الجلفة إنفو للأخبار - الحلقة الثالثة: البرنامج الانتخابي "القوة والأمانة"
الرئيسية | التغيير | الحلقة الثالثة: البرنامج الانتخابي "القوة والأمانة"
قبيل الانتخابات.. بعيدا عن لغط الدعاية وفوضى الحملات !!..
الحلقة الثالثة: البرنامج الانتخابي "القوة والأمانة"
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

في مختلف الدول المتقدمة يتمكن من الفوز بالمقاعد النيابية شخصيات ليست بالضرورة مشهورة، بسبب اختيار الناخبين برامج أحزابهم الواعدة، بحيث تظهر انعكاسات تلك البرامج على مستوى حياتهم اليومية. أمّا عندنا ورغم تعاقب عهدات على الممارسة التعددية؛ فإننا قلّما نجد مقترِعاً يعرف الخطوط العريضة - لا أقول التفاصيل - من برنامج الحزب الذي صوّت لأجله، بل قد لا يعرف الحزب أصلاً، بقدر ما يصوّت على شخص معيّن لاعتبارات أغلبها ذاتي يتصدرها القرابة، الجهوية، الوعود المغرية، ...إلخ.

أغلبنا يتذكر أنّ الكثير ممن ترشّح في قوائم معيّنة لا يمكنه تذكّر برنامجٍ محددٍ، ولو كان أعتى المناضلين ضمن ذلك الحزب، مثلما نتذكّر أنّ قليل جداً منهم من إلتزم بتوجيهات حزبه، إذا ما بقي وفياً لاشتراكاته كمناضل؟!..

إنّ مشكلة البرنامج الانتخابي في الجزائر عموماً، ولدى ممارسي السياسة في الجلفة بصفة خاصة؛ هي نتيجة منطقية لمشكلة البرامج السياسية للأحزاب، حيث لا توجد رؤية واضحة ورسالة هادفة لدى أغلب الأحزاب، أو على الأقل لدى جميع مناضليها، اللّهم تلك الأهداف المفروض على مؤسسي الحزب تقديمها ضمن ملف الاعتماد، والتي غالبا ما لا نجد فيها تميّزاً بين حزب وآخر، كونها نسخاً مقلّدة باعتبارها "لزوم الاعتماد"؟!!.. فلا تظهر خصوصية للأحزاب، ولا مجالات الأولوية في نضالاتهم ومحط اهتمامهم، ولا يجري - لدى الأغلبية الساحقة منهم - تحديد خطوات عملية توضّح تأثير اهتمامات النضال على تطلّعات المواطنين وحياتهم اليومية، أو على الأقل على طريقة تفكيرهم ومواجهة المشكلات على المدى البعيد..

كما تنعكس مشكلة غياب البرامج في ظاهرة التنقل "التنطط" بين القوائم والأحزاب لدى بعض هواة جمع طوابع (tête de liste) الذين لا يهمهم البرنامج ولا الحزب أصلاً، المهم أن يتصدّر القائمة، مثلما تجد ناخبين يُبررون اختيارهم لمتصدر القائمة بغض النظر عن الحزب الذي ترشّح باسمه أو القائمة التي تتبع اسمه بالمقولة الشهيرة: "... ولا عود الناس"!!..

والأمر نفسه بالنسبة لتلك الأحزاب والقوائم التي لا يهمها اقتناع مرشحيها ببرامجها - إن وجدت أصلاً - بقدر ما يضمنون بتلك الأسماء حصصًا في التمثيل، أيًّا كانت طرق فوز هؤلاء ووسائل تأثيرهم "المال، العرش، مظهر التدين،.."، وغالباً ما يكون الأمر مجرد بيع لمنصب "رأس القائمة" لمن يدفع أكثر بعيداً عن البرامج والقناعات؟!!..

