المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : مخطوط اثمد الابصار في ذكر الشرفاء الاخيار للعلامة عبدالرحمان الفاسي


احمد الطيباوي
2011-06-16, 13:35
مخطوط اثمد الابصار في الاختصاص بذكر الشرفاء الاخيار
السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
احبائي رواد المنتدى الجلفاوي انقل اليكم من موقع ديوان الاشراف الادارسة مخطوط عظيم و نفيس قديم عتيق كتبه سيوطي المغرب العلامة ابوزيد عبدالرحمان الفاسي و ذكر فيه مشاهير الاشراف من ال البيت المغاربة القريبين له في الزمان و التاريخ
اسم المخطوط النفيس * اثمد الابصار في الاختصاص بذكر الشرفاء الاخيار*
للعلامة ابو زيد عبدالرحمان بن العلامة عبدالقادر الفاسي
( الذي ولد بتاريخ 17 جمادى الثانية 1040 للهجرة الموافق لـيوم 1631/01/20 و توفي سنة 1096 للهجرة الموافق لسنة 1684 ميلادي )
و الذي اثبت اسم الولي الصالح سيدي محمد نائل في هذا المخطوط النفيس بما لا يدع مجال للشك في شخصية سيدي محمد نائل الشريف الحسني
و قد قمنا بأخذ صفحات من مخطوط اثمد الابصار من صاحبها الاستاذ الكريم المبجل ابوعبدالله محمد الادريسي من موقع ديوان الاشراف الادارسة فجزاه الله سبحانه و تعالى خير الجزاء في الدنيا و الاخرة


رابط مخطوط اثمد الابصار من ديوان الاشراف الادارسة منقول لفائدة الجميع
http://aladdarssah.com/showthread.php?t=5212

رابط جديد لتحميل المخطوط كاملا بصفحاته :http://www.4shared.com/document/JrELCFFQ/__________-___.html

احمد الطيباوي
2011-06-16, 13:36
http://aladdarssah.com/uploaded/4_01308042583.jpg





http://aladdarssah.com/uploaded/4_01308042728.jpg

احمد الطيباوي
2011-06-16, 13:37
http://aladdarssah.com/uploaded/4_11308042728.jpg






http://aladdarssah.com/uploaded/4_21308042728.jpg

احمد الطيباوي
2011-06-16, 13:38
http://aladdarssah.com/uploaded/4_21308042728.jpg






http://aladdarssah.com/uploaded/4_01308043125.jpg

احمد الطيباوي
2011-06-16, 13:39
http://aladdarssah.com/uploaded/4_01308042839.jpg







http://aladdarssah.com/uploaded/4_11308042839.jpg

احمد الطيباوي
2011-06-16, 13:41
http://aladdarssah.com/uploaded/4_21308042839.jpg






http://aladdarssah.com/uploaded/4_01308042935.jpg

احمد الطيباوي
2011-06-16, 13:42
http://aladdarssah.com/uploaded/4_11308042935.jpg





http://aladdarssah.com/uploaded/4_21308042935.jpg

احمد الطيباوي
2011-06-16, 13:43
http://aladdarssah.com/uploaded/4_01308043285.jpg






http://aladdarssah.com/uploaded/4_11308043285.jpg

احمد الطيباوي
2011-06-16, 13:45
http://aladdarssah.com/uploaded/4_21308043285.jpg





http://aladdarssah.com/uploaded/4_01308043412.jpg

احمد الطيباوي
2011-06-16, 13:46
http://aladdarssah.com/uploaded/4_11308043412.jpg






http://aladdarssah.com/uploaded/4_21308043412.jpg

احمد الطيباوي
2011-06-16, 13:47
http://aladdarssah.com/uploaded/4_01308043507.jpg





http://aladdarssah.com/uploaded/4_11308043507.jpg

احمد الطيباوي
2011-06-16, 13:49
]ملاحظة
هذه الصفحة هي التي تذكر الولي الصالح سيدي محمد نائل جد اشراف اولاد سيدي نائل و تذكر ايضا اخوه احمد السكناوي و حفيده سيدي محمد الاعرج بن كنتان بن السكناوي

http://aladdarssah.com/uploaded/4_21308043507.jpg

احمد الطيباوي
2011-06-16, 13:57
عبد الرحمن بن عبد القادر الفاسي )

هو الإمام العلّامة أبو زيد عبد الرحمن ابن الشيخ عبد القادر الفاسي الفِهري، ولد عند زوال يوم الأحد سابع عشر جمادى الأخيرة عام(1040هـ)، بمدينة فاس وبها نشأ، في حجر أسرة اشتهرت بتضلُّعها ورُسوخها في علوم شتَّى، فكانت بذلك منطلقه الأول في طلب العلم، على يد والده، وعمّه أحمد بن علي الفاسي(ت1062هـ)، وقريبه محمد بن أحمد بن أبي المحاسن الفاسي(ت 1084هـ)، وتتلمذ أيضا على أقرانهم المعاصرين لهم في ذلك الوقت، مثل: الشيخ حمدون بن محمد الأبار(ت1071هـ)، وأحمد بن محمد الزموري(ت1057هـ)، وأحمد بن محمد القلصادي(ت1063هـ)، ومحمد بن أحمد الصبّاغ(ت1076 هـ)، وله إجازات عن مشايخ مغاربة ومشارقة .

وبعدما تمكن المترجم من ناصية العلوم، وتقوت ملكته العلمية، جلس للتدريس، فكانت حِلَقُه العلميّة منارة تَعُجُّ بشيوخه وأقرانه وطُلّاب العلم، مثل: ابنه محمد(ت1134هـ)، ومحمد بن محمد البُوعْنَاني(ت1063هـ)، وأبو عبد الله عبد الله بن محمد العيَّاشي(ت1073هـ) ومن في طبقتهم.

واشتهر عبد الرحمن بحسن خُلقه، وتواضعه، وإنصافه، مما جعل ثلّة من كبار علماء عصره يصفونه بأوصاف حميدة، ففيه قال والده: «سُيُوطِيُّ زَمَانه»، و أنشد فيه أبو سالم العيّاشي:

مَا فِـي البَسِيطَةِ طُرّاً مَنْ يُبَارِيكَــــا يَا أَطْيَبَ الـمُنْتَمَى سُبْحَانَ بَارِيكَـــا

وَقَدْ سَبَرْتُ الوَرَى فَلَمْ أَجِدْ أَحَـــــداً مِمَن يَرُومُ العُلَا مِنْهُم يُوَازِيكَـــــا

شَرْقاً وَغَرْباً فَلَمْ يَطْرُقْ مَسَامِعَنَــــا منْ فِي سِنِينِ الصِّبَا يـَجْرِي مَجَارِيكَـا

مَنْ أَلَفَّ الكُتْبَ فِـي سِنِّ البُلُوغِ وَمَـنْ لَهُ بِكُلِّ العُلُومِ كَفَتَاوِيكَــــــــا

غُصْنُ الـمَجَادَة فِـي دَوْحِ السِّيَادَةِ منْ رَوْض الوِلَايَةِ قَدْ جَلَّتْ مَعَالِيكَـــــا

رُقِيتَ فِـي رُتَبِ الـمَجْدِ الأَثِيلِ فَمَــا فِـي عَصْرِنَا أَحَدٌ يَرْقَى مَرَاقِيكَــــا



وقال فيه محمد بن الطيب القادري: « اتسعت مشاركته في العلوم، وشاعت براعته في المنظوم، أحد الأعلام الحفّاظ، له الذّوق السليم، والفتح العظيم، والغوص على الدقائق، والاهتداء للّطائف الرّقائق، يأتي بالعجائب، ويحيط بما يدانيه من الغرائب، كثير التقييد، متّسع لكل مفيد، مُقَرَّبٌ مِشْكَار، شامخ لكلّ العزّ والمقدار»، وقال محمد بن محمد مخلوف: «العمدة المحقّق، المتفنّن في العلوم، الحامل لراية المنثور والمنظوم»، وقال محمد بن جعفر الكتاني: « إذا حضر في مجلس فهو الصّدر، وإذا تكلّم في مسألة شفا فيها الغليل».

ومما عرف به مترجمنا أيضا انكبابه على التأليف في مختلف العلوم، ففاقت مؤلفاته مائة وسبعين مؤلّفا، استوفى ابنه محمد ذكرها في الكتاب الذي ألفه في والده الموسوم بـ: «اللؤلؤ والمرجان في مناقب الشيخ عبد الرحمن»، من أبرز ما ذكر فيه: « تحفة الأكابر في مناقب الشيخ عبد القادر»، منه نسخة بالمكتبة الوطنية رقم 2330ك، واثنان بالخزانة الملكية رقم 707و643، و«مفتاح الشفا»، و«الأقنوم في مبادئ العلوم»، منه نسخة بالمكتبة الوطنية رقم 15ك، و«نخبة الطلاب في عمل الأسطرلاب»، منه نسخة بالخزانة الملكية رقم 7106، و«أزهار البستان في مناقب الشيخ عبد الرحمن»، منه نسخة بالخزانة الملكية رقم 583.

توفي عبد الرحمن يوم الثلاثاء سادس عشر سنة ست وتسعين وألف، ودفن بزاويتهم الموجودة بمدينة فاس.

ترجمته في: صفوة من انتشر(337-338)، ونشر المثاني(2/325-329)، والتقاط الدرر ( 1/230-232)، وطبقات الحضيكي(2/402-403)، وسلوة الأنفاس(1/357-358)، وشجرة النور الزكية(315-316).[/
SIZE]
ملاحظة : هذه الترجمة مأخوذة من موقع الرابطة المحمدية للعلماء بالمملكة المغربية
http://www.arrabita.ma/contenu.aspx?C=4146&S=1

احمد الطيباوي
2011-06-23, 15:06
السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

حتى نغتنم الاجر و المثوبة من الله ان شاء و قدر نستكمل معكم اخوتي زوار منتدى الجلفة الكرام الاعزاء نقل الصفحات المتبقاة
من مخطوط :اثمد الابصار في الاختصاص في ذكر الشرفاء الاخيار
للعلامة سيدي ابوزيد عبدالرحمان الفاسي المتوفي سنة 1096 للهجرة
و للامانة العلمية اذكر السادة الكرام اننا نقلنا هذا المخطوط النفيس عن الاخ الشريف ابوعبدالله محمد الادريسي جزاه الله كل خير و بركة من موقع ديوان الاشراف الادارسة

احمد الطيباوي
2011-06-23, 15:10
http://a2.sphotos.ak.fbcdn.net/hphotos-ak-snc6/248153_195555957157196_100001083796533_503020_6251 065_n.jpg

احمد الطيباوي
2011-06-23, 15:14
http://a6.sphotos.ak.fbcdn.net/hphotos-ak-snc6/252896_195556060490519_100001083796533_503022_6270 034_n.jpg

احمد الطيباوي
2011-06-23, 15:15
http://a7.sphotos.ak.fbcdn.net/hphotos-ak-ash4/250425_195556157157176_100001083796533_503025_2777 173_n.jpg

احمد الطيباوي
2011-06-23, 15:16
http://a3.sphotos.ak.fbcdn.net/hphotos-ak-ash4/247387_195556217157170_100001083796533_503027_2947 598_n.jpg

احمد الطيباوي
2011-06-23, 15:16
http://a4.sphotos.ak.fbcdn.net/hphotos-ak-snc6/247998_195556237157168_100001083796533_503028_5773 588_n.jpg

احمد الطيباوي
2011-06-23, 15:17
http://a3.sphotos.ak.fbcdn.net/hphotos-ak-snc6/251131_195556983823760_100001083796533_503046_1507 791_n.jpg

احمد الطيباوي
2011-06-23, 15:18
http://a5.sphotos.ak.fbcdn.net/hphotos-ak-ash4/253969_195557013823757_100001083796533_503047_3846 794_n.jpg

احمد الطيباوي
2011-06-23, 15:19
http://a6.sphotos.ak.fbcdn.net/hphotos-ak-snc6/249987_195557083823750_100001083796533_503048_3266 807_n.jpg

احمد الطيباوي
2011-06-23, 15:20
http://a4.sphotos.ak.fbcdn.net/hphotos-ak-snc6/248335_195557210490404_100001083796533_503049_5105 695_n.jpg

احمد الطيباوي
2011-06-23, 15:21
http://a7.sphotos.ak.fbcdn.net/hphotos-ak-ash4/252780_195557317157060_100001083796533_503050_4596 184_n.jpg

احمد الطيباوي
2011-06-23, 15:21
http://a1.sphotos.ak.fbcdn.net/hphotos-ak-snc6/248373_195557500490375_100001083796533_503051_4833 042_n.jpg

احمد الطيباوي
2011-06-23, 15:22
http://a3.sphotos.ak.fbcdn.net/hphotos-ak-ash4/253672_195557623823696_100001083796533_503052_6352 035_n.jpg

احمد الطيباوي
2011-06-23, 15:23
http://a3.sphotos.ak.fbcdn.net/hphotos-ak-snc6/252982_195559037156888_100001083796533_503059_1132 980_n.jpg

احمد الطيباوي
2011-06-23, 15:24
http://a6.sphotos.ak.fbcdn.net/hphotos-ak-snc6/251342_195559107156881_100001083796533_503060_3784 103_n.jpg

احمد الطيباوي
2011-06-23, 15:32
و الى هنا تنتهي صفحات هذا المخطوط النفيس العظيم في مجال توثيق و دراسة تاريخ الاشراف و انسابهم في منطقة المغرب العربي
و للامانة العلمية نقلت هاته الصفحات المصورة من موقع ديوان الاشراف الادارسة لصاحبها الاخ الكريم ابوعبدالله محمد الادريسي حفضه الله و جزاه كل خير و عافية

و هذا هو العنوان الالكتروني للمصدر الذي استقينا منه الصفحات :
http://aladdarssah.com/showthread.php?t=5212&page=2

نتمنى من الله العزيز الكريم ان يكون هذا المخطوط ثمرة طيبة و نفعا و فائدة كبرى للاشراف و الباحثين
و ميدانا خصبا للتحقيق و التصحيح و التمحيص من المحققين المتخصصين من كل حدب و صوب
ادعو لي و للاخ الكريم ابو عبدالله محمد الادريسي بالخير و الصحة و العافية حفضكم الله و رحمكم و رعاكم
و السلام عليكم في الختام ملأ السماء و الارضين

احمد الطيباوي
2011-06-23, 18:54
الاخوة الكرام هل لكم من ردود حفظكم الله

احمد الطيباوي
2011-07-09, 07:13
في سيرة و نسب سيدي محمد نائل

سيدي محمد نائل من ذرية **الشرفاء الخرشفيين** اولاد احمد البحر الصامت الخرشفي بن مسعود بن عيسى من اهل القرن السادس عشر الميلادي أحد تلامذة الشيخ سيدي أحمد بن يوسف الراشدي دفين مدينة ** مليانة** الذي رجح الحاج محمد الصادق في كتابه (مليانة ووليها سيدي أحمد بن يوسف) أن يكون تاريخ ميلاده محصورا بين 1436م و1442م، وتاريخ وفاته ما بين 1524م و1527م. في حين ذكر أبو القاسم محمد الحفناوي أنه توفي سنة 1520م. أما الكاتب عادل نويهض فقد ذكر في كتابه (أعلام الجزائر) أنه توفي سنة 1521م. أما الدكتور أبو القاسم سعد الله فقد ذكرفي كتابه (تاريخ الجزائر الثقافي، ج الأول) أنه توفي سنة 1524م للميلاد.

اسمه و نسبه الشريف :

اسم سيدي نائل محمد بن عبد الله الخرشفي بن **محمد المكنى بابوالليث** بن أحمد الملقب بالبحر الصامت بن مسعود بن عيسي بن أحمد بن عبد الواحد بن عبد الكريم بن محمد بن عبد السلام بن سليمان المشيش بن ابي بكر العلمي بن علي بن محمد بوحرمةبن عيسى بن سلام العروس بن احمد المزوار بن مولاي علي حيدرة بن مولاي محمد الاول بن مولاي ادريس الثاني بن مولاي ادريس الازهر بن شريف مكة الامير عبد الله الكامل المحض بن الحسن المثنى بن السيد الحسن السبط بن امير المؤمنين علي بن ابي طالب كرم الله وجهه بن البتول فاطمة الزهراء بنت خير خلق الله اجمعين

ولادته و حياته :

تذهب الروايات الشفوية التاريخية المؤخوذة عن الباحثين الزوجين الفرنسيين مارت و ادموند قوفيون في كتابهما أعيان المغاربة و المترجم العسكري الفرنسي **أرنو**Arnaud 1872(Interprète Militaire ان سيدي نائل ولد بمنطقة بمنطقة فجيج بالمغرب في أواخر القرن الخامس عشر تقريبا ما بين سنتي 1484 و 1495 للميلاد .
تتلمذ ودرس القران الكريم و علوم الدين في بداية حياته في زاوية الشيخ أحمد بن يوسف الراشدي الملياني
و هو احد المذابيح السبعة و هم: سيدي أبو الربيع سليمان بن أبي سماحة، سيدي أمحمد بن عبد الرحمان السهلي، سيدي محمد بن عبد الجبار الفجيجي، سيدي يعقوب، سيدي بودخيل القادري، سيدي أحمد بن موسى الكرزازي .
حيث امتحن الشيخ أحمد بن يوسف يوم عيد اضحى تلامذته فجمعهم يوما حول منزل مهجور و كان يفوق عددهم 400 مريد، و قد أخذ في يده سكينا و أظهره لهم قائلا:‘‘ إنّ الله قد أمرني هذه الليلة في المنام بأن أضحّي بعشرين رجلا منكم لكي يجنّبكم مصيبة كبيرة يمكن أن تقع علينا وعلى كلّ البلاد..أعرف أنّكم أوفياء لي و أنّ ثقتكم بي كبيرةٌ ، لا أريد أن أرغم أي واحد منكم، فالّذين يحبون الله القريب ، ويحبّونني يأتون و يمدّون لي رقابهم لكي أضحي بهم ، و كان ان أعد مجموعة من الكباش و وكل خادمه في المنزل بذبح الكباش كلما دخل رجل ليخرج دم الكبش من ميزاب هذا المنزل ليوهمهم ان المذبوح هو الرجل ففر أغلب التلاميذ، إلا سبعة منهم.
و كان سيدي محمد بن عبدالله الخرشفي رأس السبعة المذابيح و اكملهم اذ لم يحصل له ادنى خوف او تشويش و كان محبوبا من دار اهل الشيخ احمد بن يوسف و قد ثبت أكثر من السبعة الباقين، فنال البركة و الكرامة من الشيخ وسمي بعد ذلك نائل، ودعا له الشيخ احمد بن يوسف ولنسله بالكثرة و البركة من بعده. و قصة المذابيح السبعة متواترة ذكرها العدول و الثقات حيث ذكرها الشيخ سيدي محمد بن ابي القاسم شيخ زاوية الهامل و العالم محمد بن عبدالرحمان الديسي في مخطوطته تحفة الافاضل بترجمة سيدي نائل و غيرهم كثير .
و قد أشار سيدي أحمد بن يوسف قبيل وفاته على سيدي محمد نائل بالذهاب و السكن في الجنوب حيث جبال اللدمي وبلد النعام والغزال،
ذكر عبدالرحمان بن الطاهر في رسالته ان سيدي نائل بعد وفاة شيخه احمد بن يوسف ذهب الى الجزائر و درس سنوات فيها ثم تحول عنها الى الونشريس و نزل عند سيدي شعيب بن علي بن بوزيد فتلقاه بالاكرام و اصهر له في ابنته **سلمى** زعموا لرؤية رأاها في المنام و طلب منه ان يعلم اولاده القران و الفقه فبقي يعلم عنده ردحا من الزمن .
و هناك رواية شفوية ذكرها المترجم الفرنسي ارنو و الباحثان مارت و ادموند قوفيون مفادها ان سيدي نائل كان من اصحاب السلطان مولاي حسان و انه قاد فيلقا ضمن جيشه ضد الحفصيين في تونس ايام التحرشات و التوسعات الاسبانية في زمنه و انهزم الفيلق و انه كان حاكما مهابا للزيانيين في رباط الساقية الحمراء و لكن هذه الروايات خاطئة مجانبة للصواب او تحتاج الى التأصيل و البحث التاريخي الدقيق .
و لكن الصحيح عندنا ان سيدي محمد نائل عاش في بداية العهد التركي في الجزائر خلال القرن السادس عشر للميلاد.
و قد ارتحل بعدوفاة الشيخ سيدي احمد بن يوسف الراشدي من عند سيدي شعيب بن علي بن بوزيد و نزل بالحطبة بنواحي واد الشعير بارض الحضنة عند أمحمد بن عيسى الملقب بسيدي بوحملة الذي زوج له ابنته خيرة و صنع هناك اول خيمة بدوية في صحراء سيدي عيسى و خضبها باللون الأحمر تمييزا عن القبائل الهلالية المحيطة به عاش عيشة بدوية صحراوية خالصة في منطقة صحراء سيدي عيسى الى منطقة واد الشعير و عين الريش و تبعه اولاده و احفادهم في ذلك في عيش البادية و رعي الاغنام و كثرة الرحلة و الانتجاع صيفا و شتاءا و تخضيب خيامهم باللون الأحمر و قيل نسبة للساقية الحمراء التي سكنتها جدود سيدي محمد نائل
و اتشرت ذرية سيدي محمد نائل من نواحي واد الشعير الى مختلف المناطق الاخرى

العائلة التي ينتمي سيدي محمد نائل :

ينتمي سيدي محمد النائل الى أسرة وعائلة مشهورة في التاريخ بالصلاح و الدين و التقوى تنتسب في أصولها الاولى إلى عائلة الخرشفيون المشيشيون ذرية احمد الخرشفي الملقب بالبحر الصامت بن مسعود بن عيسى بن احمد بن عبدالواحد بن عبدالكريم بن محمد بن القطب عبدالسلام بن عبدالسلام بن مشيش الادريسي الحسني .
فأبوه سيدي عبدالله الخرشفي توفي بواحة فجيج بالمغرب خلال القرن الخامس عشر الميلادي و تركه هو و ثلاثة اخوة اخرين : سيدي ابوعبدالله السكناوي و ابوخليف او خليفة و الثالث عبدالرحمان و هؤلاء الثلاثة ذكروا مع سيدي نايل في مخطوطات و مراجع تاريخية عديدة حيث ذكرهم الإمام محمد بن أبي القاسم العشماوي في كتابه الياقوتة الصافية و ذكرهم القاضي محمد الشريف المختار قاضي الجزائر في العهد التركي في كتابه عن الأنساب و ذكرهم العلامة ابوزيد عبدالرحمان الفاسي في كتابه اثمد الابصار في الاختصاص بذكر الشرفاء الأخيار و مخطوطات اخرى .
أورد الامامين العشماوي في كتابه الياقوتة الصافية و الامام القاضي في العهد التركي بالجزائر محمد الشريف المختار في كتابه النسبي أخبار إخوة سيدي محمد نائل بعد وفاة أبوهم عبدالله الخرشفي و ملخص هذه الاخبار أن الإخوة الثلاثة السكناوي و عبدالرحمان و خليفة ساروا إلى بلد القبائل فتبلبل لسانهم وتعلموا الزناتية و ذهب منهم عبدالرحمان الى جبل البابور بسطيف و ترك ذرية هناك يعرفون بمضناتة او اولاد الخرشفي .
اما خليفة او ابوخليف و قيل اسمه عيسى فقد استوطن وطن بني سعيد و قيل ذهب إلى ارض زواوة و قيل ذهب الى ناحية البرانص في المشرق .
اما سيدي عبدالله السكناوي و قيل لقبه السبتاوي فذهب الى منطقة سلا بنواحي سبتة المغربية و ترك بها ذرية منهم رجل اسمه سيدي محمد او عمار الملقب بالاعرج ابوه كنتان بن ابي عبدالله السكناوي .
و سيدي محمد او عمار الاعرج ذهب الى جهة المشرق من ناحية تلمسان و نزل بجبل يقال له * عمال * على شاطئ واد يسر ازاء تلمسان و ترك هناك ذرية
سيدي محمد الاعرج ذكره سيدي ابوزيد عبدالرحمان الفاسي في كتابه اثمد الابصار و ذكر جده سيدي ابوعبدالله السكناوي حيث قال بالحرف الواحد : ((( .... و من اخيار الاشراف الذي ظهرت ولايته و اشتهرت بركاته الشاب الاديب التقي الحسيب الولي الطيب المعروف بوادي يسر سيدي محمد الاعرج و من اخيار الاشراف سيدي ابي عبدالله السكناوي ......)))) ثم يتكلم عن سيدي نائل بعدهما كلام نورده من بعد .
و قد لقب سيدي محمد بلقب ** الأعرج ** لعرجه و سبب عرجه انه كان رجلا فارسا في الحرب فعثرت به الفرس و حصلت رجله في الركاب و حملت عليه الخيل فصارت رجله ناقصة قليلاو كان رجلا شجاعا ماهرا في جميع العلوم و قد ترك ولد اسمه فاضل و فاضل هذا ولد العباس و العباس والد عبدالعزيز و سيدي عبدالعزيز المذكور تنسل منه الشرف في وطن * عمال * إزاء مدينة تلمسان حيث ترك هناك ذرية كثيرة من كثرة تزوجه النساء لانه كان رجلا جميلا حسنا رضي الله عنه و قيل ترك احد عشر 11 ولدا اخرهم اسمه ادريس الصغير و اولهم اسمه عبدالحق و الله و رسوله اعلم .

سيرته و صفاته و كراماته :

عرف سيدي محمد نائل بالزهد و الصلاح و التقوى و كثرة العبادة و كثرة رؤية النبي صلى الله عليه و سلم في المنام و الولاية الربانية و الكرامات طيلة حياته و قد ذكره العلامة ابوزيد عبدالرحمان بن عبدالقادرالفاسي في كتابه المخطوط ** اثمد الابصار في الاختصاص بذكر الشرفاء الاخيار** فقال عنه رحمة الله عليه :
(((( و من اخيار الاشراف صاحب الاحوال الربانية و الطرائق السنية الذي كان يرى النبي صلى الله عليه و سلم و كان كثير العبادة و كانت عبادته مع الوحوش و الهوام سيدي نايل و هو جد اشراف اولاد نايل ...))))
من كرامات سيدي محمد نائل الشريف الخرشفي المشيشي الحسني رضي الله عنه قصته المشهورة مع الاسد و التي ذكرها الشيخ السعيد بن عبدالسلام في مخطوطته الانوار نقلا عن الشجرة المغربية الشريفة المؤرخة سنة 1874 التي جلبها الشيخ بلقاسم بن الاحرش من فاس من المغرب حيث ذكرت الشجرة الكريمة بعضا من هذه الكرامات العلية منها :
((( ....انه جاء رجل يوما الى سيدي محمد نائل فقال له : ان بالغيطنة الفلانية اسدا و لا يقدر احد ان يمر على تلك الناحية فقام الشيخ سيدي نائل و مشى مع الرجل حتى وقف على الساحة التي فيها الاسد و نادى قائلا : يا قصورة يا قصورة يا قصورة ثلاث مرات حتى اتاه الاسد و وقف بين يديه و صار يفتل في اذنيه ثم كلمه الشيخ في اذنه فذهب و من ذلك التاريخ الى يومنا هذا لم يرى الاسد في ذلك الجبل ....)))
و في اواخر حياة سيدي محمد نائل تورد الشجرة المغربية حادثة تاريخية عن السلطان أحمد المنصور الذهبي بن محمد الشيخ المهدي سلطان السعديين بالمغرب (( ولي من عام 1578 حتى -1603 )) والذي عرف عنه اطماعه التوسعية الملكية حيث عزم في بداية عهده الاستيلاء بجيوشه على نواحي الزيبان و ضمها لملكه اثر اختلال الامر هناك و اضطراب امر بني زيان فلما خرج من فاس قاصدا لغزو تلك النواحي فزع اهلها لسيدي نائل و وفدوا عليه و اجتمعوا به فقال لهم :
(( أمهلوا على انفسكم فانه لا يقدر على الوصول لوجده فضلا عن بلادكم ))) فكان الامر كذلك فلم يصل المنصور الذهبي الى وجده و لم يكمل المسير بالجيش و رجع به فكفاهم الله أمره و كسر عليهم شوكته .
و بعد عمر طويل توفي سيدي محمد نائل رحمة الله عليه عن عمر يناهز التسعين سنة تقريبا بعد حادثة المنصور الذهبي مابين سنة 1580 و 1590 بمنطقة واد اللحم بعين الحجل دائرة سيدي عيسى في رجوع رفقته من الشمال رحلا بغنمهم ليس بعيدا من مدرسته القرآنية التي هدمها الاتراك العثمانيون .
و قد حج سيدي نائل خلال حياته الحافلة و انتشر صيته بالتقوى و الزهد و الصلاح و العبادة و الكرامات في البلاد و قصده الناس من كل جهة و وفدت عليه الوفود من كل ناحية و انتفع به خلق كثير رضي الله عنه و انتشرت تلامذته و كثرت ذريته مع غاية التعظيم و الاجلال في نواحي واد الشعير و عين الريش الى منطقة سيدي عيسى في الشمال
و كان من اشهر ذريته و احفاده الميامين الحاج سيدي سيدي سالم بن مليك المشهور بالكرامات و ترك بعده ابنه الولي الزاهد الصالح سيدي عبدالرحمان بن سالم دفين واد الشعير بمنطقة بن سرور بولاية المسيلة .
و اشتهر بعده ابنه الوحيد الولي الامام الصالح التقي سيدي امحمد بن عبدالرحمان بن سالم دفين واد الشعير الذي عرف بكثرة الاولاد و الذرية و البركة و الصلاح حيث ترك 13 ثلاثة عشر ولدا ذكرا بارك الله فيهم فصاروا ثلاثة عشر قبيلة كما عرف بمقاومته لولاة الاتراك في عهده الذين ظلموا اولاد نايل بالغرامات و الجبايات المجحفة و القسوة و الاعتداء عليهم .

ذرية سيدي نائل الصلب :

خلف سيدي محمد نائل أربعة اولاد صلب هم : - **يحيى** و هو اكبرهم ثم بعده**مليك** و الاصغر في الاولاد اسمه **احمد** و قد مات من غير شهرة و هؤلاء الثلاثة امهم سلمى بنت سيدي شعيب و الولد الرابع اسمه ** زكري ** وامه خيرة بنت سيدي حملة ومنهم تفرعت القبائل في كل النواحي.

خرافة كثرة اولاد سيدي نايل بين الاصيل و الدخيل

هناك الكثير من العامة من يرفع اعداد افراد قبيلة اولاد نائل ال ارقام خيالية مليونية و يعلم الله ان اكثرها من القبائل و الالقاب و العوائل المتحالفة و الفروع الدخيلة التي بقيت في نسبة قبيلة اولاد محمد نائل فعدد الاصيلين في نسب سيدي نائل قليل قليل جدا اذ لا يتعدون مئات الالف و قد احصاهم جماعة من الباحثين التاريخيين و الاساتذة فوجدوهم لا يتعدون الاربعمائة الف او الاقل من ذلك بكثير و ليس كما اشار الجهلة و العوام من الناس انهم ملايين .

المقالة من اعداد الباحث احمد الطيباوي منتدى الجلفة

ناصر الحسني
2011-07-09, 18:33
شجرة الأنساب ( مخطوط 1 )

بسم الله الرحمن الرحيم وصلي الله على المصطفى
إنما يريد الله ليذهب عنكم الرجس أهل البيت ويطهركم تطهيرا

- هذه نسخة مختصرة من الأصل في عقد الشرف الحسني المتصل نصها بسم الله الرحمن الرحيم .وصلى الله على سيدنا محمد وعلى اله وصحبه وسلم تسليما : الحمد لله الموجودبلاحركة ومنشئ المخلوقات بلا آلة الذي لاتحيط به الأزمنة ولا الجهات .الكريم الذي جل إن يتصف بالماهية .الواحد الذي لاشريك له ولاضد ولاند له.السميع الذي يسمع كل علانية وخفية العليم الذي يعلم كل ضاهر وباطن الذي يبصر ماكان في قاع البحار الزاخرات .الذي انعم علينا بالنعم السوابغ والحجج البوالغ المتجلي على طوالع الحكم لأولياته المعتبرين لذاته .المثبتة في أرضه وسمائه الذي يبين الأمور على إرادته وأتقن ماشاء في صنعه .وتدبير قدرته جل على تأييد ظهوره وقطره .فسبحانه من مالك وجل فيها على تشبيه الأشياء .وتقدس على الصاحبة والآباء والأبناء وخير الدنيا متعا إلى حين فلله الحمد على آلائه التي ليس لها ابتداء وصلاة تتظافر.
- بسم الله الرحمن الرحيم:
- بيان سلسلة الذهب العظيمة وهبات أرياح البركة المحمودة الكريمة ومن لاحت عابره بمحسوس السمسانية وهو مرج الذهب من ذرية أبي الحسن رضي الله عنه.
- قال لي سنذكر لك إن شاء الله سادتنا المرضيين المهتدين شبان أهل الجنة ومشايخ أهل السنة الحسن وأخيه الحسين رضي الله عنهما أجمعين .أما سيدنا الحسن مات عقيما لم يكن له ولد وأما سيدنا الحسين خلف ولدا اسماه علي اسم أخيه من شوقه فيه ...وخلف الحسن المثني بالحسين ستة أولاد علي وغانم وهارون ومحمد وعبد القادر وعبد الكامل وأما الحسين بن علي قتل مع اثنين من أولاده في يوم عاشوراء وقتله عسكر اليزيد بن معاوية ويقولون أربعة لم يحضروا في تلك الساعة .وأما غانم حضر وتمكن فيه خمسة وعشرين جرحا ثم رجعوا به إلى العراق .وأما الحسن قد تولى العراق وكان فيه خليفة وتزوج ستة نساء واماعلي فولاه سلطان على البحر فتزوج فولد ستة أولاد أولهم إدريس ومحمد وسليمان وجعفر ويحي هذا ماخلف مولانا عبد الكامل .وأما إدريس بن عبد الكامل ففر بنفسه إلى المغرب إلا انه مع مولاي رشيد بن مرشد القريشي لأنه أخوه من الرضاعة ثم تولى بمدينة تلمسان وقسم الجيوش ثم أذن لمولاي إدريس إلى جبلان ثم لم يجد مايلذذ به عليه من الحال ثم رجع إلى جبل زهرون فوجد فيه عبد الحامد بن مصعب الزهر واني ثم عقدله البيعة ثم تركها كما على حاله ثم زوج له بنته اسمها كنزة المرضية ثم حملت منه بالنجل اللبيب إدريس الأصغر بن إدريس الأكبر ثم أتاه سليمان بن جابر بقارورة من المسك مسمومة من عند هارون الرشيد فقام عنده أياما فمدها له فشمها فطلع السم على خيشومه فمات رحمه الله عليه فوضعت زوجته حملها فولدت ذكرا فسمته على اسم أبيه إدريس الأصغر بن إدريس الأكبر فقاموا به وزراؤه وقام به جده عبد الماجد بن مصعب وعمر بن بنصة وراشد بن مرشد حتى بلغ ستة سنين وقيل اثنا عشر سنة وقراء جميع العلوم وبلغ الحلم والريب فبنى المدينة البيضاء وحالف الله على بنيانها قال صلى الله عليه وسلم حين عرج على المعراج فرأى بقعة في الأرض بيضاء فقال للسيد جبرائيل ماهذه البقعة قال له في أخر الزمان تسمى فاس ينبع العلم من صدور أهلها كما ينبع الماء من حيطانها ولكن اسمها فاس قال صاحب الحديث أتانا إدريس عام مائتين وتوفي على جصب وقام مولانا إدريس الأصغر وتزوج بنت من بنات محمد بن سليمان الخان وعمره 29 سنة وزاد عام 73في القرن الثاني وخلف اثني عشرة ولدا أولهم محمد واحمد وعمار وعمران وداود وعلي وحمزة ويحي وعيسى وابوالقاسم وأبو جعفر العباس ولقمان هذا ماخلف مولانا إدريس الأصغر ومات رحمة الله عليه وسبب موته حبة من العنب مسمومة فيقابل بمحلول السم سائل اللعب حتى خرجت روحه رحمة الله عليه فقامت جدتهم كنزة المرضية وقسمت البلدان عليهم خافت من العداوة بينهم أول مااعطى لقمان تحساسة واحوازها وأعطي لعلي سلا فكانت واحوازها.
- وأعطى لبلقاسم سبته بأنها لها واحوازها وأعطى لعمران بادس واحوازها .وأعطى لجعفر انزارة واحوازها وبقي سيدي محمد بمدينة فاس والباقي من الذرية جعلت لهم عوائد من بيت المال وانتقل لقمان بذرا ريه وعددهم خمسة و أولاد تكاثروا الذكور كلهم انتقلوا إلى جبل اعياض وبنى مدينة يقال لها قلعة بني حماد كما تكلموا عليها في الكبر لان الكلام عليها طويل قال صاحب الحديث أول ذريتهم الكريمة بنو جرمون والسقفيون والسراغي والسرغيون وبن كفال وأولاد بوعنان وأولاد عمران وأولاد بن يحي والكرفيون وأولاد زيان وأولاد بعايشة وأولاد عمران وأولاد خالد وأولاد يزيد وأولاد بعلي وأولاد عون وأولاد ناصر وكلهم سرخة واحدة وقال الشيخ ابن عباس رضي الله عنه من ثبت نسبة من هذه النسبة ومن طعن فيه اوسب فيه لايقبل الله عنه شيئا في الدنيا ولا في الآخرة ولو صام ألفا سنة وحج مئة حجة وقال محمد بن فرحون اعلموا بهذه الأنساب من ذرية سيدنا محمد المختار صلى الله عليه وسلم وشرف وكرم ومجد وعظم مدام ملك الله وبقاء هذا الكتاب تذكر فيه ذرية سيدنا محمد المختار صلى الله عليه وسلم قال محمد بن عبد الله المكي سنذكر لك بني جرمون أهل الغرب ومنهم فرقة بني إيناس من جهة القبلة ومنهم فرقة من جهة الجوف ومنهم فرقة في تلمسان وهم سرخة واحدة يعني أخوانا فجدهم اسمه احمد بن محمد بن عبد الله بن يوسف بن موسى بن عيسى بن أعمر بن يحي بن إبراهيم بن علي بن يحي بن محمد بن إدريس الأصغر بن إدريس الاكبر بن عبد الله الكامل بن الحسن المثنى بن الحسين السبطي بن فاطمة بنت الرسول الله صلى الله عليه وسلم وأما أولاد ميمون أهل جبل فجيج ومنهم فرقة في بني سوسة ومنهم فرقة في جبل العمور وهم سرخة واحدة يعني إخوانا فجدهم اسمه ميمون بن عبد الله بن يوسف بن موسى بن عيسى بن عمر بن إبراهيم بن علي بن احمد بن إدريس الأصغر بن إدريس الاكبر بن عبد الله الكامل بن الحسن المثنى بن الحسين السبطي بن فاطمة بنت رسول الله صلى الله عليه وسلم وأما بنوا ندكة غيرها كانوا غواريس وقيل يكون بالعين الزرقا التي غارت في واد الكفر وهو المشهور وهذا اسمها ومنهم فرقة في فكيك ومنهم فرقة في واد الصفصاف ومنهم فرقة يقال لها أولاد سيدي أرزين ومنهم فرقة في الشلالة يقال لها أولاد مخلوف بن خليف الله ومنهم فرقة في اجنادة يقال لها أولاد سيدي وريساش .ومنهم فرقة في تقرت وهم سرخة واحدة يعني إخوانا فجدهم اسمه علي بن خلف الله بن عبد الرحمان بن يعلي بن عبد العلا بن احمد بن أعمر بن سليم بن احمد بن محمد بن عبد العزيز بن جاب الله بن موسى بن احمد بن محمد ابن إدريس الأصغر ابن إدريس الاكبر بن عبد الله الكامل بن الحسن المثنى بن الحسين البسطي بن فاطمة بنت رسول الله صلى الله عليه وسلم وأما أولاد خالد منهم فرقة في الصحراء ومنهم فرقة يقال لها أولاد أعنان ومنهم فرقة في قسنطينة وهم سرخة واحدة يعني إخوانا فجدهم اسمه خالد بن أعنان بن محمد بن عزوز بن محمد بن عبد الرحمان بن عبد الله الكامل بن الحسن المثنى بن الحسين السبطي بن فاطمة بنت رسول الله صلى الله عليه وسلم وأما أهلال في افريقية ومنهم فرقة في سوسة في إزاء تونس ومنهم فرقة باازاء أمزاب ومنهم فرقة في باجة وهم سرخة واحدة يعني إخوانا فجدهم اسمه أهلال بن الناصر بن منصور بن يعقوب بن علال بن عبد الله بن عبد الرحمان أعرابي حمزة بن الحسن بن علي بن الحسين السبطي بن فاطمة بنت رسول الله صلى الله عليه وسلم وأما سيدي سليمان المذبوح في الدوسن منهم فرقة في أمزاب ومنهم فرقة في افجيج خرج منهم سيدي احمد خلف أربعة أولاد نايل والسكناوي وبليت وعبد الرحمان أما نايل انتقل إلى الصحراء وأما بليت انتقل إلى القبائل، وأما السكناوي انتقل إلى وسلات العروان وهم سرخة واحدة يعني إخوانا فجدهم اسمه احمد بن عبد الله بن محمد بن يوسف بن عبد السلام بن مشيش بن بوبكر بن علي بن عمر بن سالم بن مروان بن جيدة بن محمد بن احمد بن علي بن محمد بن إدريس الأصغر بن إدريس الاكبر بن عبد الله الكامل بن الحسن المثنى بن الحسين السبطي بن فاطمة بنت رسول الله صلى الله عليه وسلم وأما أولاد محمد بن العطاء أهل عين الفضاء اثنين من أولاد بزيد وعيسى أما بزيد استقر بإزاء باجة وأما عيسى استقر بإزاء جبل اعياض فجدهم اسمه محمد بن الصلحاء بن إدريس بن عبد القادر بن عيسى بن احمد بن إدريس بن عبد العزيز بن عبد القادر بن عيسى بن احمد بن إدريس الأصغر بن إدريس الاكبر بن عبد الله الكامل بن الحسن المثنى بن الحسين السبطي بن فاطمة بنت الرسول صلى الله عليه وسلم .
وأما أولاد محمد بن زيان الملقب بن ظاعة الحنش فاسمه محمد بن زيان بن احمد بن عبد الله بن إعمر بن عبد الخالق بن علي بن عبد القادر بن إعمر بن عبد الله الشيس بن احمد بن جعفر بن إدريس الأصغر بن إدريس الاكبر بن عبد الله الكامل بن الحسن المثنى بن الحسين السبطي بن فاطمة بنت الرسول صلى الله عليه وسلم .
وأما هجرس أصله أم ارفيع ومنهم فرقة في واد اللحم ومنهم فرقة في إزاء تونس ومنهم فرقة في القلعة وهم سرخة واحدة يعني إخوانا فجدهم اسمه سيدي هجرس بن علي بن المسعود بن عبد العزيز بن سالم بن احمد بن علال بن جابر بن احمد بن علال بن أبو القاسم بن جعفر بن إدريس الأصغر بن إدريس الاكبر بن عبد الله الكامل بن الحسن المثنى بن الحسين السبطي بن فاطمة بنت الرسول صلى الله عليه وسلم .
وأما سيدي غانم مخروق الشهادة صاحب جبل العمور ومنهم فرقة في مقرة فخلف أربعة أولاد محمد واحمد وعبد الله وعبد الرحمان فأما احمد انتقل إلى نورة وأما محمد وعبد الله وعبد الرحمان استقروا بإزاء جبل العمور فجدهم اسمه خالد بن احمد بن يحي بن عبد الكريم بن يحي بن محمد بن يحي بن زكريا بن المسمين


