الجلفة إنفو للأخبار - مجموعة من الأساتذة المؤقتين بقسم الفنون بجامعة الجلفة يطالبون بتسوية مستحقاتهم المالية لموسم 2014/2015
الرئيسية | أخبار الجامعة | مجموعة من الأساتذة المؤقتين بقسم الفنون بجامعة الجلفة يطالبون بتسوية مستحقاتهم المالية لموسم 2014/2015
ينشدون تدخل رئيس الجامعة
مجموعة من الأساتذة المؤقتين بقسم الفنون بجامعة الجلفة يطالبون بتسوية مستحقاتهم المالية لموسم 2014/2015
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image
صورة من الأرشيف

طالب أربعة أساتذة يعملون بصفة مؤقتة بقسم الفنون بجامعة الجلفة رئيس جامعة زيان عاشور بالجلفة بالتدخل العاجل من أجل تسوية وضعيتهم المالية العالقة منذ سنة 2014 ، وناشد الأساتذة برفع الغبن عنهم من خلال تمكينهم من مستحقاتهم المالية لموسمي 2014/2015 و2015/2016 التي عملوها بكل جد وإجتهاد وهم الذين كانت لهم بصمتهم في قسم الفنون –حسبهم – وأكد المعنيون بأنهم طرقوا جميع الأبواب لكنهم لم يجدوا إلا الوعود والتسويف بدأ برئيس الجامعة السابق إلى عميد الكلية، مؤكدين أن عميد الكلية استقبلهم كم من مرة ووعدهم بأن حقوقهم المالية لموسم 2015/2016 سيتحصلون عليها قريبا، في حين أكد لهم أن عملهم موسم 2014/2015 يتجاوز صلاحياته حيث تتكفل به عمادة الجامعة بإعتبار أن ملفات توظيفهم قدمت لها مع بداية موسم 2014/2015 وأن كلية الآداب استقلت ماليا عن الجامعة مع بداية سنة 2015 فقط.

وأكد الأساتذة الذين يحضر أغلبهم شهادة الدكتوراه وقطعوا أشواطا كبيرة في تحضير رسالة التخرج أنهم ينتظرون تسوية وضعهم المالي نظير عملهم بصفة منتظمة بعيدا عن تلك التعقيدات الإدارية التي تؤثر بشكل مباشر عن أداء عملهم بل وقد تضطر البعض منهم عن التوقف عن العمل بصفة نهائية كأساتذة مؤقتين.

من جهة أخرى "الجلفة إنفو" إتصلت بعميد كلية الآداب والفنون الدكتور"ع. مسعود" وطرحت عليه قضية الأساتذة حيث أكد أنه استقبلهم في مكتبه وقدم لهم الوثائق الثبوتية بتسوية وضعيتهم المالية لموسم 2015/2016 حيث توجد على مستوى مصالح الخزينة العمومية والتي تصب في حساباتهم البريدية قريبا ، وهو ما وقفت عليه "الجلفة إنفو" من خلال كشف حسابات التخليص المؤشر عليها من قبل مصالح الخزينة والتي تشمل كافة الأساتذة المؤقتين وحتى الدائمين حيث من المنتظر أن تصب مستحقاتهم في الحسابات نهاية الأسبوع المقبل حسب تصريحات رئيس مصلحة الأجور.

ليبقى في الأخير هؤلاء الأساتذة ينشدون تدخلا عاجلا من قبل رئيس الجامعة لتمكينهم من مستحقاتهم المالية خاصة بالنسبة لموسم 2014/2015 الذي يبقى مشكلا قائما وجب حله في أقرب وقت.