في زماننا هذا؛ يصعب قياس معيار "القوة والأمانة" الذي فضّل بواسطته المولى عز وجل رُسله واجتبى به أولياءه؛ لأننا إمّا أمام أقوياء - بالمفهوم الانتخابي الظرفي - غير أمناء بعد نجاحهم، أو ثقات - بالمفهوم الانتخابي الظرفي كذلك – عاجزين عن أداء مهامهم. لذلك فإنه من الموضوعي أن نتوخى الأمانة والقوة في البرامج لا الأشخاص، وأي أشخاص يلتزمون بتلك البرامج هم "ثقات" مع الناس "أشداء" على الحق، لأن المعيار واضح والقياس ممكن، بحيث لا يحتجّ المخالف للبرنامج الواضح المعلن باختلاف الظروف أو تغيّر الشروط، لأنّ صفة "القوة" تقتضي دراسة الواقع واستشراف المستقبل في ظل الإمكانات الحالية اعتماد على المعطيات السابقة، مثلما تقتضي صفة "الأمانة" الإخلاص للمبادئ وعدم التبديل والصدق في العمل ومحاسبة النفس والاعتراف بالخطأ وغيرها من الصفات التي تفتقدها أغلب التيارات في برامجها ومرشحيها..  

عدد القراءات : 1992 | عدد قراءات اليوم : 2

       مقالات الرأي و تعليقات القرّاء المنشورة بجريدة " الجلفة إنفو " لا تعبّر بالضرورة عن رأي الجريدة، إنما تعبّر عن رأي كاتبها فقط .

التسجيل في تتبع التعليقات التعليقات :
(15 تعليقات سابقة)