بن المنصور بن جعفر بن محمد بن عبد الله العافية بن محمد بن احمد بن إدريس الأصغر بن إدريس الاكبر بن عبد الله الكامل بن الحسن المثنى بن الحسين السبطي بن فاطمة بنت الرسول صلى الله عليه وسلم .وأما الوالي الصالح والكوكب الواضح سيدي محمد السنوسي المعروف بمدينة تلمسان المستقر بالقبائل بني بلعيش أصله من افناضة من أمه وأبيه فاسمه محمد بن يوسف بن السنوسي بن علي بن محمد بن الحسن بن عيسى بن محمد الكرماني بن الحسن بن موسى بن عمربن عبد الله بن إبراهيم بن محمد بن رابح بن عبد الله بن محمد بن احمد بن إدريس الأصغر بن إدريس الاكبر بن عبد الله الكامل بن الحسن المثنى بن الحسين السبطي بن فاطمة بنت الرسول صلى الله عليه وسلم وأما عمران تزوج ستة عشرة امرأة فخلف خمسة يحي وامساهل وعون ومحمد وعمران بن عمران وهم أهل جبل العمور ومنهم فرقة في الفرش وبعضهم في عين الكرم وبعضهم في تونس وبعضهم في تالوانت بإزاء القلعة ومنهم فرقة في الصحراء وهو امساهل تولى فيها سلطانا حين سعدت بهم الأوطان مات رحمة الله عليه عند معركة وترك زوجته حاملة فاتت بولد فاسمه يحي فاستقر بإزاء سيدي ابراوا وترك ذريته هنا وهم سرخة واحدة يعني إخوانا فجدهم اسمه عمران بن علي بن يحي بن أرشيد بن عمران بن محمد بن عبد الرحمان بن عبد الرحيم بن محمد بن عبد الله بن عبد القادر بن عبد الله بن إدريس الأصغر بن إدريس الاكبر بن عبد الله الكامل بن الحسن المثنى بن الحسين السبطي بن فاطمة بنت الرسول صلى الله عليه وسلم وأما سيدي ابوزيد أشقر اللون مقرون الحواجب ذا حسن وجمال وله علامة تحت عمامته في طرف جبهته وهو جرح من عتاق بالمدينة اعزها الله فخلف أربعة أولاد محمد واحمد وعبد الله وعبد الرحمان وخلف عبد الرحمان بزيد وعلي وعبد الرحمان وعبد العزيز وهم أهل السوامع بإزاء سويد ومنهم فرقة في مدينة تلمسان ومنهم فرقة في مدينة فاس ومنهم فرقة في طنجة ومنهم فرقة في ارض فاقوت في معدن الملح وبعضهم في مقطع الكبريت ومنهم فرقة في واد الشعير ومنهم فرقة في الصحراءبازاء المحاصل وهم سرخة واحدة يعني إخوانا فجدهم اسمه بزيد بن علي بن المهدي بن سفيان بن يسار بن موسى بن محمد بن سليم بن موسى بن عيسى بن إدريس الأصغر بن إدريس الاكبر بن عبد الله الكامل بن الحسن المثنى بن الحسين السبطي بن فاطمة بنت الرسول صلى الله عليه وسلم وأما سيدي علي أصله من الساقية الحمراء وانتقل منها إلى فاس وانتقل من فاس إلى تلمسان واستقر بها وزاد عنده ثلاثة أولاد احمد وساعد وعثمان أما احمد انتقل إلى مسيلة واستقر بها بإزاء جبل اعياض وأما سعد انتقل إلى تقرت وأما عثمان استقر في الطاقه فجدهم اسمه بلقاسم بن احمد بن محمد بن عيسى بن علي بن الطاهر العربي بن عبد العزيز بن يوسف بن مروان بن عيسى بن موسى بن عبد العزيز بن يوسف بن الطاهر بن احمد بن إدريس الأصغر بن إدريس الاكبر بن عبد الله الكامل بن الحسن المثنى بن الحسين السبطي بن فاطمة بنت الرسول صلى الله عليه وسلم .وأما أولاد قايد وأولاد سالم وأولاد الحاج علي وأولاد فايد فهم سرخة واحدة يعني إخوانا وأما أولاد قايد منهم فرقة في ازواوة ومنهم فرقة في تونس فجدهم اسمه محمد علال بن إبراهيم بن عبد الحليم بن جعفر بن محمد بن عبد العزيز بن الطاهر بن عيسى بن يوسف ين الطاهر بن محمد بن إدريس الأصغر بن إدريس الاكبر بن عبد الله الكامل بن الحسن المثنى بن الحسين السبطي بن فاطمة بنت الرسول صلى الله عليه وسلم وأما عبد الحق خلف أربعة أولاد محمد واحمد وعبد السلام وعلي أما علي انتقل إلى المشرق وأما عبد السلام وعبد الحق انتقلوا إلى البرابر العجمية وأما عبد الحق خلف ولد شديد الحزن قريب الغضب سريع الرضى فسمع بخبره أمير المومنين موسى بن معاوية فبعث له قائد من قياده فقتلوه فخلف ولدا ابن عشرين يوما فخبأته جارية في جيبها اسمها جمعة فقالوا لها الخدام ماعندك أيتها الجارية فقالت لهم ماعندي إلا خبز وبرقوق نحي به النفس التي حرم الله وهم في وطن الشلال ومنهم فرقة في جبل بجاية ومنهم فرقة بإزاء تونس فجدهم اسمه عبد الحق بن عبد القوي بن علي بن احمد بن عبد القوي بن علي بن احمد بن محمد بن عبد العزيز بن عبد الحق بن يوسف بن يحي بن محمد بن إدريس الأصغر بن إدريس الاكبر بن عبد الله الكامل بن الحسن المثنى بن الحسين السبطي بن فاطمة بنت الرسول صلى الله عليه وسلم . وسنذكر لك سيد السادات وافي الحضلات ذرية الحسين بن الصالح صاحب البرهان القاطع الواضع سيدي عبد القادر الجيلالي قطب الصالحين ومصباح العارفين العزيز على رب العالمين نفعنا الله به يعرف بمدينة بغداد وخلف اثني عشرة ولدا . أولاده سيدي عبد الرزاق واستخلف في ولاية أبيه وسيدي عيسى وسيدي عبد الوهاب وحين مات الشيخ عبد القادر وصلى عليه ولده سيدي عبد الوهاب وسيدي عبد الرحمان وسيدي موسى وسيدي صالح وسيدي جعفر وسيدي احمد وسيدي داود وسيدي إبراهيم وسيدي عبد الكريم وسيدي زين العابدين وثلاثة من البنات سيدة خاوية المعروفة بمدينة بغداد وسيدة فاطمة المعروفة باليمان وسيدة ظاهرة الوسيلة وماتوا عازبين هذا ماخلف سيدي عبد القادر بن صالح بن موسى بن عبد الله بن يحي الزاهد بن موسى الجودي بن عبد الله المحضي بن داود بن الحسين السبطي بن فاطمة بنت الرسول صلى الله عليه وسلم وأما سيدي عبد القادرالجيلالي بسط الصوامع الواقف على حدود الله . القائم بسنة الرسول صلى الله عليه وسلم حضر بفضائله كما فعل عمر رضي الله عنه خرج من حرة النساء الفاخرة الجليلة فاطمة المشهورة وهي أم الخير المذكورة قال الراوي كانت فاطمة الزهراء رضي الله عنها بلا نسل فمشت لأبيها وشكت له وبكت وطلبته في الذرية فدعا لها رسول الله صلى الله عليه وسلم فأتى عندها الحسن والحسين رضي الله عنهما قال صلى الله عليه وسلم جميع الأنساب والاحساب تعيا يوم القيامة إلا حسبي ونسبي وقال صلى الله عليه وسلم لعن الله من دخلني بغير نسب والخارج مني بغير سبب وقال صلى الله عليه وسلم محبة أهل بيتي فرض على كل مسلم حقيقة من حقائق الإسلام وقرة الأبصار وبعضهم حقيقة من حقائق الكفار يبغضون النبي ويسبون وينسبون وبتقوى كفر اليهود والنصارى لعنهم الله.
-قال عبد العزيز بن عبد العظيم القذف والغيبة والنميمة في أهل بيتي ولم يغير عليهم فهم من أهل جهنم .ولا يغتب احد من أهل البيت إلا المنافقون والكفار لعنهم الله .
- قال ابن الوزاز هذا كتاب التحقيق في النسب الوثيق وهذا منقول من وثيقة إلى وثيقة إلى وثيقة النبي صلى الله عليه وسلم الشهود الموضوعة أسماؤهم عقب تاريخه يشهدون ويتحققون لله لالغيره أولهم سيدي عبد العظيم وسيدي عبد الله بن عبد العظيم وسيدي أمبارك بن عبد السلام وسيدي احمد بن عبد السلام وسيدي محمد بن علي وسيدي علي بن عبد الجبار وسيدي أبو بكر بن احمد وسيدي عياد بن أبو بلقاسم وسيدي محمد بن عبد الله وسيدي المسعود بن عيسى وسيدي مسعود بن عزار بن عياد وسيدي سالم بن المنصور وسيدي اعمر بن السعيد وسيدي يحيا بن إبراهيم وسيدي سالم بن المنصور وسيدي عبد الله بن علي وسيدي محمد بن اعمر وسيدي يعقوب بن عبد الكريم .
الحمد لله الذي زين ذرية نبينا عليه الصلاة والسلام بمكارم العز والشرف والكرامة .وألبسهم حلل التمجيد والسيادة عن سبيل التقوى والاستقامة وخصهم من الأمة بمراتب الرفعة والأمانة على الكرام من مكارم الأخلاق فجعلها على أكرم الأعناق وأوضح علامة وجعل جهنم علامة وجعل الجنة براءة من النار والنفاق وأمنا من العذاب ودليل على صحة الإسلام والسلامة .
-احمده حمد الرضى ......الله .....وبحمد نبيه الذي انزل ......الكتاب فاسمع كلامه .
وبعد فان سادتنا الشرفاء الآجلة وفروع الشجرة الأصلة النبوية غصن من معادن الإحلال والاعظام والأغصان والحمد لله إن ماسقها السيد الأجل الفاضل الأشهر الشريف الحسني السيد محمد بن عمرة نجل السيد الأجل الوالي الرباني الصالح الغوث الناصح سيدي حمله نفعنا الله ببركاته وأفاض علينا من خزائن خيراته .أمين المدفون السعيدة انه يعرف ساكنها تعريفا المذكور تعريفا تاما شاهد عند الخاص والعام وانه من ذرية سيدي حملة وجدناه في الشجرة المذكورة للشيخ ابن فرحون ونقلناها حرفا بحرف على يد ناقلها عبيد ربه واقل عبيده وأحوجهم محمد بن محمد بن احمد بن علي بن عبد الله بن احمد بن محمد بن يعقوب ين يوسف بن أرفاف بن يوسف بن سيدي حملة بن لقمان بن إدريس الأصغر بن إدريس الاكبر بن عبد الله الكامل بن الحسن المثنى بن الحسين السبطي بن فاطمة بنت الرسول صلى الله عليه وسلم.

كملت الشجرة .وقع تبديلها عام 1379.

*المرجع:مخطوط قديم
عن وزارة التعليم الأصلي والشؤون الدينية ولاية سطيف

بتصرف: عامر علواني

ناصر الحسني
2011-07-09, 18:39
--------------------------------------------------------------------------------

بسم الله الرحمان الرحيم
والحمد لله وحدة والصلاة والسلام على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه

فهذه شجرة الأبرار الشرفاء الأخيار السادات المعروفين بآل النبي صلى الله عليه وسلم * ولد صلى الله عليه وسلم في الساعة العاشرة ليلا وهي ليلة الاثنين سبعة وعشرين من فبراير وهو ربيع الاول، وقد حملته أمه آمنة بنت وهب في شهر جمادي الاولى ولم يزد على سبعة اشهر ، وكان مولده بمكة المكرمة في دار محمد ابي يوسف اخو الحجاج بن يوسف وهذا عام4473 منذ هبوط ادم عليه السلام من الجنة571 من ميلاد المسيح عليه السلام.
* وآل النبي هم: علي وحمزة والعباس وعقيل وجعفر وهم الذين يحرم عليهم الصدقات.
* وأصحابه وهم : ابوبكر الصديق- عمر- عثمان- علي- طلحة- الزبير- سعد- سعيد- عبد الرحمان بن عوف- ابي عبيدة عامر بن الجراح.
* نسبه صلى الله عليه وسلم: محمد بن عبد الله بن عبد المطلب بن هاشم بن عبد مناف بن قصي بن كلاب بن مرة بن كعب بن لؤي بن غالب بن فهد بن مالك بن نظر بن كنانة بن خزيمة _ن مدرك بن الياس بن مضر بن نزار بن معد بن عدنان ، قال صلى الله عليه وسلم لا ترفعوني فوق عدنان.
* قال صاحب الحديث كان النبي صلى الله عليه وسلم ذات يوم من الايام جالس وهو يقول أهل بيتي أهل بيتي فقالوا له أصحابه أنحن أهل بيتك يارسول الله قال لهم أهل بيتي وذرية ذريتي مني الى يوم القيامة فمن عزهم فقد عزني ومن آذاهم فقد آذاني ومن أبغضهم فقد أبغضني ومن عظمهم فقد عظمني ومن أحبهم فقد احبني ومن رحمهم فقد رحمني ومن سبهم فقد سبني ، فإنه سيأتي آخر الزمان أموالهم مغصوبة ، ومساكنهم عند غيرهم مكسوبة يكون في ذلك الزمان لامال ولا حال ولا عقل ولاخيال وأضرب الناس بهم الامثال يأتو ذريتي محقورين مذلولين عند أراذل الناس مسخورين فبكا صلى الله عليه وسلم وبكا الصحابة معه.
* الحمد لله سنذكر سادتنا المهديين المرضيين شبان أهل الجنة ومصابيح أهل السنة : الحسن واخوه الحسين رضي الله عنهما أمين.
* سيدنا الحسن قيل تناسل في المشرق.
* أما سيدنا الحسين فازداد له ولد سماه على اسم أخيه الحسن المثنى
* أما الحسن المثنى بن الحسين السبطي بن على وفاطمة بنت الرسول صلى الله عليه وسلم فخلف ستة اولاد وهم: علي ، عالم ، عبد القادر ، هارون ، محمد ، عبد الله الكامل.
وقد قتل الحسن المثنى مع ابنيه عبد القادر ومحمد في كربلاء ، أما علي ففر الى العراق وأما عبد الله الكامل كان رجلا عالما تقيا وكان يتنقل بين المدن والجهات حتى وصل الى المغرب العربي وقد خلف ستة اولاد ذكور: ادريس ، سليمان ، محمد الزاكي ، جعفرالصادق ، موسى ، يحي.
* ادريس بن عبد الله الكامل توجه الى المغرب الاقصى مع راشد بن مرشد القرشي أخوه في الرضاعة حتى وصل جبل زرهون ووجد فيه عبد المجيد بن مصعب الورب الزرهوني وأخوه عمر بن مصعب حيث عقد له البيعة وتركه حاكما وقد كانت الخلافة من قبل في قبائل البربر وأصبح كل من عبد المجيد بن مصعب واخيه عمر وراشد بن مرشد وزراء له، فقام ادريس وتزوج ابنة وزيره عبد المجيد بن مصعب ( كنزة) فحملت منه بالنجل ادريس الاصغر وسبب موت ادريس الاكبر قارورة مسك اهداه اياه سليمان بن جال النبذ بامر من هارون الرشيد وقد خلف زوجته حاملا بستة اشهر بادريس الاصغر سمته على اسم ابيه فعلمته القرآن ومختلف العلوم بعد كبره زوجته أمه من بنت سليمان بن محمد النجاع بعد ان استقر في مدينة فاس مات ادريس الاصغر مقتولا بحبة عنب مسمومة ، وخلف اثنى عشرة ولدا (محمد ، احمد ، ابو القاسم ، عمر ، عمران ، علي ، عيسى ، يحي ، حمزة ، عبد الله ، داوود) ، قام محمد بن ادريس بتقسيم الولايات على اخوته حتى لا تقع الفتنة بينهم وبقي هو في مدينة فاس.
* ذريتهم: بنو جرمون ، السقفيون ، بنو ميمون ، بنو تودغر ، بنو حزمة ، الفراعنة ، المدنيون ، بنو وكيل ، بنو قلال ، اولاد بن عنان ، اولاد عون ، بنو عمران ، اولاد علي بن يحي ، العراقيون ، اولاد بوبكر ، بنو مدين ، بنو زيان ، اللحاينة ، مغروات ، بنو حرمة ، اولاد رحمون ، مناضة ، الجوطيون ، اولاد زكرياء ، اولاد بوزكرياء ، اولاد جنون ، اولاد سليمان ، اولاد خالد ، اولاد قايد ، اولاد سالم ، اولاد عبد الحميد ، اولاد الحاج علي ، اولاد داود فل ، بنو يلمان ، بنو يلول ، اولاد بو علي ، شجرارة ، بنو دلول ، مزجة ، الزرالدة ، اولاد الكلاج ، اولاد بوعيشة ، بنو عطا ، القبوات ، ونوغات ، اولاد مهدي ، اولاد علي ، وبنو علي ، اولاد عبد الرزاق ، اولاد بوزيد ، بنو كثير ، اولاد عبد العزيز ، اولاد ناصر ، اولاد عبد الحق ، اولاد الصمد ، اولاد رزين ، اولاد السكناوي ، اولاد نايل ، بنو ليث ، الخرشافيون، اولاد عثمان .
ـ بنو جرمون بقرب تلمسان فجدهم احمد بن محمد بن عبد الله بن يوسف.
ـ السقفيون بازاء فجيج جدهم ابراهيم بن احمد بن عيس بن مسعود.
ـ بنو ميمون بازاء الحمام ومنهم فرقة في يزناسا، وجدهم محمد بن ميمون بن محمد .
ـ الفراعنة أهل سوس، وجدهم الحسن بن ابو القاسم بن عبد الكريم.
ـ بنو تودغر قرب واد سيق ، وجدهم محمد بن عبدالله بن عبد الرحمان منهم:
فرقة في الصفيصفية/ فرقة في ام اجرار/ فرقة في شلالة/فرقة في فجيج/ فرقة في ورقلة / فرقة في جبل بنو سنوس / فرقة في بنو يزناسا/ فرقة في جناد.
ـ اولاد بنو عنان اهل مدينة فاس منهم فرقة في جبل بني سنوس في قبائل بني سعيد اسموهم اولاد نابت بن منصور وفرقة
في تلمسان وفرقة في قبائل مطهر اهل العين الصفراء واولاد عنان واولاد زيان ومنهم فرقة على شاطيء واد يسر يقال
لهم اولاد سيدي محمد الزحاف.
القاطنون في جبال علام فمنهم فرقة في مراكش وفرقة في فاس وفرقة في الصحراء وفرقة في تلمسان وفرقة في مدينة تونس .
احمد خلف اربعة اولاد نايل / السكناوي / ابو ليث /عبد الرحمان . نايل انتقل الى الصحراء ازاء بن علي اما ابو ليث انتقل الى قبائل لبرانيس ازاء تازة / السكناوي انتقل الى السلاوة وخلف ولد انتقل الى واد يسر على شاطيء الواد اسمه محمد لعرج / اما عبد الرحمان انتقل الى جبل بابور.وجدهم احمد بن عبدالله الخرشوفي بن محمد بن بريسون بن عبد السلام بن مشيش بن بوبكر بن علي بن حرمة بن عيسى بن سالم بن مزوار بن حيدرة بن علي بن محمد بن احمد بن عبد الله بن ادريس بن ادريس.

ناصر الحسني
2011-07-09, 18:39
خالد بن عنان ترك ثلاثة اولاد محمد ـ احمد ، علي وترك محمد ولدين خالد ، عنان/ خالد بن عنان بن عمر بن عزوز بن محمد بن عبدالله بن عبد الرحمان بن يعلا بن عبد العلا بن عمر بن سليمان بن احمد بن محمد بن ادريس بن ادريس ابن عبد الله الكامل بن الحسن المثنى بن الحسين السبط بن علي وفاطمة.
بعض ابناء ادريس: بنو ثلاثة / اولاد عزوز من عائلة تودغير /ورجلة واصله من فجيج / القاطنون في بنو سنوس على شاطيء الواد احفاد خالد بن عنان/القاطنون في جبال علام منهم فرقة في مراكش وفرقة في مدينة فاس وفرقة في الصحراء وفرقة في تلمسان وفرقة في مدينة تونس فجدهم عبد السلام ابن مشيش بن بوبكر بن علي بن حرمة بن عيسى بن سالم بن مزوار بن حيدرة بن علي بن محمد بن احمد بن عبدالله الكامل بن ادريس.
ـ بنو يفرن القاطنون في الفردية. ـ اولاد عبدالله في واد الرمان منهم فرقة في بني يزناسا.
ـ البدويون اهل تلمسان جدهم البدوي بن محمد بن عبدالله بن موسى.
ـ اولاد سالم القاطنون في جبل يزناسا في مليسين بإزاء العرعار واولاد كاتب واولاد ابراهيم واولاد عيسى واولاد نافع واولاد الغنايم واولاد ذياب واولاد زيان واهل سجلماس المعروفة برطاء حمزة بزاء جبل ازواوة فمنهم فرقة في حجرة تيطر بزاء حجرة الميلان وفرقة في بلاد الجزائر وفرقة في بني يلتيتن في جبل جرجرة.
ـ اولاد سيدي عطاء القاطنون في جبل العمور بازاء عين فضة.
ـ اولاد مالك اهل تاونزايت القاطنون في قبائل شابع. ـ بنو كلال اهل واد زنات.
ـ اولاد سيدي علي بن بوبكر اهل جبل شلالة واولاد الولي الصالح سيدي موسى الملقب الحميدة الذي انتقل من مكان الى مكان حتى استقر في قبيلة يقال لها ابوهابية واستقر معهم بازاء حوض سعيدة.
ـ اولاد سيدي عبد الرحمان اهل الاسكندرية. ـ المرغيون اهل تفلالت بازاء اسويس.
ـ الجوطيون في فاس منهم فرقة في قبائل عامر.
ـ المغرارة منهم فرقة في تلمسان يقال لهم اولاد احمد بن بوزيان رضيع لحنش وفرقة في جبل ترارة مع بني حيد صير يقال لهم اولاد سيدهم وفرقة في جبل بني يزناسا يقال لهم اولاد سيدي عبد الرحمان واولاد سيدي يوسف الحاج واولاد احمد القاطنون بازاء تازرة منهم فرقة بازاء الغرب الاقصى وفرقة في مدينة فاس وفرقة في الصحراء وفرقة بازاء مستغانم يقال لهم اولاد سيدي عفيف وفرقة بازاء مازانة يقال لهم اولاد سيدي محمد بن يعقوب.
ـ اولاد محمد بن ادريس اهل مدينة فاس منهم فرقة في الريف وفرقة في مراكش وفرقة في بني سنوس.
ـ بنو حرفض في الصحراء.
ـ عمران خلف اربعة اولاد محمد وعمران ويحي وعون الساكنون في شرشار وضلع وجلال واهل اكسال.
اما يحي وعون انتقلوا الى افريقيا وخلفو اولاد هناك.
ـ اولاد عبد العزيز منهم فرقة في بجاية وفرقة عادت الى فاس وفرقة في ونوغة وفرقة في معد الملح وفرقة في مقطع الكبريت وفرقة في جبل العمور اما سيدي علي بن بوزيد خلف فرقة في واد الجريد بازاء مدينة نفطة وبعضهم في مدينة تونس ومنهم فرقة في مدينة الجزائر وفرقة في اسطنبول ومنهم فرقة قرب بنو علي الذوادي ومنهم فرقة في الشلالة يقال لهم هوارت السنتهم ناطقين بالزناتية.

ناصر الحسني
2011-07-09, 18:44
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ، هذه معلومات قد سبق لي ان لخصتها من قبل ، واعتبرها احد الاخوة الكرام انها معلومات خاطئة واليكم المصدر :
قال الله تبارك و تعالى<<يَا أَيُّهَا النَّاسُ إِنَّا خَلَقْنَاكُم مِّن ذَكَرٍ وَأُنثَى وَجَعَلْنَاكُمْ شُعُوباً وَقَبَائِلَ لِتَعَارَفُوا إِنَّ أَكْرَمَكُمْ عِندَ اللَّهِ أَتْقَاكُمْ إِنَّ اللَّهَ عَلِيمٌ خَبِيرٌ >> صدق الله العظيم

موضوع: الشجرة المباركة للأشراف الأدارسة والتباليين
--------------------------------------------------------------------------------