عدد القراءات : 780 | عدد قراءات اليوم : 5

التسجيل في تتبع التعليقات التعليقات :
(0 تعليقات سابقة)

أضف تعليقك كزائر

  • Bold
  • Italic
  • Underline
  • Quote

رجاء أدخل الكود الموجود داخل الصورة:

Captcha

مَا يَلْفِظُ مِنْ قَوْلٍ إِلَّا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ (سورة ق، 18)

سياسة نشر التعليقات في موقع الجلفة إنفو للأخبار

تتيح جريدة "الجلفة إنفو" الإلكترونية للقراء الكرام إمكانية التفاعل مع الأخبار والمقالات المدرجة من خلال التعليق

على المواد المنشورة، و إذ نرحب بتعليقات القراء، نرجو من المشاركين التحلي بالموضوعية وتجنب الاساءات الشخصية

والقبلية، وتحتفظ بحقها في نشر أو عدم نشر أي تعليق لا يستوفي الشروط أدناه، وتشير إلى أن كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من

الأشكال عن آراء فريقها الصحفي وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

و يرجى بذلك الإلتزام بالقواعد التالية:

1- التعليق يجب أن يكون على المادة المنشورة فقط، ولا ينشر أي تعليق يتعلق بموضوع آخر منشور،

2- يهمل كل تعليق يضم شتائم أو ألفاظ خارجة عن إطار الآداب العامة و الدين الإسلامي الحنيف و أعراف مجتمعنا، أو يطال بالقدح والذم والتشهير شخصيات بعينها أو هيئات رسمية،

3- يهمل كل تعليق يتضمن هجوم شخصي وغير مبرر على أفراد محددين بالاسم لهم أو ليس لهم علاقة بالمواد المنشورة،

4- تهمل جميع التعليقات التي تتعرض للكاتب أو صاحب المساهمة باسمه أو لشخصه،

5- تعتذر إدارة الجريدة عن نشر أية تعليقات تتضمن تفاصيل عن شخصيات وأسماء أو أية معلومات لا تخدم المادة المنشورة،

6- لضمان ظهور التعليقات بشكل أسرع يرجى تفادي الإطالة في التعليقات، ويمكن للمداخلات الطويلة أن ترسل عبر البريد الإلكتروني ليتم نشرها كبريد للقراء،

7- تحتاج التعليقات لموافقة المحرر المشرف قبل ظهورها، وقد تحتاج بعض الوقت للظهور لذلك يرجى عدم ارسال التعليق أكثر من مرة،

لكي لا يُهمل التعليق، يرجى الكتابة بلغة عربية فصيحة

نرجو من السادة متصفحي الجريدة الأعزاء التقيد بالقواعد التي أوردناها، وضبط التعليقات بما يتفق مع شروط النشر، ونأسف مسبقا لعدم نشر أية تعليقات تخالف القواعد المبينة أعلاه.

ملاحظات:

  • لإدارة الموقع الحرية الكاملة في اختيار التعليقات ونشرها وحذف كل ما تراه لا يتفق مع الشروط الواردة أعلاه ، ونؤكد على أن إرسال التعليق لا يعني على الإطلاق إلزام إدارة الموقع بنشره،
  • *تتمنى إدارة الموقع من المتصفحين الأعزاء ذكر الاسم الحقيقي في التعليق و تجنب الأسماء المستعارة..
  • * بالنسبة للردود الرسمية يرجى إرسال نسخة من الرد (مع الوثائق الثبوتية) إلى البريد الالكتروني للإدارة وإلا فلن يأخذ الرد بعين الاعتبار ولن يعترف الموقع على مضمونه،
  • * تهمل التعليقات المرسلة كملاحظات إلى إدارة التعليقات، وفي حال وجود شكوى يمكن مراسلة الموقع على البريد الإلكتروني. بريد إدارة الموقع djelfa.info@gmail.com
المجموع: | عرض:

التسجيل في تتبع التعليقات التعليقات :
(0 تعليقات سابقة)

المجموع: | عرض:
أدوات المقال طباعة- تقييم
2.00
image
         محمد صالح
email أرسل إلى صديق
print طباعة المقال Plain text نسخة نصية كاملة
آخر الأخبار

منطقة الأعضاء منطقة الأعضاء
تسجيل عضوية جديدة

Connect with facebook

آخر التعليقات