الجلفة إنفو للأخبار - مدينة سيدي خالد ... إرث إسلاميّ زاخر
الرئيسية | تراث و آثار | مدينة سيدي خالد ... إرث إسلاميّ زاخر
مدينة سيدي خالد ... إرث إسلاميّ زاخر
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

الحمد لله وحده، و الصّلاة و السّلام على من خُتمت الرّسالة  بعده؛ سيّدنا مُحمّد و على آله و صحبه، و على من سار على هديه. و بعد:  

إنّ مدينة سيدي خالد العريقة، يعود تأسيسها إلى القرن الرّابع الهجري (04 هـ / 10 م)[1]، أو إلى الخامس الهجري (05 هـ / 11 م)، على ضفة وادي الغليسي، أو وادي جدي، بمُقربة من قبر الوليّ الصّالح الّذي تسمّت بإسمه، و ارتبطت به ارتباطا اجتماعيّا و جغرافيّا ؛ خالد بن سنان بن غيث بن مريطة بن مخزوم بن مالك بن غالب بن قطيعة (بن عبس) العبسي اليماني[2]، و قد كانت بها ــ و لا تزال ــ مناطق صالحة للزّراعة و الغراسة، و بها منابع مياه[3]. و في القرن السّابع الهجري نزح إليها النّاس، من كُلّ الجهات، و بنوا بها مساكن لهم، عُرفت في ما بعد بالمدينة القديمة. و هي تقع بالجنوب الغربي لمقرّ ولاية بسكرة، و يحدّها من الشّمال الغربي بلدية الشّعيبة، و من الغرب و الجنوب و الجنوب الشّرقي بلدية البسباس، الّتي تحدّها هي الأخرى غربا بلدية راس الميعاد المُحاذية لحُدود ولاية الجلفة، و من الشّمال الشّرقي بلدية أولاد جلّال. و هي ليست من الزّاب في شيء؛ لأنّ الحُدود الأخيرة للزّاب من جهته الغربيّة (الزّاب الغربي) هي مدينة أولاد جلّال ــ على قول من يراها من الزّيبان[4] ـــ الّتي بينها و بين مدينتنا المُنوّه بها (سيدي خالد) بضعُ كيلوميترات فقط (07 كلم). و يقطنها الخوالد أو الخواليد (أولاد عليّ و أولاد بخليفة و أولاد عبّاد و أولاد داود) و هُم السّكّان الأصليون لها، و هم قلّة، و أصولهم مُختلطة بين الهلاليين و بني سُليم و الأشراف، و أولاد حركات و أولاد ساسي ــ و هم الغلبة ــ و أولاد رحمة، الثّلاثة جميعا من أولاد سيدي نايل الأشراف، و البوازيد (نسبة إلى سيدي بوزيد بن عليّ الشّريف)، و المخاليف غير الأشراف (نسبة إلى سيدي مخلوف)، و أولاد خُليف. و قد بلغ عدد قاطنتها، في السّنوات الأخيرة، ستّين ألف (60.000) نسمة، أو يزيدون. و بها واحات واسعات للنّخيل، و مُعظمها مُثمرة، و فيها نسبة كبيرة من دقلة نُور، و هي من أجود التُّمور على الإطلاق، ممّا تشتهيه الأنفس و تلذّ الأعين، و بيئتها صالحة لتربية الأغنام ذات السُّلالة الوافية الوفيرة، الّتي تمتاز بجودة لحمها و صُوفها، على مُستوى القُطر الجزائري.   

و من موروثها الشّعبي الّذي شاع و ذاع و طار كلّ مطار، قصّة حيزيّة بنت أحمد بن الباي[5] (1855 م ـــ 1878 م[6])، تلك الفتاة الهلاليّة[7] الّتي أحبّها حُبّا غامرا الشّاب سعيّد (اسعيّد) الّذي كان يقطن المدينة المُشار إليها، و تزوّجها، و لم يصبر على فقدها، بعدما هلكت، و خلّد عقابيلها مُترنّما بها الشّاعر الفحل ابن قيطون[8] المُحاكي للقصّة و شاهدها؛ و قد لجأ إليه سعيّد شاكيا باكيا مُتأثّرا، في قصيد خالد، تغنّى به كثيرون، منهم خليفي أحمد و البار عمر[9].  