محمد
(زائر)
20:10 23/01/2017
سلام يا خويا راها امانة ويوم القيامة خزي وندامة
ج جلفاوي
(زائر)
7:26 24/01/2017
اجتماع الهيئة العليا للانتخابات بالجزائر العاصمة بقصر الامم ، حضرتها السي السلطات العليا ، ووضعوا ترتيب الاحزاب حسب اقدمية الاعتماد ، لكن احمد اويحي رئيس حزب التجمع الوطني الديمقراطي لم يكن ديمقراطيا لازم يقعد في الصف الاول لانه ايشوف في نفسوا مدير الديوان بالرئاسة ، استعمال النفوذ اذن رايح يفرض نفسو بالقوة ايضا في الانتخابات القادمة ايقول ديروني من الاوائل لاني راني مسؤول كبير في الرئاسة ، هذا تشبث بالسلطة واعتلاء على الشعب وتكبر ،
هذه هيئة مراقبة الانتخابات لم يحترمها حزب كما ايقولوا زاد بشلاغمو ايحوس ايعود فوق القانون فوق التنظيم ، هذه مقدمة للانتخابات ، وستبقى الشكارة وسيبقى شراء الاصوات مهمش حابين ايعودو كما الشعب .
تعقيب : حطيست
(زائر)
17:53 26/01/2017
ياخي رؤساء الاحزاب ماذا قدموا للبلد من سنة 97الى يومنا هذا اليوم رنا في كارث على الاقل يتحشموا شوية .عمرو اشكاير سكنات في الخارج طروليات طريق سيار لاعبة خلاص بركات من المهازل ارحلو علينا
مواطن
(زائر)
8:30 24/01/2017
الانتخابات مازالت الناس مهيش مقتنعة بها بصح راهم ناسيين العزوف لايصلح الامور ، فاذا كانت الناس ماتروحش تنتخب ومن بعد تبدا تتكلم في المقاهي ، روح خير ومن بعد انتقد ،
رانا انشوفوا في بوادر العزوف مثلا حزب الارندي راه ايدير في التجمعات بنفس الاشخاص يمشوا معاه من بلاصة ومن مكان لاخر، حتى رجل الاعمال والمال ن ع عوض ايروح يخدم استثماراتو وشركاتو كشما ايخدم بطالين ، قاعدين ايدوخوا فيه جماعة اللارتدي ،رانا شفتا رجل مال راه اقريب ايكمل العهدة وش قدم سؤال واحد شفوي مداروش ، الارندي ايهموا المترفهين ايكين معاهم ، ياجلفة انفو لمن تقرا راه كثير من الناس راقدة ، التغيير يبدا من الشعب الارندي طريقة الفيس في التجمعات يتنقلومع بعض.
سالم/زائر
(زائر)
9:54 24/01/2017
الى من تقرأ زابورك يا داوود النخبة عارفة بلي الهف في الهف و البقية بين الطماع و البوجادي واللامبالي وأصحاب القرار هذه فرصتها البقاء على التعفن البقاء على المناصب حتى انفجار اجتماعي جديد يتدخل العسكر مجلس انتقالي حكومة انتقالية وهكذا تدور الدائرة . سيدي صاحب المقال أن الأمل معلق على أمثالكم في تشكيل قائمة حرة تحمل اسماء معروفة بالنزاهة و الرشد وغير متحزبة لنصب فيها جام غضبنا ونعطيها كل دعمنا بدون شكارة وبدون زردات وعرضات ووو صدقونا ستأخضون حصة الأسد.
متابع
(زائر)
7:55 25/01/2017
افشلتو اهردتوها يالحزاب اجبدو ارواحكم
لاحزاب الحاكمة والاحزاب المعارضة كلهم فشل في فشل ، ايبانو وقت الترشيحات والانتخابات ، كشما ايبزنسوا في بيع الاوائل في القوائم ، وهو يعترفو بالشكارة احمد او يحي التجمع الديمقراطي ايصرح ويقول ان النجاح بالشكارة لازم ايروح ،
وجمال ولد عباس وسعداني ايقول كاين احزاب نجحت بالشكارة ، والتلفزيون ورانا انهار الاننتخابات انتاع السينا بالجلفة صورة الشكارة ، اتهامات متبادلة بين الافلان والارندي ، وعليه افضل انروحو لقوائم حرة ، هذا الاحزاب فشلو وحت الاسلاميين ايهفو ويتلاعبو مرة يدخلو للحكومة مرة يخرجو رجل هنا ورجل الهيه ، ماراهم ناجحين في حتى حاجة حتى الرياضة الاموال باهضة يصرفوا فيها قل يلعبو بيها مرمدو ادزاير ، لازم المحاسبة راها مرقت وشكرا الجلفة انفو
العروشية
(زائر)
20:30 25/01/2017
نحمد الله علي الموضوع المهم والذي اضهر نفسه بقوة والحقيقة الجلفاوية واضحة ومبسطة
