!!!هههه
سبحان الله العظيم، يقال: "ليس في كل مرة تسلم الجرة"
لكن مع الله عزوجل قد تسلم في كل مرة، ولله الحمد
أشكركم على صبركم على قراءة ثرثرتي الطويلة
سلمكم الله جميعا وحفظكم لأهاليكم وأحبابكم
تحياتي
السلام عليكم
اسعد الله صباحك و سائر ايامك

الحمد لله انك و كل العائلة بخير لا تتوقفي عن تقديم الصدقة فهي التي تدفع البلاء
حفظك المولى و رعاك و اسعدك في الدارين






رد مع اقتباس
قديم اليوم, 12:39   رقم المشاركة : 828
معلومات العضو
Saif al-Islam
عضو فعّال
 
الصورة الرمزية Saif al-Islam
 

 

 
إحصائية العضو










Exclamation

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة جَمِيلَة مشاهدة المشاركة
السلام عليكمورحمة الله وبركاته
أجمل ما حدث لي اليوم:
أن أنقذني الله أنا وأمي وبعض إخوتي من حادث موجع،
نحكيلكم والله ما خليتكم للتساؤلات:
اليوم لم يكن مبرمجا أن أعد طعام العشاء، لكن حدث أن أتى
بعض معارفنا فذهبت أمي لرؤيتهم وتركت المهمة لي،
قمت بالإعدادات المعتادة وأغلقت القدر ووضعتها على النار وبقيت أذهب وأجيء إليها لأطمئن، سمعت أختي صوتا بدا لها غريبا، لكنه مألوف بالنسبة لي -يعني عادي الصوت الذي يصدر قبل دوران صفارتها بقليل-
أخرجت إخوتي من المطبخ للسلامة قلت لهم بانها غير آمنة، وما هي إلا دقائق حتى انفجرت القدر محدثة دويا كبيرا،
لم يسلم منها شيء وكل المطبخ -بأتم معنى الكلمة- وحتى الرواق خارجه اتسخ، قابس الكهرباء بدا يصدر صوت أزيز قوي لكن الحمد لله لم يحدث له شيء.
على كل حمدت الله أن الأمر مر بسلام، أعدت صنع العشاء من جديد وكان من الضروري أن يجهز قبل المغرب لأن أبي صائم، وتركت عملية التنظيف لأختي، يعني حرب طاحنة جرت هذا اليوم لكنني كنت فرحة ، لأنه لو كانت امي هناك لهلكت -عافاها الله- فهي عندما تكون في المطبخ لا تخرج منه حتى تنهي كل شيء، عكسي تماما أعمل عملا مزدوجا، ذهابا وإيابا من المطبخ للمنتدى.
ولأكون صادقة معكم أنا عندي سوابق مع قدر الضغط، وقد حدث نفس الشيء مع إفطار رمضان الفائت، فور خروجي من المطبخ انفجرت القدر وفجرت معها الكثير من الأشياء -مثل ما نراه من المؤثرات السينيمائية أنا أمشي والانفجار خلفي-
أبي فجع في ذلك اليوم لانه شهد الموقف بعينيه ولم يهدأ روعه إلا بعد مدة طويلة، يقول لي: كيف لا تكونين على قدر المسؤولية وانت في هذا العمر!!!هههه
سبحان الله العظيم، يقال: "ليس في كل مرة تسلم الجرة"
لكن مع الله عزوجل قد تسلم في كل مرة، ولله الحمد
أشكركم على صبركم على قراءة ثرثرتي الطويلة
سلمكم الله جميعا وحفظكم لأهاليكم وأحبابكم
تحياتي

اللّه أكبر ......الحمد للّه على سلامتكم أختي جميلة ........يبدوا لي لازم عليك تتصدّقين على جيرانكم و لو بــ خبزتين لكل بيت و هذا شكرًا للّه تعالى على تجنيبكم الضّرر ...لا حول و لا قوّة إلاّ باللّه العليّ العظيم

أمّا في ما يخص قدر الضّغط ......أنت باين عليك أتعمريه فوق اللاّزم .....و اللّه إحذري يا أختي جميلة ، لأن هذه القدر خطيرة جدًا .....و هذا خاصتًا عندما تطبخين فيها مأكولات تطلق قشورها مثل العدس أو تُملأ لتتعدّى نصفها من المرق ، هنا يكمن الخطر بإحتمال كبير في إنسداد فتحة خروج الهواء الزّائد بالقشور أو قطع من الخضروات ...

دائمًا تأكدي قبل غلق قدر الضغط أن فتحة خروج الهواء الزائد أنها سالكة و غير مغلقة ، و عندما تغلقين القدر و تضعين " الصفارة " كما نقول ، قومي بتدويرها بأصابعك لتتأكّدي أنها تدور بسلاسة .....

حاولي مرارًا و تكرارًا فتح صمّام الأمان الموجود في الجهة المقابلة لفتحة وضع الصفارة و نظّفيه بالماء و الصّابون ، و إضغطي على الصمّام من الجهة الخلفية للتأكّد أنّه يتحرّك و ليس ثابث ......
و هذا الصّمام هو الضامن الوحيد بعد اللّه تعالى لعدم إنفجار القدر عندما تنسد فتحة الصفارة ....

عندما تريدين فتح القدر لا تنزعي الصفارة أتركيها كما هي و ضعي القدر كاملا تحت الحنفية ، و أتركي الماء ينهمر عليها حوالي 10 ثواني ، ثم إفتحيها بشكل عادي و بأمان ، و حتى سقف المطبخ سيسلم و يبقى نظيف دون تلطيخه ببخار المرق الخارج بقوة من القدر


هكذا تفلسفت عليكي أتمنى أن هذه المعلومات قد تفيدك و تفيد غيرك

الحمد للّه رغم كل شيء








رد مع اقتباس
قديم اليوم, 14:05   رقم المشاركة : 829
معلومات العضو
kariim07
محظور
 
إحصائية العضو










افتراضي

لايكفي ان تكوني على قيد الحياة بل ان تكوني على قيد الأمل وكل ماهو جميل







رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
ماهو, اليوم؟, افضل

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

الساعة الآن 18:53

المشاركات المنشورة تعبر عن وجهة نظر صاحبها فقط، ولا تُعبّر بأي شكل من الأشكال عن وجهة نظر إدارة المنتدى
المنتدى غير مسؤول عن أي إتفاق تجاري بين الأعضاء... فعلى الجميع تحمّل المسؤولية


2006-2017 © www.djelfa.info جميع الحقوق محفوظة - الجلفة إنفو (خ. ب. س)

Powered by vBulletin .Copyright © 2016 vBulletin Solutions, Inc