الجلفة إنفو للأخبار - رئيس جمعية زاوية الفلاح بحاسي بحبح الشيخ "عطية بيض القول" يرد... و "الجلفة إنفو" تُعقّب
الرئيسية | الأخبار | أخبار البلديات | رئيس جمعية زاوية الفلاح بحاسي بحبح الشيخ "عطية بيض القول" يرد... و "الجلفة إنفو" تُعقّب
حق الرد
رئيس جمعية زاوية الفلاح بحاسي بحبح الشيخ "عطية بيض القول" يرد... و "الجلفة إنفو" تُعقّب
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

تحصلت جريدة "الجلفة إنفو" الإلكترونية على رد من طرف السيد "عطية بيض القول" رئيس الجمعية الدينية لزاوية الفلاح الكائن مقرها بالمكان المسمى "المقسم" ببلدية حاسي بحبح ردا عل ما جاء في المقال المنشور بتاريخ 13 أفريل 2017 و المعنون بـ" المدرسة القرآنية بحاسي بحبح رهينة الأطماع الخاصة ...و المعلمون وأولياء التلاميذ يطالبون بتدخل السلطات الوصية لحفظ ممتلكات الدولة ؟؟"، فيما يلي نصه ، متبوعا بتعقيب الجلفة إنفو:

رد السيد "عطية بيض القول" رئيس الجمعية الدينية لزاوية الفلاح

2- أما فيما يخص الاستيلاء على قسم بالمدرسة القرآنية فهذا جاء تلبية لطلب سكان الحي من الجهات الوصية، و نشكرهم على تلبية المطلب،

3- اما بالنسبة لأولياء التلاميذ فهذه ليست من الحقيقة في شيئ، و الشخص الذي يدعي انه ممثل لاولياء التلاميذ فهذا هو من يريد تدمير المدرسية القرآنية و لا يمثل الا نفسه،

4- أما فيما يخص الادعاء بنهب عقار الوقف فإن المدرسة القرآنية معلومة عند العام والخاص بأن الذي قام ببنائها الجمعية الدينية لزاوية الفلاح،

5- ليس هناك خلط في ما يخص التسمية، فزاوية الفلاح مقر جمعيتها في المقسم، أما نشاطها في حاسي بحبح، و الداخلية التابعة لزاوية الفلاح تقع بحي المناضلين و هذا بوثائق رسمية،

  • 6- بالنسبة لقولهم أنه تعاقب 03 ولاة و 03 مدراء دون حل لملف المدرسة القرآنية، فهذا يعني أن جميعهم متواطئون في نهب أملاك الدولة و هم براء من ذلك، و هذا كذلك استخفاف بكفاءة المسؤولين، و إن دل فإنما يدل على جهل اصحاب المقال بالقوانين، لأن السيد ب. عطية يسير وفق وثائق ووفق القانون، و أن هؤلاء الغوغاء لا يريدون إلا استغلال الفتنة و الدمار.

7- كما أن سكان حي المناضلين ورواد زاوية الفلاح يناشدون مدير الجريدة الالكترونية "الجلفة إنفو" على تحري الحقائق و الاحاطة بالموضوع و عدم نشر الأكاذيب والوشايات إلا بوثائق رسمية تبين ذلك.

تعقيب الجلفة إنفو

- شيخ الزاوية يقول بأن الاستيلاء على قسم بالمدرسة القرآنية جاء تلبية لطلب سكان الحي من الجهات الوصية ، وهو بذلك يثبت عملية الاستيلاء ورغم ذلك لم يثبت للراي العام كيف لبّت الجهات الوصية طلب سكان الحي الذي حتما يكون بوثائق رسمية وليس بمجرد كلام فقط، باعتبار أن القسم تابع للمدرسة القرآنية التابعة للشؤون الدينية، فأين وثيقة التلبية للاستيلاء على هذا القسم؟ حيث أن "الجلفة إنفو" نقلت شكاوي ثلاثة معلمين يثبتون فيها الاستيلاء،

- حديث شيخ الزاوية عن عدم وجود خلط بين الزاوية والمدرسة القرآنية فيه الكثير من المغالطات، لكون المدرسة القرآنية حملت من قبل اسم الزاوية وكانت مطالب الجميع بضرورة عدم الخلط بينها وإبقاء اسم الفلاح على زاوية المقسم فقط دون المدرسة القرآنية التي هي ملك لقطاع الشؤون الدينية، وهو ما فعله مدير الشؤون الدينية السابق بعد تثبيت لافتة خاصة بالمدرسة القرآنية، وهو ما أكده كذلك مؤخرا معتمد الشؤون الدينية بحاسي بحبح في لقائه مع "الجلفة إنفو" ، هذا بالإضافة إلى طلب شيخ الزاوية نفسه مبادلة قطعة الأرض الخاصة بداخلية الزاوية التي تتربع على مساحة 1310م2 بالمدرسة القرآنية التي مساحتها 3000 م2 يبيّن بكل وضوح أن الزاوية و المدرسة القرآنية منفصلتين عن بعضهما،

- "الجلفة إنفو" لا تتطرق لأي موضوع إلا بالأدلة والوثائق الرسمية وشكاوى المعنيين، وهي لا تسعى ولا تساهم في نشر الأكاذيب ولا الوشاية ضد أي كان مثلما قد يدعيه البعض، فهي تسعى لنشر الحقيقة ورفع انشغالات جميع الأطراف بعيدا عن أي إقصاء .