اولا الجلفة ليست ولاية في المضمون هي ولاية شكل فقط واسباب بكل بساطة انها فلاج كبير
اغلبها منقسمين الي 1000 او اكثر عروش
اغلبهم اولاد عيسي اولاد سي حمد اولاد يحيا بن سالم اولاد مهاني اولاد عيفة اولاد اولاد اولاد اولاد هههههههههههه
هم اولاد فلان عبازيز كل واحد يقدم لي من عرشوا وهو سبب وسوسة لي دمرت البلاد وعملت حسد بين نفس الولاية هي ضاهرة متاصلة من جدود الي الان راثا ولا تنتهي ابدا
لي تبقا الجلفة ضحية هاته العروشية واخر ولاية للاسف ... اولاد سي حمد حرفوش حمدي هههههههههه
مواطن
(زائر)
0:57 28/01/2017
البرلمانيين والاميار وش دارو في هذا العهدة انتاع البحبوحة ؟
مايوسف له يان البرلمانيين اصحاب هذا العهدة والاميار انتاع هذا العهدة ، را يحين ايعاودو يترشحوا ،
بالله عليكم وش قدمو الدوابى بتية للجلفة محلوش حتى مشكل لاطريق لامصنع عين الابل لامركز السرطان لالالاوالو؟
الاميار وش دارو رانا شفتا الثلج هذا المرة مقدرو يخدموا والو في الجلفة ، الاحياء اغلبها لزلازة اوحال واتربة ،
مير الجلفة قاعد يخدم مع البلطجة ، البلطجة ساكنين بالبلديةهو دايم غايب حتى النواب انتاعو كيف كيف ،
لما تسمع الملايير اللي صرفت يحبس راسك اتقول الجلفة اتعود جنة ، بلدية الجلفة تاكولة للميزانية واحيائها ريف خاصتهم الحوايج الاساسية ، هذا حال مدينة الجلفة البلدية الان اوقيس عليها ياجلفة انفو روح شوف المطبات واخرج من الشارع الرئيسي؟
عبد الرزاق الجلفة
(زائر)
7:58 28/01/2017
منتخبي الجلفة راهم في استقالة
اعضاء البرلمان مراهمش ايروحو لاالمجلس الشعبي الوطني ولامجلس الامة عايبين تماما ،
ارؤساء البلديات والنواب انتاعهم غايبين على مصالح المواطنين متلقاهمش في البلديات خلاص
اعضاء المجلس الولائ ماتلقاهمش في المجلس
اذن روح لمقرات الاحزاب نهارا ، ومساء روح عند الصالونات والديار تجد النواب والاعضاء ورؤساء البلديات ايخططو للترشيحات والزردات وكيفية شراء الاصوات والترافيكات ، او ناسيين مصالح المواطنين ،
ولكن نقول لهم الشعب راه فاق بيكم اوراه هذا المرة كاين توعية ووعي باش الناس مايبعوش اصواتهم ،مراهمش سلعة
يالمواطن صوتك عندو قيمة ماتبيعش كرامتك، صوتك راه شخصيتك راه كرامتك .
مشارك
(زائر)
14:51 28/01/2017
لاانتخابات ولاهم يحزنون المقاطعة هي النسبة الكبيرة فيي كل مرة ،
ولكن النسبة القليلة التي تشارك تنتج هذا المرة النتائج التالية
الافلان مابين 3 او 4 مقاعذ بالاكثر
الارندي 02 مقاعد
الاسلاميين 02 مقاعد
الباقى على باقي الاحزاب
الانتخاب الماضي كانت اكثر من 60 قائمة المرة هذه ربما تنقص النصف معناه 30قائمة تتنافس على 14 مقعد
هذه نتائج الانتخابات هذا هو نسبة المشاركة وش اتخرج
نوح amar ar
(زائر)
19:48 28/01/2017
ياو الحكمة في الهيئة التنفيذية اللي راها متلمدة على الفانة ، والمجالس المنتخبة مابيدها ماتخدم، رابطينلها شكوة بلا دهان.
المواطن
(زائر)
23:16 28/01/2017
الانتخابات السابقة واعدونا المترشخين ببلدية الجلفة
جاونا جماعة حرفوش في حزب المستقبل وواعدونا باقتراحات كبيرة لخدمة الاحياء ولمنح السكن بعدل وو ولكن اين الوعود ياسي حرفوش ام راحت هباء منثورا
اين وعودكم الانتخابية الماند اقريب تنتهي ورـونا وش صرفتو سنويا وخلال الاعوام الفائتة في حكمكم ـ
المرشي ماتخدم الحظيرة انتاع السيارات ماتخدمت ـلفوار ماتخدم ترمواي ماتخدم ، كل ماايجي النو تلعب الحالة ـ
في قفة رمضان قفة رمضان داروها في مستودعات اومن بعد ح والزواولة تعاني ،هذه بلدية الجلفة ورئيسها واعضائها الكثرة والقلة ـ ياجلفة انفو نشكركم جلفة انفو وواصلو حلقاتكم