قال الراوي في أصل هدا النسب المنتقل من الحبيب السيدة فاطمة الزهراء بنت الحبيب سيدنا محمد صلى الله عليه و سلم و سبب انتشاره شكواها لسيد الوجود صلى الله عليه و سلم و طلبها صالح الدعاء لها و لذريتها رضي الله عنهم أجمعين فصلحت وانتشرت شرقا وغربا وجوفا وقبلة من ذرية سيدنا الحسن وسيدنا الحسين السيدين المرضيين خير شباب أهل الجنة نفع الله بهما آمين. فأما سيدنا الحسن رضي الله عنهم فولد في منتصف رمضان سنة ثلاث من الهجرة قاله الذهبي و غيره وهو أول أولاد سيدنا علي وسيدتنا فاطمة البتول رضي الله عنهم اجمعين وتوفي بالمدينة سنة تسع وأربعين أو خمسين من الهجرة النبوية ودفن إلى جنب أمه رضي الله عنها وقد خلف على الصحيح اثني عشر ولدا وهم سيدنا زيد وسيدنا الحسن المثنى . وعقبه الموجود منهما فقط. وعمر قد انقرض عقبه قاله ابن حزم في الجمهرة . والحسين قد انقرض عقبه أيضا قاله الشريف السمرقندي. و طلحة.و القاسم و أبو بكر وعبد الرحمان ومحمد وعبد الله وجعفر وحمزة .أما زيد فامه انصارية وقد خلف ولدا واحدا وهو الحسن وكان أميرا على المدينة في دولة المنصور و استعمله أعمالا أخرى . وأما سيدنا الحسن المثنى فقد خلف سبعة أسباط ابراهيم الغمر . والحسن المثلث . و داوود . وجعفر. ومحمدا .وعليا العابد . وعبد الله الكامل . رضي الله عنهم أجمعين. وقد خلف سيدنا عبد الله الكامل .المدكور رضي الله عنه سبعة فروع وهم الإمام محمد النفس الزكية. والإمام إدريس . و الإمام سليمان . والإمام موسى الجون . والإمام إبراهيم . والإمام يحيى . والإمام عيسى ... أما مولانا إدريس رضي الله عنه فقد فر بنفسه هاربا لبلاد المغرب فالتقى الرشيد السيد القرشي ميزار في مدينة تلمسان وتبعه أخواه سيدي سليمان وسيدي أحمد ومعهم الجيوش وهم يجدون السير حتى بلغوا مدينة وليلي بالمغرب ثم انتقلوا إلى مدينة طنجة فلم يجدوا فيها ما يسر حالهم فرجعوا إلى مدينة وليلي وهي مدينة أبي المعالي وسميت بهذا الإسم في زمن أبي المعالي وسميت في زمننا بقصر فرعون . فوجدوا فيها عبد المجيد الزرهوني أميرا على المغرب _ البربر وغيرهم تحت ولايته_ ولاه رشيد بن المرشد القرشي . فتزوج مولانا إدريس بنت الأمير عبد المجيد المذكور السيدة كنزة وهي من أجمل النساء حسنا وأدبا وقدا واعتدالا فحملت منه . تم قدم عليه سليمان الجريري من المشرق بعثه إليه هارون الرشيد بقارورة من المسك مسمومة فأقام عنده أياما كثيرة يرصده حتى استأمنه ووثق بزيارته اياه فقربه منه .ففي يوم من الايام اختلى به مع فقد حاجبه فاهدى إليه تلك القارورة فاستنشقها السلطان مولانا إدريس فصعد السم إلى خيشومه فمات رحمة الله علينا وعليه ولايرحم الله من قتله فترك زوجته السيدة كنزة المذكورة في شهرها التاسع من الحمل فولدت بعد تمامه ولداذكرا فسمي باسم ابيه سيدنا إدريس بن إدريس.وقد ظهرت نجابته وتعلم القرآن وما شاء الله من العلم في اثني عشر سنة فبايعته القبائل واهل مدينة وليلي وكان رشيدا حاجب أبيه من قبله هو الولي لأموره وأمور القبائل بين يديه حتى كبر مولانا إدريس فنصره قبائل المغرب كلهم.ويسمونه مولانا إدريس الأصغر.ورضيت قبائل المغرب كلها ولايته و فرحوا بها عن آخرهم ثم أمر رضي الله عنه ببناء مدينة فاس حرسها الله من كل باس فدخلها و دعا الله عز و جل لها بالبركة فستجاب الله دعاءه وبها من البركة مالا يصفه الواصف و كانت خلافته رضي الله عنه تسعا وعشرين سنة وقيل عمره مئة وعشرين عاما و قيل ثلاثة عشر ثم توفي رحمة الله علينا و عليه مسموما في حبة من العنب بعد اصلاحه مدينة فاس وكان رضي الله عنه قد ترك اثني عشر ولدا و هم سيدي محمد . وسيدي عبد الله. وسيدي أحمد. و عمران.وعيسى. وعامر. وداوود.و يحيا. وأبو القاسم حمزة. وعلي. وكثير.هذا عددهم رضي الله عنهم و نفعنا بهم آمين. فهاؤلاء أصول الشرفاء بالمغرب فالويل لمن أهانهم وسب ذريتهم لقوله صلى الله عليه و سلم "حرمت الجنة على من ظلم أهل بيتي وآذاني في عترتي ". وقال صلى الله عليه و سلم أيضا " لايبغضنا أحد ولا يحسدنا إلا ذيذ يوم القيامة عن الحوض بسياط من نار ". وقال صلى الله عليه وسلم في خطبته " من أبغض أهل البيت حشره الله يوم القيامة يهوديا ". وقال أيضا صلى الله عليه وسلم في آخر حديث " ... ألا و من مات على بغض آل محمد جاء يوم القيامة مكتوبا بين عينيه آيس من رحمة الله"
قال صاحب الخبر فتولى محمد بن إدريس الخلافة وقسم البلاد على إخوته هو وجدته كنزة فأعطى لعمران دادسة وأحوازها وأعطى لعامر تازة وأحوازها وأعطى لأبي القاسم طنجة وأعطى لسيدي أحمد سبتة وأحوازها ومكناسة وتادلة وأعطى عبد الله أغمات ونفيس وأعطى شالة وأحوازها لسيدي يحيا واعطى درعة وأحوازها لحمزة واعطى غرناطة وطرف جبل أبي الثلج لكثير وأعطى مراكش وأحوازها لعيسى وأعطى تلمسان وأحوازها لداوود فقسموا بلا د المغرب على ماتعلم ولذالك تركوا ذرياتهم في جميع أراضي المغرب الأقصا رضي الله عنهم ونفعنا بهم آمين قال صاحب الخبر فذريتهم حدها معدودة منهم بنوا جرمون. والخرشفيون .والجوطيون .والبلديون. وبنوحرمة .والهزليون. وبنوا كثير وبنوا سرغنة.اخوانا وبنوا وعاء عبد في بلاد فيكيك .وبنوا كدان في واد الزات.وبنوا عامر.وبنوا خالد.وأولاد أبي بكر بن عطاء الله.وأولاد بكيل .وأولاد أبي عنان. وابن عامر. وأولاد أبي السباع .وأولاد رحمون. وأولاد الليث. وأولاد أمغار. والحبيبة .وأولاد زكرياء رضي الله عنهم قال صاحب الخبر رضي الله عنه فأما بنوا جرمون فهم بإزاء سبتة بجبل الأعلام فكان جدهم فقيها عالما زاهدا اسمه سيدي محمد بن عبد الله بن عبد الكريم بن محمد بن عبد الله بن القطب الشهير مولاي عبد السلام بن مشيش بن أبي بكر بن علي بن حرمة بن عيسى بن سالم بن مزوار بن علي بن حيدرة بن محمد بن إدريس بن إدريس بن عبد الله الكامل بن الحسن بن الحسن بن علي بن أبي طالب رضي الله عنه وأما السقليون فجدهم اسمه ابراهيم بن مسعود بن ابراهيم بن محمد بن أحمد بن محمد بن مسعود بنعيسى بن عثمان بن اسماعيل بن عبد الوهاب بن يوسف بن سيدي عمران بن يحيا بن عيسى بن عبد الله بن أحمد بن إدريس بن إدريس بن عبد الله الكامل بن الحسن بن الحسن بن علي بن أبي طالب رضي الله عنه وأما بنوا ميمون فجدهم اسمه محمد بن عبد الله بن يوسف بن ميمون بن موسى بن يحيا بن عمران بن ابراهيم بن إدريس بن إدريس بن عبد الله الكامل بن الحسن بن الحسن بن علي بن أبي طالب رضي الله عنه وأما بنو كثير فجدهم اسمه بناصر بن منصور بن يعقوب بن هلال بن عبد الرحمان بن حميد بن روح بن الحسن بن عبد الله بن أحمد بن داوود بن إدريس بن إدريس بن عبد الله الكامل بن الحسن بن الحسن بن علي بن أبي طالب رضي الله عنه وأما أولاد غانم وهم بنوا كثير فمسكنهم بواد تسوت وخرجوا إلى تمسنت فجدهم اسمه محمد بن أحمد بن عزيز بن عباد بن زهير بن سليمان بن الحسن بن الحسين بن عبد الجليل بن أحمد بن الخضر بن منصور بن ناصر المعروف ومنهم جماعة اخرى في بلاد الشيخ الهسكوري بأبي يعزى يقال لهم أولاد القائد فجدهم اسمه محمد بن سعيد بن عمر بن عبد الرحمان بن يو سف بن عثمان بن عبد المولى بن محمد بن منصور بن بن ناصر المعروف ببني كثير ومنهم جماعة أخرى ببلاد مصمودة فخرجوا منها إلى المغرب واما بنو كثير والهزليون وبنوا سرغينة اخوان أما الهزليون فجدهم اسمه أحمد بن عبد الله بن سعيد بن محمد بن عبد الله بن أحمد بن خالد بن عبد العزيز بن محمد بن إدريس بن إدريس بن عبد الله الكامل بن الحسن بن الحسن بن علي بن أبي طالب رضي الله عنه وأما البلديون فجدهم اسمه أحمد بن عبد الله بن موسى بن مسعود بن الحسن بن سليمان بن ابراهيم بن عيسى بن محمد بن أحمد بن إدريس بن إدريس بن عبد الله الكامل بن الحسن بن الحسن بن علي بن أبي طالب رضي الله عنه واما أولاد بني يسارة فجدهم جنون بن عمران بن عبد الرحمان بن سليمان بن الحسن بن عمران بن جنون بن محمد بن أحمد بن إدريس بن إدريس بن عبد الله الكامل بن الحسن بن الحسن بن علي بن أبي طالب رضي الله عنه وأما بنو وردة وأولاد تدعيان فجدهم اسمه محمد بن عبد الله بن مسعود بن عبد الرحمان بن يعلا بن عبد العالي بن أحمد بن سعيد بن عمران بن سليمان بن محمد بن بن إدريس بن إدريس بن عبد الله الكامل بن الحسن بن الحسن بن علي بن أبي طالب رضي الله عنه وأما بنو جلوان في واد الزات فجدهم اسمه محمد بن عبد الله بن مسعود بن عيسى بن عثمان بن اسماعيل بن عبد الوهاب بن يوسف بن مندل بن عامر بن يحيا بن أحمد بن عبد الله بن أحمد بن إدريس بن إدريس بن عبد الله الكامل بن الحسن بن الحسن بن علي بن أبي طالب رضي الله عنه وأما أولاد عمر فجدهم اسمه عمر بن أحمد بن عبد المجيد بن محمد بن عبد الله بن أحمد بن إدريس بن إدريس بن عبد الله الكامل بن الحسن بن الحسن بن علي بن أبي طالب رضي الله عنه وأما بنو الليث فجدهم اسمه أحمد بن عبد الله بن عبد الرحمان بن عبد الكريم بن عبد السلام بن مشيش بن أبي بكر بن علي بن حرمة بن عيسى بن سالم بن مزوار بن علي بن حيدرة بن محمد بن إدريس بن إدريس بن عبد الله الكامل بن الحسن بن الحسن بن علي بن أبي طالب رضي الله عنه وأما بنو خالد فجدهم اسمه يحيا بن إدريس بن زكرياء بن منصور بن عبد المولى بن الغالب بن محمد بن أحمد بن إدريس بن إدريس بن عبد الله الكامل بن الحسن بن الحسن بن علي بن أبي طالب رضي الله عنه وأما السراغنة فجدهم اسمه سالم بن سالم بن ابراهيم بن عبد الجليل بن عبد الكريم بن موسى بن عيسى بن عبد السلام بن احمد بن إدريس بن إدريس بن عبد الله الكامل بن الحسن بن الحسن بن علي بن أبي طالب رضي الله عنه وأما الفرقيون فجدهم اسمه عبد الله بن عبد القادر بن ناصر بن عبد الخالق بن عبد الرزاق بن صادق بن عبد الله بن عبد الرحمان بن عبد العزيز بن محمد بن إدريس بن إدريس بن عبد الله الكامل بن الحسن بن الحسن بن علي بن أبي طالب رضي الله عنه وأما زجرة فجدهم اسمه محمد بن ناصر بن ابراهيم بن سالم بن ناصر بن أحمد بن محمد بن سعيد بن عباد بن محمد بن أحمد بن مالك بن علي بن أحمد بن إدريس بن إدريس بن عبد الله الكامل بن الحسن بن الحسن بن علي بن أبي طالب رضي الله عنه وأما أولاد ابي بكر بن عطاء الله فجدهم اسمه الحسن بن علي بن عمران بن موسى بن محمد بن يحيا بن إدريس بن إدريس بن عبد الله الكامل بن الحسن بن الحسن بن علي بن أبي طالب رضي الله عنه وأما أولاده في قرية تمدلت فامتدت فروعهم ونزلوا في بلاد هلاله يقال لهم أمعزف مشهورون وامتدت الفروع أيضا إلى بلدة زكرياء يقال لهم أيضا أيت ناصر وإخوانهم يقال لهم أبلو مشهورون ثم انتشروا إلى بلدة ضمينة فموضعهم تغمرت وكانوا أيضا في بلدة حاحة يقال لهم افرضين يسمون بابغن هناك وأما أولاد أبي عنان فجدهم اسمه منصور بن ثابت بن بنار بن علي بن محمد بن عبد الله بن عمرا بن محمد بن إدريس بن إدريس بن عبد الله الكامل بن الحسن بن الحسن بن علي بن أبي طالب رضي الله عنه وأما اولاد أبي زكرياء فجدهم اسمه زكرياء بن ناصر بن عيسى بن موسى بن منصور بن علي بن عبد الله بن أبي جمعة بن يحيى بن محمد بن إدريس بن إدريس بن عبد الله الكامل بن الحسن بن الحسن بن علي بن أبي طالب رضي الله عنه وأما أولاد بكيل فجدهم اسمه مسعود بن عيسى بن عزوز بن عبد العزيز بن علال بن جابر بن عمر بن سالم بن أحمد بن عبد الله بن ابي القاسم بن إدريس بن إدريس بن عبد الله الكامل بن الحسن بن الحسن بن علي بن أبي طالب رضي الله عنه وأما اولاد أمغارفجدهم اسمه محمد بن أحمد بن عبد الله بن عبد الخالق بن علي بن عبد القادر بن عبد الرحمان بن مصباح بن صالح بن سعيد بن عبد الله بن إدريس بن إدريس بن عبد الله الكامل بن الحسن بن الحسن بن علي بن أبي طالب رضي الله عنه وأما أولاد ابي السباع فجدهم اسمه جابر بن حزيز بن محمد بن عبد الله بن ابراهيم بن إدريس بن محمد بن يوسف بن زيد بن عبد النعيم بن عبد الواسع بن عبد الرزاق بن عامر بن مرزوق بن عبد الله بن سعيد بن عبد الرحمان بن سالم بن عزوز بن عبد الكريم بن خالد بن سعيد بن عبد المومن بن زيد بن أحمد بن زكرياء بن محمد بن أحمد بن الخضر بن علي بن عبد الله بن إدريس بن إدريس بن عبد الله الكامل بن الحسن بن الحسن بن علي بن أبي طالب رضي الله عنه وأما أولاد رحمون فجدهم اسمه عبد الله بن عبد الرحمان بن علي بن محمد بن أحمد بن محمد بن الحسن بن عيسى بن موسى بن إبراهيم بن محمد بن سعيد بن راح بن محمد بن إدريس بن إدريس بن عبد الله الكامل بن الحسن بن الحسن بن علي بن أبي طالب رضي الله عنه فهذه أربعة وعشرون قبيلة منهم إحدى عشرة قبيلة من أولاد أحمد بن ادريس المذكور السقليون وبنوا كثير و الهزليون والخرشفيون والبلديون وبنوا حرمة وأولاد جنون و بنوا جلوان و أولاد عمر وبنوا خالد و السراغنة ثم سبعة قبائل من أولاد محمد بن ادريس وهم أولاد رحمون وأولاد أبي السباع وبنوا جرمون وأولاد أبي عنان و الجوطيون وأولاد تدعيان والفريقيون ثم قبيلتان من أولاد عبد الله بن ادريس المذكور بنوا الليث وأولاد أمغار ثم داوود ترك قبيلة واحدة وهي زجرة ثم أبوا القاسم ترك أولاد بكيل ثم يحيى ترك أولاد أبي بكر بن عطاء الله ثم علي ترك بني ميمون فهذه ذرية سبعة رجال من ذرية أولاد مولاي ادريس والخمسة الباقون من أولاده لم يتركوا شيئا وأزواجه صلى الله عليه وسلم إحدى عشرة امرأة ست من قريش وهن خديجة بنت خويلد وعائشة بنت أبي بكر الصديق وحفصة بنت عمر بن الخطاب وأم حبيبة رملة بنت أبي سفيان وأم سلمة هند بنت أمية وسودة بنت زمعة وأربع من حلفاء قريش وهن زينب بنت جحش و ميمونة بنت الحارث وزينب بنت خزيمة وجويرية بنت الحارث و واحدة إسرائيلية وهي صفية بنت حيي وقد دخل بهن صلى الله عليه وسلم ولم يطلقهن وتوفي عن تسع منهن وأولاده صلى الله عليه وسلم سبعة على الصحيح وهم سيدنا القاسم وسيدنا عبد الله وهو الملقب بالطيب والطاهر وسيدنا ابراهيم وسيدتنا فاطمة وسيدتنا زينب وسيدتنا رقية وسيدتنا أم كلثوم وكلهم من سيدتنا خديجة إلى سيدنا ابراهيم فمن مارية القبطية رضوان الله عليهم أجمعين فهذه سلالة الشرفاء الإدريسيين من ذرية فاطمة بنت سيدنا وشفيعنا محمد صلى الله عليه وسلم فيا فوز من واساهم ووقرهم وقضى حوائجهم وأحسن الظن بهم فقد ورد في فضلهم وحبهم شيء كثير فمن ذالك ما رواه القرطبي عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال " معرفة آل محمد براءة من النار وحب آل محمد جواز على الصراط و الولاية لآل محمد أمان من العذاب" وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم أيضا" أربعة أنا شفيعهم يوم القيامة المكرم لذريتي والقاضي لهم حوائجهم والساعي لهم في أمورهم عندما أضطروا إليه و المحب لهم بقلبه ولسانه" وروى الترمذي وحسنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال " أحبوا الله لما يغدوكم به من نعمة وأحبوني بحب الله وأحبوا أهل بيتي بحبي " وأخرج بن سعيد عن رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه قال " أنا وأهل بيتي شجرة في الجنة وأغصانها في الدنيا فمن شاء اتخد إلى ربه سبيلا" وقال صلى الله عليه وسلم" الحمد لله الذي جعل فينا الحكمة أهل البيت " وقال صلى الله عليه وسلم" والله لا يدخل قلب امرئ مسلم إيمان حتى يحبكم لله ولقرابتي " وقال تبارك و تعالى في كتابه العزيز " إنما يريد الله ليذهب عنكم الرجس أهل البيت ويطهركم تطهيرا " أكثر المفسرين على أنها نزلت في علي وفاطمة والحسن والحسين ... إلى غير ذالك مما لا يحصى. والحمد لله الذي من علينا بسيدنا محمد صلى الله عليه وسلم وبذريته ولا يحل الدخول فيها بغير نسب كما لا يحل الخروج منها بغير سبب فهده الأنساب صحيحة منقولة بالأساند الصحيحة عن علماء التاريخ رضوان الله عليهم أجمعين ولا حول ولا قوة إلى بالله العلي العظيم قال صاحب الخبر قد نقلناها من كتب التحقيق و النسب الوثيق عن علماء المسلمين الراغبين في معرفة سلالة المصطفى صلى الله عليه وسلم فنسأل الله المولى الكريم بجاه نبيه المصطفى العظيم أن ينفع بثواب من سعى في تأليف هذه الأنساب الشريفة وكاتبها و محبيها و القائم بحقوقها وأن يغفر لنا ولوالدينا ولأشياخنا ولجميع المسلمين آمين وصلى الله على سيدنا محمد وآله وصحبه الطيبين الطاهرين
نقلتها لموقع" منتديات قبيلة توبالت" الراجية توفيق ربها"شيماء التبالي" قابلهامن أصلها فماثلته ووافقته عبد ربه الراجي لطفه و رحمته الحاج يحيى التبالي في يوم الجمعة
6 صفر عام 1431 الموافق 22 يناير عام 2010

ناصر الحسني
2011-07-09, 18:46
قال الراوي : فمن كان من ذرية يلمان بن محمد فهو من أهل بيت السيد محمد بن الحسن بن علي بن فاطمة الزهراء ، -ومن انتسب إلى ونوغة من غير القصبة ولا لبني يلمان فليس له نسبة في الشرف ، لأن ونوغة على ستة أقسام ، وليس فيهم شريف إلاّ أهل القصبة .
وقد خلّف يلمان بن محمد الشريف تسعة أولاد كما جاء في شجرة يلمان بن محمد الموضوع عليها خاتم علي بن باي عبده يونس المؤرخة بتاريخ 1233هـ ،وهم : ( إبراهيم ، وعمران ، والأبيض ، و بلقاسم ، و الأفطح ، و داوود ، وموسى ، و عيسى المزوار، و عمر ) 1
وفي نسخة أخرى ذكر له ستة من الولد و هم : ( علي ، وسعيد ، و بلقاسم ، ويخلف ، وإسماعيل و موسى ) ، وذكر بأنهم لأم واحدة .
- ومن الروايتين يمكننا أن نقول بأن أبناء يلمان ثلاثة عشر ولد وهم : ( إبراهيم ، وعمران ، والأبيض ، و بلقاسم ، و الأفطح ، و داوود ، وموسى ، و عيسى المزوار، و عمر ، ويخلف ، وإسماعيل ، وسعيد ، وعلي ) .
وقد ذكر بعض التفصيل عمّا خلّف بعض أبناء يلمان المذكورين سالفا :بلقاسم : تكفل محمد الوزير وكان محمد عقيما فصار يقال بلقاسم المزاري ، تلقيبه للوزير ، والمزاورة عرش بين أم عسكر و البليدة .
سعيد ترك محمد ومحمد ترك عبد الله وعزوز .
يخلف خلّف داوود .
علي خلّف إبراهيم صاحب السر العظيم ، وأما موسى ترك عمران ، وعمران خلّف موسى ، و أما يخلف ترك محمد الأبيض أيضا صاحب السر العظيم2.

1 - مخطوط تحت عنوان النسب الشريف ليلمان بن أمحمد
2- نسخة بخط قاسمي عيسى بن الشريف نقلها أول مرة عن الأصل سنة 1934م ونقلت ثانية في سنة 1966م . وأشار الناقل إلى كتاب ابن خلدون وكتاب بغية الورّاد و العشماوي وكتاب الرحمانية المنسوب إلى السيد الحسين الورتيلاني .

وقد ورد في شجرة لصاحبها زروق السطايفي1 ذكرا لأحد أبناء يلمان حيث قال : ( العارف السيد لقمان بن يلمان وهو جد شرفاء بني يلمان )
وقد جاء في نسخة أخرى مستخرجة من الأرشيف الوطني عند ذكر بني يلمان ما نصه : ( هم أهل مدينة فاس وفرقة منهم بأرض ونوغة ، وبعضهم في بني مليكش )2 .
- وجد بني يلمان هو : يلمان بن محمد بن إسماعيل بن عيسى بن يعلى بن عبد العزيز بن خليفة [ بن ثمن] بن هاشم بن عبد العزيز بن شمر بن هلال بن عمران بن زكرياء بن محمد بن إدريس الأصغر بن إدريس الأكبر بن عبد الله الكامل بن محمد الحسن المثنى بن الحسن بن علي بن فاطمة بنت رسول الله  3
وقد جاء في رواية أن يلمان كان قليل المكث كثير العبادة ، وقد أوصى ولداه عمر الشريف وعيسى المزوار فقال لهما4: ( من انتسب بالشرف « يعني إلى القصبة وإلى يلمان » إذا أتم أربعين فهو منّا *)


1 - نسخة بخط جمال ميهوبي والد الأستاذ عز الدين ميهوبي رئيس اتحاد الكتاب العرب استلمها من السيد زروق السطايفي .
2- منطقة تابعة لولاية بجاية .
3- ورد ذكر نسب يلمان في شجرة الشيخ أحمد زروق هذه ، وفي وثيقة مستخرجة من الأرشيف الوطني بالعاصمة ، كما ورد في مخطوط بيد السيد قريط أحمد بن أوصيف رحمه الله وهو من حفظة القرآن الكريم ببني يلمان كتبه في الأربعينات من القرن الماضي ، كما ورد في وثيقة أخرى بخط علي بن عثمان بن أحمد بن عبيد بن علي بن عثمان الطولقي حكم بسكرة ، وكذلك في وثيقة بخط قاسمي عيسى بن الشريف المذكور آنفا
4- ورد هذا في مخطوط موضوع عليه خاتم علي بن باي عبده يونس مؤرخ ب1233هـ
* وسنفرد ليلمان بحثا مستقلا في المستقبل إن شاء الله تعالى





- أما أولاد نايل1 : فأبوهم [ خلف – حلف – الأتبة ] أولاد نايل وخليفة سيدي[عبد ال ] رحمان بن قاسم ، جدهم : أحمد بن عبد الله بن عبد الكريم بن عبد الصلاح بن عبد السلام بن مطيش بن عيكر بن علي بن عيسى بن عبد الله بن إدريس بن إدريس بن عبد الله الكامل بن محمد بن الحسن بن علي بن فاطمة بنت رسول الله  .
- و أما أولاد يعيش2 الزرادلة3: فجدهم يعيش بن الناصر بن منصور بن عيسى بن موسى بن علي بن سليمان بن عيسى بن خليفة بن محمد بن نجت بن عبد الله بن مسعود بن يوسف بن أحمد بن محمد بن علي بن عزوز بن يحي بن يوسف بن إسحاق بن عبد الله بن أحمد بن إدريس بن إدريس بن عبد الله الكامل بن محمد بن الحسن بن علي بن فاطمة بنت رسول الله  .
- و أما أولاد كلان : فجدهم سعيد بن عبد الله بن مسعود بن عيسى بن عثمان بن إسماعيل بن عبد الوهاب بن يوسف بن عمران بن عبد الله بن عيسى بن عمران بن عبد الله بن محمد بن أحمد بن عبد الله بن إدريس بن إدريس بن عبد الله الكامل بن محمد بن الحسن بن علي بن فاطمة بنت رسول الله  .
- و أما أولاد عبد الحليم : فجدهم يقال له سالم بن إبراهيم بن عبد الحليم بن عبد الكريم بن عبد العزيز بن عيسى بن موسى بن عبد الله بن محمد بن جابر بن جعفر بن عبد الجبار بن محمد بن إدريس بن إدريس بن عبد الله الكامل بن محمد بن الحسن بن علي ين فاطمة بنت رسول الله 

1- وردت نسبة أحمد بن عبد الله المعروف بنائل في وثيقة مستخرجة من الأرشيف الوطني كالتالي: ( أولاد نائل بالقبلة يرحلون وينزلون ولم يكن لهم قرار ونائل هو أحمد بن عبد الله بن عبد الواحد بن عبد الكريم بن حمزة بن محمد بن ريسون بن عبد السلام بن أمشيش بن أبي بكر بن علي بن الحرمة بن عيسى بن سالم بن مروان بن حيدرة بن محمد بن إدريس الموفق إلى فاطمة بنت الرسول صلى الله عليه وسلم
2- منطقة تابعة لولاية البليدة تعرف بأولاد يعيش
3- هم أهل زرلدة بالجزائر العاصمة ، والظاهر من خلال هذا الترابط أنهم وأولاد يعيش واحد .


أزواج الحسن بن علي رضي الله عنهما
الحمد لله : تزوج الحسن بن علي من أسماء ، تزوج وهو صغير برحمة بنت العلاء واشترك معها أم كلثوم وزينب، وجعفر أمه سمرة بنت عيسى التميمية ، وعبد الله و أبي حر و أم كلثوم وزينب وخديجة وفاطمة أمهم سلمى بنت جعفر[جعافر] .

أولاد إدريس بن عبد الله
- أولاد محمد بن إدريس : هم أهل طنجة
- أولاد عيسى بن إدريس : نسبة ‹...›
- أولاد جعفر بن إدريس : هم أهل واد النجار
- أولاد أحفاص : وأما تسمية أولاد أحفاص بمدينة تونس من ذرية عبد السلام بن إدريس بن مروان بن حيدرة بن حفص بن علي بن سعيد بن يحي بن محمد بن أحمد بن علي بن عيسى بن يوسف بن عبد الجبار بن عبد الله بن محمد .... بن الحسن بن علي بن فاطمة بنت رسول الله  .
- وأما أبناء أبو بكر ، وأولاد علي ، وأولاد عثمان ، وأولاد فاطمة هم أهل مدينة فاس .
- وأما تسمية أولاد محمد ، وأولاد يعلى وأولاد عثمان أولاد سليمان ، وأولاد ذيب ، وأولاد زينهم أهل مدينة سجلماسة .

أبو زيد الشريف
الحمد لله وبالله التوفيق ، نسبة السيد أبو زيد الشريف بن علي بن فهد بن موسى بن سليمان بن عيسى بن عبد الله بن إدريس بن إدريس بن عبد الله الكامل بن محمد بن الحسن بن علي بن فاطمة بنت رسول الله  .
ومنهم من كان بمدينة تونس ، والبعض من بني حمزة يقال لهم بني دلدل بمدينة بجاية ، وفرقة منهم بجبل بني غيرين يقال لهم بني عيسى ورجعت إلى مدينة فاس ، أولاد بلقاسم ، وأولاد عيسى بن سعيد يكنوا بأولاد القصان .

أولاد جعفر : وأما تسمية أولاد جعفر أولاد أميرهم مع أولاد يزيد الشريف هم آهل شاة بجب الأعور وبني يلول بأرض زرخقات .
- و أما تسمية أولاد عيسى : بن عبد الرحمان بأرض بني عباس انتقل جدهم من مكة إلى تونس ومن تونس إلى بني عباس ، فجدهم عيسى بن عبد الرحمان بن يزيد بن أمير الناس بن سيد الناس بن عبد الله بن عبد الرحيم بن عبد القادر بن عبد الرزاق بن عبد الواحد ن بن عبد الرحيم بن يزيد بن علي بن المهدي بن صفوان بن يسار بن موسى بن سليمان بن عيسى بن عبد الله بن إدريس بن إدريس بن عبد الله الكامل بن محمد بن الحسن بن علي بن فاطمة بنت رسول الله  .
أما تسمية أولاد ميمون أو مغراوة هم أهل طرابلس
و أما تسمية أولاد زردال أولاد موسى أولاد علي بن يزيد هم أهل مدينة بسكرة

ناصر الحسني
2011-07-09, 18:47
تفرق ذرية الحسن بن محمد
الحمد لله : تفريق ذرية الحسن بن محمد قطب العارفين بالله الرباني السيد عبد القادر الجيلاني معروف ببغداد و أن ذريته خرج منهم أحمد بن عيسى بن جعفر بن حسن بن عبد القادر الجيلاني ، البعض منهم ذرية من ذرية محمد بن عبد القادر الجيلاني ، والبعض منهم بأرض التركمان ، والبعض منهم بأرض [ حرمان ] و البعض بمدينة بغداد ذرية محمد بن عبد القادر بن موسى بن عيسى بن عبد الله بن يحي بن عيسى بن إدريس بن إدريس بن عبد الله الكامل بن محمد بن الحسن بن علي بن فاطمة بنت رسول الله  .
- وأما عجنون : فجدهم علي بن مسعود بن ضيف الله بن محمد بن موسى بن عيسى بن الصغير بن عبد العزيز بن خليفة بن أحمد بن عبد الرحمان بن عبد الله بن عبد الواحد بن عبد الكريم بن عون بن علي بن الصلاح بن عبد السلام بن أمشيش بن جعفر بن حمزة بن عيسى بن سالم بن مروان بن حيدرة بن علي بن أحمد بن عبد الله بن إدريس بن إدريس بن عبد الله الكامل بن محمد بن الحسن بن علي بن فاطمة بنت رسول الله  .
وأما أولاد عون و بني عمران : فهم فرقة واحدة فأما عمران[ فقد ] فرّ بنفسه إلى بلاد [ التدويرة ] [معوارة] و العابر بنفسه سائحا فشاع خبره ببلد فمر فوجد فيها مالا عظيما ، فانتقل إلى مدينة مراكش وانتقل منها و [العصبلة] العصبة فشتى فيها إلى الصيف ، وانتقل منها إلى العبلة ، عند جبل الأعمور ثم رجع إلى خضرة وانقطع خبره ثلاث سنين وهو عابد في الجبل ، فسمع به أمير المؤمنين محمد بن الكنبوش فبعث إليه عمّاله من تلمسان ، فبعدما أخبروه بصحبة الإمام رضي الله عنه فأتى معهم إلى أن بلغ أمير المؤمنين محمدا فجلس عنده أربعين يوما حتى أصلح الله على يديه [خلقا كثر] فأعطاه ابنته فتزوجها ، واشترك معها ذكورا وإناثا ، وانتشرت أولاده في الأوطان ، وصارت الناس تأتيهم بالهدايا وتخدمهم ، فلما قرب أجله فقال : « اشهدوا عليّ يا جميع من حضر ، أنا هلال من الهند وذريتي هلالها لا ينقطع إلى يوم القيامة ».



- وأخوه [خملات] حملات بن عنان بن علي بن الناصر بن عمر بن علي بن الناصر بن محمد بن عبد القوي بن العباس بن عطية بن مناد بن دافعة بن غالب بن أبي بكر بن عبد الله بن إدريس بن إدريس بن عبد الله الكامل بن محمد بن الحسن بن علي بن فاطمة بنت رسول الله  .

نسل جميع الشرفاء

وأما نسل جميع الشرفاء : من الحرة1 الجليلة النقية الفاضلة سلسلة الذهب من ذرية سيد الأولين و الآخرين صاحب الوسيلة شرقا وغربا وجنوبا من ذريته  ، والحسن سيد أهل الجنة وريحانة بني هذه الأمة أبي محمد الحسن وأبي علي الحسين رضي الله عنهم أجمعين ‹...› ( نشهد الله على) حبهما وحب أمهما ونسلهما ، ونسأل الله أن يفيض علينا من أنوارهما وأن يحشرنا في زمرة جدهما سيدنا محمد  و على آله وصحبه أجمعين .

ناصر الحسني
2011-07-09, 18:48
1- الحرة الجليلة هي فاطمة الزهراء بنت رسول الله 










- ومن عبد الله بن محمد بن الحسن بن علي رضي الله عنهم أجمعين ، ثم من فاطمة ثم من رسول الله  ، وقد ترك عبد الله بن محمد ستة من الولد ، وتفرقهم ذكرناه .
ولكن اختلف في فرار الإمام سليمان فيما أتى إلى المغرب مع أخيه إدريس كما قدمناه ، و هو الأصح عند الأئمة المؤرخين ، وقيل أنه رضي الله عنه كان بمصر واتصل به تنال بن يحي في خلافة هارون الرشيد ، وسار إلى بلاد النوبة ثم بلاد السودان ثم إفريقية ثم إلى تلمسان من بلاد المغرب ، فنزلها واستوطنها وذلك في أيام أخيه إدريس الأكبر ، فتزوج بها وولد له محمد رضي الله عنه ، وولد لمحمد بنون كثر ، فكل قرشي هناك من ذريته ، وقد دخل أكثر من أولاده [ببلد –السمراء - الصحراء] أو ببلد سوس الأقصى [والأمطة] و « الوسطه » وحين توفي إدريس الأصغر وترك أولاده بالمغرب ، وقسم عليهم أخوهم محمد بن إدريس البلاد وكان أعطى ليعلى تلمسان وتزوج بنت عمه سليمان ، وسمّ جميع عمالات تلمسان إلى بلد زواوة رضي الله عنهم أجمعين .
- وأما أولاد أعنان1 : انتشرت في الأوطان فجدهم أعنان بن منصور بن محمد بن منصور بن إبراهيم بن عباس بن يوسف بن عبد الله بن عنان بن منصور بن أوتب بن منصور بن يونس بن سعيد بن عبد الحميد بن عمر بن محمد بن داوود بن عبد الله بن إدريس بن إدريس بن عبد الله الكامل بن محمد بن الحسن بن علي بن فاطمة بنت رسول الله  .


1- ورد في نسخة مستخرجة من الأرشيف الوطني مانصه أولاد عنان في بني مطهر وبعضهم في جبل بني عيسي و منهم من كان في بني جعد و في بني يلول ، وجدهم ( عنان بن منصور بن عامر بن ثابت بن مروان بن منصور بن عبد الله ين رابح بن عياد بن ثابت بن منصور بن عامر بن موسى بن عبد الله بن عنان بن بخت بن حسين بن ثابت بن مسعود بن علي بن محمد بن عبد الله بن عبد الحميد بن عبد الله بن إدريس الموفق إلى فاطمة بنت النبي صلى الله عليه وسلم ) .

ولاد الحسيــــــــــن بـــــــــــــــــــن علــــــي
رضي الله عنه
أما السيد الحسين فقد بقيت ذريته بالمشرق ، وقيل قتلوا يوم عاشوراء ، في وقعة يزيد بن معاوية ‹...› قد فر للمدينة وقتلوه مع اثنين وثلاثين من أهل بيته ، وأولاده وعشيرته ، فقطعوا رأس الحسين ، فأتوا به ودمه يسيل ، فبينما هم كذلك إذ قائل يقول : ( أترجوا أمة قتلت حسينا شفاعة جده يوم القيامة ) .
وكان علي بن الحسين عنده حين سمع بخبر أبيه وإخوته فاختفى هو وأخوه ونجاهما الله بفضل جدهما  .
وقيل بقي أربعة أولاد ، فكانوا نسبا لنسل ذرية الحسين رضي الله عنهم أجمعين ، وكان رضي الله عنه كثير الأزواج ، وكان قد تزوج ألف امرأة كما صح عن الأئمة الثقات .
يحكى : أنّ عليّا رضي الله عنه كان في مجلس فقال : ( أيها الناس إن ابني الحسين مطلاق فلا تزوجوه ) .
فقام رجل من القوم وقال : يا أبا الحسن : والله لو كان عندي من البنات ما يملأ الأرض والسماء كلها ما انعم الله أحد ‹...› محبة فيه وفي يجده المصطفى  ، وأمه فاطمة الزهراء ، كيف يا أبا الحسن ؟
فهذه جملة من ذات الشرفاء ، لسيدنا المصطفى كلهم تنسلوا من الحسن والحسين ثم من فاطمة الزهراء ثم من سيد الأولين و الآخرين سيدنا محمد  .

ناصر الحسني
2011-07-09, 18:49
مصادر الشجرة المباركة
فهذه الشجرة الكريمة المباركة العظيمة المقدار الكريمة الآثار ، منقولة من شجرة أخرى عظيمة المقـدار نقلها العلمـاء الأجــلاء الأخـيار مـــن ( ابن فرحون ) و ( بغية الوّراد) و ( العشماوي ) و ( الدّر والعقيان في شرف بني زيان ) .
- واعلموا رحمكم الله أن من ثبت أصله من هذه الشجرة العظيمة لا يجوز سبه و لا غدره و لا زجره و لا الطعن في عرضه ، فعلى من وقف على أحد من آل النبي عليه الصلاة والسلام أن يعظمه و يوقره محبة فيه وفي جده سيد الأولين والآخرين سيدنا محمد  لقوله  : ( الله الله في أهل بيتي لا تؤذوني فيهم ألا من أحبهم فقد أحبني ومن أبغضهم فقد أبغضني ، ومن أبغضني أبغضه الله ) 1
وقد قال عليه الصلاة والسلام : ( أهل بيتي فيكم كسفينة نوح من ركبها نجا ومن تلف منها غرق ، ومن نظر بعين الرحمة و التوقير ابتهج فله الحظ الوافر يوم تجزى كل نفس بما كسبت من الأقوال و الأعمال ) 2.
وقوله تعالى : ( ليذهب عنكم الرجس آل البيت ويطهركم تطهيرا ) فهم أعظم العلماء الراسخون ، وإن مكامن الشرف على الإسلام
‹...› ونسأل الله سبحانه وتعالى أن يجمع الكل مع الآباء و الأشياخ و الأمهات و الأحبة في أعلى المنازل الفاخرة يوم القيامة ، وصلى الله وسلم على سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم وعلى آله و أصحابه وأزواجه و ذريته وأهل بيته و أصهاره و أنصاره عدد خلقه ورضى نفسه وزنة عرشه و مداد كلماته والحمد لله رب العالمين .


1- وردت الكثير من الآثار تدل على تحريم بغض آل البيت منها : ما أخرجه الطبراني البيهقي وغيرهما أن رسول الله  قال : ( ما بال أقوام يؤذونني في نسبي وذوي رحمي ؟ ومن آذى نسبي وذوي رحمي فقد آذاني ومن آذاني فقد آذى الله ) ،وروى أحمد مرفوعا : ( من أبغض أهل بيتي فهو منافق ) وروى الحاكم وصحته على شرط الشيخين ،





.................................................. .................................................. ..........

ناصر الحسني
2011-07-09, 18:49
.................................................. .................................................. ..........


قال رسول الله  لا يبغضنا أهل البيت أحد إلا أدخله الله النار ) وقد بلغ من عظيم أدب السلف الصالح أنهم كانوا لا يقرؤن في الصلاة بسورة المسد حفاظا على قلب رسول الله  ونفسه مع أنها قرآن منزل .
2- وآل بيت النبي صلى الله عليه وسلم يجب حبهم وأخرج ابن سعد : قال رسول الله  استوصوا بأهل بيتي خيرا ، فإني أخاصمكم عنهم غدا ، ومن أكن خصمه ، خصمه الله ) ونقل القرطبي عن ابن عباس في قوله تعالى ولسوف يعطيك ربك فترضى ) [الضحى 05] قال: رضا محمد  ألا يدخل أحد من أهل بيته النار .
وأخرج البخاري عن ابن عمر قال قال أبو بكر خطب النبي فقال : ( أذكركم الله في أهل بيتي ثلاثا )
وروى الإمام أحمد أن رسول الله  قال إن الله سائلكم كيف خلفتموني في كتاب الله و أهل بيتي )
وروى الحاكم والترمذي وصححه على شرط الشيخين قال ، قال رسول الله  أحبوا الله لما يغذوكم به ، وأحبوني بحب الله وأحبوا أهل بيتي بحبي ) وهناك آثار كثيرة تدل على وجوب حب آل بيت النبي 

ناصر الحسني
2011-07-09, 18:50
كملت الشجرة المباركة العظيمة على يد ناسخها عبد ربه أسير ذنبه ، عبد القادر بن العربي بن أمحمد بن محمد بن عمر بن محمد بن عمر بن عبد الرحمان بن الناصر بن عبد الرحمان بن محمد بن علي بن عمر بن عبد الله بن حمزة بن عيسى بن موسى بن منصور بن أحمد بن محمد العسكري بن عيسى الرضي بن موسى المرتضى بن أبي جعفر الصادق بن محمد الصادق بن علي بن زين العابدين بن عبد الله بن حمزة بن إدريس بن إدريس بن عبد الله الكامل بن محمد بن الحسن بن علي ين فاطمة بنت محمد .
كتبها لأخينا في الله العلاّمة البحر الفهّامة سيدنا و مولانا محمد بن أحمد الزروق بن بلقاسم بن إسماعيل التريعي الشريف الحسني بحضرة الشهود العدول ومنهم :
العدل السيد المختار الشريف
1- والسيد العدل الرضي السيد محمد حسون
2- و السيد الرضى
3- و السيد محمد بن عبد الله التلمساني
4- و السيد الرضى الحبيب بن الطّيب
كلهم يشهدون ويتحققون من أن هذا السيد المذكور من أصل النبوة حقا لا شرفة ولا مزية و علما على جد الأجداد ، فهو من دار النبوة يجب له الاحترام
قال عليه الصلاة والسلام : ( ذريتي يصابون في آخر الزمان محقورين عند أراذل الناس فبكى رسول الله  وبكى كل من حضر معه )
و للشريف حرمة لا يحقر ولا يذل ولا يؤتى آخر الصفوف ولا يعد به أحد ، وهو محترم بالحرية و الكرامة ، سمح حسيب جزاع ، معه الرجلة ، صادق في الكلام مقل نابع في النوال ، ولا يغدر ولا يغش من طعن فيه ، ولا يبغض أحدا إلا المشرك ، يرفق بالفقير و المسكين ، معروف بالنصح ، ولا يعمل عملا رذيلا ، وإن فعل ذلك فليس له نسب فيه ، وان يكون عالما تقيا تابعا لطريق الحق ، و لا يحقر أحدا من خلق الله حيا أو ميتا مؤمنا أو


كافرا ففي الحديث أن سليمان بن علي اليماني قال قال رسول الله  ، لما فتح تبوك وحوران عمان وعلي متزوج من فاطمة ، إليه ضمها فأعطت فاطمة ثلثي من صداقها
وملكته إلى الحسن و الحسين فأعطى لها الثلث في رقاب المسلمين أن يعطيها الثلث من بيت المال ثم انقطع وصار لغيرهم ظلما ‹...› *


*- اختلف أهل العلم في أهل البيت من هم ؟
فقال عطاء وعكرمة وابن عباس :هم زوجاته  خاصة ، لا رجل معهن ، وذهبوا إلى أن البيت أريد به مساكن النبي  لقوله تعالى : ( واذكرن ما يتلى في بيوتكن ) [الأحزاب 34]
وذهب فرقة منهم أبو سعيد الخدري وجماعة من التابعين منهم مجاهد وقتادة و الزمخشري والكلبي أنهم : علي وفاطمة والحسن والحسين خاصة
وذهب فريق منهم الفخر الرازي والقسطلاني و آخرون إلى أنهم أولاده وأزواجه  والحسن والحسين وعل منهم لمعاشرته فاطمة و ملازمته النبي  .
وذهب زيد بن أرقم إلى أنهم : من تحرم عليهم الصدقة وهم : آل عل ، و آل عقيل ، و آل جعفر ، وآل العباس وهو الراجح .
قال السيوطي : هؤلاء هم الأشراف حقيقة في سائر الأعصار وهو ما عليه الجمهور ، وهو معنى رواية مسلم عن زيد بن أرقم قال : قال رسول الله  : ( أما بعد ... أيها الناس إنما أنا بشر يوشك أن يأتيني رسول ربي فأجيب ، وأنا تارك بينكم ثقلين : أولهما كتاب الله ، فيه الهدى والنور فخذوا بكتاب واستمسكوا به ) فحث على كتاب الله ورغّب فيه ثم قال : ( و أهل بيتي أذكركم الله في أهل بيتي ) قالها ثلاثا ، فقال له حصين : ومن أهل بيته يا زيد ؟
أليس نساؤه من أهل بيته ؟ قال : نساؤه من أهل بيته و لكن أهل بيته من حرم الصدقة بعده ، قال : ومن هم ؟ قال: آل علي ، وآل عقيل ، وآل جعفر ، وآل العباس رضي الله عنهم .
وقد تنازع الناس في آل محمد  من هم :
فقيل : أمته وهذا قول طائفة من أصحاب النبي  ومالك وغيرهم .
وقيل : المتقون من أمته ،و إليه ذهب طائفة من أصحاب أحمد و غيرهم و استدلوا بحديث موضوع هو ( آل محمد كل مؤمن تقي ) وبنى على ذلك طائفة من الصوفية أن آل محمد  هم خواص الأولياء كما ذكر الحكيم الترمذي .
لكن الصحيح أن آل محمد هم أهل بيته وهو المنقول عن الشافعي وأحمد رحمهما الله .