وثائق مُرفقة مع رد رئيس الجمعية الدينية لزاوية الفلاح

 

عدد القراءات : 1716 | عدد قراءات اليوم : 45

       المقالات المنشورة بجريدة " الجلفة إنفو " لا تعبّر بالضرورة عن رأي الجريدة، إنما تعبّر عن رأي كاتبها فقط .

التسجيل في تتبع التعليقات التعليقات :
(9 تعليقات سابقة)

محمدي.ع
(زائر)
0:42 20/04/2017
والله عيب موضوع المدارس القرانية رجعتوه قضية دولة...يعني ولاية الجلفة مفيهاش مشاكل والتنمية راها في المستوى وبقاتلنا المدارس القرانية والمساجد وأهل القران نحكوا عليهم، مستوى المواضيع المتطرق اليها في جريدتكم للاسف في تدهور.. ارتقو
مواطن من حاسي بحبح
(زائر)
9:48 20/04/2017
في الحقيقة جاء الرد ويغلب علي تعقيب أكثر لأن الرد مدعم بوثائق رسمية من مؤسسات الدولة وه كان العقار محل و الذي يجب أن ينصب عليه النقاش هل هي مزورة مثلا هل كل مسؤول متواطئ مع الزاوية من ولاة ومدراء شؤون دينة وقد تعاقب الكثير على الولاية أما من وراء الموضوع أصلا فلا يملكون أي وثائق رسمية فقط رسائل شخصية من معلمي قران ومعلمة محو الأمية التي يجب أن تسألوا الإدارة التي تشرف على عملية محو الأمية بالولاية ففي هذا الموضوع قطاع الشؤون الدينية تربطه اتفاقيات بخصوص الموضوع وإذا كان العقار محل ترميم فالدولة كفيلة بتوفير مقرات أخرى للتدريس إلى حين الانتهاء من عملية الترميم ..هنا لابد من التركيز على الوثائق الرسمية وليس الرسائل الشخصية والشكاوى الكيدية والأدبيات والعموميات
تعقيب : بومدين .سلسبيل
(زائر)
14:40 20/04/2017
ألم أذكر سابقا أنه شخص مرواغ وصعب . الزاوية في الريف والمدرسة القرأنية في المدينة وبينهما 30 كلم أو أكثر ، لم يحدث هذا في تاريخ المدارس القرأنية ؟؟؟؟؟؟؟ لقد استغل علاقاته التي تربطه بإطارات وزارة الشؤون الدينية وديوان الوالي وبعض المدراء وقام بتسوية الوضعية على كل المستويات . بقي أن تبحثوا في مقر المكتب الولائي للجمعية الوطنية للزوايا التي تم حلها من طرف وزير الداخلية الأسبق نورالدين زرهوني وفتح تحقيقا كانت نهايته دخول رئيس الجمعية وبعص الأعضاء إلى السجن بعد أن نهبوا وتحصلوا على اليورو من شركة ايطالية . لكن بعدما تم حل الجمعية مازال صاحبكم ب يستولي على المقر الذي هو عبارة عن سكن من 4 غرف في حي بوضياف بالجلفة بالقرب من مقر مديرية الثقافة سابقا. وربما ستجدون أن المقر أصبح ملكية له في عهد الوالي حمو التهامي الي يعرفه جيدا ويتكرم عليه كما يفعل مع المسؤولين الأخرين، ولذلك لا أحد يستطيع لهذا الشخص إلا القدر .
تعقيب : مواطن من حاسي بحبح
(زائر)
16:13 20/04/2017
يبقى نفس الأسلوب اتهام في النوايا واتهام كل المسؤولين بالتواطئ على المستوى المحلي والمركزي أما مناقشة هل الوثائق صحيحة أم لا فلا يوجد ...أعيد لأقول الموضوع ضد الزاويا منذ أن عرفناه ينشر في الجلفة أنفو يقدم في رسائل شخصية وكلام عمومي ..نتمنى من الجلفة أنفو ولتبقى في حدود الـاكد من صحة الوثائق أما صراع أطراف وراء نفوذ فلا دخل لنا به
أوافق لا أوافق
7
هدروق
(زائر)
21:07 20/04/2017
الوثائق يبدوا انها رسميية والعقد الرسمي واضح وكانو يظلمون في الشيخ وكنا نصدقهم ويبدو انهم كانو يريدون التفرقة واثارة البلبلة
تعقيب : تعقيب
(زائر)
11:24 23/04/2017
المعلقين والجلفة انفو لم يطعنو في الوثائق وصحتها لانها وثائق رسمية ولكن كيف تم اعدادها ؟؟؟؟ وباي طرق ؟؟؟؟