ال
م
على م معين معبد
(زائر)
7:46 29/01/2017
اكثر المنخبين الللي اتخبناهم من اجل الدفاع علينا ، لكن ظهر العكس فنحن مواطني بلدية عين معبد بدلوناالمحطة محطة راها اللي كانت ب قريبة للمدينة ، وان عين معبد هي تقريبا حي من احياء الجلفة ، فاصبح المواطن الان ايضيع الوقت ويصرف الدوبل ، فننا شد السيد والي ولاية الجلفة مراعاة ظروفنا الاجتماعية وهذا المحطة راها قديمة ولاتشكل اي عرقلة ولامشكل،
هذا مطلب المواطنين ببلدية عين معبد، فبلغ ياجلفة انفو للسيد الوالي وللمنتخبين رئيس بلدية الجلفة ورئيس بلدية عين معبدوشكرا
حلفاوى
(زائر)
21:46 29/01/2017
الصلة تكاد تنقطع بين المواطن والمسؤول
فبالامس القريب جاءنا المترشحون للانتخابات يطلبون الاصوات ويحدثوننا على المشاريع ، فجاءنا المترشحين للبلدية بالجلقة ، وقدموا لنا برامج ومشاريع سيخدمونها ولكن للاسف لما وصل المير واصحابو الاعضاء نساو واصبحوا حتى الاستقبال اوراح،
خدموا صوالحهم ،
ولهذا مكان لاه اتعاودو تجونا باش تترشحوا مرة اخرى انساوها تبرا ، ولكم الشكر انفو
نوح amar ar
(زائر)
8:42 30/01/2017
من غير المجدي،الحديث عن المجالس المنتخبة مع الضائقة المالية التي تشهدها معظم البلديات وفي ظل التوجيه الجديد للبلديات الذي يريدهاأن تكون سريعة ولا تعتلف (سابقة أو ما تعلفش).وما دامت الهيئة التنفيذية هي التي تضع يدها على الأموال المرصودة من طرف الدولة لفائدة التنمية بالولاية ، أرى أن يكون تعيين مديري الهيئة التنفيذية من القائمة الفائزة بأغلبية مقاعد المجلس الشعبي الولائي.