ناصر الحسني
2011-07-09, 18:51
الشجرة الثانية
شجرة الشيخ أحمد الزروق :
هو أحمد الزروق بن بلقاسم بن الحاج بن محمد بن الحاج إسماعيل لقب تريعة بن محمد بن المسعود بن عبد الله بن حمو بن حمو بن موسى بن عمر ( يغمر أسن )1 بن زيان بن طاعة الله ملك تلمسان بن يحي بن عمر بن إبراهيم بن عمر بن عبد السلام بن مشيش بن بكر بن زياد بن عبد الكريم بن يحي بن عمر ين عبد الكريم بن أحمد بن إدريس الأصغر بن إدريس الأكبر بن عبد الله الكامل بن محمد الحسن المثنى بن الحسن السبط بن علي و ابن فاطمة الزهراء بنت رسول الله  .
و كان من فرع سيدي أحمد الزروق السيد مولاي محمد بن أحمد الزروق وهو من بلدة طولقة بلد الشيخ الشريف سيدي علي ين عمر بن أحمد بن عمر الموفق إلى فاطمة الزهراء رضي الله عنها و الحمد لله رب العالمين .
كملت الشجرة المباركة العظيمة على يد ناسخها عبد ربه و أسير ذنبه عبد القادر بن العربي في حضور الشهود العدول منهم :
1- الرضي السيد المختار الشريف
2- و السيد العدل الرضي محمد بن عبد الله التلمساني
3- والحبيب بن الطيب
4- و العلاّمة علي بن السعيد بالمدرسة الحسينية
5- والعلاّمة الأوحد عثمان بن عبد اللطيف
6- و العلاّمة السيد التواتي بزاوية الأحماد
7- و العلاّمة السيد محمد الصالح بجامع الحشاشنة
8- و العلاّمة السيد إبراهيم بن سليمان بن ضيف الله
9- والعلاّمة السيد محمد بن محمد
10- و العلاّمة بن عمار السوفي
11- و السيد الشيخ الحاج محمد بن عبد اللطيف بجبل مطماطة زاوية عمار


12- والسيد موسى الجمّاني
13- و السيد المقداد
14- والعلاّمة أحمد الشرفي بصفاقص
15- و السيد علي بن باي عبده يونس
وكلهم شهود أن هذه الشجرة للوالي الشريف الشيخ السيد أحمد الزروق بن تريعة


1- يغمر أسن معناها بالعربية الذي يفهم كل ما يسمع

اتمنى قد وفقت في نقل هذه الرسالة
منقول عن الحاج بن تريعة

ناصر الحسني
2011-07-09, 18:52
سلسلة نسب سيدي نائل انطلاقا من الحسن بن علي بن أبي طالب

1) الحسن بن علي رضي الله عنهما


سيرته
مع جده النبي
سبط النّبيّ، وأوّل ولد لأمير المؤمنين علي بن أبي طالب وفاطمة، ولد في النّصف من شهر رمضان، في السّنة الثّالثة من الهجرة (1).وقدم النّبيّ إلى بيت عليّ ليهنّئه، وسمّـاه «الحسن» من قبل الله حسب رواية أهل الشيعة وأيضاً لم يكن أحد من قبله يحمل هذا الاسم. وأيضاً اسم الحسن على اسم ابن نبي الله هارون، الذي كان اسمه شبر، والحسن تعني شبر باللغة العبرية. وقد إستلم الخلافة بعد والده ولكن فقط لمدة 6 أشهر، حتى عقد صلح مع معاوية ليستلم الحكم. قيل أن أول من سماه هو رسول الله بأمر من رب العالمين، وقد أذن على إذنه اليمنى، وأقام في اليسرى، عاش معه 7 سنوات –وفي بعض الروايات 8 سنوات-.

أمضى السّبط مع النّبيّ ما يناهز سبعة سنوات من حياته [1]، وكان يحبّه الجدّ حبّاً جمّاً، شديداً، وكثيراً ما كان يحمله على كتفيه ويقول: « اللّهمَّ إنّي أُحبُّه فأحِبَّه » [2].
« من أحبّ الحسن والحسين فقد أحبّني، ومن أبغضهما فقد أبغضني » [3].
ويقول أيضاً: «الحسن والحسين سيّدا شباب أهل الجنّة» [4].
ويقول أيضاً عنهما : « إبناي هذان إمامان، قاما أو قعدا [5].
ولما يملكه الإمام الحسن من سموّ في التّفكير، وشموخ روح، كان النّبيّ يتّخذه شاهداً على بعض عهوده، بالرّغم من صغر سنّه، وقد ذكر الواقدي، أنّ النّبيّ عقد عهداً مع ثقيف، وقد كتبه خالد بن سعيد، وإتّخذ الإمام الحسن والحسين شاهدين عليه [6].
وجاءت روايات معدودة بان آية التطهير نزلت في رسول الله وعليّ وفاطمة والحسن والحسين {انما يريدالله ليذهب عنكم الرجس اهل البيت ويطهركم تطهيرا} كما نقرا الاية73 من سورة هود التي نزلت في حق سيدنا ابراهيم الخليل حيث بشرت الملائكة زوجته السيدة سارة بمولد النبي اسحاق{ قالوا اتعجبين من امر الله رحمت الله وبركاته عليكم اهل البيت انه حميد مجيد}
[7].

بعد وفاة النبي
شارك في فتح شمال أفريقيا وطبرستان، ووقف مع أبيه في موقعة الجمل وصفين وحروبه ضد الخوارج.

فترة خلافته
استلم الحكم بعد والده، وكان هذا في 6 شهور فقط وقيل 8 أشهر، وكان أول من بايع الحسن قيس بن سعد بن عبادة الأنصاري فقال‏:‏ أبسط يدك على كتاب الله وسنة رسوله وقتال المخالفين فقال الحسن ‏:‏ "على كتاب الله وسنة رسوله فإنهما ثابتان" ؛ واستمرت خلافته حتى وفاته إذ يظن الكثيرون بأن الحسن قد تنازل عن منصب الخلافة والأمامةإلى معاوية عند الصلح ولكن تنازل عن منصب "الرئاسة" الدنيوية اما منصب الأمامة فما هو إلا منصب إلهي تعقيبا على قول الرسول صلى الله عليه واآله :[ الحسن والحسين امامان إن قاما او قعدا] والرسول صلى الله عليه وآله ماينطق عن الهوى.

صلحه مع معاوية
كادت ان تندلع الحرب بين الامام الحسن ومعاوية وانصاره من الشام ؛ فقد سار الجيشان حتى التقيا في في موضع يقال له (مسكن) بناحية الأنبار ؛ كان حريصًا على المسلمين وعدم تفرقهم، فتنازل عن الرئاسة لما لتكون الرئاسة واحدة في المسلمين جميعاً، ولإنهاء الفتنة وإراقة الدماء وقيل كان تسليم حسن الأمر إِلى معاوية في ربيع الأول سنة إحدى وأربعين وقيل في ربيع الآخر وقيل في جمادى الأولى ؛ فلما تنازل عن الرئاسة أصلح الله بذلك بين الفئتين كما أخبر بذلك رسول الله حين قال: «ابني هذا سيد، ولعل الله أن يصلح به بين فئتين من المسلمين» [البخاري]. وسمي العام الذي تنازل فيه الحسن عن الرئاسة لمعاوية بعام الجماعة، وكان ذلك سنة (40هـ). قد روى عن النبي صلى الله عليه وسلم انه قال‏:‏ ‏"الخلافة بعدي ثلاثون سنة ثم يعود ملكاً عضوضاً" ‏وكان آخر الثلاثين يوم انحرف الناس عن الامام الحسن وبويع معاوية.

و قد جاء في الكامل في التاريخ لابن الأثير أن الحسن سلم الأمر إلى معاوية، لأنه لما راسله معاوية في تسليم الخلافة إليه خطب الناس ،فحمد الله وأثنى عليه وقال: إنّا والله ما يثنينا عن أهل الشام شك ولا ندم، وإنما كنا نقاتل أهل الشام بالسلامة والصبر فشيبت السلامة بالعداوة، والصبر بالجزع، وكنتم في مسيركم إلى صفين ودينكم أمام دنياكم، وأصبحتم اليوم ودنياكم أمام دينكم، ألا وقد أصبحتم بين قتيلين : قتيل بصفين تبكون له، وقتيل بالنهروان تطلبون بثأره، وأما الباقي فخاذل، وأما الباكي فثائر، ألا وإن معاوية دعانا لأمر ليس فيه عزّ ولا نصفة، فإن أردتم الموت رددناه عليه وحاكمناه إلى الله عز وجل، بظُبي السيوف، وإن أردتم الحياة قبلناه وأخذنا لكم الرضى. فناداه الناس من كل جانب : البقية البقية! وأمضى الصلُح.[8]

وقال البخاري في كتاب الصلح : حدثنا عبد الله بن محمد ثنا سفيان عن أبي موسى قال: سمعت الحسن يقول: «استقبل والله الحسن بن علي معاوية بن أبي سفيان بكتائب أمثال الجبال، فقال عمرو بن العاص: إني لأرى كتائب لا تُولي حتى تقتل أقرانها، فقال معاويه - وكان والله خير الرجلين - : إن قتل هؤلاء هؤلاء، وهؤلاء هؤلاء من لي بأمور الناس ؟ من لي بضعفتهم؟ من لي بنسائهم، فبعث إليه رجلين من قريش من بني عبد شمس - عبد الرحمن بن سمرة، وعبد الله بن عامر، قال اذهبا إلى هذا الرجل فاعرضا عليه وقولا له واطلبا إليه، فأتياه فدخلا عليه فتكلما وقالا له وطلبا إليه.»


شروط الصلح
ما يذكره المؤرخون في هذا الشأن هو صحيفة كتب عليها الإمام الحسن شروطه مقابل الصلح، ولم يذكر أي من المؤرخين كل ما كتبه عليها، إنما تعرضوا لبعض ما فيها، إلا أنه يمكن أن نصل إلى عدد جيد من الشروط بتتبع المصادر والتوفيق فيما بينها، ويمكن تقسيم هذه الشروط إلى ثلاثة أقسام:

1- أن تؤول الخلافة إلى الإمام الحسن بعد وفاة معاوية. أو إلى الإمام الحسين إن لم يكن الحسن على قيد الحياة.

2- أن يستلم معاوية إدارة الدولة بشرط العمل بكتاب الله وسنّة نبيّه.

3- أن يكفل معاوية سلامة أنصار علي ولا يُساء إليهمابداً..[10]

صفاته وخصاله
شكله وهيئته
كان أشبه الناس بجده رسول الله في وجهه فقد كان أبيض مشرب بالحمرة، فعن عقبة بن الحارث أن أبا بكر الصديق لقي الحسن بن علي فضمه إليه وقال بأبي شبيه بالنبي ليس شبيه بعلي وعلي يضحك، وكان شديد الشبه بأبيه في هيئة جسمه حيث أنه لم يكن بالطويل ولا النحيف بل كان عريضا.

الكرم والعطاء
سمع رجلاً إلى جنبه في المسجد الحرام يسأل الله أن يرزقه عشرة آلاف درهم، فانصرف إلى بيته وبعث إليه بعشرة آلاف درهم.
وحيّت جارية للحسن بطاقة ريحان، فقال لها: « أنت حرّة لوجه الله » فقيل له في ذلك، فقال أدّبنا الله فقال: « {وإذا حيّيتم بتحيّة فحيّوا بأحسن منها} وكان أحسن منها إعتاقها ».
وقد قسّم كلّ ما يملكه نصفين، ثلاث مرّات في حياته، وحتّى نعله، ثمّ وزّعه في سبيل الله كما يقول عنه الرّاوي مخاطباً إيّاه «وقد قاسمت ربّك مالك ثلاث مرّات حتّى النّعل والنّعل».
ويذكر أنه في أحد الأيام دخل فقير المسجد يسأل الناس فأرشده رجلا إلى الرجال الذين كانوا في ذلك الجانب من المسجد ليسألهم، وحين توجه إليهم فإذا بهم: الحسن والحسين، وعبد الله بن جعفر. فبادر الإمام الحسن بإعطاء الفقير 50 درهم، والإمام الحسين أعطاه 49 درهم، وعبد الله بن جعفر أعطاه 48 درهم.
وكان من ألقابه "الزكي"، و"كريم أهل البيت".
الحلم
روي أنّ شاميّاً رأى الإمام راكباً فجعل يلعنه والحسن لا يردّ، فلمّا فرغ أقبل الحسن فسلّم عليه وضحك فقال: « أيّها الشّيخ أظنّك غريباً ولعلّك شبّهت، فلو استعتبتنا أعتبناك، ولو سألتنا أعطيناك، ولو استرشدتنا أرشدناك، ولو استحملتنا أحملناك، وإن كنت جائعاً أشبعناك، وإن كنت عرياناً كسوناك، وإن كنت محتاجاً أغنيناك، وإن كنت طريداً آويناك، وإن كان لك حاجة قضيناها لك، فلو حرّكت رحلك إلينا وكنت ضيفنا إلى وقت ارتحالك كان أعود عليك، لانّ لنا موضعاً رحباً وجاهاً عريضاً ومالاً كثيراً».فلمّا سمع الرّجل كلامه بكى، ثمّ قال: أشهد أنّك خليفة الله في أرضه، ألله أعلم حيث يجعل رسالته.
ومروان بن الحكم، لمّا مات الحسن، بكى مروان في جنازته، فقال له الحسين، أتبكيه وقد كنت تُجرَّعه ما تُجرّعه؟ فقال: إنّي كنت أفعل ذلك إلى أحلم من هذا، وأشار بيده إلى الجبل.
من أقواله وحكمه
لا تعاجل الذنب بالعقوبة واجعل بينهما للاعتذار طريقاً.
المزاح يأكل الهيبة، وقد أكثر من الهيبة الصامت.
الفرصة سريعة الفوت، بطيئة العود.
تُجهل النعم ما أقامت، فإذا ولت عرفت.
ما تشاور قوم إلا هدوا إلى رشدهم.
اللؤم أن لا تشكر النعمة.
الخير الذي لا شر فيه: الشكر مع النعمة، والصبر على النازلة.
هلاك المرء في ثلاث، الكبر والحرص والحسد، فالكبر هلاك الدين، وبه لعن إبليس، والحرص عدو النفس، به أخرج آدم من الجنة، والحسد رائد السوء، ومنه قتل قابيل هابيل.
لا أدب لمن لا عقل له، ولا مروءة لمن لا همة له، ولا حياء لمن لا دين له، ورأس العقل معاشرة الناس بالجميل، وبالعقل تدرك الداران جميعاً، ومن حرم العقل حرمهما جميعاً. (أعيان الشيعة 4 ق1/107).
مكارم الأخلاق عشر: صدق اللسان، وصدق البأس، وإعطاء السائل، وحسن الخلق، والمكافأة بالصنائع، وصلة الرحم، والترحم على الجار، ومعرفة الحق للصاحب، وقري الضيف، ورأسهن الحياء.
فوت الحاجة خير من طلبها إلى غير أهلها. (الحسن بن علي لعبد القادر أحمد اليوسف: 60).
ما رأيت ظالماً أشبه بمظلوم من الحاسد. (مطالب السؤول: 69).
علّم الناس علمك، وتعلّم علم غيرك، فتكون قد أتقنت علمك، وعلمت ما لم تعلم. (كشف الغمة: 170).
لرجل أبلّ من علة: إن الله قد ذكرك فاذكره، وأقالك فاشكره.
إذا أضرت النوافل بالفريضة فارفضوها.
من تذكر بعد السفر اعتدّ.
بينكم وبين الموعظة حجاب العزة.
إن من طلب العبادة تزكى لها.
قطع العلم عذر المتعلمين. (تحف العقول: 169).
أحسن الحسن الخلق الحسن. (الخصال: 29).
زوجاته
أحصى الذهبي للحسن تسع أزواج هن:

أم كلثوم بنت الفضل بن العباس بن عبد المطلب بن هاشم
خولة بنت منظور بن زَبّان بن سيار بن عمرو
أم بشير بنت أبي مسعود، وهو عقبة بن عمرو بن ثعلبة
جعدة بنت الأشعث بن قيس بن معدي كرب الكندي المصادر: أسد الغابة - ج1 ص562
أم ولد تدعى بقيلة
أم ولد تدعى ظمياء
أم ولد تدعى صافية
أم إسحاق بنت طلحة بن عبيد الله بن عثمان التيمي
زينب بنت سبيع بن عبد الله أخي جرير بن عبد الله البجلي
أبناؤه
محمد الأكبر
الحسن المثنى بن الحسن السبط
جعفر
حمزة
فاطمة
محمد الاصغر
زيد بن الحسن السبط
أم الحسن
أم الخير
إسماعيل
يعقوب
القاسم
عبد الله
حسين الاثرم
عبد الرحمن
أم سلمة
أم عبد الله
عبد الله الأصغر
موته
مات 7 صفر سنة 50 هـ ودفن بالبقيع يقال بأنه قتل مسموما على يد زوجته جعدة بنت الأشعث، ودفن في البقيع.[11][12]

قبلــه:
علي بن ابي طالب الخلفاء الراشدون
بعــده:
--




قبلــه:
علي بن ابي طالب خلفاء الإسلام
بعــده:
معاوية بن ابي سفيان




قبلــه:
علي بن ابي طالب أئمة الشيعة
661 - 669 بعــده:
الحسين بن علي




كتب عن الإمام الحسن
لدى ويكي مصدر نص أصلي يتعلق بهذا المقال: الحسن بن علي بن أبي طالب
أسد الغابة في معرفة الصحابة لابن الأثير / 2/10
الإصابة في تمييز الصحابة / 1/ 328
إنها فاطمة الزهراء ـ د/ محمد عبده يماني 201.
علي بن أبي طالب والحسن بن علي / محمد علي مغربي /441.
مصادر
^ دلائل الإمامة للطّبري، ص60
^ تاريخ الخلفاء، ص188
^ البحار، ج43، ص264
^ تاريخ الخلفاء، ص189
^ البحار، ج 43، ص278
^ الطّبقات الكبرى، ج1، ص33
^ غاية المرام، ص287
^ الكامل في التاريخ لابن الأثير، صفحة 406 _ المجلد الثالث _ طبعة بيروت سنة 1965م - 1385 هـ
^ البداية والنهاية لأبن كثير، صفحة 14 _ المجلد الثامن _ الطبعة الأولى سنة 1997 م _ 1417 هـ
^ (1) شرح نهج البلاغة: ج16 ص36. (2) المصدر نفسه: ص36، السيوطي، جلال الدين: تاريخ الخلفاء ص192، الدينوري، ابن قتيبة: الإمامة والسياسة ص185. (3) المصدر نفسه: ص36. (4) المصدر نفسه: ص44. (5) تاريخ ابن الأثير: ج3 ص405. (6) شرح نهج البلاغة: ج10 ص44. (7) تاريخ الخلفاء: ص192، تاريخ ابن الأثير: ج3 ص415، شرح نهج البلاغة: ص44. (8) المصدر نفسه: ص36. (9) تاريخ الخلفاء: ص192، تاريخ ابن الأثير: ج3 ص405. (10) تاريخ الطبري: ج4 ص122، تاريخ ابن الا ثير: ج3 ص405. (11) المصدر نفسه: ج4 ص123، تاريخ ابن الأثير: ج3 ص405.
^ الكامل لابن الأثير أحداث سنة تسع وأربعين
^ مقاتل الطالبيين لأبوالفرج الأصبهاني ص20
2_ الحسن بن الحسن
أبو محمد القرشي الهاشمي روى عن أبيه، عن جده مرفوعا من عال أهل بيت من المسلمين يومهم وليلتهم غفر الله له ذنوبه، وعن عبد الله بن جعفر، عن علي، في دعاء الكرب، وعن زوجته فاطمة بنت الحسين، وعن ابنه عبد الله وجماعة.

وفد على عبد الملك بن مروان فأكرمه ونصره على الحجاج وأقره وحده على ولاية صدقة علي، وقد ترجمه ابن عساكر فأحسن وذكر عنه آثارا تدل على سيادته قيل: إن الوليد بن عبد الملك كتب إلى عامله بالمدينة إن الحسن بن الحسن كاتب أهل العراق فإذا جاءك كتابي هذا فاجلده مائة ضربه، وقفه للناس، ولا تراني إلا قاتله.

فأرسل خلفه فعلمه علي بن الحسين كلمات الكرب فقالها حين دخل عليه فنجاه الله منهم، وهي: لا إله إلا الله الحليم الكريم، لا إله إلا الله العلي العظيم، لا إله إلا الله رب السموات السبع ورب الأرض رب العرش العظيم.

توفي بالمدينة، وكانت أمه خولة بنت منظور الفزاري. وقال يوما لرجل من الرافضة: والله إن قتلك لقربة إلى الله عز وجل، فقال له الرجل: إنك تمزح، فقال: الله ما هذا مني بمزح ولكنه الجد.

وقال له آخر منهم: ألم يقل رسول الله : «من كنت مواه فعلي مولاه»؟. فقال: بلى، ولو أراد الخلافة لخطب الناس فقال: أيها الناس اعلموا أن هذا ولي أمركم من بعدي، وهو القائم عليكم فاسمعوا له وأطيعوا، والله لئن كان الله ورسوله اختار عليا لهذا الأمر ثم تركه علي لكان أول من ترك أمر الله ورسوله، وقال لهم أيضا: والله لئن ولينا من الأمر شيئا لنقطعن أيديكم وأرجلكم من خلاف، ثم لا نقبل لكم توبة، ويلكم غررتمونا من أنفسنا، ويلكم لو كانت القرابة تنفع بلا عمل لنفعت أباه وأمه، لو كان ما تقولون فينا حقا لكان آباؤنا إذ لم يعلمونا بذلك قد ظلمونا وكتموا عنا أفضل الأمور، والله إني لأخشى أن يضاعف العذاب للعاصي منا ضعفين، كما أني لأرجو للمحسن منا أن يكون له الأجر مرتين، ويلكم أحبونا إن أطعنا الله على طاعته، وأبغضونا إن عصينا الله على معصيته.

ناصر الحسني
2011-07-09, 18:53
عبد الله الكامل (68 - 143 هـ / 687 - 762 هـ) بن الحسن المثنى [1]، من آل البيت تابعي ومن رواة الحديث، وهو حفيد السبطين من الأب والأم. لذا كان يقول ما معناه : ولدني رسول الله مرتين : فأبوه هو الحسن المثنى [2] بن الحسن السبط بن علي بن أبي طالب وفاطمة الزهراء بنت الرسول محمد بن عبد الله -ص-. ؛ وأمه هي فاطمة [3] بنت الحسين بن علي بن أبي طالب وفاطمة الزهراء بنت الرسول محمد بن عبد الله -ص-. فهو شريف من الأب والأم.





أبوه: الحسن المثنى بن الحسن السبط بن علي بن أبي طالب.
أمه : فاطمة بنت الحسين بن علي بن أبي طالب.
إخوته وأخواته: (الأشقاء من أبيه وأمه)،
1) إبراهيم بن الحسن المثنى بن الحسن السبط،
2) والحسن المثلث بن الحسن المثنى بن الحسن السبط (مكرر ثلاث مرات سمي أبيه وجده)
3) أم كلثوم بنت الحسن المثنى بن الحسن السبط.
3) وزينب بنت الحسن المثنى بن الحسن السبط.
إخوته من أبيه فقط :
4) جعفر بن الحسن المثنى بن الحسن السبط.
5) وداود بن الحسن المثنى بن الحسن السبط أمهما أم ولد،
6) ومحمد بن الحسن المثنى بن الحسن السبط، أمه بنت سعيد بن زيد بن عمرو بن نفيل.
[عدل] نبذة عن شخصيته
يروي أبو فرج الأصفهاني: «وكان عبد الله بن الحسن بن الحسن شيخ بني هاشم، والمقدم فيهم وذا الكثير منهم فضلا، وعلما وكرما.

- حدثني أحمد بن محمد الهمداني قال: حدثنا يحيى بن الحسن قال: حدثنا علي ابن أحمد الباهلي قال: سمعت مصعبا الزبيري يقول: انتهى كل حسن إلى عبد الله بن الحسن وكان يقال: من أحسن الناس ؟ فيقال: عبد الله بن الحسن، ويقال: من أفضل الناس ؟ فيقال: عبد الله بن الحسن، ويقال : من أقول الناس ؟ فيقال: عبد الله بن الحسن.

- وحدثنا الحسن بن علي الخفاف قال: حدثنا مصعب مثله.

- حدثني محمد بن الحسين الاشناني، وحسين بن علي السلولي قالا: حدثنا عباد ابن يعقوب قال: حدثنا تلميذ بن سليمان قال: رأيت عبد الله بن الحسن بن الحسن وسمعته يقول: أنا أقرب الناس من رسول الله صلى الله عليه وآله ولدني رسول الله صلى الله عليه وآله مرتين.

- حدثني أحمد بن سعيد قال: حدثنا يحيى بن الحسن قال: حدثني إسماعيل ابن يعقوب قال: حدثني عبد الله بن موسى قال: أول من اجتمعت له ولادة الحسن والحسين عبد الله بن الحسن بن الحسن.

- حدثني محمد بن الحسين الاشناني، قال: حدثنا عباد بن يعقوب قال: حدثنا بندقة بن محمد بن حجارة الدهان قال: رأيت عبد الله بن الحسن فقلت: هذا والله سيد الناس كان ملبسا نورا من قرنه إلى قدميه.

- حدثني أحمد بن سعيد قال: حدثنا يحيى بن الحسن قال: حدثني عيسى بن عبد الله ابن محمد بن عمر بن علي قال: ولد عبد الله بن الحسن في بيت فاطمة بنت رسول الله صلى الله عليه وآله في المسجد. ». ("مقاتل الطالبيين" للأصفهاني).

- «حدثني أحمد بن سعيد قال: حدثنا يحيى بن الحسن قال: حدثني هارون ابن موسى الفروي قال: سمعت محمد بن أيوب الرافعي يقول: كان أهل الشرف وذوا القدر لا ينوطون بعبد الله بن الحسن أحدا.

- وحدثني أبو عبيد محمد بن أحمد الصيرفي قال: حدثنا محمد بن علي بن خلف العطار قال: حدثنا عمرو بن عبد الغفار الفقيمي عن سعيد بن أبان القرشي قال: كنت عند عمر بن عبد العزيز فدخل عليه عبد الله بن الحسن وهو يومئذ شاب في إزار ورداء، فرحب به وأدناه وحياه. وأجلسه إلى جنبه وضاحكه ثم غمز عكنة من عكن بطنه وليس في البيت يومئذ إلا أموي فلما قام قالوا له: ما حملك على غمز بطن هذا الفتى ؟ قال: إنى أرجو بها شفاعة محمد صلى الله عليه وآله.

- حدثنا أبو عبيد قال: حدثنا فضل المصري قال: حدثنا القواريري قال: حدثنا يحيى بن سعيد عن سعيد بن ابان مثله.

- حدثني عمر بن عبد الله بن جميل العتكي قال: حدثنا عمر بن شبة قال: حدثني إسماعيل بن جعفر الجعفري قال: حدثني سعيد بن عقبة الجهني قال: إنى لعند عبد الله بن حسن بن حسن إذا أتاني آت فقال: هذا الرجل يدعوك فخرجت فإذا بأبي عدي الأموي الشاعر فقال: اعلم أبا محمد فخرج إليه عبد الله، وابناه وهم خائفون فأمر له عبد الله بأربعمائة دينار وأمر له ابناه بأربعمائة دينار وأمرت له هند بمائتي دينار فخرج من عندهم بألف دينار.

- حدثني أحمد بن سعيد قال: حدثنا يحيى بن الحسن قال: حدثنا أحمد بن عبد الله بن موسى قال: حدثني أبي أن عبد الله بن الحسن كان يصلي على طنفسة في المسجد وأنه خرج فأقامت تلك الطنفسة دهرا لا ترتفع.

- حدثني أحمد بن محمد بن سعيد قال : حدثنا يحيى بن الحسن قال: حدثنا علي بن أحمد الباهلي قال: حدثنا مصعب بن عبد الله قال: سئل مالك عن السدل فقال: رأيت من يرضى بفعله عبد الله بن الحسن يفعله. (وقصد سدل الشعر).

وقال صاحب عمدة الطالب: إنما سمى المحض لأن أباه الحسن بن الحسن وأمه فاطمة بنت الحسين وكان يشبه برسول الله وكان شيخ بني هاشم في زمانه. وقيل له: بما صرتم أفضل الناس؟ قال: لأن الناس كلهم يتمنون أن يكونوا منا ولا نتمنى أن نكون من أحد، وكان قوي النفس شجاعاً وربما قال من الشعر شيئاً فمن شعره :

بيض غرائر ما هـن بريبة *** كظباء مكة صيدهن حــرام يحسبن من لين الكلام زوانيا *** وصدهن عن الخنا الإسلام

بيته وأولاده
محمد النفس الزكية بن عبد الله الكامل بن الحسن المثنى بن الحسن السبط.
إبراهيم قتيل باخمرى بن عبد الله الكامل بن الحسن المثنى بن الحسن السبط.
إدريس الأول بن عبد الله الكامل بن الحسن المثنى بن الحسن السبط. (وأمه عاتكة بنت عبد الملك بن الحرث المخزومي).
موسى بن عبد الله الكامل بن الحسن المثنى بن الحسن السبط. (ويلقب بالجون).
سليمان بن عبد الله الكامل بن الحسن المثنى بن الحسن السبط. (وأمه عاتكة بنت عبد الملك بن الحرث المخزومي).
يحيى بن عبد الله الكامل بن الحسن المثنى بن الحسن السبط.
واليه تنتسب سلالة ال الشيخ ماءالعينين
خروجه على أبي جعفر العباسي
ولما قدم أبو العباس السفاح وأهله سراً على أبي سلمة الخلال الكوفة ستر أمرهم وعزم أن يجعلها شورى بين ولد علي والعباس حتى يختاروا هم من أرادوا ثم قال: أخاف أن يتفقوا. فعزم على أن يعزل بالأمر إلى ولد علي من الحسن والحسين، فكتب إلى ثلاثة نفر، منهم جعفر بن محمد بن علي بن الحسين وعمر بن علي بن الحسين وعبد الله بن الحسن، ووجه بالكتب مع رجل من مواليهم من ساكني الكوفة فبدأ بجعفر بن محمد فلقيه ليلاً وأعلمه أنه رسول أبي سلمة وأن معه كتاباً إليه منه. فقال : وما أنا وأبو سلمة وهو شيعة لغيري؟ فقال الرسول: تقرأ الكتاب وتجيب عليه بما رأيت. فقال جعفر لخادمه: قدم مني السراج. فقدمه فوضع عليه كتاب أبي سلمة فأحرقه، فقال ألا تجيبه؟ فقال: قد رأيت الجواب. فخرج من عنده وأتى عبد الله بن الحسن بن الحسن فقبل كتابه وركب إلى جعفر بن محمد فقال له: أي أمر جاء بك يا أبا محمد لو أعلمتني لجئتك؟ فقال: أمر يجل عن الوصف، قال: وما هو يا أبا محمد؟ قال : هذا كتاب أبي سلمة يدعوني لأمر ويراني أحق الناس به، وقد جاءته شيعتنا من خراسان. فقال له جعفر الصادق ومتى صاروا شيعتك؟ أنت وجهت أبا سلمة إلى خراسان وأمرته بلبس السواد؟ هل تعرف أحدا منهم باسمه ونسبه؟ كيف يكونون من شيعتك وأنت لا تعرفهم ولا يعرفونك؟ فقال: عبد الله أن كان هذا الكلام منك لشيء فقال جعفر: قد علم الله أني أوجب على نفسي النصح لكل مسلم فكيف أدخره عنك؟ فلا تمنين نفسك الأباطيل، فإن هذه الدولة ستتم لهولاء القوم ولا تتم لأحد من آل أبي طالب، وقد جاءني مثل ما جاءك. فانصرف غير راض بما قاله وأما عمر بن علي بن الحسين فرد الكتاب وقال ما أعرف كاتبه فاجيبه، ومات عبد الله المحض في حبس أبي جعفر المنصور الدوانيقي مخنوقاً.

محنته ومحنة أولاده وإخوته وبنيهم
مقتله في سجن أبي جعفر المنصور العباسي
في السجن وحكى الشيخ أبو الفرج الاصفهانى في كتاب (مقاتل الطلبيين): أن بنى حسن لما طال مكثهم في حبس المنصور وضعفث أجسامهم كانوا إذا خلوا بأنفسهم نزعوا قيودهم فإذا أحسوا بمن يجيئ إليهم لبسوها، ولم يكن علي العابد بن الحسن المثلث بن الحسن المثنى العلوي يخرج رجله من القيد فقالوا له في ذلك فقال لا أخرج هذا القيد من رجلي حتى ألقى الله عز وجل فأقول: يا رب سل أبا جعفر فيما قيدني ؟. ومن ولد علي العابد بن الحسن المثلث، الحسين بن علي وهو الشهيد صاحب فخ. (انظر موقعة فخ)

مقتله ومن معه في السجن في يوم عيد الأضحى وقتل عبد الله بن الحسن في محبسه بالهاشمية وهو ابن خمس وسبعين. في السنة خمس وأربعين ومائة.». (نفس المصدر). وروي أبو الفرج الأصفهاني في كتاب مقاتل الطالبيين عن عمر عن أبي زيد عن عيسى عن عبد الرحمن بن عمران بن أبي فروة قال: كنا جلوساً مع فلان وذكر اسم الذي كان يتولى حبس عبد الله. فإذا برسول قد قدم من عند أبي جعفر المنصور ومعه رقعة فأعطاها ذلك الرجل الذي كان يتولى الحبس لعبد الله وإخوته وبني أخيه، فقرأها وتغير لونه وقام متغير اللون مضطرباً وسقطت الرقعة منه لاضطرابه، فقرأناها فإذا فيها: إذا أتاك كتابي هذا فأنفذ في مذله ما آمرك به وكان المنصور يسمى عبد الله المذله، وغاب الرجل ساعة ثم جاء متغيراً مضطرباً منكراً فجلس مفكراً لا يتكلم ثم قال: ما تعدون عبد الله بن الحسن فيكم؟ فقلنا هو والله خير من أظلت هذه وأقلت هذه. فضرب أحد يديه على الأخرى وقال : قد والله مات. وتوفي عبد الله وهو ابن خمس وسبعين سنة وكان يتولى صدقات أمير المؤمنين علي بن أبي طالب بعد أبيه الحسن، ونازعه في ذلك زيد بن علي بن الحسين.
مراجع
1) عقد فريد في تاريخ الشرفاء التليد - تأليف الدكتور أمل بن إدريس بن الحسن العلمي.
2) عروسا كربلاء الحسن المثنى وفاطمة بنت الحسين - تأليف الدكتور أمل بن إدريس بن الحسن العلمي.
3) عبد الله الكامل بن الحسن المثنى - تأليف الدكتور أمل بن إدريس بن الحسن العلمي.

ناصر الحسني
2011-07-09, 18:54
- مقاتل الطالبيين- ابو الفرج الاصفهاني ص 324 : -


* ( ادريس بن عبد الله ) *

وإدريس بن عبد الله بن الحسن بن الحسن بن علي بن أبي طالب عليه السلام وأمه عاتكة بنت عبد الملك بن الحرث الشاعر بن خالد بن العاص بن هشام بن المغيرة المخزومي .

وفي خالد بن العاص يقول الشاعر :

لعمرك إن المجد ما عاش خالد * على الغمر من ذي كندة لمقيم

يعني غمر ذي كندة وهو موضع كان ينزله .

وقد ذكره عمر بن ابي ربيعة في شعره فقال :

إذا سلكت غمر ذي كندة * مع الصبح قصدا لها الفرقد
يمر بك العصران يوم وليلة * فما احدثا إلا وأنت كريم
وتندى البطاح البيض من جود خالد * وتخصب حتى نبتهن عميم


حدثني بخبره احمد بن عبيدالله بن عمار ، قال : حدثني علي بن محمد بن سليمان النوفلي ، قال : حدثني أبي وغيره من أهلي ، وحدثني به أيضا علي بن إبراهيم العلوي ، قال : كتب إلي محمد بن موسى يخبرني عن محمد بن يوسف عن عبد الله بن

عبد الرحيم بن عيسى : أن إدريس بن عبد الله بن الحسن بن الحسن افلت من وقعة فخ ومعه مولى يقال له راشد فخرج به في جملة حاج مصر وإفريقية وكان إدريس يخدمه ويأتمر له حتى أقدمه مصر فنزلها ليلا فجلس على باب رجل من موالي بني العباس فسمع كلامهما وعرف الحجازية فيهما فقال اظنكما عربيين .













--------------------------------------------------------------------------------

إدريس بن عبد الله
إدريس الأول و نسبه
إدريس الأول أو مولاي ادريس هو إدريس بن عبد الله الكامل بن الحسن المثنى بن الحسن بن علي ابن أبي طالب وفاطمة الزهراء بنت الرسول محمد بن عبد الله صلى الله عليه و سلم وعلى اله. أمه عاتكة بنت الحارث بن خالد بن العاص بن هاشم بن المغيرة المخزومي. فهو إذن قرشي من الأبوين، ومنزلته وجيهة في الأسرة العلوية. كان إدريس الأول مُؤسس أول دولة إسلامية بالمغرب.