و في سياق مُتّصل، تجدر الإشارة و التّنويه إلى أنّ مدينة سيدي خالد تُعتبر ــ حقيقة ــ  من الامتدادات الثّقافيّة الأصيلة لأولاد سيدي نايل، بما كان منه مُتداولا ؛ من تعليم و أدب و شعر (فصيحا و ملحونا[10]) و فضل، و... و أهلها أقرب طبيعة و سُلوكا إلى ساكنة منطقة الجلفة الواسعة، من بني سيدي نايل الأُصلاء، المشهود لهم بأسمى الفضائل، من شجاعة ، و كرم، و نخوة، و إباء، و حلم، و حياء، و غيرها...

و الزّائر لهذه المدينة، تسترعي انتباهه كثرة المساجد[11]، فحيث ما ولّيت طرفك وجدت مسجدا بميضأته الواسعة النّظيفة، و بجواره زاوية أو مقرأة لتعليم القُرآن و تحفيظه... و فيها صالحون و زُهّاد و نُسّاك و طُلّاب علم و بحثة و كتبة و مُؤرّخون و شُعراء... و في ساكنيها طيبة أخّاذة، و قابليّة و حُسن استماع، و تصلح فيهم الدّعوة و التّعليم الشّرعي و نشر الخير ... و بها زاوية عامرة تُدعى التّابعيّة؛ نسبة إلى الشّيخ الصُّوفي المُربّي الحاجّ عليّ بن الصّادق التّابعي الحسني الدّبيلي السُّوفي، ثمّ العنّابي[12]، يقوم على الإقراء و التّدريس و الإرشاد بها ؛ كتحفيظ القُرآن، و تعليم العربيّة و أدواتها، و تقريب الفقه المالكي، و شرح الحكم العطائيّة، الصُّوفي الخلوق المُلتزم بالكتاب و السُّنّة الحاجّ عامر بن مُحمّد النّايلي (من أولاد رحمة)، و هو من أتباع الطّريقة التّابعيّة. و كلامي هذا تعريفٌ، و ليس فيه نقضٌ و لا  تقريرٌ ؛ و قد تعرّفت إليه، و جلست معه، و استمعت منه.   

و قد خرج منها ــ مثلا لا حصرا ــ المُدرّس المُربّي الصُّوفي الفاضل صاحب المقام العالي صاحب الزّاوية عليّ الجُروني الخالدي، و المُقرئ المُحدِّث الأديب الرّجّازة الفقيه اللُّغويّ النّحويّ العالم الجليل السّلفيّ نُعيم (بالتّصغير) بن أحمد بن عليّ النُّعيمي الحركاتي، ثُمّ النّايلي، و الفاضلان الأديبان النّائليان البشير عاشور و قريبه قدّور، من أولاد حركات، و المُفتي مُحمّد بلّوط الخالدي، المعروف بالمحّي. و جاور بها الفاضل المُجاهد الكبير زيّان بن المبروك عاشور الحركاتي، ثمّ النّايلي، و المُدرّسان الشّرعيان المشهوران النّائليان مُحمّد العابد بن عبد الله، و قريبه مُصطفى بن قويدر، من أولاد ساسي، و الفقيه الحافظة الرّاوية الإخباريّ عبد المجيد بن مُحمّد بن عليّ بن حبّة السُّلمي، و الفقيه المُبرّز قدّور زهانة الرّحماني الهلالي، المعروف بحمّة قدّور. في حين يُلاحظ نقص في المكتبات الّتي تُعنى ببيع الكُتب، لاسيما منها المُتعلّقة بفنون الشّريعة الإسلاميّة؛ من عقائد (كلام و فكر) و حديث و تفسير و مُصطلح و أُصول و أحكام (فقه) و فرائض و سير و تراجم و طبقات و فرق و مذاهب، و بغيرها ؛ من عُلوم اللّسان العربي، و من تاريخ[13] و جغرافيّة و منطق و فلسفة، و غيرها. و أتمنّى من القائمين عليها أن يهتمّوا لهذا الأمر و يعتنوا به غاية العناية، بالإضافة إلى مُعالجة تواصلها مع الجهات المُجاورة لها، و بخاصّة منها بولاية الجلفة؛ بتوفير ما يلزم لهذا الشّأن، حتّى لا تكون بمنأى و بمعزل، لتُعطى لها مكانتها التّاريخيّة و الثّقافيّة و العلميّة المُستحقّة، و حتّى الاقتصاديّة، فهي بحقّ و حقيقة إرثٌ إسلاميٌّ عربيٌّ أصيلٌ غنيٌّ، تزخر به الجزائر. هذه كلمةٌ مُقتضبةٌ على مدينة سيدي خالد علّها تُفيد و تُنير، و إن دعتنا الحاجة ــ و الحاجة تُقدّر بقدرها ــ إلى التّوسّع و الإفاضة فيها، فإنّا حاضرون.          