أضف تعليقك كزائر

  • Bold
  • Italic
  • Underline
  • Quote

رجاء أدخل الكود الموجود داخل الصورة:

Captcha

مَا يَلْفِظُ مِنْ قَوْلٍ إِلَّا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ (سورة ق، 18)

سياسة نشر التعليقات في موقع الجلفة إنفو للأخبار

تتيح جريدة "الجلفة إنفو" الإلكترونية للقراء الكرام إمكانية التفاعل مع الأخبار والمقالات المدرجة من خلال التعليق

على المواد المنشورة، و إذ نرحب بتعليقات القراء، نرجو من المشاركين التحلي بالموضوعية وتجنب الاساءات الشخصية

والقبلية، وتحتفظ بحقها في نشر أو عدم نشر أي تعليق لا يستوفي الشروط أدناه، وتشير إلى أن كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من

الأشكال عن آراء فريقها الصحفي وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

و يرجى بذلك الإلتزام بالقواعد التالية:

1- التعليق يجب أن يكون على المادة المنشورة فقط، ولا ينشر أي تعليق يتعلق بموضوع آخر منشور،

2- يهمل كل تعليق يضم شتائم أو ألفاظ خارجة عن إطار الآداب العامة و الدين الإسلامي الحنيف و أعراف مجتمعنا، أو يطال بالقدح والذم والتشهير شخصيات بعينها أو هيئات رسمية،

3- يهمل كل تعليق يتضمن هجوم شخصي وغير مبرر على أفراد محددين بالاسم لهم أو ليس لهم علاقة بالمواد المنشورة،

4- تهمل جميع التعليقات التي تتعرض للكاتب أو صاحب المساهمة باسمه أو لشخصه،

5- تعتذر إدارة الجريدة عن نشر أية تعليقات تتضمن تفاصيل عن شخصيات وأسماء أو أية معلومات لا تخدم المادة المنشورة،

6- لضمان ظهور التعليقات بشكل أسرع يرجى تفادي الإطالة في التعليقات، ويمكن للمداخلات الطويلة أن ترسل عبر البريد الإلكتروني ليتم نشرها كبريد للقراء،

7- تحتاج التعليقات لموافقة المحرر المشرف قبل ظهورها، وقد تحتاج بعض الوقت للظهور لذلك يرجى عدم ارسال التعليق أكثر من مرة،

لكي لا يُهمل التعليق، يرجى الكتابة بلغة عربية فصيحة

نرجو من السادة متصفحي الجريدة الأعزاء التقيد بالقواعد التي أوردناها، وضبط التعليقات بما يتفق مع شروط النشر، ونأسف مسبقا لعدم نشر أية تعليقات تخالف القواعد المبينة أعلاه.

ملاحظات:

  • لإدارة الموقع الحرية الكاملة في اختيار التعليقات ونشرها وحذف كل ما تراه لا يتفق مع الشروط الواردة أعلاه ، ونؤكد على أن إرسال التعليق لا يعني على الإطلاق إلزام إدارة الموقع بنشره،
  • *تتمنى إدارة الموقع من المتصفحين الأعزاء ذكر الاسم الحقيقي في التعليق و تجنب الأسماء المستعارة..
  • * بالنسبة للردود الرسمية يرجى إرسال نسخة من الرد (مع الوثائق الثبوتية) إلى البريد الالكتروني للإدارة وإلا فلن يأخذ الرد بعين الاعتبار ولن يعترف الموقع على مضمونه،
  • * تهمل التعليقات المرسلة كملاحظات إلى إدارة التعليقات، وفي حال وجود شكوى يمكن مراسلة الموقع على البريد الإلكتروني. بريد إدارة الموقع djelfa.info@gmail.com
المجموع: 14 | عرض: 1 - 14