الحركة العلوية
منذ أن تولى العباسيون الخلافة سنة132 هـ /750م، أصبح أبناء عمهم العلويون في نزاع شديد معهم، لأنهم اعتبروهم غاصبين للمنصب الأعلى في الدولة الإسلامية وأن الحق في توليه يرجع إليهم بالأسبقية. فصاروا يتحينون الفرصة للثورة عليهم.
كان أول من تزعم الحركة محمد بن عبد الله بن الحسن، المدعو النفس الزكية الذي ثار بالمدينة، لكن الخليفة العباسي أبا جعفر المنصور قضى على ثورته سنة 145 هـ /762 م كما قضى على الثورة الموازية لها التي قادها أخوه إبراهيم بالبصرة في نفس السنة، وكان محمد النفس الزكية فكر في تبليغ الدعوة إلى كل الأقاليم الإسلامية شرقا وغربا، آملا في كسب المزيد من الأنصار للقضية، فوجه بعض إخوته، ولعل منهم إدريس، إلى بلدان إسلامية مختلفة.
وبعد مرور أربع وعشرين سنة على هاته الثورة أي في سنة 169 هـ /786 م، قامت ثورة أخرى بقيادة الحسين بن علي بن الحسن المثلث في ناحية مكة بمكان اسمه فخ. ولم تنجح هاته الثورة بدورها حيث قضى عليها الخليفة الهادي ابن المهدي في معركة كانت شديدة وقتل فيها كثير من العلويين.
واستطاع إدريس، عم الحسين، وأخو محمد النفس الزكية. أن ينجو من القتل ويفر من المكان باحثا عن ملجأ يأوي إليه. فكم يكون سنه يومئذ ؟ لا تسعفنا المصادر بجواب واضح عن هذا السؤال. ولكن إذا صدقنا ما أشار إليه البعض منها من كونه ساعد أخاه محمد النفس الزكية ، فيمكننا أن نقدر سنه بين الأربعين والخمسين عند نشوب معركة فخ.
كانت أنظار العلويين، وهم في حالة المراقبة والاضطهاد التي يعانون منها، تتجه بالخصوص إلى المغرب، لبعده عن مركز الخلافة العباسية ولاشتهاره برفع راية العصيان والمعارضة لتلك الخلافة. وقبل العلويين اتجهت أنظار الخوارج لنفس المنطقة. وأمكنهم أن يؤسسوا بها دولتين مشهورتين في تاهرت وسجلماسة، مما يدل على أن البلاد كانت مرشحة لتكون مركزا لثورة مضادة وربما لقيام خلافة مناهضة للخلافة العباسية.
فالتجاء إدريس إلى المغرب صحبة مولاه راشد بعد أن حصل على مساعدة والي مصر وأفلت من مراقبة الشرطة العباسية، يفسره عزمه على الأخذ بثأر العلويين، من جهة، وطموحه إلى تأسيس دولة قادرة على مناوأة الخلافة العباسية والقضاء عليها إذا ما ساعدت الظروف على ذلك، من جهة أخرى.
حينما وصل إدريس إلى المغرب توجه أولا إلى طنجة التي كانت تعتبر آنذاك حاضرة المغرب الكبرى. وكان لا بد له، ولا شك، من وقت للإطلاع على أحوال البلاد وسكانها وجس نبض أهلها، على المستوى السياسي. فأخذ يتصل بنفسه أو بواسطة مولاه راشد ببعض رؤساء القبائل الكبرى في المغرب لإسماع كلمته ونشر دعوته. وقد احتفظت لنا بعض المصادر بوثيقة مهمة، يرجع الفضل في نشرها إلى علال الفاسي الذي نقلها عن مخطوط يمني . وهي عبارة عن نداء وجهه إدريس إلى المغاربة. وهو نص طويل نكتفي هنا بإيراد فقرة منه:


"وقد خانت جبابرة في الآفاق شرقا وغربا، وأظهروا الفساد وامتلأت الأرض ظلماً وجوراً. فليس للناس ملجأ ولا لهم عند أعدائهم حسن رجاء. فعسى أن تكونوا معاشر إخواننا من البربر اليد الحاصدة للظلم والجور، وأنصار الكتاب والسنة، القائمين بحق المظلومين من ذرية النبيين. فكونوا عند الله بمنزلة من جاهد مع المرسلين ونصر الله مع النبيين. واعلموا معاشر البربر أني أتيتكم، وأنا المظلوم الملهوف، الطريد الشريد، الخائف الموتور الذي كثر واتره وقل ناصره، وقتل إخوته وأبوه وجده وأهلوه فأجيبوا داعي الله. فقد دعاكم إلى الله."


لوثائق : المجموعة الأولى ص (43)
وأدت الدعوة والاتصالات إلى نتائج إيجابية في أمد قصير، مما يدل على ذكاء، إدريس ودهاء مولاه راشد وهكذا لبت جملة من قبائل البربر الدعوة وقبلت أن تلتف حول إدريس . ولا شك أن انتماءه للأسرة النبوية كان له أثر قوي في هذا الإقبال ، سيما والعلويون يومئذ كانوا يمثلون العنصر الثائر والمعارض. فالارتباط بدعوة إدريس معناه التحرر من كل تبعية للخلافة العباسية وضمان الاستقلال السياسي للمغرب.
وترتب عن هذا الموقف الجماعي لقبائل البربر أن حصل اتفاق بين إدريس بن عبد الله وزعيم أوربة القبيلة ذات الشوكة في المنطقة ، إسحاق محمد بن عبد الحميد الأوربي. وتحول إدريس إلى مدينة وليلي، حيث تمت بيعته يوم الجمعة 4 رمضان سنة 172 هـ الموافق 6 فبراير 789 م . وكانت قبيلة أوربة أول من بايعه من قبائل المغرب، نظراً لمنزلتها الكبرى في المنطقة. ثم تلتها قبائل زناتة وأصناف من قبائل أخرى مثل زواغة وزواورة ولماية وسدراته وغياثة ونفزة ومكناسة وغمارة الخ. وكان للقبائل في ذلك العصر أهمية أكبر من اليوم، نظرا لكون البادية كانت أكثر سكانا من المدن ولكون ظاهرة العصبية كانت ذات تأثير خطيرعلى المستوى السياسي.
ويحدد القرطاس شروط البيعة ، إذ يقول: " بايعوه على الإمارة والقيام بأمرهم وصلواتهم وغزوهم وأحكامهم " (ص 20) . وكان الحدث في حد ذاته ذا أهمية قصوى في تاريخ المغرب لأنه يرمز إلى قيام الدولة المغربية المستقلة لأول مرة في حياة البلاد، بحيث كانت الدولة الإدريسية بما خلقته من تقاليد ونظم لتسيير البلاد أول صورة لدولة حقيقية في المغرب تكيف المعطيات البشرية المحلية مع تعاليم الإسلام وتراثه السياسي.

ناصر الحسني
2011-07-09, 18:56
وما أن بويع إدريس حتى كون جيشا من قبائل زناتة وأوربة وصنهاجة وهوارة وقاده لفتح أقاليم مغربية أخرى وتوسيع مملكته. فاستولى على شالة، ثم على سائر بلاد تامسنا وتادلا. وعمل على نشر الإسلام بها. ثم عاد بجيشه إلى وليلي في آخر ذي الحجة من سنة 172 هـ. وتوقف مدة قصيرة بقصد إراحة الجنود.
ثم خرج في سنة 173 هـ لمواصلة نشر الإسلام بالمعاقل والجبال والحصون المنيعة ، مثل حصون فندلاوة وحصون مديونة وبهلولة وقلاع غياثة وبلاد فازاز أي الأطلس المتوسط . وتوصل إلى نتائج إيجابية عند قيامه بتبليغ الدعوة ، حيث استجاب السكان لدعوته بالقبول . ثم عاد من حملته العسكرية تلك في جمادى الأخيرة سنة 173 إلى مدينة وليلي بقصد إراحة جيشه .
وفي نصف رجب من السنة ذاتها (8 دجنبر 789 م)، توجه إدريس بجيشه صوب الجهة الشرقية من المغرب الأقصى، فوصل إلى مدينة تلمسان وخيم قبالتها. فخرج إليه أميرها محمد بن خزر بن صولات المغراوي فطلب منه الأمان، فأمنه إدريس، فقدم له محمد بن خزر بيعته، ودخل إدريس إلى تلمسان بعد أن بايعته قبائل زناتة بتلك الجهات.
هكذا حصل إدريس على نتائج كبيرة في أقل من سنتين ، بفضل جده ومثابرته وشجاعته، وأصبح يضم تحت سلطته مملكة تمتد من تامسنا غربا إلى تلمسان شرقا، مارة بتادلا والأطلس المتوسط . كل هذا أثار مخاوف الخليفة هارون الرشيد، سيما وهو يلاحظ أن إدريس في تحركاته العسكرية الأخيرة أخذ يتجه نحو الشرق وبات يشكل خطرا وشيكا على ولايتها الأمامية في المغرب: أفريقية، التي كانت يومئذ في وضع قلق وتعاني من اضطرابات مختلفة . فلم ير الرشيد بدا من التخلص من إدريس بأية وسيلة.
ولا فائدة من الدخول في تفاصيل الرواية المتداولة عن اغتيال إدريس عن طريق السم التي وقع فيها بعض الاختلاف والزيادات القصصية. والمهم في ذلك هو أن الرشيد لما رأى صعوبة توجيه جيش من العراق إلى المغرب وأدرك أنه لا يستطيع أن يعتمد كثيرا على جيشه بأفريقية، قرر اللجوء إلى أسلوب الاغتيال على يد رجل ماهر في الكذب والتلبيس والجاسوسية. كما يحدث إلى يومنا هذا في قضايا الاغتيال السياسي. وبمساعدة إبراهيم بن الأغلب الذي كان من الرجال الثقاة عند الرشيد على الصعيد المحلي وكان مرشحا لتولي منصب الولاية على أفريقية. هل الشخص المكلف بهاته المهمة كان هو الشماخ أو سليمان بن جرير؟ سؤال يستحيل الجواب عليه. وكل ما يمكن تأكيده هو أن ذلك الشخص تمكن من اغتيال إدريس عن طريق السم سنة 177 هـ / 793 م. تلك، على وجه الإجمال، هي ترجمة إدريس الأول الذي أصبح شخصا مقدسا عند المغاربة له ضريح كبير في مدينة زرهون، يقام له فيه موسم كبير في كل سنة.

الأسرة
للسلطان إدريس الأول 9 أحفاد

قضايا تتعلق بترجمته
1. اختلاف في تاريخ قدوم إدريس إلى المغرب؟ هناك رواية تقول إن مجيء إدريس إلى المغرب حدث في عهد أبي جعفر المنصور أي إثر ثورة محمد النفس الزكية في سنة 145 هـ. ولكن أغلب الروايات تقول إنه جاء بعد موقعة فخ سنة 169 هـ. وهو التاريخ المعتمد عند جل المؤرخين القدماء والمحدثين.
2. ورد في بعض المصادر الزيدية أن إدريس قصد المغرب داعيا لأخيه يحيى بن عبد الله الذي فر إلي الديلم . فلما بلغه موت أخيه في سجن الرشيد، دعا إلى نفسه. وهي رواية يصعب البت فيها. وهي، على أي حال ، لا تتنافى مع ما حدث من بعد.
3. تأسيس فاس : كانت الرواية المتداولة والمنقولة عن القرطاس هي أن إدريس الثاني هو المؤسس الأول لمدينة فاس. لكن، بعد العثور على قطع نقدية إدريسية والإطلاع على نصوص الرازي والبكري وابن سعيد وغيرهم، وبعد الدراسة المهمة التي قدمها المستشرق ليفي بروفنصال في هذا الصدد، يتضح أن المؤسس الأول لمدينة فاس كان هو إدريس بن عبد الله، أي إدريس الأول وأن إدريس الثاني أضاف إليها عدوة القرويين بعد مرور عشرين سنة على البناء الأول. وكانت المدينة الثانية تحمل اسم "العالية" حسب شهادة النقود.12

المصادر
• عقد فريد في تاريخ الشرفاء التليد - تأليف الدكتور أمل بن إدريس بن الحسن العلمي.
• د.حسين مؤنس . تاريخ المغرب و حضارته / المجلد

ناصر الحسني
2011-07-09, 18:57
إدريس الثاني

إدريس الثاني أو إدريس الأزهر، هو إدريس الأزهر بن إدريس (الأول) بن عبد الله الكامل ثاني حاكم مسلم للمغرب.
لا شك أن هارون الرشيد بات مطمئنا من جهة العلويين بعد تدبير اغتيال إدريس الأول سنة 177 هـ/ 793 م، لاعتقاده بأن نسل الأدارسة انقطع من المغرب. ولكن إدريس ما توفي حتى ترك جارية له اسمها كنزة حاملا. وتربص راشد مولاه ومن حوله من البربر حتى يروا المولود المنتظر فإن كان ذكرا ولوه مكان أبيه وإلا اختاروا لأنفسهم ما يليق بهم .
وحالف الحظ الأسرة العلوية، إذ وضعت كنزة ولدا ذكرا يوم الاثنين 3 رجب 177 هـ (14 أكتوبر 793 م) ضمن للأسرة الإدريسية استمرارها، وهي الأسرة الكبيرة التي سيلمس وجودها في كثير من منعطفات تاريخ المغرب، قديمه وحديثه .
ويُفيض القرطاس في ذكر تربية إدريس وتكوينه، فيصفه بأنه كان "عارفا بالفقه والسنة والحلال والحرام وفصول الأحكام ". ولا شك أن راشدا مولاه سهر على ذلك التكوين، لأن ترشيحه لمنصب الإمامة كان يقتضي معرفة مدققة بالعلوم الدينية واللغة العربية حتى يكون منافسا عن جدارة واستحقاق للخلفاء العباسيين المعاصرين. وهو ما يؤكده نفس المصدر متحدثا عن دور راشد : "وأقرأه القرآن فحفظه وله من السنين ثمانية أعوام، وعلمه السنة والفقه والنحو والحديث والشعر وأمثال العرب وحكمها وسير الملوك وسياستها وعرفه أيام الناس ودربه مع ذلك على ركوب الخيل والرمي بالسهام ومكايد الحرب " (ص 25) .
وهذا التكوين جدير بأن يثير اهتمام المؤرخ للسبب الذي ذكرنا ولسبب آخر هو أن إدريس نشأ بين قوم كانوا ما زالوا حديثي عهد بالإسلام وكانت بضاعتهم من العربية قليلة . فكان الحفاظ على الدين يتطلب أن يكون الإمام ذا علم وثقافة متينة. كما أن شعوره بهويته كفرد من آل البيت كان يقتضي مثل ذلك التكوين .
ولم يتول إدريس الثاني، بالطبع ، مهام الإمامة أثناء هاته الفترة من طفولته ، بل ظل تحت وصاية مولاه راشد الذي اغتيل سنة 188 هـ. فتولى حينئذ مهمة الوصاية أبو خالد يزيد بن إلياس العبدي. فسارع بأخذ البيعة من جميع قبائل البربر في 1 ربيع الأول سنة 188 هـ (16 فبراير804 م ) لإدريس وهو ابن إحدى عشرة سنة وخمسة أشهر. وقد اعتمدنا أشهر الروايات في ذكر هاته التواريخ لأن هنالك اختلافات بين المصادر.
والظاهر أن إدريس لم يبتدئ بمباشرة شؤون الدولة بنفسه إلا بعد سنة 190 هـ. فالمصادر لا تذكر له أي عمل بَيِّن قبل ذلك التاريخ الذي بدأ يعمل فيه من أجل نقل عاصمة دولته من وليلي إلى فاس. وكل ما يمكن الإشارة إليه هو أن صمود الدولة الفتية للمكايد والصدمات أكسبها سمعة في جهات متعددة من بلاد الإسلام . فاتجهت إليها الأنظار وقصدتها الوفود والمهاجرة من أفريقية والأندلس بالخصوص فيذكر القرطاس هجرة خمسمائة فارس من القيسية والأزد ومدلج وبني يحصب والصدف وغيرهم. وترتب عن تلك الهجرة نتيجتان :
1. إدخال العنصر العربي للدائرة المحيطة بإدريس لأنه ´´كان فريدا بين البربر ليس معه عربي´´. حسب تعبير القرطاس .
2. تضخم عدد السكان بمدينة وليلي الشيء الذي دفع بإدريس ومستشاريه إلى التفكير في الانتقال إلى فاس.
هل كان إدريس الثاني هو المؤسس لمدينة فاس كما تؤكد ذلك رواية القرطاس أم الذي بدأ بتأسيسها هو إدريس الأول كما تؤكده حجج تاريخية أخرى لا سبيل لتجاهلها؟ الظاهر من البحث التاريخي الحديث أن إدريس الثاني إنما كان مؤسسا لمدينة ثانية تحاذي المدينة الأولى وهي عدوة القرويين التي استقر بها مهاجرة أفريقية من مدينة القيروان وهي المدينة المدعوة العالية في مجموعة من الدراهم حدث سكها بعد بيعة إدريس الثاني. وقد شرع في بناء عدوة القرويين في 1 ربيع الأول 193 هـ (22 يناير 809 م ). وعن تفاصيل هذا الموضوع التاريخي الهام من الأفضل الرجوع إلى مادة فاس في معلمة المغرب.
ولعل القالب الجديد الذي دخلت فيه الدولة الإدريسية بتوافد عدد كبير من العرب إليها وخروجها شيئا فشيئا من الروابط القبلية الأولى التي شاهدت ميلادها أحدث نوعا من الاستياء لدى قبيلة أوربة القوية. فإذا أضفنا إلى ذلك الدسائس التي كان يدبرها ابن الأغلب لإضعاف الدولة الإدريسية إن لم يكن للقضاء عليها، والتي منها إثارة التنافر بين إدريس والبربر لأسباب عرقية، فهمنا كيف تعرضت الدولة آنذاك لبعض المشاكل التي لم يمكن حسمها إلا بالقوة. وقد ربط ابن الأغلب خيط الاتصال مع إسحاق الأوربي الذي كان من المؤسسين الأوائل للدولة، وحرضه على إدريس الثاني، متذرعا بميل هذا الأخير إلى الوافدين العرب الجدد. فأثار حفيظة إسحاق وقومه، الذين أخذوا يتآمرون عليه. فما كان من إدريس إلا أن تصدى للمتآمرين بقمعهم وقتل زعيمهم إسحاق سنة 192هـ.
والظاهر أن إدريس لم يكن يريد استبعاد أوربة أو الاستغناء عنهم، كما يفهم من تأويل القرطاس لأنه رغب من بعد في استمالتهم من جديد. وإنما كان قصده أن يحول دولته من الإطار القبلي إلى الإطار الإسلامي بالاعتماد على مساعدين لهم علم وخبرة بالنظم الإسلامية وتقاليدها. ولذلك، فإنه اتخذ من عمير بن مصعب الأزدي وزيرا له، ويذكر عنه القرطاس أنه ينتمي لأسرة عريقة في خدمة الدولة الإسلامية. كما عين عامر بن محمد القيسي، قاضيا "وكان رجلا صالحا ورعا فقيها سمع من مالك وسفيان الثوري وروى عنهما كثيرا" (ص 20) واتخذ من عبد الله بن مالك الخزرجي الأنصاري كاتبا له. ولا شك أن هناك أسماء أخرى غفلت عن ذكرها المصادر.
ومن المعلوم أن الأدارسة قاموا بمناوأة الخلافة العباسية. فكان لا بد لهم من أن ينظموا دولتهم على غرارها وأن يتخدوا لأنفسهم دواوين يضعون على رأسها رجالا ذوي خبرة وسمعة في المجتمع الإسلامي المعاصر. وطبيعي أن لا تروق هذه السياسة أنصار الدولة الأولين من أوربة وغيرهم وأن تحدث من جراء ذلك مصاعب وأن يحاول ابن الأغلب استغلال التناقضات التي برزت في صفوفهم. وليس من المستبعد أن يكون القيروانيون الذين غادروا أفريقية وقصدوا إدريس من العناصر المعارضة للخلافة العباسية ولولاتها الأغالبة، وهذا ما زاد في حنق إبراهيم على إدريس ودفعه إلى الكيد به.
وتجلى ذلك في خطة لا تخلو من أسلوب الجاسوسية، إذ أخذ يتصل سرا بأقرب رجل إلى إدريس بهلول بن عبد الواحد المدغري، الذي كان وزيره المخصوص بثقته و"االقائم بأمره" فأخذ يوغر صدره على إدريس ويزين له الثورة عليه ويغريه بالمال ويحثه على "ترك طاعة إدريس إلى طاعة هارون". وعلى إثر مراسلات عديدة بين الرجلين، تخلى بهلول عن إدريس والتحق بالقيروان عند ابن الأغلب الذي عد الحدث انتصارا وطير به الخبر إلى الرشيد في بغداد.
حاول إدريس عبثا أن يستعيد ولاء بهلول إليه، فتضايق من دسائس ابن الأغلب وكتب إليه يستعطفه ويرجوه أن يكف عنه. والظاهر أن حاشية ابن الأغلب كانت تضم عناصر يعطفون على آل البيت وينصحون أميرهم بالاعتدال والكف عن إذاية إدريس .
وفي نفس السياق، يمكننا أن نتساءل عن مصير شخص آخر مهم وهو أبو خالد يزيد العبدي الذي رأيناه يحل محل راشد في الوصاية على عرش إدريس. والظاهر أن أيامه لم تطل في الوفاق مع هذا الأخير بعد أن تسلم مقاليد الأمور.
كل هاته المشاكل لا يصح إلقاء المسؤولية فيها كاملة على الأشخاص، بل هي ناشئة ، قبل كل شيء، عن مشروع مهم وجديد، ألا وهو المحاولة الجريئة التي تصدى لها كل من إدريس الأول وإدريس الثاني ألا وهو بناء دولة كبيرة بالمغرب على النسق الإسلامي. وطبيعي أن يصطدم مشروع كهذا بنظام اجتماعي متقادم مبني على القبلية وبعادات وأعراف وعقليات مختلفة عن التصور الجديد الذي أتى به الإسلام.
ومع ذلك، فقد نجح المشروع إلى حد كبير إذا اعتبرنا أن نموذج الدولة الإسلامية بالمغرب انطلق من تلك التجربة الأولى وأن المغاربة سيستوعبون درسها جيدا بعد أن خرجوا من طور المفاجأة الأولى.
وتشير الروايات التاريخية، من جهة أخرى، إلى أن إدريس تحرك هو أيضا، بجيشه لتوطيد نفوذ دولته بالمغرب، وتجاوز الحدود التي كان قد وصل إليها والده . فتقدم نحو الأطلس الكبير، واستولى على مدينتي نفيس وأغمات وأقام نفوذ الدولة في بلاد مصامدة الجنوب، وكان ذلك في سنة 197 هـ / 812 م. ثم اتجه بعد ذلك إلى الشرق نحو نفزة وتلمسان التي دخل إليها وأنجز فيها بعض البناءات وأقام بها ثلاث سنين .
وتؤكد لنا دراسة البقايا من النقود الإدريسية الأماكن التي بلغ إليها نفوذ الدولة في عهد إدريس الثاني، وهي الأماكن التي وجدت بها دور السكة. إذ نجد عددها يبلغ ستة عشر وفيها مدن مثل أصيلا والبصرة وتدغة وتلمسان وتهليت وسبووطنجة والعالية (فاس) ومريرة (مريرت الحالية). وورغة ووازقور (ناحية أم الربيع ) وطيط ووليلي وايكم. هذه الأسماء تدلنا، ولو نسينا، على مدى اتساع المملكة التي كان يحكمها إدريس الثاني، وتبين لنا أن هذا الأمير كان يسير بخطى وئيدة في تنفيذ خطة أبيه الذي كان يهدف إلى تأسيس دولة كبيرة ينافس بها دولة العباسيين.
إلا أن هؤلاء كانوا واعين بخطر الأدارسة وحذرين منه أشد حذر، ولذلك، فإنهم ظلوا يحرضون الأغالبة على الكيد لهم. وهكذا مات إدريس فجأة في 10 جمادى الآخر سنة 213 هـ (29 غشت 828 م) في العهد الذي كان فيه زيادة الله بن الأغلب واليا على أفريقية، وكان سن إدريس عند وفاته ستا وثلاثين سنة.
ولئن ذكر القرطاس أن سبب موته هو أنه شرق بحبة عنب، فإن مصادر أخرى مثل البكري وابن عذاري تذكر أنه مات مسموما. بل إن ابن الأبار يؤكد أن "زيادة الله احتال عليه حتى اغتاله " الحلة السيراء .
وبموت إدريس ينتهي طموح الأدارسة إلى تأسيس دولة قوية موحدة، ويدب إليهم الانقسام والتشتت شيئا فشيئا . فتبدأ صفحة غير وضيئة في تاريخهم .
الأسرة
للسلطان إدريس الثاني أكثر من 9 أطفال من بنت عمه سليمان، حيث تزوج في سنه 16

قبله: إدريس الأول

الدولة الإدريسية
(780-974)

بعده: محمد بن إدريس الثاني

المراجع :
أ. البكري، المغرب ، الجزائر 1985 ؛ ا. ابن عذاري، البيان ج 1، بيروت 1948 ؛ ع. ابن أبي زرع، القرطاس ، الرباط 1973 ؛ أ. ابن الأبار، الحلة السيراء، القاهرة ء 1963 ؛ أ. الجزنائي، زهرة الآس ، الرباط ؛ ل ، ابن الخطيب ، أعمال الأعلام ، الدار البيضاء 1964 ؛ ع. ابن خلدون ، العبر، بيروت 1959 ؛ النويري، تاريخ المغرب الإسلامي، الدار البيضاء 1984 ؛ م . إسماعيل ، الأغالبة ، فاس 1978 ؛ إ. العربي، دولة الأدارسة ، بيروت 1983.
E.I., 2e éd. ; D. Eustache, Le corpus des dirhams Idrissides, Bulletin de la Société d’histoire du Maroc n° 2, 1969. محمد زنيبر
• عقد فريد في تاريخ الشرفاء التليد - تأليف الدكتور أمل بن إدريس بن الحسن العلمي.

ناصر الحسني
2011-07-09, 18:57
--------------------------------------------------------------------------------


بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين

ترجمة الإمام محمد بن إدريس الثاني

فهو الإمام محمد بن إدريس الثاني بن إدريس الأول بن عبدالله
الكامل بن الحسن المثنى بن الحسن السبط بن علي وفاطمة الزهراء بنت
رسول الله صلى الله عليه وسلم أمه حرة من أشراف نفزة فهي من عائلة
جدته كنزة النفزية ومن أوصافه أنه كان أسمر اللون حسن القد مليح
الوجه شاب السن جعد الشعر ولما تم له الأمر بعد البيعة قسم بلاد
المغرب بين أخوته وذلك بإشارة جدته كنزة فاختص (1) القاسم منها
بطنجة وسبته وقصر مصمودة (القصر الصغير) والبصرة وقلعة
حجر النسر وتطوان وما والى ذلك من القبائل والبلاد واختص (2) عمر
منها بتكساس وترغة وما حولها من قبائل غمارة وصنهاجة واختص
(3) داود ببلاد هوارة وتسول وتازا وما حول ذلك من قبائل مكناسة
وغياثة واختص (4) يحيى بأصيلا والعرائش والقصر أي الكبير وما
والى ذلك من بلاد ورغة واختص (5) عيسى بسلا وشالة – وهي خربة
بجانب الرباط على نهر أبي رقراق – وتامسنا وآزمور وما والى ذلك
من قبائل تامسنا واختص (6) حمزة بمدينة وليلى وأعمالها واختص
(7) أحمد بمدينة مكناسة ومدينة تادلا وما حولها من قبائل فازاز واختص
(8) عبدالله بأغمات وبلاد النفيس وجبال المصامدة وبلاد لمطة
والسوس الأقصى وأما الباقون فكانوا صغارا لا زالوا تحت كفالته وكفالة
جدتهم كنزة ثم توفى الإمام محمد في 15 من جمادي الأخيرة سنة 221
هجرية وكانت ولايته 8 أعوام وشهراً واحداً ودفن بجانب قبر أبيه
وأخيه عمر بإزاء الحائط من مسجد الشرفاء واستخلف على إمامة المغرب
ولده علياً الملقب بحيدرة واستعير له هذا اللقب من لقب جده الإمام علي
كرم الله وجهه بويع له بالخلافة قبيل وفاة أبيه وكان له من العمر
9 سنوات وأربعة أشهر سنة 221 هجرية وهو آخر من تولى الخلافة
في سلك عقد العلميين.

المصدر: حصن السلام بين يدي أولاد مولاي عبدالسلام
تأليف: الطاهر بن عبدالسلام اللهيوي الوهابي العلمي الحسني

ناصر الحسني
2011-07-09, 18:58
ترجمة الإمام علي حيدرة

--------------------------------------------------------------------------------


بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين

ترجمة الإمام علي حيدرة

فهو الإمام علي الملقب حيدرة بن محمد بن إدريس الثاني بن إدريس
الأول وقال في الإستقصا : هو جد الأشراف العلميين – أهل جبل العلم –
ومنهم المشيشيون أولاد مولانا عبدالسلام بن مشيش رضي الله عنه
وأولاد سيدي محمد بن يملاح وأولاد سيدي الحاج موسى الرضا وسيأتي
الكلام على تفاصيل الشرفاء العلميين وفروعهم مع الأصل الذي يجمعهم
ولصغر سنه قامت بتربيته الحاشية والأولياء من العرب والبربر وأحسنوا
كفالته وطاعته فكانت أيامه خير أيام وأسم أمه رقية بنت إسماعيل بن
عمير بن مصعب الأزدي فهي عربية وقد ظهر عليه من الذكاء والنبل
والفضل ما يقتضيه شرفه ونسبه الصحيح ثم سار في الناس بسيرة أبيه
وقمع الأعداء وكان المغرب في زمانه في أمن ودعة ورخاء ثم توفى رحمه
الله في شهر رجب الفرد سنة 234 هجرية وكانت مدته نحو 13 سنة
قمرية ولم يعهد لابنه مزوار وكان خاتمة السلسلة المشيشية من بني
إدريس ثم اتبعت هذه السلسلة المباركة بحلقات أخرى من النساك
والأولياء والأقطاب من العارفين بالله حتى بلغت إلى الكوكب الساطع
البدر اللامع الذي لقبه أهل عصره ((بالشيخ الجامع)) مولانا عبدالسلام
ابن مشيش الذي رنت شهرته مسامع العالم الإسلامي من أهل الشرق
والغرب والعرب والعجم ولن تقف أقلام الكاتبين في البحث عن فضله
ومنبع علمه ولا أخاله إلا أمتدادا من ذلك النور المنبعث من فاطمة الزهراء
رضي الله عنها معبرا تعبيرا صادقاً عن ذلك السر الذي أستودعهُ فيها
رسول الله صلى الله عليه وسلم ببركة دعائه لها يوم زفت لبيت علي بن
أبي طالب وبعد أن رفع علي رأسه من السجود شكر الله قال له
رسول الله صلى الله عليه وسلم بارك الله لكما وبارك فيكما وأعز
جدكما وأخرج منكما الكثير الطيب كما تقدم في ترجمته وتلك السلسلة
المباركة من الأقطاب هي ثمرة إجابة دعوته صلى الله عليه وسلم وفي
رواية للنسائي اللهم بارك فيهما وبارك لهما في نسلهما.

المصدر: حصن السلام بين يدي أولاد مولاي عبدالسلام
تأليف: الطاهر بن عبدالسلام اللهيوي الوهابي العلمي الحسني

ناصر الحسني
2011-07-09, 18:59
أحمد مزوار بن علي حيدرة بن محمد ابن إدريس الأزهر
فهو أحمد (لقب مزوار) بن علي حيدره بن محمد بن إدريس الثاني بن إدريس الأول بن عبد الله الكامل بن الحسن المثنى بن الحسن السبط بن علي بن أبي طالب وفاطمة الزهراء ا بنت رسول الله صلى الله عليه وسلم محمد بن عبد الله. تجرد للعبادة بعد نهاية الفواجع والحوادث المؤلمة التي ألمت ببني إدريس والتي كانوا هدفا لها عبر عصورهم وأيامهم في حياتهم في الشرق والغرب ، في ملجإه الأخير بقعلة حجر النسر إلى أن توفي بها ودفن هنالك بالقرب منها، فهو معدود من البارزين في عقد العارفين بالله في السلسلة العلمية إلى أن انتهت إلى حفيده الشيخ الجامع، القطب اللامع مولاي عبد السلام بن مشيش خاتم تلك الأحداث والفواجع في أعقابهم المخلفة من قبيلتي بني عروس وسماتة.

تذكر معلمة المغرب في مادة الإدريسي، أحمد مزوار بن علي حيدرة بن محمد بن إدريس الأزهر ؛ أن أحمد مزوار لم يتول الملك بعد أبيه علي حيدرة بن محمد الإدريسي، وعاش بفاس عيشة كفاف وعفاف إلا أنه لم يسلم من إذاية موسى ابن أبي العافية المستولي على فاس ، فخرج أحمد من فاس مع أهله إلى قلعة حجر النسر من بلاد سماتة بالريف قرب جبل العلم (بشمال المغرب) .

هجرة الأسرة من فاس إلى قلعة حجر النسر
ويعد هذا الحدث في تاريخ أسرتنا الشريفة منعطفا تاريخيا ينبغي تسجيله كحلقة من الهجرات المفروضة والمتلاحقة على آل البيت. فمن محنة إلى محنة ومن هجرة إلى أخرى، وكانت الهجرة قبلها تلك التي قادت جدنا مؤسس دولة الأدارسة المولى إدريس الأول بن عبد الله الكامل من أرض الحجاز إلى المغرب. فأقام بوليلي قبل أن يؤسس مدينة فاس وينتقل إليها بمحض إرادته. وبقيت الأسرة بفاس إلى أن أصيبت دولة الأدارسة بمحنتها على يد موسى بن أبي العافية، وها هي يفرض عليها التشتت والهجرة التي قادت بعض أفراد الأسرة الإدريسية إلى معقلها الأخير بقلعة حجر النسر المنيعة وكان ضمن من لجأ إليها من أسلافنا، أكبر النساك العارف بالله مزوار بن علي حيدرة (المُتَرْجَمُ له هنا) حفيد إدريس الأزهر )الثاني( من ولده الإمام محمد بن إدريس.
] قلعة حجر النسر
قلعة حجر النسر تلك هي قلعة حصينة شاهقة شيدها ابن عم أحمد مزوار، الأمير محمد بن إبراهيم بن محمد بن أبي القاسم بن إدريس الأزهر. ولما تلاحق الأدارسة بهذه القلعة زحف إليهم موسى بن أبي العافية سنة 317 / 29. 930 وحاصرهم بها مدة يريد استئصال شأفتهم لولا أن عذله رؤساء المغرب فرجع عنهم .

وهناك مات أحمد مزوار عام 350 / 61 . 962 ودفن بقلعة حجر النسر، وهو جد القطب عبد السلام بن مشيش وسائر الشرفاء العلميين والوزانيين. وإليه ينسب الحرم المزواري الذي يضم قبائل سماتة ، وآل سريف ، وبني يوسف ، في جبال غمارة وقد ظلت دول المغرب المتعاقبة ترعى حرمة هذا الحرم الآمن، وكان لأحمد المنصور الذهبي به مزيد اهتمام ورعاية .

ضريح الولي الصالح أحمد مزوار بقلعة حجر النسر
في ذلك الحصن المنيع المرتفع جدا الطالع في عنان السماء الذي بناه محمد بن إبراهيم ابن محمد ابن القاسم بن إدريس الثاني ، كما سبق ذكره، يوجد مدفن الولي الصالح أحمد مزوار، وحده بإزاء القلعة يطل من أحد جانبيه على قبيلتي آل سريف وبني يوسف ، وهو بالجانب الغربي من قبيلة سماتة ويبعد عن تطوان بنحو 100 كلمتر، ولن تزال به معالم أثرية من البنيان والنحت الحجري ما يشهد بواقع الأمر وما كان عليه الناس من العظمة والسلطان حتى في رؤوس الجبال ، ويوجد تحته قرية صغيرة تسمى «دار الراطي» يوجد بها من جمال النساء ما يلفت الأنظار وذلك معروف بين سكان أهل قبيلة سماته ، وفوق القرية المذكورة يوجد مشهد عظيم يعلوه خمس قباب الوسطى منها لضريح الولي الصالح جد الأشراف العلميين سيدي مزوار بن علي حيدرة رابع الخلفاء الأدارسة بالمغرب. وحوله أضرحة أخرى لأحفاده وأهل بيته.

الذرية من عقب أحمد مزوار بن علي حيدرة
ثم ارتبطت السلسلة المذكورة بالأحفاد من صلب الولي أحمد مزوار إلى الآن وما بعد الآن حسبما تجده مسطرا محفوظا نقلا عن العلماء الأعلام من أهل الدراية بأنساب أهل البيت الكرام من أهل سكان جل العلم ، ومن بينهم أولاد الشيخ مولاي عبد السلام وإليك أسماءهم على الترتيب وفي بدايتهم الولي الصالح الذي عقدت الترجمة له وهو ونفعنا ببركته آمين. الولي الصالح :

سيدي أحمد (لقب مزوار) بن سيدي علي حيدره [1] بن محمد [2] بن إدريس الثاني.

المراجع
عقد فريد في تاريخ الشرفاء التليد - تأليف الدكتور أمل بن إدريس بن الحسن العلمي.
ط. بن عبد السلام اللهيوي، كتاب الحصن المتين للشرفاء أولاد مولاي عبد السلام مع أبناء عمهم العلميين، ج2
المريني العياشي، الفهرس في عمود نسب الأدارسة ، طنجة ، 1986
إ. العربي، دولة الأدارسة ، بيروت 1983
أ. الناصري، الاستقصا ، ج 1
الدر النفيس في ذرية الإمام إدريس ، مخطوط
م . السنوسي، الدرر السنية في أخبار السلالة الإدريسية ، مصر 1349 هـ
م . العربي الفاسي، مرآة المحاسن
سلسلة الأصول في سيرة أبناء الرسول الطبعة الأولى لسنة 1352 هجرية, الفقيه العلامة القاضي في حينه محمد بن علي حشلاف الجزائري.
ابن أبي زرع، روض القرطاس ، الرباط 1973

ناصر الحسني
2011-07-09, 19:00
لقب بالعروس، ذلك أنه كان عريسا عندما انتدبه أبوه الناسك أحمد مزوار بن علي حيدرة في مهمة الإقامة عند قبائل مجاورة لقبيلة سماتة التي بها قلعة حجر النسر معقل أسرته الأخير، بعد أن أطيح بنظام حكم الأدارسة وتشتتهم في مختلف الأصقاع متنكرين ومخفين أصلهم وشرف نسبهم. وأعتقد أن كنية الإدريسي ستختفي لقرون قبل بروزها من جديد.