و بالله التّوفيق، و صلّى الله و سلّم على سيّدنا مُحمّد، في كُلّ وقت و حين، و على آله و صحبه أجمعين.    

(*) الكاتب و الباحث "أبو محمد سعيد هرماس" له العديد من الشهادات و الإجازات العلمية، و صدر له عدد من المؤلفات... لتفاصيل عن سيرته الذاتية راجع موضوع: من هو الشيخ أبو محمد سعيد هرماس..؟

هوامش

1 ـ آية ذلك المسجد العتيق  ـــ و هو أوّل مسجد بها في ما نعلم ـــ الّذي يعود تأسيسه إلى القرن الرّابع الهجريّ (04 هـ)، ثمّ بعده مسجد الفاتح عُقبة بن نافع الفهريّ الأُمويّ القُرشي (ت 63 هـ / 683 م)، و لا أقصد مسجده الأوّل بمدينة سيدي عُقبة ؛ إنّما المُراد التّسمية فقط. 

2 ـ و هو من أهل الفترة، و دعوى أنّه نبيّ غير مُؤسّسة و لا تسلم من مطعن، و قد عالج تاريخه و حياته جمهرة من الحُفّاظ و المُحدّثين و المُؤرّخين المُسلمين، و اختلفوا في نُبوّته و دعوته و في تاريخ مجيئه من اليمن و نُزوله بهذه الجهة بالشّمال الأفريقي، و في تاريخ وفاته أيضا؛ فقال بعضهم تُوفّي سنة 435 هـ، و عاش 230 عاما، و قال آخرون كان مجيئه بعد نبيّ الله عيسى (عليه و على نبيّنا أفضل الصّلاة و السّلام)، بنحو 300 عاما، و أفاد غيرهم أنّه تُوفّي قبل عام الفيل بخمس سنوات، و  أنّه مُضريّ. و الّذين قالوا أنّه نبيّ من بني إسماعيل، استندوا إلى ما رُوي عن النّبيّ (صلّى الله عليه و سلّم) قوله في شأنه : (ذاك نبيّ ضيّعه قومه) . رواه أبو بكر البزّار، و إلى ما قاله ابن يُونس؛ قال سماء بن حرب سُئِل عنه النّبيّ (صلّى الله عليه و سلّم) فقال: (ذاك نبيّ ضيّعه قومه) . قال الحاكم هذا حديث صحيح، و إلى ما رواه أبو القاسم الطّبري عن ابن عبّاس (رضي الله عنهما) قال: جاءت بنت خالد بن سنان إلى النّبيّ (صلّى الله عليه و سلّم) فبسط لها ثوبه و قال : (بنت نبيّ ضيّعه قومه)، أو قال : (مرحبا بابنة أخي)، و الصّحيح و المُوافق للتّقاطع التّاريخي أنّ الوافدة على رسول الله (صلّى الله عليه و سلّم) هي من حفيداته. و قالوا أيضا أنّه كان يدعو النّاس إلى دين عيسى (عليه السّلام)، و أنّ له مُعجزات؛ منها أنّه أطفأ نار الحرّتين الّتي ظهرت في بني عبس ببلاد العرب، و أباد العنقاء بدعائه، الّتي ظهرت بنجد والحجاز، و كانت تأكل الوُحوش و تختطف الصّبيان. قال الزّركلي صاحب الأعلام : النّار هي النّفط لا ريب، و الرُّواة مُجمعون على أنّ خالدا دخل نارا  فانطفأت ... . اهـ . و الله أعلى و أعلم . قال الله تعالى : (و لقد أرسلنا رُسُلاً من قبلك منهم من قصصنا عليك و منهم من لم نقصص عليك) . غافر / 78.