التسجيل في تتبع التعليقات التعليقات :
(15 تعليقات سابقة)

نوح amar ar (زائر) 8:42 30/01/2017
من غير المجدي،الحديث عن المجالس المنتخبة مع الضائقة المالية التي تشهدها معظم البلديات وفي ظل التوجيه الجديد للبلديات الذي يريدهاأن تكون سريعة ولا تعتلف (سابقة أو ما تعلفش).وما دامت الهيئة التنفيذية هي التي تضع يدها على الأموال المرصودة من طرف الدولة لفائدة التنمية بالولاية ، أرى أن يكون تعيين مديري الهيئة التنفيذية من القائمة الفائزة بأغلبية مقاعد المجلس الشعبي الولائي.
حلفاوى (زائر) 21:46 29/01/2017
الصلة تكاد تنقطع بين المواطن والمسؤول
فبالامس القريب جاءنا المترشحون للانتخابات يطلبون الاصوات ويحدثوننا على المشاريع ، فجاءنا المترشحين للبلدية بالجلقة ، وقدموا لنا برامج ومشاريع سيخدمونها ولكن للاسف لما وصل المير واصحابو الاعضاء نساو واصبحوا حتى الاستقبال اوراح،
خدموا صوالحهم ،
ولهذا مكان لاه اتعاودو تجونا باش تترشحوا مرة اخرى انساوها تبرا ، ولكم الشكر انفو
على م معين معبد (زائر) 7:46 29/01/2017
اكثر المنخبين الللي اتخبناهم من اجل الدفاع علينا ، لكن ظهر العكس فنحن مواطني بلدية عين معبد بدلوناالمحطة محطة راها اللي كانت ب قريبة للمدينة ، وان عين معبد هي تقريبا حي من احياء الجلفة ، فاصبح المواطن الان ايضيع الوقت ويصرف الدوبل ، فننا شد السيد والي ولاية الجلفة مراعاة ظروفنا الاجتماعية وهذا المحطة راها قديمة ولاتشكل اي عرقلة ولامشكل،
هذا مطلب المواطنين ببلدية عين معبد، فبلغ ياجلفة انفو للسيد الوالي وللمنتخبين رئيس بلدية الجلفة ورئيس بلدية عين معبدوشكرا
المواطن (زائر) 23:16 28/01/2017
الانتخابات السابقة واعدونا المترشخين ببلدية الجلفة
جاونا جماعة حرفوش في حزب المستقبل وواعدونا باقتراحات كبيرة لخدمة الاحياء ولمنح السكن بعدل وو ولكن اين الوعود ياسي حرفوش ام راحت هباء منثورا
اين وعودكم الانتخابية الماند اقريب تنتهي ورـونا وش صرفتو سنويا وخلال الاعوام الفائتة في حكمكم ـ
المرشي ماتخدم الحظيرة انتاع السيارات ماتخدمت ـلفوار ماتخدم ترمواي ماتخدم ، كل ماايجي النو تلعب الحالة ـ
في قفة رمضان قفة رمضان داروها في مستودعات اومن بعد ح والزواولة تعاني ،هذه بلدية الجلفة ورئيسها واعضائها الكثرة والقلة ـ ياجلفة انفو نشكركم جلفة انفو وواصلو حلقاتكم