سبب تسمية قبيلة بني عروس
يُعلم سبب تسمية القبيلة ببني عروس من قصة مجيء الولي الصالح سيدي سلام بن مزوار إليها. روي في قصة مجيئه إليها وتسميتها بهذا الاسم إن سبب ذلك يرجع إلى أن بعض قبائل الهبط المجاورة لقلعة حجر النسر قد اجتمع منهم بعض الطوائف التي كانت تحب البيت النبوي الشريف وتخدمه رغبة منها فيما عند الله من الأجر والثواب قد دفع بهم لآل البيت الكرام إلى أن يأتوا ببعض العائلة الإدريسية ويسكنوها بينهم تبركا بآل بيت النبي صلى الله عليه وسلم. فاجتمع سبع طوائف هم : (1) أولاد بوحراث، (2) وأولاد الرواص وكانوا يعرفون بأولاد عبد الله (3) وأولاد النقموش (4) وأولاد الكعموش (5) وأولاد سبُّو (6) وأولاد الحايك (7) وأولاد العبورى. انتدبت هذه الطوائف أفرادا عنها فذهبوا إلى قلعة حجر النسر وكان رئيس العائلة الإدريسية العابد الناسك الولي الصالح سيدي مزوار ولم نعلم له اسما غيره وكلمة مزوار كانت تطلق على رئيس القوم ونقيبهم، وكان رجلا ديناً خيرا من أهل الخير والصلاح، فاتصلوا به واقترحوا عليه وجهة نظرهم وطلبوا منه أحد أولاده ليقيم بينهم تبركا بأهل البيت النبوي الشريف فما كان منه إلا أن لبى طلبهم وحقق رغبتهم فانتدب معهم بعض أبنائه، بعد أن أجرى عليهم اختبارا دقيقا لم يتفطنوا له، فجعل يدعو أبناءه ويختبرهم واحدا واحدا بسؤال كان يلقيه عليهم وهو : يا ولدي من يعمل معك الخير في حياتك ماذا تعمل معه أنت ؟ فيقول طبعا أعمل معه الخير، ومن يعمل معك الشر ؟ فيقول طبعا أعمل معه الشر، ثم يتركه وينادي غيره، وهكذا إلى أن وصل إلى ولده المسمى سلام، وكان عريسا فناداه وألقى عليه السؤال المذكور، فأجابه عليه بقوله : يا أبت من صنع معي الخير صنعت معه مثله، ومن صنع معي الشر صنعت معه الخير وبالغت فيه حتى يغلب خيري على شره، فقال له يا ولدي أنت الذي تصلح لمعاشرة الناس لما أعطاك الله من مكارم الأخلاق والصبر على المكروه ثم ذكر له الغرض المذكور الذي جاء الناس من أجله، فقال له يا أبت أنا في طاعتك ورضاك افعل ما بدا لك تجدني شسع نعلك فلا أعصي لك أمرا ترى فيه صلاح حياتي. فأمره بالاستعداد للتوجه صحبة القوم والإجابة إلى ما طلبوا. ولما أخذوه صحبة زوجه العروس وأرادوا مفارقة القلعة أوصاه بتقوى الله والصبر والسماحة في معاشرة القوم، ثم دعا لهم بالخير والبركة والاستقامة في طاعة الله، وقال لهم قد أعطيتكم »ابني عروسا» فكونوا منه كما تكونون لأنفسكم وأهليكم فهو واحد منكم وإليكم، ثم ودعهم وانصرفوا به أيبين إلى أن بلغوا إلى أرض تدعى البيمل بالقرب من مدشر مجمولة حيث يوجد مدفنه اليوم وكانت تلك الأرض ملكا لأولاد الرواص إحدى الطوائف المتقدمة الذكر، وكانت أرضا زراعية خصبة تقرب من الوادي فأعجبه المقام بها فسكنها بعد أن أهداها له مالكها الرواص قائلا له في هديته له : » قد أهديتها لك مجمولة » ثم بنيت قرية قريبة من الموضع المذكور وأطلق عليها اسم مجمولة يسكنها اليوم حفدة الولي الصالح العروس سيدي سلام، كما يوجد من بينهم بها حفدة الرواص المذكور. فسكن الولي الصالح بينهم حتى توفي ودفن بها، ولم يخلف سوى ولد واحد اسمه عيسى.

ضريح الولي الصالح سيدي سلام (العروس) بن أحمد (مزوار) ببني عروس
يقع ضريح سيدي سلام بن مزوار، بخارج قرية مجمولة بموضع يدعى » البَيْمَل » من قبيلة بني عروس بالقرب من سوق الخميس
سيدي عيسى بن سيدي سلام العروس
كانت بعض الطوائف المذكورة تنازعت في أخذ الضيف الكريم سيدي سلام العروس، كل واحدة تريد أن تأخذه معها، وتنزله في بلدها لتفوز بشرف البيت النبوي بين أهلها وذويها، فاختار هو النزول بالموضع الذي هو فيه لجماله وخصوبة أرضه وحسن موقعه، فكان قلب قبيلة بني عروس. ثم وقع نزاع بين الطائفتين القويتين في أخذ ولده السيد عيسى المذكور، وهما طائفة قرية مَرْج حمود، وطائفة أولاد بوحراث الموجودة أحفادهم إلى الآن بقرية »مجازليين» ولم تكن الطائفة المذكورة أيضا بأقل من الأولى بل هي تماثلها في كل ما لها، فغلبت طائفة قرية مَرْج حمود منازعتها في الولد المذكور فأخذته وأسكنته بالقرب من قريتها، وقامت بخدمته إلى أن توفي، ودفن بالموضع الذي هو فيه إلى اليوم بالقرب من قريتهم ولم يخلف سوى ولد واحد اسمه »بوحرمة» أخذته إلى قريتها طائفة أولاد بوحراث، ولأبيه المذكور مشهد عظيم مروع بأسفل قرية بوعمار المجاورة لقرية مْرج حمود التي يسكنها اليوم حفدة الولي المذكور، وإن دلت تلك المشاهد الفخمة المبنية في وسط الغابات المحيطة بالأشجار الباسقة فإنما تدل على مقدار اعتناء المحبين للبيت النبوي الكريم باعتناء »أهل البيت الشريف». وتوجد حتى الآن عادة لأحفاد قرية مَرْج حمود متبعة من لدن أجدادهم خلفا عن سلف، وهي أنهم يفتتحون موسم الحرث بتحظير ضريح الولي المذكور، والمقبرة المحيطة به من كل سنة. فظلت بركة هذه النية الصالحة عبر العصور الغابرة ميزة لأهل هذه القرية في لمّ شملهم وجمع كلمتهم إلى الآن، وهي ظاهرة فريدة لهم حتى أن الكلمة والرأي في بني عروس كان يرجع إليهم فيها، ولو أتيت قريتهم وخبرت مجتمعهم ووفاقهم ومكان القوة والشدة منهم نساء ورجالا أخذك العجب منهم ولتحققت أن صلاح الفرع من صلاح أصله فهي عهود محفوظة من الآباء توارثتها الأبناء، ثم يتأكد ذلك بلا ريب أنهم فازوا بدعوة خير مستجابة تخلدت بركتها في أعقابهم إلى اليوم وإلى ما بعده إن شاء الله، ولن يزال ذلك مضمونا لهم إلى أن يغيروا ما بأنفسهم من عهود أسلافهم وأجدادهم لا قدر الله ذلك.)عن كتاب الحصن المتين... ج 2، ص 36(

ناصر الحسني
2011-07-09, 19:00
الولي سيدي بوحرمة بن سيدي عيسى بن سيدي سلام العروس
وأما ابن سيدي عيسى فهو الولي الصالح سيدي بوحرمة الذي أخذته طائفة أولاد بوحراث، فإنهم آووه وأسكنوه بينهم وقاموا بخدمته إلى أن توفي ودفن بالموضع الذي هو فيه بالقرب من القرية المذكورة، والملاحظ على أهل هذه القرية من أعقاب الطائفة المذكورة أنهم من أهل الشدة والقسوة بالإضافة إلى أن لهم سمعة طيبة كما أنهم من أهل الخير والدين والصلاح.

ناصر الحسني
2011-07-09, 19:01
الولي الصالح سيدي علي بن سيدي بوحرمة بن سيدي عيسى بن سيدي سلام العروس
هو المدفون بأرض أوج على حرف الوادي الذي نسب إليه يقال له : «وادي سيدي على » وهذا المكان لا يبعد عن ضريح جده سيدي سلام العروس إلا بمئات الأمتار. ويشرح لنا النسابة الحاج الطاهر بن عبد السلام اللهيوي في كتابه كتاب الحصن المتين للشرفاء أولاد مولاي عبد السلام مع أبناء عمهم العلميين، الذي نعتمده من بين مصادرنا، فيقول : وأما سوق الخميس المنسوب إليه فإنما انتقل من مقره الأول بسيدي هدى إلى المكان الموجود فيه الآن حوالي 1315 هجرية. وتوجد حول هذا الضريح مقبرة للمجاورين له من بني الأحفاد والأعمام والغرباء، وعلى الضريح المذكور حوش من الحجارة دون طين وكانت توجد عليه حظيرة متقنة من عود البري لا تفارقه أبدا من صنع الجوار ولم يكن له سوى ولد واحد اسمه «أبو بكر».

ناصر الحسني
2011-07-09, 19:02
أبو بكر بن علي العلمي الإدريسي

--------------------------------------------------------------------------------

اسمه ونسبه :
فهو الولي الصالح سيدنا أبو بكر الجد الجامع لنسب العلميين بن الولي الصالح سيدي علي بن سيدي أبي حرمة ، بن سيدي عيسى بن سيدي سلام العروس.

ويُقَدًّر أنه كان يعيش ما بين النصف الأول والنصف الثاني من القرن الرابع الهجري ، ولا تذكر المراجع رقما تاريخيا مضبوطا له ولا لسلفه من الشرفاء الأجلاء المذكورين أعلاه. ويعزي صاحب كتاب الحصن المتين الأمر للظروف السياسية على الخصوص ولحياة الزهد بقوله : "ولعله أن الأمر يرجع في ذلك إلي ظروف الإهمال التي تحتمها حالة العباد الزاهدين في الدنيا، في بعد عن الظهور تحت ضغط الرقابات التي تلتهم بعد دولتهم كما هو الشأن في كل من عاش الحياة الدولية ثم أبعد عنها".


ضريح سيدي أبي بكر بن سيدي علي بن سيدي بوحرمة :
يمتاز ضريحه بمشهد عظيم في وسط خلوة تعرف «بغابة الدك» بالقرب من قرية عين الحديد.


بيت الولي الصالح سيدنا أبي بكر :
خلف الولي الصالح سيدنا أبو بكر بن علي من الأولاد الذكور سبعة اثنان منهم لم يعقبا وهما اللذان تقدم الكلام عليهما والمعقبون منهم هم خمسة أجلة .

ناصر الحسني
2011-07-09, 19:03
سيدنا سليمان العلمي الإدريسي

اشتهر بلقب ``مشيش `` بالميم وقيل بالباء دفين قرية اغيل عليه حوش فوق القامة مطلى بالجير وبالقرب من الخلوة المحظورة مسجده ودار سكناه ولن يزال مسجده قائم البناء محفوظا للصلاة لا يصل إليه إلا من أراد العبادة والذكر في الخلوة وأما القرية المذكورة فقد أقفرت "منذ 52 سنة هجرية" (بحسب ما نقله صاحب كتاب الحصن المتين) وتفرق سكانها في القبائل المجاورة ، وكان منهم الفقيه العلامة الشهير المعروف بالفقيه مرسو الذي توفي إثر احتلال الأسبان لجبل العلم بعد الحماية عشر ذي الحجة سنة 1346 هجرية موافق سنة 1927م ودفن بالقرب من ضريح عمه سيدي مشيش. ويوجد مدشر بو علقمة بالقرب من مدشر أغيل الخرب ، وهم دور قليلة جدا.

ناصر الحسني
2011-07-09, 19:03
السيد عبد السلام بن مشيش

--------------------------------------------------------------------------------

عبد السلام بن مشيش

المتوفى في السنة 626 هـ / 1229 م.

سيدي عبدالسلام بن مشيش (سليمان) بن أبو بكر العلَمي، فهو أستاذ الإمام أبو الحسن الشاذلي وصنو الإمام الشافعي في المشرق، يقول عنه ابن عبّاد: « ولقد كان كان مقام ابن بشيش كقمام الشافعي بمصر ».


ويقول عنه صاحب طبقات الشاذلية « كان ـ علاوة على علوّ همته وحاله ـ عالماً فاضلاً جليل القدر لا ينحرف عن جادة الشريعة قيد شعرة، متحمساً للدين عاملاً على نشر فضائله. وهو رجل من آل البيت، فيه ما فيهم من صفات الاتجاه إلى الله والزهد، والشجاعة والأريحية، ويتصل نسبه بسيدنا الحسن رضي الله عنه ».(3)


ولقد كان مفتياً لأهل المغرب ومسلمي الأندلس، فأخذ يحضّهم على الجهاد ويقودهم في ردع هجمات الأسبان على بلاد المغرب؛ الأمر الذي أدى بالمسيحيين في الأندلس بأن يدسّوا له مَن يقتله، وكان ذلك عام 623 هجرية على يد أبي الطواجن الكتامي لعنه الله،



واما عبدالسلام بن مشيش فأعقب اربعة ابناء وهم :

- أبوعبدالله محمد , وابو الحسن علي, وعبدالصمد , وابو العباس احمد ,

واغلب عقب عبدالسلام بن مشيش من ابنه محمد

_______________________________________

ناصر الحسني
2011-07-09, 19:04
ليلة مقتل مولاي عبد السلام بن مشيش: لما قتل مولاي عبد السلام دُفن في قمة جبل العلم، لكن قبره سرعان ما خفي على الناس، وظلوا يزورونه ليتبركوا بالمكان الذي دفن فيه دونما تحديد لقبره وبقي الأمر على هذه الحال إلى مجيء الولي الصالح سيدي عبد الله الغزواني الذي أعاد اكتشاف قبره في القرن العاشر حيث رآه في المنام وهو يعين له مكان القبر. والجدير بالذكر وجود خلاف بين الروايات حول مقتل مولاي عبد السلام لكن المتواتر بينها هو أن القاتل كان هو أبا الطواجين الكتامي الساحر، الذي كان يتعاطى السحر والشعوذة. والذي قد يكون ادعى النبوة على ترجيح بعض الروايات. على أن الراجح أن هذا الأخير كان له أيضا جم غفير من الأتباع وفي بعض الروايات أن غالبية مرتاديه كانوا من النساء يقصدنه من أجل العرافة والسحر والأعمال الشيطانية، وكان يستغلهن في إطفاء نزواته الجنسية الزائدة.

قدسية موت مولاي عبد السلام: كانت عادة هذا الشيخ قبل صلاة الصبح أن يخرج من خلوته ومكان تهجده حيث ينزل إلى عين ماء تسمى إلى يومنا بعين القشور فيتوضأ من مائها البارد ثم يصعد منها إلى مكان عال يرتقب منه طلوع الفجر ليصليه ويصلي الصبح. وبينما مولاي عبد السلام في ليلة مشؤومة من ليالي عام 622هـ يرتقب صعود الفجر فاجأه رهط من أتباع أبي الطواجين فقتلوه وفروا هاربين. و تزيد الرواية فتقول بأن ضبابا كثيفا غشيهم فضلوا الطريق وسقطوا من مكان شاهق وتمزقوا أي ممزق. على أن الشائع بين الناس أن من قتله بالفعل هو أبو الطواجين نفسه حيث طعنه بسكين من نحاس أصفر وفر هاربا أبو الطواجين : أو ابن أبي الطواجين الذي تقول عنه بعض الروايات الشفوية إنه من قبيلة بني سعيد التي تقع شرق مدينة تطوان ويفصلها عن قبيلة غمارة الوادي الشهير بوادي لاو وفي هذه القبيلة فرقة مشهورة من زمن بعيد بصنع الأواني الفخارية تسمى أفران علي ويسميها الناس إلى يومنا فران علي فلا يبعد أن يكون ابن أبي الطواجين اكتسب هذه الكنية من صناعة الطواجين الفخارية. وعلى هذا التخمين لا يبعد أن تكون صناعة الفخار والطواجين قد بارت واعتراها الكساد لما راح أتباع مولاي عبد السلام يبتعدون عن الملذات والاقتصار في الأكل على البسيط من الطعام فثارت ثائرة أبي الطواجين لهذا الأمر فسعى لقتل مولاي عبد السلام وكان ما كان.
الانتقام من القاتل: انتقل خبر وفاة مولاي عبد السلام إلى مريديه في مدينة سبتة وهناك جهز أحد مريديه وهو من قبيلة بني سعيد من عائلة فزاكة جيشا من الأتباع وراح في طلب أبي الطواجين فأدركه وقتله وعاد إلى مدينة تطوان حيث مات بها مغمورا ودفن في مقابر المجاهدين إلى أن تم اكتشاف قبره في قرون لاحقة بعيد إعادة تأسيس هذه المدينة اكتشفه رجل من عائلة الحاج، التطوانية، بعدما نسجت حكايات عن كرامات صاحب هذا القبر منها أن كلبة بالت على قبره فعميت في الحال وما إلى ذلك من الحكايات. لم يكن الرجل صاحب هذا القبر سيدي السعيدي أو الصعيدي الولي الموجود ضريحه بهذه المدينة باعتباره ضامنا لها. وفي رواية تدقق في الأمر أكثر ترى أن سيدي الصعيدي هذا لما وصل إلى بني سعيد تعذر عليه الوصول لهذا المشعوذ فاستغل شغف هذا الأخير بالنساء فاتفق على أن يلبس لباس النساء ويحمل معه سكينا قد قرأ عليه بعض التعاويذ ليفك بها تحصين أبي الطواجين لنفسه من الطعن فدخل عليه بهذه الصفة فظن أبو الطواجين أنه أمام صيد ثمين وغانية ستشفي رغبته الجنسية لكن سيدي الصعيدي استغل هذه الفرصة فقتله ورجع إلى مدينة تطوان.

إعادة اكتشاف قبر مولاي عبد السلام : لما قتل مولاي عبد السلام دُفن في قمة جبل العلم، لكن قبره سرعان ما خفي عن الناس ولأسباب غير معلومة. ورغم ذلك ظل الناس يزورونه ليتبركوا بالمكان الذي دفن فيه دونما تحديد لقبره وقد كان يقصده العلماء والفقهاء ورجال السياسة وعامة الناس عبر تاريخ المغرب. وبقي الأمر على هذه الحال إلى مجيء الولي الصالح سيدي عبد الله الغزواني (مول القصور) الذي أعاد اكتشاف قبره في القرن العاشر حيث رآه في المنام وهو يعين له مكان القبر وإلى يومنا هذا وقبره معلوم للزائرين. وتعتبر العامة زيارة ضريح الولي مولاي عبد السلام سبع مرات تعادل حجة. وكلما زرته اليوم إلا ووجدته حفيلا بالناس يتلون بجوار ضريحه الآيات، ويكثرون من الأذكار والصلاة على النبي المختار. لكن قبر أبي الطواجين يوجد في قبيلة بني سعيد في مكان مهجور إذا مر بجواره الناس بالوا عليه وتغوطوا فوقه وبصقوا عليه ورجموه بالحجارة وذلك تشفيا فيه وفي ما قام به من شنيع الأعمال تجاه مولاي عبد السلام.

المراجع : يوسف حنانة الأحداث المغربية ، وغيره.
وثائق شخصية عائلية. وشجرة النسب.

ناصر الحسني
2011-07-09, 19:05
محمد بن عبد السلام بن مشيش
)محمد بن عبد السلام بن مشيش من الأشراف الأدارسة، . هو أكبر أولاد الشيخ الصوفي عبد السلام بن مشيش.

أمه: هي خديجة بنت يونس، بنت عم الشيخ عبد السلام بن مشيش.

إخوته: - من الذكور : أحمد، وعلال، وعبد الصمد. - وله أخة واحدة : فاطمة.

خلف الولي الصالح سيدنا محمد بن الشيخ مولانا عبد السلام ولدا واحدا اسمه عبد الكريم دفين قرية تزية بحومة أولاد عيسى فوق طريق السيارات الصاعدة إلى ضريح جده مولانا عبد السلام، ويقع قبره تحت شجرة الدلم الكبيرة الحجم، وعليه حوش من حجارة من طين طلي بالجير في العهد القريب.

أما قبر الولي الصالح محمد بن عبد السلام بن مشيش فيوجد وراء قبر أبيه داخل الروضة بقنة جبل العلم قرب مدينة الشاون بالمغرب. وبقرب القبرين يوجد قبر خديم الشيخ عبد السلام، ابن خدامة، فالروضة المذكورة مشتملة على ثلاثة قبور لمن ذكر، ذكره الشيخ مولاي عبد الله الغزواني ونقله من خط شيخه العلامة سيدي محمد بن أحمد المسناوي رحمه الله.




المرجع
الطاهر بن عبد السلام اللهيوي - كتاب الحصن المتين للشرفاء أولاد مولاي عبد السلام مع أبناء عمهم العلميين. ص 39-40 . الطبعة الأولى الجزء الثاني. شركة بابل للطباعة والنشر والتوزيع الرباط.

ناصر الحسني
2011-07-09, 19:06
عبدالكريم بن محمد
خلف محمد ولدا واحدا اسمه عبد الكريم دفين قرية تزية بحومة أولاد عيسى فوق طريق السيارات الصاعدة إلى ضريح جده مولانا عبد السلام. و يؤخد من" كتاب السلسلة الوافية والياقوتة الصافية في أنساب أهل البيت المطهر أهله بنص الكتاب" لمؤلفه أحمد بن محمد العشماوي ما يلي : و أما أولاد سيدي مشيش اصلهم من بني حرمة وخلف سيدي مشيش رضي الله عنه أربعة أولاد هم سيدي عبد السلام ومليح ويونس وموسى فأما سيدي عبد السلام بن مشيش رضي الله عنه خلف أيضا أربعة أولاد وهم محمد وأحمد وعلي ويقال له علال وعبد الصمد وأعما مه اخوانا رضي الله عنه وهم سيدي مشيش وأحمد وأحمد وعلي ومليح ويونس وموسى وهم أهل جبل العلام وأما أولاد سيدي عبد السلام بن مشيش رصي الله غنه فهم خمسة أقسام منهم فرقة في فاس ومنهم فرقة في الصحراء يقال لهم أولاد سيدي نايل ومنهم فرقة في الجزائر ومنهم فرقة في تونس

ناصر الحسني
2011-07-09, 19:07
ذكر عبد الواحد بن عبد الكريم
يقول النسابة التطواني الشريف العلمي سيدي الطاهر اللهيوي في كتابه ’’ الحصن المتين ’’ ما نصه :
في ص 43 ج 2 , كما أقر بصفتي العميد الأكبر على ما يذكره الحاج الطاهر لموافقته ما هو مدون عندي في سجل الأشراف العلميين .
( ..... خلف الولي الصالح سيدنا محمد بن الشيخ مولانا عبد السلام ولدا واحدا أسمه ’’ عبد الكريم ’’ دفين قرية ’’ تزية ’’ بحومة أولاد عيسى فوق طريق السيارات الصاعدة إلى ضريح جده مولانا عبد السلام , ويقع قبره الشريف تحت شجرة الدلم الكبيرة الحجم , وعليه حوش من حجارة دون طين طلي بالجير في العهد القريب . ) .
يستطرد قائلا : ( وخلف الولي الصالح سيدنا عبد الكريم بن سيدنا محمد بن القطب مولانا عبد السلام ولدين وعقبه منهما أحدهما هو الولي الصالح سيدنا عبد الوهاب بن سيدنا عبد الكريم دفين بالقرب من أبيه , وأخوه الولي الصالح سيدنا عبد الواحد بن سيدنا عبد الكريم دفين بأعلى قرية مدشر الإثنين من قبيلة بني يدر فرقة بني احمايد ) فإنه كان خارجا برسم الجهاد وتوفي بتلك المنطقة المحاذية لجبل العلم حيث مدفن آباءه .

ناصر الحسني
2011-07-09, 19:07
عقب عبد الواحد
واما عبدالسلام بن مشيش فأعقب اربعة ابناء وهم :- أبوعبدالله محمد , وابو الحسن علي, وعبدالصمد , وابو العباس احمد , واغلب عقب عبدالسلام بن مشيش من ابنه محمد .
فأعقب محمد ابنه عبدالكريم واعقب عبدالكريم ولدين هما عبدالوهاب , و عبدالواحد , فمن عقب عبدالوهاب الشرفاء العلميون الوهابيون فهو عبدالوهاب بن عبدالكريم بن محمد بن عبدالسلام بن مشيش .
وقد أعقب عبدالوهاب ابنا واحدا هو يوسف واعقب يوسف ابنا هو ابراهيم واعقب ابراهيم ولدان هما مبخوث , و محمد .
اما مبخوث فهو جد الشرفاء اولاد الردام , واولاد عيسي , واما محمد فله ولد اسمه عبدالوهاب الاصغر علي اسم جده ويعرف الشرفاء اولاد ابن عبدالوهاب نسبة الي جدهم عبدالوهاب الاصغر فهقب ابن عبدالوهاب الاصغر يطلق عليهم الاسماء العائليه الاتيه :- الهمريون – والصيديون – و اولاد الحويك – واليوسفيون – و التأييديون – و المنوفيون أهل مكة المكرمه , والمدينة المنوره , استوطنوهما منذ القرن الحادى عشر .
اما عقب عبدالواحد بن عبدالكريم بن محمد بن عبدالسلام بن مشيش فهم العلميون – واولاد الجبيلي – واولاد الخراز – واولاد مروان – واولاد القصرى – واولاد الشعل – والمقدميون – و المجاهديون – والعلاقيون – واولاد عيسي – واولاد علي- واولاد اعبيدو – واولاد سيدى احمد – واولاد ابن جيد – واولاد الحاج بركه .
اما عقب احمد بن عبدالسلام بن مشيش فينحصر في فرقتين هما الشرفاء اولاد افيلال العلميون وابناء عمومتهم الشرفاء اولاد الطريبق العلميون ومقر هاتين الفرقتين مدن الشمال الغربي وخاصة مدينة تطوان ويوجد منهم بالعاصمة الرباط .
واما عقب عبدالصمد بن احمد بن عبدالسلام فينحدرون من عمر بن علي بن حمو وادريس بن حمو ومن عقب عمر بن علي بن حمو :- الشرفاء اولاد بوشنتوف العلميون ويسكنون جبل العلم وتطوان وفاس والدار البيضاء ومرنسيه ولهم ابناء عمومة بتلمسان والجزائر . واما عقب علي بن عبدالسلام بن مشيش فهو طكثير ومنتشر كما ذكر الشباني الادريس فهم بجبل العلم وبمدينة الشاون وتطوان وفاس ومراكش وابي الجهد وشفشاون وزرهون بها اولاد الدحييش ومن بني عمهم الشرفاء المسعوديون بمراكش واولاد راشد والترغيون .
ومنهم بالمدينة المنورة ذرية السيد اسماعيل بن ابراهيم بن بلقاسم العابدى المولود بمدينة سيدى عقبه بالجزئر سنة 1895م والمتوفي بالمدينة المنوره سنة 1400هـ 1980م وهو اسماعيل بن ابراهيم بن بلقاسم بن محمد بن العابدى بن احمد بن عبيد بن الحسين بن الهاشمي بن عبيد بن العربي بن ابراهيم بن عبداللطيف بن عمر بن عمر الشريف بن موسي بن الصالح بن احمد بن مسعود بن عيسي بن عبدالكريم بن محمد بن علي بن عبدالسلام بن مشيش بن ابي بكر بن علي بن محمد الملقب بحرمة بن عيسي بن سلام بن مزوار بنعلي الملقب بحيدره بن محمد بن ادريس بن ادريس بن عبدالله الكامل بن الحسن المثني بن الحسن السبط بن علي بن ابي طالب وابن فاطمة الزهراء بنت رسول الله صلي الله عليه وآله وسلم .
فأعقب السيد اسماعيل المذكور ابنه السيد عبدالفتاح المعروف ب (الجزائرى) في المدينة المنورة فأعقب السيد عبدالفتاح ابنين وهما السيد أسامة الشاب الخلوق أما الابن الثاني فهو محمد .
ومن عقب عبدالسلام بن مشيش الشرفاء الخرشنيين ولهم ابناء عمومة بالريف بالجزائر ويعرفون باولاد ابن نائل واولاد ابن الاحرش .
وينتسبون الي جدهم عبدالله الملقب بالخرشفي بن محمد بن احمد بن مسعود بن عيسي بن عبدالله بن عبدالكريم بن محمد بن علي بن عبدالسلام بن مشيش بن ابي بكر بن علي بن محمد الملقب بحرمة بن عيسي بن سليمان بن مزوار بن علي الملقب بحيدرة بن محمد بن ادريس بن ادريس بن عبدالله المحض بن الحسن المثني بن الحسن السبط بن علي بن ابي طالب عليهما السلام .

ناصر الحسني
2011-07-09, 19:08
ومن عقب عبدالسلام بن مشيش الشرفاء الخرشنفيين ولهم ابناء عمومة بالريف بالجزائر ويعرفون باولاد ابن نائل واولاد ابن الاحرش .
وينتسبون الي جدهم عبدالله الملقب بالخرشفي بن محمد بن احمد بن مسعود بن عيسي بن عبدالله بن عبدالكريم بن محمد بن علي بن عبدالسلام بن مشيش بن ابي بكر بن علي بن محمد الملقب بحرمة بن عيسي بن سليمان بن مزوار بن علي الملقب بحيدرة بن محمد بن ادريس بن ادريس بن عبدالله المحض بن الحسن المثني بن الحسن السبط بن علي بن ابي طالب عليهما السلام .

ناصر الحسني
2011-07-09, 19:09
في سيرة و نسب سيدي محمد نائل

سيدي محمد نائل من ذرية **الشرفاء الخرشفيين** اولاد احمد البحر الصامت الخرشفي بن مسعود بن عيسى من اهل القرن السادس عشر الميلادي أحد تلامذة الشيخ سيدي أحمد بن يوسف الراشدي دفين مدينة ** مليانة** الذي رجح الحاج محمد الصادق في كتابه (مليانة ووليها سيدي أحمد بن يوسف) أن يكون تاريخ ميلاده محصورا بين 1436م و1442م، وتاريخ وفاته ما بين 1524م و1527م. في حين ذكر أبو القاسم محمد الحفناوي أنه توفي سنة 1520م. أما الكاتب عادل نويهض فقد ذكر في كتابه (أعلام الجزائر) أنه توفي سنة 1521م. أما الدكتور أبو القاسم سعد الله فقد ذكرفي كتابه (تاريخ الجزائر الثقافي، ج الأول) أنه توفي سنة 1524م للميلاد.

اسمه و نسبه الشريف :

اسم سيدي نائل محمد بن عبد الله الخرشفي بن **محمد المكنى بابوالليث** بن أحمد الملقب بالبحر الصامت بن مسعود بن عيسي بن أحمد بن عبد الواحد بن عبد الكريم بن محمد بن عبد السلام بن سليمان المشيش بن ابي بكر العلمي بن علي بن محمد بوحرمةبن عيسى بن سلام العروس بن احمد المزوار بن مولاي علي حيدرة بن مولاي محمد الاول بن مولاي ادريس الثاني بن مولاي ادريس الازهر بن شريف مكة الامير عبد الله الكامل المحض بن الحسن المثنى بن السيد الحسن السبط بن امير المؤمنين علي بن ابي طالب كرم الله وجهه بن البتول فاطمة الزهراء بنت خير خلق الله اجمعين
ولادته و حياته
تذهب الروايات الشفوية التاريخية المؤخوذة عن الباحثين الزوجين الفرنسيين مارت و ادموند قوفيون في كتابهما أعيان المغاربة و المترجم العسكري الفرنسي **أرنو**Arnaud 1872(Interprète Militaire ان سيدي نائل ولد بمنطقة بمنطقة فجيج بالمغرب في أواخر القرن الخامس عشر تقريبا ما بين سنتي 1484 و 1495 للميلاد .
تتلمذ ودرس القران الكريم و علوم الدين في بداية حياته في زاوية الشيخ أحمد بن يوسف الراشدي الملياني
و هو احد المذابيح السبعة و هم: سيدي أبو الربيع سليمان بن أبي سماحة، سيدي أمحمد بن عبد الرحمان السهلي، سيدي محمد بن عبد الجبار الفجيجي، سيدي يعقوب، سيدي بودخيل القادري، سيدي أحمد بن موسى الكرزازي .
حيث امتحن الشيخ أحمد بن يوسف يوم عيد اضحى تلامذته فجمعهم يوما حول منزل مهجور و كان يفوق عددهم 400 مريد، و قد أخذ في يده سكينا و أظهره لهم قائلا:‘‘ إنّ الله قد أمرني هذه الليلة في المنام بأن أضحّي بعشرين رجلا منكم لكي يجنّبكم مصيبة كبيرة يمكن أن تقع علينا وعلى كلّ البلاد..أعرف أنّكم أوفياء لي و أنّ ثقتكم بي كبيرةٌ ، لا أريد أن أرغم أي واحد منكم، فالّذين يحبون الله القريب ، ويحبّونني يأتون و يمدّون لي رقابهم لكي أضحي بهم ، و كان ان أعد مجموعة من الكباش و وكل خادمه في المنزل بذبح الكباش كلما دخل رجل ليخرج دم الكبش من ميزاب هذا المنزل ليوهمهم ان المذبوح هو الرجل ففر أغلب التلاميذ، إلا سبعة منهم.
و كان سيدي محمد بن عبدالله الخرشفي رأس السبعة المذابيح و اكملهم اذ لم يحصل له ادنى خوف او تشويش و كان محبوبا من دار اهل الشيخ احمد بن يوسف و قد ثبت أكثر من السبعة الباقين، فنال البركة و الكرامة من الشيخ وسمي بعد ذلك نائل، ودعا له الشيخ احمد بن يوسف ولنسله بالكثرة و البركة من بعده. و قصة المذابيح السبعة متواترة ذكرها العدول و الثقات حيث ذكرها الشيخ سيدي محمد بن ابي القاسم شيخ زاوية الهامل و العالم محمد بن عبدالرحمان الديسي في مخطوطته تحفة الافاضل بترجمة سيدي نائل و غيرهم كثير .
و قد أشار سيدي أحمد بن يوسف قبيل وفاته على سيدي محمد نائل بالذهاب و السكن في الجنوب حيث جبال اللدمي وبلد النعام والغزال،
ذكر عبدالرحمان بن الطاهر في رسالته ان سيدي نائل بعد وفاة شيخه احمد بن يوسف ذهب الى الجزائر و درس سنوات فيها ثم تحول عنها الى الونشريس و نزل عند سيدي شعيب بن علي بن بوزيد فتلقاه بالاكرام و اصهر له في ابنته **سلمى** زعموا لرؤية رأاها في المنام و طلب منه ان يعلم اولاده القران و الفقه فبقي يعلم عنده ردحا من الزمن .
و هناك رواية شفوية ذكرها المترجم الفرنسي ارنو و الباحثان مارت و ادموند قوفيون مفادها ان سيدي نائل كان من اصحاب السلطان مولاي حسان و انه قاد فيلقا ضمن جيشه ضد الحفصيين في تونس ايام التحرشات و التوسعات الاسبانية في زمنه و انهزم الفيلق و انه كان حاكما مهابا للزيانيين في رباط الساقية الحمراء و لكن هذه الروايات خاطئة مجانبة للصواب او تحتاج الى التأصيل و البحث التاريخي الدقيق .
و لكن الصحيح عندنا ان سيدي محمد نائل عاش في بداية العهد التركي في الجزائر خلال القرن السادس عشر للميلاد.
و قد ارتحل بعدوفاة الشيخ سيدي احمد بن يوسف الراشدي من عند سيدي شعيب بن علي بن بوزيد و نزل بالحطبة بنواحي واد الشعير بارض الحضنة عند أمحمد بن عيسى الملقب بسيدي بوحملة الذي زوج له ابنته خيرة و صنع هناك اول خيمة بدوية في صحراء سيدي عيسى و خضبها باللون الأحمر تمييزا عن القبائل الهلالية المحيطة به عاش عيشة بدوية صحراوية خالصة في منطقة صحراء سيدي عيسى الى منطقة واد الشعير و عين الريش و تبعه اولاده و احفادهم في ذلك في عيش البادية و رعي الاغنام و كثرة الرحلة و الانتجاع صيفا و شتاءا و تخضيب خيامهم باللون الأحمر و قيل نسبة للساقية الحمراء التي سكنتها جدود سيدي محمد نائل
و اتشرت ذرية سيدي محمد نائل من نواحي واد الشعير الى مختلف المناطق الاخرى

العائلة التي ينتمي سيدي محمد نائل :

ينتمي سيدي محمد النائل الى أسرة وعائلة مشهورة في التاريخ بالصلاح و الدين و التقوى تنتسب في أصولها الاولى إلى عائلة الخرشفيون المشيشيون ذرية احمد الخرشفي الملقب بالبحر الصامت بن مسعود بن عيسى بن احمد بن عبدالواحد بن عبدالكريم بن محمد بن القطب عبدالسلام بن عبدالسلام بن مشيش الادريسي الحسني .
فأبوه سيدي عبدالله الخرشفي توفي بواحة فجيج بالمغرب خلال القرن الخامس عشر الميلادي و تركه هو و ثلاثة اخوة اخرين : سيدي ابوعبدالله السكناوي و ابوخليف او خليفة و الثالث عبدالرحمان و هؤلاء الثلاثة ذكروا مع سيدي نايل في مخطوطات و مراجع تاريخية عديدة حيث ذكرهم الإمام محمد بن أبي القاسم العشماوي في كتابه الياقوتة الصافية و ذكرهم القاضي محمد الشريف المختار قاضي الجزائر في العهد التركي في كتابه عن الأنساب و ذكرهم العلامة ابوزيد عبدالرحمان الفاسي في كتابه اثمد الابصار في الاختصاص بذكر الشرفاء الأخيار و مخطوطات اخرى .
أورد الامامين العشماوي في كتابه الياقوتة الصافية و الامام القاضي في العهد التركي بالجزائر محمد الشريف المختار في كتابه النسبي أخبار إخوة سيدي محمد نائل بعد وفاة أبوهم عبدالله الخرشفي و ملخص هذه الاخبار أن الإخوة الثلاثة السكناوي و عبدالرحمان و خليفة ساروا إلى بلد القبائل فتبلبل لسانهم وتعلموا الزناتية و ذهب منهم عبدالرحمان الى جبل البابور بسطيف و ترك ذرية هناك يعرفون بمضناتة او اولاد الخرشفي .
اما خليفة او ابوخليف و قيل اسمه عيسى فقد استوطن وطن بني سعيد و قيل ذهب إلى ارض زواوة و قيل ذهب الى ناحية البرانص في المشرق .
اما سيدي عبدالله السكناوي و قيل لقبه السبتاوي فذهب الى منطقة سلا بنواحي سبتة المغربية و ترك بها ذرية منهم رجل اسمه سيدي محمد او عمار الملقب بالاعرج ابوه كنتان بن ابي عبدالله السكناوي .
و سيدي محمد او عمار الاعرج ذهب الى جهة المشرق من ناحية تلمسان و نزل بجبل يقال له * عمال * على شاطئ واد يسر ازاء تلمسان و ترك هناك ذرية
سيدي محمد الاعرج ذكره سيدي ابوزيد عبدالرحمان الفاسي في كتابه اثمد الابصار و ذكر جده سيدي ابوعبدالله السكناوي حيث قال بالحرف الواحد : ((( .... و من اخيار الاشراف الذي ظهرت ولايته و اشتهرت بركاته الشاب الاديب التقي الحسيب الولي الطيب المعروف بوادي يسر سيدي محمد الاعرج و من اخيار الاشراف سيدي ابي عبدالله السكناوي ......)))) ثم يتكلم عن سيدي نائل بعدهما كلام نورده من بعد .
و قد لقب سيدي محمد بلقب ** الأعرج ** لعرجه و سبب عرجه انه كان رجلا فارسا في الحرب فعثرت به الفرس و حصلت رجله في الركاب و حملت عليه الخيل فصارت رجله ناقصة قليلاو كان رجلا شجاعا ماهرا في جميع العلوم و قد ترك ولد اسمه فاضل و فاضل هذا ولد العباس و العباس والد عبدالعزيز و سيدي عبدالعزيز المذكور تنسل منه الشرف في وطن * عمال * إزاء مدينة تلمسان حيث ترك هناك ذرية كثيرة من كثرة تزوجه النساء لانه كان رجلا جميلا حسنا رضي الله عنه و قيل ترك احد عشر 11 ولدا اخرهم اسمه ادريس الصغير و اولهم اسمه عبدالحق و الله و رسوله اعلم .