3 ـ قال الله تعالى : (و آية لهم الأرض الميتة أحييناها و أخرجنا منها حبّا فمنه يأكلون و جعلنا فيها جنّات من نخيل و أعناب وفجّرنا فيها من العُيون ليأكلوا من ثمره و ما عملته أيديهم أفلا يشكرون) . يس / 33 و 34 و 35 .

 4 ـ بعضهم لا يعدّ أولاد جلال من منطقة الزّاب، و قد تعرّض إلى هذا الأمر بشيء من التّفصيل البحّاثة الأستاذ الكريم الفاضل فوزي مصمودي في كتابه الزّاب .. المُصطلح و الدّلالات . طبع 2013 . دار عليّ بن زيد للطّباعة و النّشر . حيّ المجاهدين . بسكرة . الجزائر.

5 ـ أعتقد أنّ لها علاقة قرابة بعائلة الباي الّتي كانت صاحبة نُفوذ و سُلطة ـ أيّام العُثمانيين ـ بقسنطينة (عاصمة الشّرق الجزائري) في وقت مضى.  

6 ـ لقد كُتب على لوحة التّعريف بها، المُعلّقة بجدار المقبرة المدفونة فيها، بمقربة من مقام خالد بن سنان، أنّها تُوفّيت سنة 1879 م، و أظنّه خطأ؛ لأنّ تاريخ وفاتها كان سنة 1295 هـ، بما يُوافقه بالتّأريخ النّصراني 1878 م، و عُمرها 23 عاما . و الله أعلى و أعلم.

7 ـ من عرش الذّواودة الهلاليين الرّحّالة.

8 ـ هو مُحمّد بن قيطون (غيطون أو جيطون) الصّغير البُوزيدي الشّريف، المولود بتاريخ سنة 1843 م، بمدينة سيدي خالد. قرأ و تعلّم بزاوية سيدي عليّ الجُروني الخالدي، الّتي راج بها التّعليم العتيق ردحا، ثمّ انزوى، و كان تأسيسها بالتّوازي مع انطلاقة زاوية أولاد جلّال (المُختاريّة) الشّهيرة، و يكون ذلك في  حُدود سنة 1815 م، أو قبلها، أو بعدها بشيء؛ لأنّ تأسيس الزّاوية المُختاريّة يعود ــ على الرّاجح ــ إلى سنة 1812 م. و الله أعلى و أعلم . أقرض الشّعر صغيرا، و تعلّق به تعلّقا كبيرا، و صار  من كُبرائه بالجهة الصّحراويّة و الشّبه الصّحراويّة. تُوفّي سنة 1907 م، و عُمره أربعة و ستّون بالتّأريخ النّصراني.

9 ـ أقول ذلك حكاية لا إقرارا .

10 ـ سُمّي ملحونا للّحن الّذي فيه؛ أي غير مُعرب (مُخالف لقواعد الإعراب). و قيل للّحن الّذي يُرافقه؛ أي الإيقاع الموسيقي. و الله أعلى و أعلم.