ال
م
نوح amar ar (زائر) 19:48 28/01/2017
ياو الحكمة في الهيئة التنفيذية اللي راها متلمدة على الفانة ، والمجالس المنتخبة مابيدها ماتخدم، رابطينلها شكوة بلا دهان.
مشارك (زائر) 14:51 28/01/2017
لاانتخابات ولاهم يحزنون المقاطعة هي النسبة الكبيرة فيي كل مرة ،
ولكن النسبة القليلة التي تشارك تنتج هذا المرة النتائج التالية
الافلان مابين 3 او 4 مقاعذ بالاكثر
الارندي 02 مقاعد
الاسلاميين 02 مقاعد
الباقى على باقي الاحزاب
الانتخاب الماضي كانت اكثر من 60 قائمة المرة هذه ربما تنقص النصف معناه 30قائمة تتنافس على 14 مقعد
هذه نتائج الانتخابات هذا هو نسبة المشاركة وش اتخرج
عبد الرزاق الجلفة (زائر) 7:58 28/01/2017
منتخبي الجلفة راهم في استقالة
اعضاء البرلمان مراهمش ايروحو لاالمجلس الشعبي الوطني ولامجلس الامة عايبين تماما ،
ارؤساء البلديات والنواب انتاعهم غايبين على مصالح المواطنين متلقاهمش في البلديات خلاص
اعضاء المجلس الولائ ماتلقاهمش في المجلس
اذن روح لمقرات الاحزاب نهارا ، ومساء روح عند الصالونات والديار تجد النواب والاعضاء ورؤساء البلديات ايخططو للترشيحات والزردات وكيفية شراء الاصوات والترافيكات ، او ناسيين مصالح المواطنين ،
ولكن نقول لهم الشعب راه فاق بيكم اوراه هذا المرة كاين توعية ووعي باش الناس مايبعوش اصواتهم ،مراهمش سلعة
يالمواطن صوتك عندو قيمة ماتبيعش كرامتك، صوتك راه شخصيتك راه كرامتك .
مواطن (زائر) 0:57 28/01/2017
البرلمانيين والاميار وش دارو في هذا العهدة انتاع البحبوحة ؟
مايوسف له يان البرلمانيين اصحاب هذا العهدة والاميار انتاع هذا العهدة ، را يحين ايعاودو يترشحوا ،
بالله عليكم وش قدمو الدوابى بتية للجلفة محلوش حتى مشكل لاطريق لامصنع عين الابل لامركز السرطان لالالاوالو؟
الاميار وش دارو رانا شفتا الثلج هذا المرة مقدرو يخدموا والو في الجلفة ، الاحياء اغلبها لزلازة اوحال واتربة ،
مير الجلفة قاعد يخدم مع البلطجة ، البلطجة ساكنين بالبلديةهو دايم غايب حتى النواب انتاعو كيف كيف ،
لما تسمع الملايير اللي صرفت يحبس راسك اتقول الجلفة اتعود جنة ، بلدية الجلفة تاكولة للميزانية واحيائها ريف خاصتهم الحوايج الاساسية ، هذا حال مدينة الجلفة البلدية الان اوقيس عليها ياجلفة انفو روح شوف المطبات واخرج من الشارع الرئيسي؟
العروشية (زائر) 20:30 25/01/2017
نحمد الله علي الموضوع المهم والذي اضهر نفسه بقوة والحقيقة الجلفاوية واضحة ومبسطة
اولا الجلفة ليست ولاية في المضمون هي ولاية شكل فقط واسباب بكل بساطة انها فلاج كبير
اغلبها منقسمين الي 1000 او اكثر عروش
اغلبهم اولاد عيسي اولاد سي حمد اولاد يحيا بن سالم اولاد مهاني اولاد عيفة اولاد اولاد اولاد اولاد هههههههههههه
هم اولاد فلان عبازيز كل واحد يقدم لي من عرشوا وهو سبب وسوسة لي دمرت البلاد وعملت حسد بين نفس الولاية هي ضاهرة متاصلة من جدود الي الان راثا ولا تنتهي ابدا
لي تبقا الجلفة ضحية هاته العروشية واخر ولاية للاسف ... اولاد سي حمد حرفوش حمدي هههههههههه
متابع (زائر) 7:55 25/01/2017
افشلتو اهردتوها يالحزاب اجبدو ارواحكم
لاحزاب الحاكمة والاحزاب المعارضة كلهم فشل في فشل ، ايبانو وقت الترشيحات والانتخابات ، كشما ايبزنسوا في بيع الاوائل في القوائم ، وهو يعترفو بالشكارة احمد او يحي التجمع الديمقراطي ايصرح ويقول ان النجاح بالشكارة لازم ايروح ،
وجمال ولد عباس وسعداني ايقول كاين احزاب نجحت بالشكارة ، والتلفزيون ورانا انهار الاننتخابات انتاع السينا بالجلفة صورة الشكارة ، اتهامات متبادلة بين الافلان والارندي ، وعليه افضل انروحو لقوائم حرة ، هذا الاحزاب فشلو وحت الاسلاميين ايهفو ويتلاعبو مرة يدخلو للحكومة مرة يخرجو رجل هنا ورجل الهيه ، ماراهم ناجحين في حتى حاجة حتى الرياضة الاموال باهضة يصرفوا فيها قل يلعبو بيها مرمدو ادزاير ، لازم المحاسبة راها مرقت وشكرا الجلفة انفو
سالم/زائر (زائر) 9:54 24/01/2017
الى من تقرأ زابورك يا داوود النخبة عارفة بلي الهف في الهف و البقية بين الطماع و البوجادي واللامبالي وأصحاب القرار هذه فرصتها البقاء على التعفن البقاء على المناصب حتى انفجار اجتماعي جديد يتدخل العسكر مجلس انتقالي حكومة انتقالية وهكذا تدور الدائرة . سيدي صاحب المقال أن الأمل معلق على أمثالكم في تشكيل قائمة حرة تحمل اسماء معروفة بالنزاهة و الرشد وغير متحزبة لنصب فيها جام غضبنا ونعطيها كل دعمنا بدون شكارة وبدون زردات وعرضات ووو صدقونا ستأخضون حصة الأسد.
مواطن (زائر) 8:30 24/01/2017
الانتخابات مازالت الناس مهيش مقتنعة بها بصح راهم ناسيين العزوف لايصلح الامور ، فاذا كانت الناس ماتروحش تنتخب ومن بعد تبدا تتكلم في المقاهي ، روح خير ومن بعد انتقد ،
رانا انشوفوا في بوادر العزوف مثلا حزب الارندي راه ايدير في التجمعات بنفس الاشخاص يمشوا معاه من بلاصة ومن مكان لاخر، حتى رجل الاعمال والمال ن ع عوض ايروح يخدم استثماراتو وشركاتو كشما ايخدم بطالين ، قاعدين ايدوخوا فيه جماعة اللارتدي ،رانا شفتا رجل مال راه اقريب ايكمل العهدة وش قدم سؤال واحد شفوي مداروش ، الارندي ايهموا المترفهين ايكين معاهم ، ياجلفة انفو لمن تقرا راه كثير من الناس راقدة ، التغيير يبدا من الشعب الارندي طريقة الفيس في التجمعات يتنقلومع بعض.
ج جلفاوي (زائر) 7:26 24/01/2017
اجتماع الهيئة العليا للانتخابات بالجزائر العاصمة بقصر الامم ، حضرتها السي السلطات العليا ، ووضعوا ترتيب الاحزاب حسب اقدمية الاعتماد ، لكن احمد اويحي رئيس حزب التجمع الوطني الديمقراطي لم يكن ديمقراطيا لازم يقعد في الصف الاول لانه ايشوف في نفسوا مدير الديوان بالرئاسة ، استعمال النفوذ اذن رايح يفرض نفسو بالقوة ايضا في الانتخابات القادمة ايقول ديروني من الاوائل لاني راني مسؤول كبير في الرئاسة ، هذا تشبث بالسلطة واعتلاء على الشعب وتكبر ،
هذه هيئة مراقبة الانتخابات لم يحترمها حزب كما ايقولوا زاد بشلاغمو ايحوس ايعود فوق القانون فوق التنظيم ، هذه مقدمة للانتخابات ، وستبقى الشكارة وسيبقى شراء الاصوات مهمش حابين ايعودو كما الشعب .
تعقيب : حطيست
(زائر)
17:53 26/01/2017
ياخي رؤساء الاحزاب ماذا قدموا للبلد من سنة 97الى يومنا هذا اليوم رنا في كارث على الاقل يتحشموا شوية .عمرو اشكاير سكنات في الخارج طروليات طريق سيار لاعبة خلاص بركات من المهازل ارحلو علينا
محمد (زائر) 20:10 23/01/2017
سلام يا خويا راها امانة ويوم القيامة خزي وندامة
المجموع: 14 | عرض: 1 - 14
أدوات المقال طباعة- تقييم
2.29
image
email أرسل إلى صديق
print طباعة المقال Plain text نسخة نصية كاملة
آخر الأخبار
منطقة الأعضاء منطقة الأعضاء
تسجيل عضوية جديدة

Connect with facebook

آخر التعليقات