سيرته و صفاته و كراماته :

عرف سيدي محمد نائل بالزهد و الصلاح و التقوى و كثرة العبادة و كثرة رؤية النبي صلى الله عليه و سلم في المنام و الولاية الربانية و الكرامات طيلة حياته و قد ذكره العلامة ابوزيد عبدالرحمان بن عبدالقادرالفاسي في كتابه المخطوط ** اثمد الابصار في الاختصاص بذكر الشرفاء الاخيار** فقال عنه رحمة الله عليه :
(((( و من اخيار الاشراف صاحب الاحوال الربانية و الطرائق السنية الذي كان يرى النبي صلى الله عليه و سلم و كان كثير العبادة و كانت عبادته مع الوحوش و الهوام سيدي نايل و هو جد اشراف اولاد نايل ...))))
من كرامات سيدي محمد نائل الشريف الخرشفي المشيشي الحسني رضي الله عنه قصته المشهورة مع الاسد و التي ذكرها الشيخ السعيد بن عبدالسلام في مخطوطته الانوار نقلا عن الشجرة المغربية الشريفة المؤرخة سنة 1874 التي جلبها الشيخ بلقاسم بن الاحرش من فاس من المغرب حيث ذكرت الشجرة الكريمة بعضا من هذه الكرامات العلية منها :
((( ....انه جاء رجل يوما الى سيدي محمد نائل فقال له : ان بالغيطنة الفلانية اسدا و لا يقدر احد ان يمر على تلك الناحية فقام الشيخ سيدي نائل و مشى مع الرجل حتى وقف على الساحة التي فيها الاسد و نادى قائلا : يا قصورة يا قصورة يا قصورة ثلاث مرات حتى اتاه الاسد و وقف بين يديه و صار يفتل في اذنيه ثم كلمه الشيخ في اذنه فذهب و من ذلك التاريخ الى يومنا هذا لم يرى الاسد في ذلك الجبل ....)))
و في اواخر حياة سيدي محمد نائل تورد الشجرة المغربية حادثة تاريخية عن السلطان أحمد المنصور الذهبي بن محمد الشيخ المهدي سلطان السعديين بالمغرب (( ولي من عام 1578 حتى -1603 )) والذي عرف عنه اطماعه التوسعية الملكية حيث عزم في بداية عهده الاستيلاء بجيوشه على نواحي الزيبان و ضمها لملكه اثر اختلال الامر هناك و اضطراب امر بني زيان فلما خرج من فاس قاصدا لغزو تلك النواحي فزع اهلها لسيدي نائل و وفدوا عليه و اجتمعوا به فقال لهم :
(( أمهلوا على انفسكم فانه لا يقدر على الوصول لوجده فضلا عن بلادكم ))) فكان الامر كذلك فلم يصل المنصور الذهبي الى وجده و لم يكمل المسير بالجيش و رجع به فكفاهم الله أمره و كسر عليهم شوكته .
و بعد عمر طويل توفي سيدي محمد نائل رحمة الله عليه عن عمر يناهز التسعين سنة تقريبا بعد حادثة المنصور الذهبي مابين سنة 1580 و 1590 بمنطقة واد اللحم بعين الحجل دائرة سيدي عيسى في رجوع رفقته من الشمال رحلا بغنمهم ليس بعيدا من مدرسته القرآنية التي هدمها الاتراك العثمانيون .
و قد حج سيدي نائل خلال حياته الحافلة و انتشر صيته بالتقوى و الزهد و الصلاح و العبادة و الكرامات في البلاد و قصده الناس من كل جهة و وفدت عليه الوفود من كل ناحية و انتفع به خلق كثير رضي الله عنه و انتشرت تلامذته و كثرت ذريته مع غاية التعظيم و الاجلال في نواحي واد الشعير و عين الريش الى منطقة سيدي عيسى في الشمال
و كان من اشهر ذريته و احفاده الميامين الحاج سيدي سيدي سالم بن مليك المشهور بالكرامات و ترك بعده ابنه الولي الزاهد الصالح سيدي عبدالرحمان بن سالم دفين واد الشعير بمنطقة بن سرور بولاية المسيلة .
و اشتهر بعده ابنه الوحيد الولي الامام الصالح التقي سيدي امحمد بن عبدالرحمان بن سالم دفين واد الشعير الذي عرف بكثرة الاولاد و الذرية و البركة و الصلاح حيث ترك 13 ثلاثة عشر ولدا ذكرا بارك الله فيهم فصاروا ثلاثة عشر قبيلة كما عرف بمقاومته لولاة الاتراك في عهده الذين ظلموا اولاد نايل بالغرامات و الجبايات المجحفة و القسوة و الاعتداء عليهم .

ذرية سيدي نائل الصلب

خلف سيدي محمد نائل أربعة اولاد صلب هم : - **يحيى** و هو اكبرهم ثم بعده**مليك** و الاصغر في الاولاد اسمه **احمد** و قد مات من غير شهرة و هؤلاء الثلاثة امهم سلمى بنت سيدي شعيب و الولد الرابع اسمه ** زكري ** وامه خيرة بنت سيدي حملة ومنهم تفرعت القبائل في كل النواحي.

خرافة كثرة اولاد سيدي نايل بين الاصيل و الدخيل

هناك الكثير من العامة من يرفع اعداد افراد قبيلة اولاد نائل ال ارقام خيالية مليونية و يعلم الله ان اكثرها من القبائل و الالقاب و العوائل المتحالفة و الفروع الدخيلة التي بقيت في نسبة قبيلة اولاد محمد نائل فعدد الاصيلين في نسب سيدي نائل قليل قليل جدا اذ لا يتعدون مئات الالف و قد احصاهم جماعة من الباحثين التاريخيين و الاساتذة فوجدوهم لا يتعدون الاربعمائة الف او الاقل من ذلك بكثير و ليس كما اشار الجهلة و العوام من الناس انهم ملايين .
المقالة من اعداد الباحث احمد الطيباوي منتدى الجلفة

ناصر الحسني
2011-07-09, 19:10
فرق و قبائل و بطون شجرة سيدي محمد نائل الإدريسي الحسني

تتجمع فرق وقبائل أولاد سيدي محمد نائل الشريف الحسني في 05 خمسة بطون رئيسية :

البطن الأول : أولاد سيدي يحي بن محمد نائل :

(( أولاد عيسى بن يحي / أولاد عبد الله بن يحي / أولاد احمد بن يحي بن يحي ))

01 // أولاد عيسى بن يحي بن محمد نائل:
• أولاد محمد الذويب بن عيسى : (( يصطلح عليهم باسم اولاد الاعور نسبة لزعيمهم و كبير عائلتهم الشيخ التقي الصالح سيدي احمد الملقب بالاعور لاسترخاء في عينه رحمة الله عليه )))
- أولاد أمحمد بن المبارك بن سيدي أمحمد بن دغمان بن محمد الذويب متواجدين بالأخص ببلدية عين الريش بالمسيلة .
- أولاد سيدي عمارة بن سيدي أمحمد بن دغمان متواجدين بالاخص ببلدية بئر الفضة بالمسيلة
- أولاد بوزيد المهاش بن سيدي أمحمد بن دغمان متواجدين ببلدية مسعد و بلدية برج المهاش بالجلفة
- أولاد أمحمد نقاز الحلفاء بن دغمان بن عبدالله بن سيدي عطالله بن بوزيد المهاش متواجدين بالاخص بسلمانة و مسعد .
- اولاد قويسم بن محمد بن سليمان بن سيدي عطالله بن بوزيد المهاش وهم متواجدين بالأخص بفيض البطمة و مسعد .
- أولاد محمد الأطرش بن مهيريس بن دغمان بن ذويب متواجدين بالاخص بالمعلبة و سلمانة و مسعد
- اولاد موسى النعامة بن مهيريس بن دغمان بن ذويب متواجدين بسلمانة و مسعد
- اولاد عطالله أبونيف بن مهيريس بن دغمان بن ذويب متواجدين بسلمانة و مسعد
- اولاد سيدي احمد الاعور بن مهيريس بن دغمان بن ذويب : ** وهم اولاد سالم بن الاعور و اولاد عبدالرحمان بن الاعور و الدباز اولاد محمد الملقب بالدبزة بن الاعور و اغلب هؤلاء متواجدين بسلمانة و مسعد و المجبارة
- أولاد صالح بن عبدالغني بن مهيريس بن دغمان بن ذويب متواجدين بسلمانة و مسعد و المعلبة
- اولاد احمد الساسي بن عبدالغني بن مهيريس بن دغمان بن ذويب و هم متواجدين ببلدية الحوش و بلدية رأس الميعاد بولاية بسكرة

• اولاد يحي المسعد بن عيسى : (( يصطلح عليهم باسم اولاد ملخوة نسبة لعائشة أم الاخوة بنت سي احمد بن سي امحمد زوجة سيدي سعد بلمحجوبة ))

- أولاد وطية أبوهم الخليفة بن إبراهيم بن احمد بن يحي المسعد متواجدين بالمليليحة و مسعد بالجلفة و تقرت بورقلة
- أولاد علي الأكحل او الاخضر بن ابراهيم بن احمد بن يحي المسعد متواجدين بقطارة و بلدية القرارة بغرداية
- اولاد سعد الزير بن ابراهيم بن احمد بن يحي المسعد متواجدين بالمليليحة
- اولاد عيفة و و هم ذرية سيدي احمد بن ابراهيم بن احمد بن يحي المسعد متواجدين بالمليليحة و دار الشيوخ و بلدية الجلفة
- اولاد سيدي ساعد بلمحجوبة بن بوعبدالله بن احمد بن يحي المسعد متواجدين بفيض البطمة و بمسعد
- أولاد ناصر بن سعد بن التواتي بن طوير بن يحي المسعد متواجدين بفيض البطمة
- أولاد عويسى بن سعد بن التواتي بن طوير بن يحي المسعد يعرفون باسم العويسات متواجدين بفيض البطمة و عمورة
- أولاد احمد الشنة بن التواتي بن طويربن يحي المسعد متواجدين بفيض البطمة يعرفون باسم الشنان متواجدين بفيض البطمة

02// اولاد عبدالله بن يحي بن محمد نائل :
- اولاد عمر الملقب بالفرج بن عبدالله متواجدين بالاخص ببلديتي بوسعادة و جبل أمساعد
- اولاد نائل الغريب بن عبدالله متواجدين بالأخص بمناعة و بلدية مجدل بالمسيلة
- أولاد علي بن أمحمد بن عبد الله متواجدين بالأخص ببلدية اسليم بالمسيلة

03// اولاد احمد بن يحي بن يحي بن محمد نائل :
متواجدين بالاخص ببلدية عين الملح بالمسيلة و هم فرق عديدة اولاد لبصير و اولاد عبدالوهاب و اولاد ربيعي و اولاد ارقيق واولاد علي .

البطن الثاني : أولاد سيدي مليك بن محمد نائل

(( أولاد عامر بن سالم بن مليك / أولاد سعد بن سالم / أولاد يحي بن سالم / أولاد سي أمحمد بن عبد الرحمان بن سالم ))

- أولاد عامر بن سالم بن مليك متواجدين بالأخص ببلديتي سيدي عامر و تامسة بالمسيلة
- أولاد سعد بن سالم بن مليك متواجدين ببلديات عين الابل و مسعد و دلدول و تعظميت بولاية الجلفة
- أولاد يحي بن سالم بن مليك متواجدين بالاخص في بلديتي سدرحال بالجلفة و قصر الحيران بالاغواط
- اولاد سي أمحمد بن عبد الرحمان بن سالم بن مليك متواجدين بالاخص ببلديات حاسي بحبح و الزعفران و عين معبد و القديد و بلدية دار الشيوخ بولاية الجلفة

البطن الثالث : اولاد سيدي زكري بن محمد نائل

(( أولاد خالد بن زكري / أولاد سليمان بن عبدالله بن زكري / أولاد حركات بن أمحمد بن زكري/ اولاد رابح بن أمحمد بن زكري ))

- اولاد خالد بن زكري متواجدين بالأخص ببلديات بن سرور و محمد بوضياف بالمسيلة و بلدية اولاد جلال ببسكرة
- أولاد سليمان بن عبدالله بن زكري متواجدين ببلدية الجب و الزرزور بالمسيلة
- اولاد حركات بن أمحمد بن زكري متواجدين ببلديتي اولاد جلال و البسباس ببسكرة
- أولاد رابح بن امحمد بن زكري متواجدين بالاخص ببلدية عين فارس بالمسيلة

البطن الرابع اولاد سيدي احمد الفكرون بن محمد نائل


(( اولاد احمد بن سيدي احمد الفكرون بن محمد نائل هم مندمجين بالأخص مع أولاد عامر و اولاد فرج متواجدين بالأخص في بلدية سيدي عامر و في المنطقة ما بين سمارة و جبل امساعد بالمسيلة ))

ناصر الحسني
2011-07-09, 19:16
فروع شجرة سيدي محمد نائل الزكية
السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
يشرفني ان اقدم لسيادتكم شجرة جدنا سيدي محمد نائل الزكية الطيبة التي تبقى شجرة تقريبية مستقاة من روايات شيوخ بني محمد نائل فهي عندي مهما كانت شجرة تقريبية ومحاولة كريمة وعظيمة للوصول الى الشجرة التفصيلية الصحيحة ان شاء الله و بحوله سبحانه و تعالى .
ان ما لمسناه في مراجع النسب عندنا في منطقتنا من تضارب و اختلاف في اسماء الابناء و الجدود جاء نتيجة عوامل الزمن و التاريخ و نسيان و اسقاط الاسماء و الغلط فيها من حفاظ و رواة النسب و عدوله .
و جاء ايضا نتيجة ايثار قبائل اولاد محمد نائل حياة البداوة و الخيمة و الرعي عن الحضارة و العيش في المدن و القرى فنتج عن ذلك عدم الاهتمام بكتابة و توثيق و تقييد انسابهم و اخبارهم و تواريخهم خلال العهد التركي فلقد آثر معظمهم الرواية الشفوية التي يتخللها حتما الخطأ و النسيان و الغفلة فضاعت الكثير من الانساب
بل هناك عدد من القبائل التي اصلها نائلي اندمجت و انحلت في قبائل اخرى بسبب المصاهرة و كثير من القبائل انحلت و نسبت لاولاد نائل لسبب المصاهرة و هي كثيرة لا تحصى .و باعد عنا الزمن و الماضي معرفة اصولها الحقيقية
و ذلك بموت شيوخ و رواة النسب الاوائل الذين لم يقيدوا الانساب و ضيعوها و لم يورثوها لمن اتى بعدهم

اعتمادا على ماجاء بالتقريب في رسالة عبدالرحمان الطاهري و كتاب التحقيق المتكامل للميلود الامين بن القويسم الهدار و مخطوط الانوار في نسب بني نائل الابرار و مشجرات كتاب وقفات في تاريخ الجلفة للأب فرنسوا دوفيلاري.
تزوج سيدي محمد نائل زوجتين الاولى * سلمى * بنت سيدي شعيب بن علي بن بوزيد بالونشريس الذي زوجها له قيل لرؤية رءاها في المنام وتزوج الثانية * خيرة * بنت سيدي بوحملة عندما نزل عند سيدي محمد بن سالم بوادي الشعير .
حسب ماجاء بالتقريب في رسالة عبدالرحمان الطاهري و كتاب التحقيق المتكامل للميلود الامين الهدار و مخطوطة الانوار في نسب بني نائل الابرار للسعيد بن عبد السلام بن الاحرش و تحفة سي عامر محفوظي و المؤرخ العسكري *ارنو* فان سلمى بنت سيدي شعيب بن علي بن بوزيد فولدت 03 ثلاثة اولاد هم : *يحي* – *مليك* تصغير عبد الملك و * احمد * الذي مات من غير شهرة.
اما خيرة فولدت ولدا واحدا فقط هو * زكريا* او زكري.

ناصر الحسني
2011-07-09, 19:16
الفرع الاول اولاد يحي بن محمد نائل:

ولد يحي بن محمد نائل ولدين هما : الاول يحي جد اولاد عيفة و اولاد فرج و اولاد الغريب
و الثاني عيسى جد اولاد عيسى


عيسى بن يحي بن محمد نائل


ولد عيسى ثلاثة اولاد : الاول يدعى :يحي المسعد او المسعود – الثاني محمد الذويب – الثالث عبد الغني

- يحي المسعد بن عيسى :

ولدا ولدين هما : *أحمد و *محمد الطوير
.***01 احمد ولد ولدين هما :
****01 بوعبدالله : الذي ولد ولدين هم
** سعد بن محجوبة الذي تزوج امرأة رحماوية و امرأة حملاوية و تزوج عائشة بنت سي احمد بن أمحمد بن عبد الرحمان بن سالم بن مليك التي تكفلت بتربيتهم بعد وفاة ضرائرها
و قد خلف سيدي سعد اربعة اولاد ذكور هم : * مسعود * نويجم *بلخير*رحمون .
اما الولد الثاني فهو **ابراهيم بن بوعبدالله : الذي ولد ثلاثة اولاد هم : *بوخلط * جد اولاد بوخلط و *الكاكي جد اولاد الكاكي الملخويين و *قويسم جد اولاد قويسم الملخويين .
02 ابراهيم بن احمد بن يحي مسعد ولد ثلاثة اولاد : * لخضر جد اولاد لخضر * الخليفة جد الوطايا * احمد الزير جد الازيار

محمد الطوير بن يحي المسعد : قال صاحب شجرة ال البسكري ان له ثلاثة اولاد احمد و محمد التواتي و عبد الله
و *محمد الملقب بالتواتي خلف ولدين هما *سعد* و * احمد الشنة * جد قبيلة الشنان
و ولد سعد الاخير هذا ولدين هما *عيسى* او عويسى جد العويسات – و *ناصر* جد اولاد ناصر

محمد الذويب بن عيسى :

فقد ولد ولد واحدا اسمه دغمان الذي ولد ولدين : *أمحمد* و *مهيريس الاول*


أمحمد بن دغمان ولد اربعة أولاد و بنتا واحدة معروفين هم :
* احمد النقاز جد النقاقزة
* بوزيد* المهاش جد المهاش
* ابراهيم جد قبيلة اللوباحي المندمجة بأولاد عيفة
* المبارك الذي ولد أمحمد هذا الاخير جد اولاد امحمد المبارك الذين تفرع منهم اولاد عمارة و قرونة الموطنين بجهة عين الريش و بئر الفضة بالمسيلة
* محجوبة و هي أم سعد بن محجوبة

مهيريس الاول ولد اربعة اولاد مشهورين هم :
01* محمد الاطرش* و قد ولد ولدين : * أحمد *
و * سليمان* و له 04 اولاد هم: *محمد* جد اولاد الاطرش
و *عبدالله* جد اولاد عبدالله و* سعيد* جد اولاد سعيد
و * مهيريس الثاني * الذي ولد عائلة صغيرة انظمت لاولاد سعيد.
02 *موسى النعامة * جد النعايم
03 *عطاالله ابو نيف جد النيوف
04 احمد الاعور : و لقب بالاعور لاسترخاء في عينه و كان رجلا صالحا تقيا . و قبره بالقنجاية بجوار عمه سيدي محمد بن دغمان بن محمد الذويب بن عيسى بن محمد نايل قريبا من اساس القبة من جهة الغرب بزاغز الشرقي في دائرة حاسي بحبح .
و قد تزوج احمد الاعور زوجتين
الاولى رقية بنت احمد الرقاد و انجبت له ولدين : * سعد * لم يعقب و * سالم * جد اولاد سالم
اما الزوجة الثانية فاسمها مباركة بنت عبدالله العيفاوية و انجبت له ولدين هم :
* عبد الرحمان * جد اولاد عبد الرحمان و * الدبزة * جد قبيلة الدباز .

عبد الغني بن عيسى

فقد ولد ثلاثة اولاد هم : * ساسي * جد اولاد الساسي المتواجدين في نواحي اولاد جلال
و * صالح * جد اولاد الصالح المنظمين لاولاد الاعور و * عيسى * مات من غير شهرة.

يحي بن يحي بن محمد نائل :

تزوج رقية فولدت له ثلاثة اولاد هم : *مروان * و * احمد * و *عبد الله

* مروان بن يحي بن يحي :

اندمج نسله مع نسل سيدي زيان بن علي الهجرسي بنواحي عين الملح

* أحمد الكبير بن يحي بن يحي :

ولد احمد الكبير ولدين اثنين هم : * الشيخ * جد اولاد احمد بعين الملح

و * ابراهيم * جد قبيلة اولاد عيفة نسبة لعيفة مربية اولاد ابنه **احمد الصغير **

و هي ماضوية نسبة لقبيلة اولاد ماضي بناحية المسيلة.

خلف احمد الصغير بن ابراهيم بن أحمد الكبير 05 خمسة اولاد هم :

الاول * أنصير* تزوج حمية بنت الغربي بن الغويني بن أمحمد بن عبدالرحمان بن سالم فانجبت له ولدين هم : *قسمية* جد اولاد قسمية و *زيد* جد بيت زيد .

الثاني *سعد* جد اولاد سعد و الثالث * عبدالله* جد اولاد عبدالله من زوجته الزهرة الفرجاوية

و الرابع * سليمان* جد اولاد سليمان و الخامس *بوزيد* جد قبيلة الشرابة من زوجته شرابة بنت عبدالسلام بن الغويني . تروي القصة و الرواية الشعبية ان الاخوة الاربعة نصير و سعد و عبدالله وسليمان ذهبوا و هم فتيان لحفظ القران و الدراسة في نواحي اولاد ماضي فكان ان التقوا عرضا بالارملة عيفة الماضوية التي تعرفت عليهم و اكرمتهم و لم سمع خبرهم قومها ارادوا اذايتها و اذاية الاخوة الاربع ففرت معهم الى اولاد نايل و عاشت مع ابويهم و ربتهم ثم تزوجت من احمد الزير العيساوي الذي اختلط اولاده الازيار باولاد عيفة و صاروا منهم و الحال انهم اولاد عيسى

* عبدالله بن يحي بن يحي :

ولد ثلاثة اولاد حسب افادة الباحث و الاخ العزيز ناصر التيسي الغريبي النائلي و هم :
* محمد * و * فرج * و * نائل الغريب *
** ولد محمد بن عبدالله ولدا واحد اسمه * علي * الذي توفي عن 03 ثلاثة اولاد هم : * خليف القرمطي *
و * أحمد الفراد * و هما هل منطقة سليم و * عطية * جد اولاد عطية بن علي و قد كفل هؤلاء الثلاثة
عم ابيهم فرج بن عبدالله .
o ولد فرج ولدا ذكرا اسمه عمر و بنتا اسمها عائشة و هم اهل منطقة عين اغراب بناحية بوسعادة.
اما نائل الغريب جد اولاد الغريب فقد ولد ولدين هما * عبد الله * و * عطاء الله *
فلعبد الله كل من السادة : *العباس * و * خالد * و * ابي القاسم * و * احمد *
ولعطاء الله كل من السادة : * المبارك * و * محمد * و *الوعيلة * و * سعيد الدين *
و قد ذكر اخونا و ابن عمنا الباحث المجتهد الصدر المبجل السيد ناصر الغريبي الحسني اخبار جده الغريب فذكر ان السيد نائل الملقب بالغريب دعي بالغريب لعمله في القضاء وقد كان معارضا للحكم العثماني الامر الذي جعله يتغرب رافضا الوضع حيث توفي في الغرب الجزائري
مخلفا عددا من الابناء كفلهم اخوه الفرج ولعل اشهرهم عبد الله الاصغر الذي خلف اشهر بيوتات المجدل
وهم السادة العبابسة نسبة للاب العباس بن عبد الله الاصغر بن الغريب وقد خلف العباس عددامن الابناء والبيوتات كال ابي ساق والريان ومن اشهر ابنائه عيسى الكبير الذي خلف الخلدي الاكبر الذي قاد مقاومة كبيرة ضد العثمانيين لقي فيها حتفه قبل ان يرى مولوده الذي حمل اسمه الخلدي الاصغر الذي انجب عيسى الملقب بالشريف التيسي الذي قاد مقومات عدة قبل ان ينفى الى الهامل ا ين توفي
في حين هرب اولاده كل في ناحية فالراشدي توجه الىناحية حمزة اما الثاني وهو ابو طالب فتوجه ناحية الحضنة
في حين توجه ابي زيد ناحية الصحاري اين صاهر كبيرهم المسعود اليحياوي في بنت له تسمى الزهراءالتي انجبت محمد واحمد ومسعود وعامر وابي زيان الذي صاهر كبير بني كرفال الشريف في ابنته العطرة بنت الطيب
ان ال التيسي قد توجهوا بعد ذلك شمالا ناحية التيطري اللهم يعض البيوتات التي عادت للمجدل اما البقية الباقبة فقد تعرضت للحبس والنفي عدة مرات لتمردهم ناهيك عن شكاوى القياد في حقهم نظير باسهم فصودرت املاكهم بالتل التيطري
مماا دى بهم للنزوح نحو الشرق كالمسيلة وسيدي عيسى وسطيف والاوراس بقايس والبويرة اي حمزة وبلاد القبائل والعاصمة وقد انجبت عائلة ابي زيان بن ابي ز يد دفين العقلة بالصحاري بن عيسى الشريف التيسي نسبة لضاية التيوس بوادي اللحم
وهو دفين الهامل بن الخلدي الاصغر بن الخلدي الاكبر بن عيسى الكبير بن العباس بن عبد الله الاصغر بن نائل الغريب بن عبد الله الاكبر بن يحي بن يحي بن الحاج محمد نائل
انجب ابو زيان كل من الدرتجي والسلامي وغيرهما وقد تزوج السلامي بنت عمه فطومة بنت عطية التي انجبت كل من السادة عطية وعلي ومحمدوعبد القادر قدور واكبرهم رابح الحبشةالذي تزوج بركاهم بنت محمد بن محمود من ابناء الاحرش الكبير سليل الغويني بن سيدي محمد النائلي فانجبت السلامي والمسعود وسعيد وتوفيت ليتزوج فاطمة الشريفة التي انجبت الحاج الزبير الحسني ولعائلة الجد عيسى التيسي ماثر كبيرة في تمردها ونفيها وقد انجبت عددا من المجاهدين والاطارات والصالحين .

ناصر الحسني
2011-07-09, 19:17
الفرع الثاني اولاد زكري بن محمد نايل:

اجمعت جميع الروايات المتواترة انه خلف 05 اولاد هم : خالد - حركات - رابح- سليمان - رحمة
و يقال ان ام رابح و حركات يقال لها ميمونة بنت بوزيد .
*اولاد خالد بنواحي بن سرور و وادي الشعير
و *اولاد حركات بالبسباس و سيدي خالد و اولاد جلال ببسكرة
*اولادسليمان** ببلدية اولاد سليمان و الجب بالمسيلة
و اولاد **رحمة* القاطنين بالشعيبة ببسكرة

ناصر الحسني
2011-07-09, 19:19
الفرع الثالث أولاد مليك بن محمد نايل :

دعي باسم مليك تصغيرا من عبد الملك تبعا لعرف المغاربة في التصغير حيث يصغرون عبدالعزيز الى عزوز و عبدالرحمان الى رحمون و عبدالقادر الى قدور و هكذا .
ذكرت المصادر و الروايات و اتفقت في غالبها على ان مليك خلف ولدا واحدا اسمه * سالم * المشهور بالكرامات دفين وادي الشعير .
و قد تزوج سالم بن مليك زوجتين واحدة ولدت له *عبدالرحمان* و *يحي*-و الاخرى ولدت له *عامر* و *سعد*

01 اولاد عبدالرحمان بن سالم :

تزوج عبدالرحمان دلالة بنت عريف العمورية فولدت له ولدا هو * سيدي أمحمد * الذي تزوج ثلاثة نساء :
01 ضياء او ضية الماضوية من اولاد ماضي ولدت له :
* عبدالقادر جد اولاد عبالقادر بحاسي بحبح و دار الشيوخ
* موسى خلف عائلة صغيرة انظمت لاولاد عبدالقادر
* قيطون خلف عائلة انظمت الى اولاد عبدالقادر
* بوعبدالله جد اولاد العقون واولاد بوشارب و اولاد جريبيع بدار الشيوخ و حاسي بحبح
* دنيدنة جد اولاد دنيدينة و منهم العالم الشيخ سي عطية مسعودي رحمه الله امام جامع الجلفة في زمانه
02 شليحة الرقايقية ولدت له :
* الغويني جد اولاد الغويني بعين المعبد
* سي احمد جد اولاد سي احمد بالزعفران و حاسي بحبح
* مزوز جد اولاد عثمان
* طعبة جد اولاد عمران و * شتوح جد اولاد معيلب و هما توامان اي طعبة و شتوح
03 ام هاني بنت شداد بن يحي بن سالم ولدت له :
* عثمان المريجة جد اولاد عثمان
* سيدي ثامر جد اولاد سي بلقاسم و اولاد حنة و اولاد بيدة و اولاد مريم و اولاد الشيخ و اولاد بوعكاز
* بوذن جد اولاد بلقاسم بن براهيم و اولاد احمد بن براهيم
و ابراهيم ليس اباهم بل رباهم بعد وفاة بوذن و هو من الارباع.

02 اولاد سعد بن سالم :

سعد بن سالم تزوج الزاهدة هنة العلانية دفينة البليدة و قبرها مشهور هناك يدعى قبر أم مجبر و قد انجبت له ثلاثة اولاد فقط هما :

علي بن سعد بن سالم :

خلف ولدين *احمد الرقاد و *جدي الاول
احمد الرقاد خلف ولد واحد اسمه ابراهيم جد قبيلة اولاد الرقاد و بنتا اسمها رقية
جدي الأول خلف 05 خمسة اولاد هم : محداد /محمد / ابراهيم الحويواني / جدي الثاني سمي على اسم ابيه /عمر/ بوزيد البلول او الطكرور
محداد و محمد خلفا عوائل صغيرة انظمت لاخوانهم الأخرين .
ابراهيم الحويواني تزوج خناثة بنت ابراهيم ابن احمد الرقاد فخلفت له ثلاثة أولاد هم : *01*علي القريد جد اولاد بريكة القاطنين بالهيوهي و عامرة
*02* سالم وو خلف ولدين هما : *طعبة* جد اولاد طعبة القاطنين بمسعد و دلدول و زكار
* الغويني* جد اولاد الغويني بن سالم القاطنين بالدويس
*03* شتوح تزوج زوجتين الاولي نوعة بنت قحيز بن عمر انجبت له اولاد النوع القاطنين بعامرة و القنطرة
و الزوجة الثانية فاطنة بنت أحمد بن سعد بن أحمد مجبر بن سعد بن سالم فأنجبت له اولاد فاطنة القاطنين بنواحي مرحمة و نثيلة و تعظميت
بوزيد البلول تزوج رقية بنت عمه احمد الرقاد فولدت له ولدين سالم جد اولاد بلول و أحمد الميهوب و سمي بالميهوب بعد طلاق امه و قد تربى في كنف زوجها الثاني أحمد الاعور و هو جد المواهيب المنظمين لأولاد الأعور
و تزوج عائشة فولدت له بلقاسم جد اولاد بلقاسم بن عيشة الذي اندمج نسله مع اولاد بلول.
عمر بن جدي انجب ولدين قحيز الذي ترك بنتا واحدة تزوجها شتوح اسمها نوعة و بلقاسم جد اولاد بلقاسم بن عمر .

أحمد مجبر بن سعد بن سالم :

كان وليا زاهدا صالحا دعي بلقب بالمجبر لكونه كان يجبر و يكسر و هو جد أولاد مجبر
خلف ثلاثة أولاد و بنتا واحدة هم : * سعد * و *عبدالله* و *إبراهيم * و البنت أمباركة زوجة احمد االتويجل بن عبدالغني بن سعد بن سالم

عبدالغني بن سعد بن سالم

عبدالغني مدفون ببلدة ونوغة تزوج بونوغة ام الخير بنت عبدالله الونوغية فولدت لد احمد التويجل الذي ينتسب اليه اولاد امباركة من زوجته امباركة بنت احمد مجبر الذي ولدت له : الغويني و عبدالعزيز
و ينتسب اليه اولاد عبيدالله من زوجته فاطنة القرونية
و تزوج احمد التويجل ايضا عمرة فولدت له احمد الرقادي تربى في وسط الصحاري الغرابة .
و تزوج هبة في ضواحي العلية و ولدت له بن عبدله جد بيت في اولاد السايح و الله أعلم .

03 يحي بن سالم :

جد اولاد يحي بن سالم القاطنين بنواحي سدرحال بالجلفة و قصر الحيران بالاغواط
خلف ثلاثة اولاد ذكور:
01*شداد الذي ولد ولدين هما : *أبوبكر * و *العيشي * جد اولاد العيشي و بنتا واحدة هي * ام هاني * زوجة أمحمد بن عبد الرحمان بن سالم وهي أم اولاد ام هاني
02*بوزيد الذي ولد ولدين هما : *الجنيدي* جد اولاد الجنيدي *سعد* جد اولاد سعد بن بوزيد

03*محمدالجحيش جد اولاد جحيش .

04 عامر بن سالم

اولاد عامر بن سالم ينقسمون الى شراقة و غرابة و ينتشرون بالأخص في بلديتي تامسة و سيدي عامر او **رأس الضبع ** قديما .و قد تزوج سيدي عامرحسب رواية الاستاذ الكريم**عبد الحفيظ سلمي بن أمحمد** الولية الصالحة فاطمة الرابحية التي تركت ولدا واحدا بعد مقتله سمته **أمحمد** و هو الجد الجامع لقبيلة اولاد سيدي عامر و قد تزوجها ابراهيمالغول جد اولاد سيدي ابراهيم القاطنين بنواحي الديس قريبا من بوسعادة بعد مقتل زوجها سيدي عامر بنواحي وادي الشعير و تكفل معها بتربية ابنها الوحيد **أمحمد ** و ابنائه منها و قد تزوج أمحمد بن سيدي عامر من بنات احمد الفكروني
وزوجه بابنته البهية فاطمة وقد أنجبت له ثلاثة أولاد ذكور وهم :
**أقحيز** و**شرشيل** و الذي يتواجد نسله غرب الجزائر العاصمة و**فلاح** الذي يتواجد نسله في المنطقة الفاصلة ما بين قسنطينة و سطيف وبعد وفاتها تزوج امحمد بن سيدي عامرمن أختها جازية (كثيرة)وكان حكيما في اختياره فهي خالة أبنائه الشديدة الحب لهم وأنجبت له ولدان هما **أحمد السليخ ** الولي الصالح (دفين اولاد أحميدة ببوسعادة) و **سيدي أمجدل و هو الذي اشتقت من اسمه بلدة **امجدل** القربة من بوسعادة

ياسين والحظ
2011-12-10, 16:25
ارجوا من مفامكم ايها الساجةالافاضل امدادي حول ذرية سيدي دحو بن زرفة الملقب ب عبدالرحمن بن علي والاهم هو اني ابحث عن اولاده واحفاده وشأنهم في الحياة وهذا ان امكن 0771318832 yassissami@hotmail.fr

محمدالصغير19
2012-01-10, 23:51
http://uploads.sedty.com/imagehosting/252573_1318243728.gif

بلقاسم 1472
2012-12-23, 16:57
شكرا لكم على إيراد المراجع والمخطوطات التي تفيد الباحثين

the angel tarek
2012-12-24, 21:36
شكرا لك على الموضوع

الكوثري
2012-12-31, 22:53
حاولت رفع الكتاب ولم أفلح،ويبدو أن بالرابط خللا أو عطبا ......

mahmoud bouamama
2013-01-01, 14:45
شكرا و ماغسي على الموضوع

محمد البوخاري
2013-02-17, 11:49
اثمد الابصار ليس للفاسي المذكور
او كيف ينقل عن العشماوي والعشماوي كما هو معروف كان حيا سنة 1142
انما الكتاب هو لاحد تلاميذ تلامذته
والذي يؤكد ذلك هو مراعاته لترتيب العشماوي
ثم ان المترجم له الفاسي لم يهاجر الى تلك البلدان فكيف عرف كل اولئك وهذا اثبات اخر بان اثمد الابصار تنويع او طريقة متذاكية في تلخيص العشماوي اي السلسلة الوافية
وانا اعمل على تحقيق الكتاب وسانشره في الاسابيع المقبلة ان شاء الله تعالى
تحياتي الاخوية ولمن يملك نسخة مختلفة عن هذه فيرسلها لي
ثم ازيد ملاحظة الذي كتب ترجمة الفاسي
قال ان كتاب سينية ابن باديس او شرحها هي له
لكن الاصح ان سينية ابن باديس هي لابن باديس القسنطيني وشرحها ابن الحاج التلمساني المتوفي سنة 930 كما ذكر ابن مريم في البستان.
تقبلوا تحياتي

alfares2013
2013-02-21, 15:47
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ،
جزى الله أخانا محمد البخاري على افادته واطلاعنا على كل جديد،
وأرجوا منه أن يطلعني على ما عنده من علم حول عرش أولاد بريكة نسبهم صعودا إلى الجد محمد نايل ونزولا إلى الأن إن أمكن ،
وشكرا لك مرة أخرى.