11 ـ و هذه بعضها  : المسجد العتيق، و مسجد عُقبة بن نافع، و مسجد خالد بن الوليد، و مسجد مُعاذ بن جبل، و مسجد مُوسى بن نُصير، و مسجد عليّ الجُروني،  و مسجد نُعيم النّعيمي، و مسجد عبد المجيد بن حبّة، و مسجد أحمد بصطامي (بسطامي)، و المسجد الشّرقي، و مسجد التّقوى، و مسجد الهجرة، و غيرها ..... و القائمة مُتواصلة .  

 12 ـ من مواليد 1928 م بمدينة الدّبيلة، بوادي سوف، بالجنوب الشّرقي الجزائري. مارس التّعليم الحُكومي زمنا، إلى أن أُحيل إلى التّقاعد سنة 1992 م، و لا يزال على قيد الحياة، و هو حاليا نزيل مدينة عنّابة، و يُشرف على الطّريقة التّابعيّة رأسا، و له دُروس و مواعظ و خُطب و توجيهات عديدة، مُسجّلة في أكثر من ألفي (2000) شريط.

 13 ـ الشّريعة الإسلاميّة اهتمّت بالتّاريخ، و برز عبر العُصور الّتي مرّت عليها الأُمّة الإسلاميّة، مُؤرّخون فُذوذٌ ؛ على غرار ابن خيّاط (ت 240 هـ)، و ابن قُتيبة (ت 276 هـ)، و  اليعقوبي (ت بعد 292 هـ)، و الطّبري (ت 310 هـ)، و المسعودي (ت 346 هـ)، و ا بن يُونس (ت 347 هـ)، و الخطيب (ت 463 هـ)، و ابن عساكر (ت 571 هـ)، و  ابن الجوزي (ت 597  هـ)، و ابن الأثير (ت 630 هـ )، و  أبي شامة (ت 665 هـ)، و البِرزالّي (739 هـ)، و  الذّهبيّ (ت 748 هـ)، و ابن كثير (ت 774 هـ)، و ابن خلدون (808 هـ)،  و المقريزي (ت 845 هـ)، و ابن تغري بردي (ت 874 هـ)، و السّيوطي (ت 911 هـ)، و ابن العماد (ت 1089 هـ)،..... و غيرهم . عُنوا بالتّاريخ وفق المنظور الإسلامي، و بذلك أُضيف إلى علوم الإسلام علمٌ، عُرف بالتّاريخ الإسلامي. و قد تميّز مُعظم مُؤرّخي المسلمين، بالجمع بين الرّواية و الدّراية؛ استنادا إلى ذلك العلم الرّائع الّذي يُمثّل آية العبقريّة الإسلاميّة، و هُو علم الحديث و ما يتبعه من علم الرّجال.

عدد القراءات : 3391 | عدد قراءات اليوم : 8

       مقالات الرأي و تعليقات القرّاء المنشورة بجريدة " الجلفة إنفو " لا تعبّر بالضرورة عن رأي الجريدة، إنما تعبّر عن رأي كاتبها فقط .

التسجيل في تتبع التعليقات التعليقات :
(6 تعليقات سابقة)

سالم/زائر
(زائر)
19:51 11/11/2016
بطاقة فنية رائعة شكرا
النايلي بن بوكحيل
(زائر)
2:21 12/11/2016
الاخ هرماس شكرا على التطرق لهذا الموضوع لكنك لم تشر الى أهم شيء في الموضوع وهو الرابط الكبير بين سكان الجلفة وأهل سيدي خالد وهو زاوية الشيخ المختار التي أصلها من سيدي خالد وهومن أولاد بخليفة حيث ارتبط به سكان الجلفة خصوصا وأولاد نائل عموما بدار الشيخ المختار ..كما أن مسجد سيدي خالد بناه الشيخ سي عبد الحميد بن سيدي محاد الصغير..ولم تشر الى أن مصادر قوية أثبتت أن خالد بن سنان نبي وهو الذي قال فيه الرسول(ص) نبي ضيعه قومه..شكرا لك أخينا هرماس على مجهوداتك في ابراز الموروث الكبير لمآثر الصالحين بالمنطقة ومناقب أولاد نائل الاشراف ..ولا تبالي بأراء المثبطين والمغرضين وواصل نهجك هذا ونطلب من الله أن يسدد خطاك.
تعقيب : achraf
(زائر)
10:29 13/11/2016
اصبت في مجهودات الشيخ فهو ميدانه و انوه ان الزاوية المختارية في ولاد جلال
ذكرنا أن أصلها سيدي حالد..ومعلوم مقرها في اولاد جلال وأن مؤسسها الشيخ المحتار من أولاد بخليفة..وكان يرعب في اقامتها بسيدي خالد لكن شيخه سيدي بن عزوز البرجي أشار عليه بتأسيسها في أولاد جلال...أما الاصل والانتماء فهو سيدي خالد..
أوافق لا أوافق
10
نورالدين
(زائر)
18:56 14/11/2016
شكرا لك ياشيخ السعيد ولكن حسب ماعرفناه ان المرحومة حيزية لم تتزوج ابدا لان والدها كان رافضا ان تتزوج بعشيقها (سعيد) وماتت وهي عزباء.
حق الرد
(زائر)
0:23 15/11/2016
أشرنا الى أن أصل الشيخ المختار من سيدي خالد ومعلوم الزاوية مقرها في أولاد جلال حيث كان سينشئها هناك .لكن شيخه سيدي بن عزوز البرجي أشار عليه باقامتها في أولاد جلال

أضف تعليقك كزائر

  • Bold
  • Italic
  • Underline
  • Quote
اختر لست برنامج روبوت لكي تستطيع اضافة التعليق

مَا يَلْفِظُ مِنْ قَوْلٍ إِلَّا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ (سورة ق، 18)

سياسة نشر التعليقات في موقع الجلفة إنفو للأخبار

تتيح جريدة "الجلفة إنفو" الإلكترونية للقراء الكرام إمكانية التفاعل مع الأخبار والمقالات المدرجة من خلال التعليق

على المواد المنشورة، و إذ نرحب بتعليقات القراء، نرجو من المشاركين التحلي بالموضوعية وتجنب الاساءات الشخصية

والقبلية، وتحتفظ بحقها في نشر أو عدم نشر أي تعليق لا يستوفي الشروط أدناه، وتشير إلى أن كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من

الأشكال عن آراء فريقها الصحفي وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

و يرجى بذلك الإلتزام بالقواعد التالية:

1- التعليق يجب أن يكون على المادة المنشورة فقط، ولا ينشر أي تعليق يتعلق بموضوع آخر منشور،

2- يهمل كل تعليق يضم شتائم أو ألفاظ خارجة عن إطار الآداب العامة و الدين الإسلامي الحنيف و أعراف مجتمعنا، أو يطال بالقدح والذم والتشهير شخصيات بعينها أو هيئات رسمية،

3- يهمل كل تعليق يتضمن هجوم شخصي وغير مبرر على أفراد محددين بالاسم لهم أو ليس لهم علاقة بالمواد المنشورة،

4- تهمل جميع التعليقات التي تتعرض للكاتب أو صاحب المساهمة باسمه أو لشخصه،

5- تعتذر إدارة الجريدة عن نشر أية تعليقات تتضمن تفاصيل عن شخصيات وأسماء أو أية معلومات لا تخدم المادة المنشورة،

6- لضمان ظهور التعليقات بشكل أسرع يرجى تفادي الإطالة في التعليقات، ويمكن للمداخلات الطويلة أن ترسل عبر البريد الإلكتروني ليتم نشرها كبريد للقراء،

7- تحتاج التعليقات لموافقة المحرر المشرف قبل ظهورها، وقد تحتاج بعض الوقت للظهور لذلك يرجى عدم ارسال التعليق أكثر من مرة،

لكي لا يُهمل التعليق، يرجى الكتابة بلغة عربية فصيحة

نرجو من السادة متصفحي الجريدة الأعزاء التقيد بالقواعد التي أوردناها، وضبط التعليقات بما يتفق مع شروط النشر، ونأسف مسبقا لعدم نشر أية تعليقات تخالف القواعد المبينة أعلاه.