احمد الطيباوي
2013-02-22, 10:31
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،
إلى الإخوة العارفين بالأنساب لي بحث بصدد إنجازه حول أنساب عرش أولاد بريكة ، ولكن لم أعرف من هم بالضبط نسبهم من بريكة إلى سيدي محمد نايل صعودا ، ومن بريكة إلى أولادها المتواجدين أحياء نزولا، وأرجوا من الجميع مساعدتي ولكم مني جزيل الشكر

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ،
أتقدم بالشكر الجزيل للأخ طيباوي على الجهد الذي بذله في إفادتنا ،
وأطلب منه أن يفيدني بالمعلومات التي عنده المتعلقة بعرش أولاد بريكة من أولاد خناثة ،
01 - من هي بريكة ؟ وما علاقتها بالنسب مع الجدة خناثة ؟
02 - من هو أب بلقاسم بن بريكة وأجداده صعودا حتى الجد محمد نايل ؟
03 - من هم أبناء بريكة ؟ هل لديها بلقاسم أم يوجد أبناء آخرين ؟
04 - من هم فرق أولاد بريكة نزولا ؟
وشكرا لك مرة أخرى .

الاخ الكريم البريكي السعداوي النائلي الفارس السلام عليكم
انا لست من اولاد بريكة و انما انا من اولاد طعبة بن سالم و انصحك ان تذهب الى بلدة الهيوهي و تسأل المشائخ الكبار و تتثبت في الاخبار و الروايات او ان تسأل الاستاذ لجامعي بجامعة الجلفة البريكي عطية طيباوي فهو الاقدر على مساعدتك في ذرية علي لقريد و ذرية بلقاسم بن بريكة .
و الذي اعلمه من مشجرات كتاب وقفات في تاريخ الجلفة للباحث الفرنسي فرنسوا دوفيلاي .
ان بريكة هو اسم زوجة علي الملقب بالقريد بن ابراهيم الحويواني بن جدي بن علي بن سعد بن سالم بن مليك بن سيدي محمد نائل الادريسي
ابراهيم الحويواني تزوج السيدة خناثة بنت ابراهيم بن احمد الرقاد بن علي بن سعد بن سالم فولدت له ولدين هما الاول سالم و الثاني علي الملقب بالقريد .
هذه هي الرواية المشهورة و هناك رواية اخرى تقول بان بريكة هي الزوجة الثانية لعبدالسلام بن عبدالسلام مرتين بن الغويني بن سالم بن ابراهيم الحويواني بن جدي بن علي بن سعد بن سالم
و الله و رسوله اعلى و اعلم .

htc.ws
2013-03-09, 11:48
مخطوط اثمد الابصار في الاختصاص بذكر الشرفاء الاخيار
السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
احبائي رواد المنتدى الجلفاوي انقل اليكم من موقع ديوان الاشراف الادارسة مخطوط عظيم و نفيس قديم عتيق كتبه سيوطي المغرب العلامة ابوزيد عبدالرحمان الفاسي و ذكر فيه مشاهير الاشراف من ال البيت المغاربة القريبين له في الزمان و التاريخ
اسم المخطوط النفيس * اثمد الابصار في الاختصاص بذكر الشرفاء الاخيار*
للعلامة ابو زيد عبدالرحمان بن العلامة عبدالقادر الفاسي
( الذي ولد بتاريخ 17 جمادى الثانية 1040 للهجرة الموافق لـيوم 1631/01/20 و توفي سنة 1096 للهجرة الموافق لسنة 1684 ميلادي )
و الذي اثبت اسم الولي الصالح سيدي محمد نائل في هذا المخطوط النفيس بما لا يدع مجال للشك في شخصية سيدي محمد نائل الشريف الحسني
و قد قمنا بأخذ صفحات من مخطوط اثمد الابصار من صاحبها الاستاذ الكريم المبجل ابوعبدالله محمد الادريسي من موقع ديوان الاشراف الادارسة فجزاه الله سبحانه و تعالى خير الجزاء في الدنيا و الاخرة


رابط مخطوط اثمد الابصار من ديوان الاشراف الادارسة منقول لفائدة الجميع
http://aladdarssah.com/showthread.php?t=5212

رابط جديد لتحميل المخطوط كاملا بصفحاته :http://www.4shared.com/document/JrELCFFQ/__________-___.html
http://im34.gulfup.com/rjCdD.jpg

احمد 29000
2013-03-23, 18:26
/

مولده : ولد سيدي على بن عثمان بمنطقة جبل زروالة القريبة من رأس العين في القرن التاسع الهجري.

نسبه : من نسب فاطمي وأنه صاحب علم وعمل واستقامة وجاه و ولاية. سيدي على بن عثمان بن عقيل بن أحمد بن محمد بن أبناء أحمد بن راشد بن يحي بن على بن حمود بن ميمون بن أحمد بن على بن عبد الله بن عمر بن إدريس بن إدريس بن عبد الله الكامل بن الحسن المثنى بن الحسن السبط بن علي كرم الله وجهه وفاطمة بنت رسول الله ? B ?.

دراسته : كان رحمه الله عالما زاهدا كاملا عابدا أخذ العلم عن العارف بالله الكامل الجهبذ الواصل سيدي أمَحمد بن يحى السليماني و لازمه وانتفع به و عمل به و أفاده، كما قرأ على الشيخ أحمد الدراوي. و كان سيدي علي بن عثمان كثير التردد على زاوية سيدي منصور بن أحمد قرب مدينة مستغانم.

كما قرأ فقه اللغة على العالم الجليل سيدي شقرون، والشيخ الملالي و غيره. ومن الرفاق الذين درسوا معه هم على التوالي : سيدي زيان بن يونس المتوفى سنة 977 هجرية، سيدي سعيد المتوفى سنة 950 هجرية. ومن الذين زاولوا دراستهم وحضروا حلقات الشيخ سيدي علي بن عثمان هم : أبي عبد الله سيدي أمحمد بن علي قرأ عليه علم النحو و ميزانه، سيدي بن عيسى الذي قدم من بلدة تفيلات حيث قرأ عليه التوحيد، سيدي بن أحميد، سيدي حنفي و عدد آخر في مخطوطات أخرى.( 1 )

من كلام الشيخ عبد الرحمان، المدعو سيدي دحو بن زرفة اعترافا بنعمة الله تعالى و الذي أهل شيخنا و أبونا المحترم. وولدنا المعظم سيدي بن عثمان، فاتخذ العلم و محبة أهله و العالمين به و إمتثالا لقوله تعالى " و أما بنعمة ربك فحدث "، وقد ورد في الحديث الشريف : ? ليس منا من يتعاظم بالعلم ?، والعالم أشبه بالجماعة ومعناه ليس منا من لا يعتقد أن الله جعله عظيما بالعلم حيث حلاه به بعد أن أزال عليه قذر الجهل و ستر عنه حالته. ثم اعلم أيها الباحث الكريم أن طريق المتأخرين من الصوفية هي اعتماد لشيخ التربية و شيخ الأوائل هو شيخ التعليم، و شيخ التربية ليس يلازم لكل سالك، و إما من كان وافر العقل منقاد النفس فليس بلازم في حقه و تقييده به من باب أولى، و أما شيخ التعليم فهو لازم لكل سالك.

قاله العارف بالله الأمام ابن عباد رحمه الله : " ومن أراد الاستفادة فلينظر إلى كتابنا المسمى " ياقوتة المرجان في مناقب الشيخ عبد الرحمان " وهذا التأليف فيه عجب العجاب إذا هو مرصع بطريق من خوارق أفعاله، وطريق من بدايته وأحواله وذكر فيه نسبه الحسني و نسب تلامذته و كل واحد منهم حسب تخصصه، وأمر تلميذه الأوفى سيدي بن يخلف بنسخ هذا التأليف حتى يبقى تقييدا للخلف الصالح. فهو بيدي أولاد إبراهيم بدوار فليته.

كما ذكر في هذا التأليف المنهاج السني و تعظيم الأولياء له اعترافا بأعالي قدره. و فيه كذالك ذخائر علم التوحيد، و مودع فيه حكم التفريد الخ... " و ستنأتي هذه اللمحة التاريخية في ترجمة الشيخ عبد الرحمان.

الشيخ عبد الرحمان يصف والده : " إن والدي كان ثقة النفس ضابطا لأموره، متفننا في ضروب العلم لاسيما علم التوحيد والتفسير والحديث، فقد بلغ فيها ما لم يبلغه غيره زاهدا عابدا زمانه كله وهو إما ذكر أو تلاوة قرآن، أو مطالعة كتب أو نسخها متين الدين، شديد اليقين، تام الفضل، واسع المعروف، عميم الإحسان، صفيح الوجه، غاض البصر، كثير الحياء، يحب العلم و أهله كثيرا، حج وهو شيخ.

و يقول أحد تلامذته سيدي أحمد بن عيسى: " إن شيخى سيدي علي يعد من أعلا مراتب الكمال بفضل تطبيقه للشريعة المحمدية و التوسل بها إلى الله. إنه كامل في نفسه في أخلاقه في تصرفاته. بالغ الغاية المثلي التي تليق به و بغيره و بمن يحطون به من غير أن يحمله على ذالك وصف يكون فيهم بالتفضيل. فقد كان ثقة و حجة وإمام و فقيه، يرتحل كثيرا هنا و هناك. لقد كان قدره عظيما و شأنه عند الملوك فائزا، بفضل علمه و انتشار ذكره، فانتفع الكثير منه فشيخ زاوية

سيدي منصور يفيدكم أكثر

وقد وردت العبارات التالية في مخطوط( 1 ) لشرفاء غريس و علمائهم : " بعد ما توفى سيدي على أخبرني من أثق به أنه وقف على قبره مرارا فسمع تلاوة القرآن و ليس هذا ببعيد. و سيدي على من القوم الذين حرموا على أنفسهم شبهات المكاسب و طرحوا غوار الاستعمال في جميع المذاهب و وفقوا مع حدود التدبير. فجدوا كل الجد و نزهوا جوارحهم عن نقائص النميمة و الحسد فتح الله عليه من فضله بابا و كشفت له المخدرات عن وجهيها نقابا فعاين منها المحاسن و رشف من ريقها ماء غير آس ووقف بساحل بحر كل سائح و اعترف له بالفضل كل تاجر رابح فهو صاحب قلم الأعلى والقدح المعلى، قد طاع القلم لبنائه، والنظم و النثر للسانه. نسيج وحده رواية و أخبارا، و وحيد نسجه رومة واكتبارا، و فريد وقته خبرة و اختباراً، و صدر عصره إرادة و إصدارا، صاحب علوم، رافع ألوية العلوم. أما الأدب فلا يسبق فيه مضماره، و يشق غباره إنشاء، سائل الطبع، و أما الأصول فهي من فروعه، في متفرق منظومه ومجمع منثوره. وأما النسب فإلى حفظه أنسب، ففي تاريخ الأخر الأول. أما أبوه سيدي عثمان بن عيسى فكان أفضل أهل عصره، و خاتمة الأعيان الذين ألفوا.

وفاته : يقول الشيخ عبد الرحمان : " توفى والدي عصر يوم الجمعة ثالث شعبان عام ثمانين و تسعمائة ( 980 ) هجرية من الهجرة النبوية وهو يبلغ من العمر سبعة و ثمانون ( 87 ) سنة، رحمه الله ورحم الأمة جمعاء و نفعنا بمحبتهم يوم الاحتياج إلى العلماء دنيا وأخرى. و قبره أي مدفنه برأس الماء، و قد سميت برأس الماء لأنها أرض كثيرة الأجمة، شديدة البرد، و لما خرجت روحه قدسها الله في أعلا العليين من الذين أنعم الله عليهم من النبيئين و الصديقين و الشهداء و الصالحين و الحمد لله رب العالمين. اللهم أغفر لنا ما مضى، و أصلح لنا ما يأتي بجاه رسولك المرتضى آمين و الحمد لله رب العالمين.

الشيخ سيدي عبد الرحمان

يقول الشيخ مصطفى بن عبد الله الدحاوي بعد ما سئل عن جده أجاب بما يلي : " الحمد لله ذي المورد الأصفى، و الشراب العذب الأشفى والتعريف بآل النبي مصطفى أهل الصفا والوفا والتعريف بذريته و آل بيته، الولي الكامل الأمين الشيخ عبد الرحمن بن علي بن عثمان, صاحب الأسرار الظاهرة و الأنوار الواضحة، العالم العلامة والحبر الفهامة، كامل الشرف من أبيه وأمه، أعطاه الله شعاع العلم والتبصر فيه، وقد اجتمع شعاع العلم في صورته لينير به المسلمين. قال تعالى ? فذكر فإن الذكرى تنفع المؤمنين و زاد في قوله ألا إن أولياء الله لا خوف عليهم و لا هم يحزنون ? و زاد في قوله ? إنما يخشى الله من عباده العلماء ?.

إن شرف جدي سيدي عبد الرحمان و نقلا عن تلميذه سيدي بن يخلف. إنه أصفا من الماء العذب في اللمعان، و صاحب السر والجود والإحسان، كان رضي الله عنه من العلماء العاملين والصلحاء الكاملين فبلغ الغاية في علم المعقول و المنقول، كما كانت له همة عالية، وكان موصوفا بالرئاسة و الكرم و الشجاعة مدرك لجمع الحقائق.

كما ورد في نص آخر : تفقه الشيخ عبد الرحمان بن علي بن عثمان على الشيخ عبد القادر المدعو سيدي قادة، و الشيخ أحمد بن علي أبهلول وعنه أخذ الطريقة، كما وجه الشيخ أحمد بن علي أبهلول لومه لبعض الطلبة و أخبرهم بأن الله منحه رؤية و سماع أربعين يوما فسلموا له من ذالك الحين و صاروا يحبونه بحب الشيخ و سألته عن قوله في بعض تحريراته. ( الزروالي، الراشدي ) لزروال نسب الاشتهار. و للراشدي بن علي بن يحي أحد الأجواد و منهم تنسلت بنو راشد. و مما يدل على هذا النسب و ما بعده من الخبر. آثار مخطوط العالم الشهير الولي الكبير الشريف الأصيل سيدي عبد الرحمان درعيني، و كما لولده سيدي حسن قوله مشهورة يقول فيها : " قال لي والدي : برغبة منا عن القراءة بالشرف العاقل، عليكم بالعلم فإنه يزيد للشريف شرفا، و لا غنا لأحد عنه. فله زاوية كبيرة القدر، كثيرة البذر يقصدها المتعلمون من أبناء الراشدية و غيرهم. و شهرتها غنية عن التعريف. و له تلامذة كثيرون نذكر على سبيلهم، منهم سيدي عبد الرحمان درعيني الشريف الحسني والولي الناسك الشريف سيدي بن يخلف، والسيد محمد بن حسناء وغيرهم. و قد خلف سيدي عبد الرحمان أبناء أجله في العلم و الشهرة و الرئاسة وبدور آهلة تخص منهم بالذكر، الفاضل، الجليل الشريف الأصيل صاحب الفضائل و الفواضل و المزايا العديدة العالم الجليل، المتفنن الجميل العادل الماجد، البارع الفارد، الكاتب الفاخر، الناظم الناثر، ذو المعالي و الأعراب، و الفنون و الآداب، و الكرم و الأخلاق مع الحسب الأصل و النسب و المعارف و التحصيل الشريف الجميل. أنجب من كل حثو في طلب العلم. السيد مصطفى بن عبد الرحمان بن دحو الشهير بابن زرفة الذي له تأليف قيمة لم نعثر إلا على بعض الصفحات المخطوطة منها و ذلك في بعض الخزائن الخاصة.

وقد توفي الشيخ مصطفى بن عبد الله يوم 29 من شهر ذي الحجة من سنة 1215 وهو شاب بسبب عاصفة ريح جارف راح ضحيتها مجموعة من الطلبة. وهناك كتابة خطية لسيدي محمد الابن الأكبر للشيخ عبد الرحمان، يقول فيها : " إن والدي الشيخ عبد الرحمان قد ولد يوم 29 من شهر الربيع الأول من سنة 953 هجرية. كما توفى يوم 19 من شهر جمادى الثانية سنة 1040 هجرية. فقام بتغسيله و تكفينه أبناؤه و معهم الشيخ بن حواء بن يخلف و صلى عليه سيدي حسن رحمه الله و نفعنا ببركاته ".

وله عقب صالح و هم خمسة أولاد هم على التوالي : سيدي محمد، سيدي حسن، سيدي عبد القادر، سيدي يحي، سيدي الهاشمي.

ومنهم العالم الجليل الشريف الأصيل يقول عنه واصفا إياه شيخه عبد الرحمان له تآليف متعددة، أبرزها " ياقوتة المرجان في مناقب الشيخ عبد الرحمان "، هذا التأليف مقيد على ظهر صفحاته أبناؤه وتلامذته. ومن بين تلامذته كما ورد الشريف الطاهر، الزكي الماهر السيد بن يخلف فقد جلس في حلقتنا و قرأ علم الميزان وعلم الأصول فكان من النجباء الأذكياء الأقوياء، نفع الله به البلاد. و قد أجزته أتم الإجازة و أذنته أن يحط رحاله بجبل الراقوبة قبل أن ينزل بعين الحجر. وكذلك الشريف الحسيني عبد الرحمان درعيني والذي كان متفوقا في علم التوحيد وله شهرة عظيمة و مكانة مرموقة، والسيد محمد بن حسناء، حافظا للمتون، لقد أتقن المدونة الكبرى للإمام مالك، فتخصص في علم الحيسوبي، و السيد عفيف قرأ الفنون العديدة، فألف في التفسير و له مقالات عديدة، و عددهم كبير مما يفوق عن أربعمائة طالب فكلهم علماء فضلاء أتقياء. مقيدون في تأليف لشيخ عبد الرحمان

من تراث سيدي أحسن بن عبد الرحمان :

ن لفظ التشهد المختار لمالك هو ( التحيات لله ) أي الألفاظ الدالة على الملك مستحقة إليه تعالى ( الزاكيات ) أي الناميات و هي الأعمال الصالحات، ( الطيبات ) أي الكلمات الطيبات و هي ذكر الله تعالى ( الصلوات ) الخمس قيل كل الصلوات و قيل الأدعية و قيل العبادة كلها لله تعالى ( السلام ) اسم من أسماء الله تعالى أي الله عليك حافظ و راض ( أيها النبئ و رحمة الله ) تعالى و بركاته والمراد بها ما تجدد من نفحات إحسانه زاد في بعض روايات الموطأ ( و بركاته ) أي خيراته المتزايدة ( السلام علينا ) أي الله شهيد علينا إنا قد أمنا بك و أتبعناك، وقيل المراد بها هنا الأمان أي أمان الله علينا. ( وعلى عباده الصالحين ) المراد به هنا المؤمنون من الجن والإنس و الملائكة ( أشهد ) أي أن الله لا إله معبود بحق إلا الله زاد في بعض الروايات ( وحده لا شريك له ) له في أفعاله ( و أشهد أن محمد عبده و رسوله ) و لا بسملة فيه إلا بسملة في التشهد أي يكره و لو بتشهد نفل وأما حكم البسملة في الصلاة هو ما ذكره بعد قوله و جازت كتعوذ بنفل كرها بفرض و يوجد في بعض النسخ و لا بسملة فيها بضمير المؤنث العائد على الفاتحة كما قرر به الشارح أي في صلاة الفرض لا مطلقا و رجعه البساطي الصلاة المعهودة قال و على هذا فالنفي الوجوب و السنة و الاستحباب.

العلامة السيد مصطفى بن عبد الله الد حاوي

أبو عثمان محمد الذي قيضه الله لفتح وهران، و أرشده إلى منبع السعادة والغفران، الممتطى منصة الرضوان، ومشيد راية الإسلام و الإيمان، و باسط مهد العدل و الأمان، أتحفه الله برضاه و جدد له اللطف و أمضاه تولى سنة اثنين وتسعين ومائة وألف على الصحيح. فكان رحمه الله من أهل البلاغة و اللسان الفصيح, فهو ثاني ملوك العثمانية. وبها رفع ذكرهم وانتهى خبرهم. فلما دوخ الأتراك و الأعراب و هابته الأباعد و الأقارب وذلت له الملوك والجبارة وخشيته الفراعنة و الأكاسرة و أطاعته الرعايا، وخصت به المزايا، و وفدت عليه الوفود، ودارت به العساكر و الجنود فحاصر مدينة وهران، وضيق عليها من كل فج نزهة الزمان، ودام عليها إلى أن فتحها صبيحة الاثنين خامس رجب سنة ستة من القرن الثالث عشر و كان رجلا جسيما بالتجدير. أسمر اللون لا بالطويل ولا بالقصير محبا للعلماء و الصلحاء و الفضلاء. و الأدباء والشجعان و النبلاء قريب الغضب سريع الرضا شديد الأوامر والأمضا كثير الغزو على أهل الصحراء دائم الارتحال و الإسراء. ففتح الأغواط و الشلالة و عين ماض و مزاب و أبا الضروس و نزل شراعة وهم بفتح بني يزناسن وأبي عروس. و بلغ مبلغا لم يبلغه أحد من ملوك الأتراك ووصل المواضع التي صعبت على غيره و سهل عليه بها الإدراك و أعظم فتوحاته فتح وهران التي سيرها الله على يده للمسلمين دار الأيمان و الأمان.

ولما فتحها و ارتحل إليها للسكن قصدته الأدباء بشعر الأسنى فمن ذالك قصيدة العلامة السيد مصطفى بن عبد الله الدحاوي مؤلف فتح وهران.

ولمـا أراد الله جـبر قلـوبنـا و برء ضناها من معـالجة العنـا

و فتحا لأبواب السعادة إذا دنت و رمنا به إنجاز وعـد يسـرنـا

ونيـلا لنـا بكـل ما قد طلبناه و رمنا به إنجاز وعـد يسـرنـا

و جمع أمور قد نـاءت لشتاتهـا و ساعدنا غيب الزمان بنا إعتنـا

و جمع أمور قد نـاءت لشتاتهـا و ساعدنا غيب الزمان بنا إعتنـا

أمدنـا فضـلا من عطـاه ورحمة بإبراز نجل طـاب نفسا ومعـدنا

ذاك الفتى الذي قد تسمـي محمدا لـه بركات ما للأساء و الكنـا

هنالـك قد تم السـرور و شأنه و أي سرور مثله حـل قطرنـا

قـرت به عين ذي المفاخر والعلا أبي على نجـل الكـرام إمامنـا

كريـم نشـأ مـن كريم مسـرة و لازال ذلـك المقـام محصنـا

يمحص التعظيم كابـر بعدكابـر قصراهم وقفـوا المؤيد شرعـنا

أولئـك قوم للمعالي ق اعتـزوا لهم قدم في المجـد نيـرة السنـا

فكـم من خميل رام قربهم فاحتمى و إن كان ذو افتقار عاد إلى الغنا

سيلهـم بـذل الكثيـر سجيـة فبحر نداهم عم شرقنا و غربنـا

سمـا قدرهم عن كل قرن مزاحم و شتـان مـا بين القرنين معلنـا

قصدنا بذاك النجل كل استقامـة و نيل أمور يستجـاب بها الثنـا

ورقي بلوغ سن مشيخـه العـلا و رب كريـم لا يخيب قصـدنا

و كيف لا و هو بين أصلين ثابت كريميـن بادييـن طيبـي الجنـا

وهل تلد الليوث إلا ضرا غمـا و وكر النبرات مستدام لا يفتنـا

لطير سواهم من ذي مخلف أو ذوى مناقر تلقط الحشـاش و مادمنـا

لك البشرى بخير الدارين معا علـى مـدا الدهـر من رب الأنام إلا هنا

و ما قيل من المدح فيه حال سكناه للمعسكر و حال فتحه لوهران و بعد فتحه لها و سكناه بها كثير يقل حصره و تضيق به الدفاتر. و قصة فتحه لوهران مشهوره ألف فيها العلماء كالشيخ بن حواء محمد و الحافظ أبى رأس، والسيد مصطفى بن عبد الله الدحاوي و غيرهم، عدة تأليف و صنف فيها مابين النثر و النظم جملة تصانف و قد مر لنا طرفا من ذكرها حسبما نتجته القريحة من بنات فكرها، ثم أن الباي المؤيد بنصر الرحمان السيد محمد بن عثمان.

لما استقر بوهران قدمه جمع لسكانها الناس من كل مكان فبعضهم باع له الأماكن، و بعضهم أقطع له أمير المؤمنين، وثمن المبيع عمر به بيت مال المسلمين، و يوم دخوله لوهران بأهله ومخزنه بغاية نيله، قدم أمامه الصلحاء و بيدهم صحيح الأمام البخاري تبركا و تيمنا بفضله فحقق الله رجاءه و نشر صيته و دمر أعداءه، وبنا بالموضع الذي وقف به فرسه عند الباب للمواقف مسجد الصلاة الخمس و الجمعة. يعرف عند الناس بجامع بالناصف ثم بني في السنة السابعة و المائتين و الألف قلة البرج الأحمر فزادت له رونقة، لصعودها سماء مشرقة، و القلة لغة عربية موجودة في كلام شعرائهم، فمن ذالك قول مولانا علي الهاوى و يعرف بعلي التقي بن محمد الجواد بن علي الرضى بن موسى الكاظم بن جعفر الصادق بن محمد الباقر بن علي زين العابدين بن الحسين السبط بن علي بن أبى طالب رضي الله عنه حين سعى به إلى المتوكل العباسي. إن عنده كتبا و سلاحا فأرسل المتوكل له جماعة من الأتراك وهجموا عليه ليلا على غفلة فوجدوه في بيت مغلق و عليه مدرعة من الشعر و هو مستقبل القبلة يترنم بآيات من القرآن في الوعد والوعيد ليس بينه و بين الأرض بساط إلا الرمل والحصاء فحمل على هيئته إلى المتوكل و المتوكل يستعمل الشراب و في يده الكأس فلما رآه المتوكل أعظمه و أجلسه إلى جانبه و تناوله الكأس فقال يا أمير المؤمنين أخامر لحمي و دمي قط فاعفني منه فأعفاه و قال أنشدني شعرا فقال إني لقليل الرواية للشعر فقال المتوكل لابد من ذلك فأنشده.

باتوا على قلل الأجيال تحرسهـم غلـب الرجال فمـا أغنتهم القليل

و استنزلوا بعد عز عن معاقلهـم فأودعـوا حفوا يابس مـا نزلـوا

نادهم صارخ من بعـدما قبـروا أبن الأسـرة و التيجـان و الحلـل

أيـن الوجوه التي كانت منعمـة من دونها تضرب الأستار و الكلـل

فأفصح القبر عنهم حين سائلهـم تلك الوجوه عليها الـدود ينتقـل

قد طال ما أكلوا دهرا و ما شربوا فأصبحوا بعد طول الأكل قد أكلوا

فبكى المتوكل ثم أمر برفع الشراب و قال يا أبا الحسن أعليك دين قال نعم أربعة آلاف دينار فدفعها إليه ورده إلى منزله مكرما، وكانت ولادته رضي الله عنه في رجب سنة أربعة عشرة و مائتين و قيل ثلاثة عشر. ووافته لخمسين بقين من جمادى الآخرة سنة أربعة و خمسين و مائتين، من رأى كما مر و لما أكمل رحمه الله بناء القلة و يقال لها أيضا القنة بالنون كتب على صالة مركز جلوسه بإمامه الأبيات التي أنشدها العالم الجليل، المتفنن الجميل، الشريف الأصيل صاحب الفضائل و الفواضل، ذو المزايا العديدة، العالم الجليل، العدل الماجد، البارع الفارد. الكاتب الفاخر الناظم الناثر ذوا المعالي الأعراب و الفنون والآداب و الكرم و الأخلاق مع الحسب الأصيل و النسب والمعارف و التحصيل الشريف الجميل أنجب من كل حثو. في طلب العلم و لحو السيد مصطفى بن عبد الله بن دحو مؤلف فتح وهران. و جامع الجواهر الحسان و الذي له تأليف عديدة و قيمة، في التاريخ والتفسير وله مراسلات مع الأمراء و الخلفاء له ديوان شعر أقتطف منه هذه الأبيات.

يا غافلا عن أمور زانـها ذهـب و لونـها جميـل و تمرهـا رطـب

و نورها مضئ و جـودها دائـم و صوتها منشد بالحسـن مرتقـب

أقصد ديوان أمير المؤمنيـن أبـى عثمان تلقى الخيرات كلها كوعب

به تشـارك مـن نـوى لمقصـده فهو منافع للـورى فمـا أرهـب

به اشتباك الزهر في صفحته حكـى فكيف بالعشائر المقيـم صوحـب

و حكى عن الأهـالي به يتفنـون و كيف يسلكون بكلهم مذهـب

فعند ذا خاطبوني وابتسـامي بـدا منه جواب عن سنون يظل المنحب

كيف انساب الأمور اللواتي ارتبطت برضى من يسر قـدر أو ينتصـب

أهكذا عقال عصـر قـد التصقوا يا لذي نصر القديـر علاه رحـب

أظهـر به كيـف الـذي ترونقه محبة الصديق عن الأهالـي ركـب

تجدهم باختلاف في الدعـاء إلـى من واحـد لواحـد بالـند رتـب

إلى كمال العطا مـن غير مبتجـل لا حـدود لعطـائـه قـد قـرب

وبناء المدرسة العظيمة بحنق النطاح التي بها ضريحه و تعرف الآن بالمدرسة. وبَنا أيضا الجامع الأعظم المعز و للباشا حسن المذكور رحمه الله ابتدا بناءه عام السبعة من القرن الثالث عشر و تم في الثامن أو التاسع وكان تاريخ ذلك مكتوبا بالحجارة التي به مع جملة الأشياء المحبسة، وبناء الجامع الأعظم بعين البيضاء من بلد معسكر و تاريخ البناء له و لمدرسته مكتوب بجانب محرابه كما بنى جامع الكرط و الجامع الأعظم بالبرج إلى غير ذلك من شعائر الإسلام و كتب على بعض حوائط الأحمر تاريخ فتح و هران و أعادها الله للمسلمين و خرج الكفار منها أذلة صاغرين.

الشيخ مصطفى بن عبد الله بن محمد

نسبه : هو الشيخ مصطفى بن عبد الله بن محمد بن عبد الرحمان المدعو دح بن زرفة، نسبة إلى أمه زرفة، و المشهور بهذه التسمية

عبد الرحمان بن عثمان بن عيسى.

ولده : ولد مصطفى بن عبد الله الدحاوي براس العين و بزاوية جده سيدي دحو. حيث امتلأت خيمه والديه نورا تتلألأ. و بدرا من بدور السماء حل بهذه الخيمة، وهي في الحقيقة خيمة الخير و البركة.

دراسته : في بداية أمره أدخله والده المسجد المقسم إلى فروع فحفظ القرآن الكريم عن ظهر قلب، ثم أضاف والده المتون والمختصرات في الفقه و الحديث والتوحيد. تاقت نفسه للازدياد من العلم والتضلع من فنونه كان رحمه الله يحدوه حادي العلم و الرغبة و الإرادة الصادقة لهذا تجشم الصعاب حتى أعطاه الله ما يريد.

رحلته في طلب العلم : لم يكد يبلغ سن الفتوى حتى ألم بجوانب من العلم وبلغ درجة في الفهم و الإدراك. فاستأذن والده أن يسافر من راس العين إلى مدينة معسكر ليلحق بالعالم الجليل الذي طار ذكره في الأفاق. المرحوم الشيخ أبي راس الناصري، فقد تتلمذ عليه و سأله الأجازة، فكان مطلبه مرغوبا، و كان المرحوم مصطفى بن عبد الله من أهل الفضل و الكمال و أصبح من أهل العلم والإفادة، وإحياء ذكرى الإسناد و الرواية، قاصدا أن يروي جميع ما أخذه عن العلماء في القديم والحديث. وقد تتبع المرحوم أثناء دراسته ما أوصاه به شيخه فكان أهل للتحمل و الأداء و من أهل الإتباع و الإقتداء، وتقوى الله تعالى في السر و العلانية مع إتباع أهل السنة و الجماعة. و مجانبا طريق أهل البدع و الضلالة.

أعماله و مناصبه : عاد رحمه الله من رحلته الطويلة و التي أمضى بها زمنا طويلا في الدراسة. إذا كان الحكم آنذاك لآل الدولة العثمانية ولوه منصب القضاء و ذلك لما رأوه على صلة طيبة بأقرانه ومشايخه و أهل منطقته كما عرف بالتقدير من علماء منطقته. وقد سمعوا لدروسه علماء المنطقة الغريبة أثناء سفره، حيث أفاد واستفاد.

ولما رأى فيه محمد بن عثمان هذه الخصال الحميده، وتعرف على علمه ونسبه، أسند له منصب كاتب لأمارة الباي. كما كلفه بمهام أخرى مساعدا لرباط و هران في حصار الأسبان و مدرسا بالمدرسة المحمدية التي يدير إدارتها محمد بن عبد الله بن أبي جلال، لتكتمل العدة في هذه المؤسسة المحمدية حيث وجد بها محمد بن حواء بن يخلف مدرسا و أحمد بن سحنون مدرسا ثم تعهد مصطفى بن عبد الله على أن يقوم بتنفيذ كل الوقائع النضالية هناك. وبعد أن تم فتح وهران عين مصطفى بن عبد الله الدحاوى قاضيا بها.

قصة فتح وهران : قصة فتح وهران مشهورة ألف فيها العلماء كالحافظ، أبوا راس الناصري و السيد مصطفى بن عبد الله الدحاوي و غيرهما فله عدة تأليف و صنف فيها مابين النثر و النظم جملة تصانيف.

مقتطف من ديوان شعر مصطفى بن عبد الله بن دحو:

و لمـا أراد الله جبـر قلوبنـا و برء ضناها من معالجة العـنـا

و فتحا لأبواب السعادة إذا دنت و ظفرا بأكمـل المبـر و المنـا

ذاك الفتى الذي قد تسمى محمدا له بركات ما للأسمـاء والكنـا

أبـا رأس الملـوك و شهمهـم و قطب عساكر العثمانية الغنـا

لك البشرى بخير الدين معا على مدا الدهر من لرب الأنام إلاها

و في قصيدة أخرى يقول :

يا غافلا عن الأمور زانها ذهب و لونهـا لجيـن و تمرهـا رطـب

و نورهـا مضئ و جودها دائم و صوتها منشد بالحسـن مرتقـب

أقصد ديوان أمير المؤمنيـن أبي عثمان تلقى الخيرات كلها كوعب

به تشارك من نـوى لمقصـده فهو منافع للـورى فمـا أرهـب

إلى نهاية القصيدة

إلى كمال العطا من غير مبتجل لا حـد و لعطائه قـد قـرب

هذا مقتطف من أشعار مصطفى بن عبد الله الدحاوي و خلاصة لهذه الترجمة البليغة. المرحوم مصطفى بن عبد الله بن عبد الرحمن الشهير بابن زرفة من خواص كتاب الباي محمد بن عثمان، عالم وأديب وشاعر، و قد كلفه هذا الباي مساعدا لرئيس رباط وهران في حصار الأسبان، ثم عهد إليه بتقييد الوقائع النضالية هناك.

و يعد من تلامذة الشيخ محمد أبى رأس الناصري الشهير و قد قرض له بعض تأليفه، و بعد أن تم فتح وهران عين قاضيا بها زمنا حتى عصفت ريح الوباء الجارف فمات و لما يجاوز عهد الشباب في سنة 1215 هجرية

وفاته : توفى المرحوم مصطفى بن عبد الله الدحاوي وهو شاب بسبب عاصفة ريح الوباء الجارف و ذالك يوم 29 من شهر ذي الحجة عند سنة 1215 هجري
المصدر /معسكر رجال و تاريخ

بن يونس محمد
2013-03-31, 23:04
عفوا اخي الطيباوي تثبت من صحة الوثيقة

يوسف هاشم
2013-08-26, 12:06
http://alumniyat.com/vb/attachments/%E3%E4%C8%D1-%C7%E1%CF%DA%C7%C1-%E6-%C7%E1%C3%CF%DA%ED%C9/16208d1375017816t-%CF%DA%C7%C1-%E1%ED%E1%C9-%C7%E1%DE%CF%D1-858264jazakallahkhairwaathabakaaljanna.jpg

الهامل الهامل
2013-10-16, 08:30
السلام عليكم ابحث عن كتاب نسب اشراف بلدية الهامل

حسن أبرهيش
2013-10-23, 15:32
ستجده في مكتبة الكترونية جديدة تهتم بالمخططوطات والكتب تدعى >>>ذاكرة عمان<<<

alkhalidi
2013-10-25, 18:39
جاري التحميل بارك الله فيكم

moulay yahia
2013-11-04, 11:31
لم أستطيع التسجيل في ديوان الآشراف اللآدارسة رغم 2 أسئلة 2 أجويبة صحيحة ؟ الآول أين تقع كرزاز في واد الساورة

ما هي عاصمة فرنسا باريس

و إني شريف علامي إدريسي حساني و لا فخر