ملاحظات:

  • لإدارة الموقع الحرية الكاملة في اختيار التعليقات ونشرها وحذف كل ما تراه لا يتفق مع الشروط الواردة أعلاه ، ونؤكد على أن إرسال التعليق لا يعني على الإطلاق إلزام إدارة الموقع بنشره،
  • *تتمنى إدارة الموقع من المتصفحين الأعزاء ذكر الاسم الحقيقي في التعليق و تجنب الأسماء المستعارة..
  • * بالنسبة للردود الرسمية يرجى إرسال نسخة من الرد (مع الوثائق الثبوتية) إلى البريد الالكتروني للإدارة وإلا فلن يأخذ الرد بعين الاعتبار ولن يعترف الموقع على مضمونه،
  • * تهمل التعليقات المرسلة كملاحظات إلى إدارة التعليقات، وفي حال وجود شكوى يمكن مراسلة الموقع على البريد الإلكتروني. بريد إدارة الموقع djelfa.info@gmail.com
المجموع: 4 | عرض: 1 - 4

التسجيل في تتبع التعليقات التعليقات :
(6 تعليقات سابقة)

حق الرد (زائر) 0:23 15/11/2016
أشرنا الى أن أصل الشيخ المختار من سيدي خالد ومعلوم الزاوية مقرها في أولاد جلال حيث كان سينشئها هناك .لكن شيخه سيدي بن عزوز البرجي أشار عليه باقامتها في أولاد جلال
نورالدين (زائر) 18:56 14/11/2016
شكرا لك ياشيخ السعيد ولكن حسب ماعرفناه ان المرحومة حيزية لم تتزوج ابدا لان والدها كان رافضا ان تتزوج بعشيقها (سعيد) وماتت وهي عزباء.
النايلي بن بوكحيل (زائر) 2:21 12/11/2016
الاخ هرماس شكرا على التطرق لهذا الموضوع لكنك لم تشر الى أهم شيء في الموضوع وهو الرابط الكبير بين سكان الجلفة وأهل سيدي خالد وهو زاوية الشيخ المختار التي أصلها من سيدي خالد وهومن أولاد بخليفة حيث ارتبط به سكان الجلفة خصوصا وأولاد نائل عموما بدار الشيخ المختار ..كما أن مسجد سيدي خالد بناه الشيخ سي عبد الحميد بن سيدي محاد الصغير..ولم تشر الى أن مصادر قوية أثبتت أن خالد بن سنان نبي وهو الذي قال فيه الرسول(ص) نبي ضيعه قومه..شكرا لك أخينا هرماس على مجهوداتك في ابراز الموروث الكبير لمآثر الصالحين بالمنطقة ومناقب أولاد نائل الاشراف ..ولا تبالي بأراء المثبطين والمغرضين وواصل نهجك هذا ونطلب من الله أن يسدد خطاك.
تعقيب : achraf
(زائر)
10:29 13/11/2016
اصبت في مجهودات الشيخ فهو ميدانه و انوه ان الزاوية المختارية في ولاد جلال
ذكرنا أن أصلها سيدي حالد..ومعلوم مقرها في اولاد جلال وأن مؤسسها الشيخ المحتار من أولاد بخليفة..وكان يرعب في اقامتها بسيدي خالد لكن شيخه سيدي بن عزوز البرجي أشار عليه بتأسيسها في أولاد جلال...أما الاصل والانتماء فهو سيدي خالد..
أوافق لا أوافق
10
سالم/زائر (زائر) 19:51 11/11/2016
بطاقة فنية رائعة شكرا
المجموع: 4 | عرض: 1 - 4
أدوات المقال طباعة- تقييم
2.33
image
         سعيد هرماس
email أرسل إلى صديق
print طباعة المقال Plain text نسخة نصية كاملة
آخر الأخبار
كاريكاتير كاريكاتير
منطقة الأعضاء منطقة الأعضاء
تسجيل عضوية جديدة

Connect with facebook

آخر التعليقات