اول مرة في حياتي نسمع زاوية في جهة ومدرستها القرأنية في طرف الدنيا يعني لازمك سيارة خاصة لكل معلم وحافلة للطلبة ؟؟؟ هاهاهاهاها زواية أخر زمان
بحبحي
(زائر)
21:48 20/04/2017
الرد يحكي عن داخلية الزاوية التي تبعد عن بحبح ب 30 كم والتي تحيط بالمدرسة القرآنية بنية مقصودة من ع ب من أجل افستحواذ من بعد المدرسة القرآنية لتصبح كلها ملكية خاصة للزاوية فعلا تخطيط جهنمي خاصة وان الشيخ يبدو انه مدعوم من جهات نافذة
الداخلية بدات من 2008 والمدرسة القرآنية بدأت من سنة 1996 اذا فالرد فارغ المحتوى مع ان الشيخ يعترف بالإستيلاء على قسم المدرسة القرآنية وهو لاعلاقة له بها فكيف يستولى على شيء ليس من اختصاصه ..فعلا تخطيط جهنمي للاسف لكن الله يمهل ولا يهمل والمدرسة القرآنية ستظل ملك للدولة تقدم خدماتها لكافة ابناء الشعب
تعقيب : هدروق
(زائر)
0:53 22/04/2017
ماالفرق بين الزاوية والمدرسة واداكنت عارف ان المدرسة بنيت في 1996 فمن بناها اليس الشيخ هوبانيها ام تريد ان تاخد ماليس لك عليك ان تكون شاهد حق اما المدرسة اوالزاوية فستبقى مؤدية لرسالتها واما النوايا فعلمها عند الله وستحاسب على شهادك
مسعود طالب بالمدرسة
(زائر)
21:04 22/04/2017
الراجل يكتب إسمه ولا يكتب بأسماء الناس كلها أسماء مستعارة في التعليقات
المدرسة تسير بكم ةاوبغيركم لأنها تسير بمشئية الله إلى كل من يهمه امر المدرسة فلماذا لا تكتب عن محطة نفطال و الكارثة التي بها انبوب لتوزيع الوقود لبلدية بها 150.000نسمة الطرقات الإنارة التربية و التعليم نقل الطلبة الجامعيين وغيرها كوارث المجلس المنتخب ملف السكن ؟؟؟؟؟

أضف تعليقك كزائر

  • Bold
  • Italic
  • Underline
  • Quote

رجاء أدخل الكود الموجود داخل الصورة:

Captcha

مَا يَلْفِظُ مِنْ قَوْلٍ إِلَّا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ (سورة ق، 18)

سياسة نشر التعليقات في موقع الجلفة إنفو للأخبار

تتيح جريدة "الجلفة إنفو" الإلكترونية للقراء الكرام إمكانية التفاعل مع الأخبار والمقالات المدرجة من خلال التعليق

على المواد المنشورة، و إذ نرحب بتعليقات القراء، نرجو من المشاركين التحلي بالموضوعية وتجنب الاساءات الشخصية

والقبلية، وتحتفظ بحقها في نشر أو عدم نشر أي تعليق لا يستوفي الشروط أدناه، وتشير إلى أن كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من

الأشكال عن آراء فريقها الصحفي وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

و يرجى بذلك الإلتزام بالقواعد التالية:

1- التعليق يجب أن يكون على المادة المنشورة فقط، ولا ينشر أي تعليق يتعلق بموضوع آخر منشور،

2- يهمل كل تعليق يضم شتائم أو ألفاظ خارجة عن إطار الآداب العامة و الدين الإسلامي الحنيف و أعراف مجتمعنا، أو يطال بالقدح والذم والتشهير شخصيات بعينها أو هيئات رسمية،

3- يهمل كل تعليق يتضمن هجوم شخصي وغير مبرر على أفراد محددين بالاسم لهم أو ليس لهم علاقة بالمواد المنشورة،

4- تهمل جميع التعليقات التي تتعرض للكاتب أو صاحب المساهمة باسمه أو لشخصه،

5- تعتذر إدارة الجريدة عن نشر أية تعليقات تتضمن تفاصيل عن شخصيات وأسماء أو أية معلومات لا تخدم المادة المنشورة،

6- لضمان ظهور التعليقات بشكل أسرع يرجى تفادي الإطالة في التعليقات، ويمكن للمداخلات الطويلة أن ترسل عبر البريد الإلكتروني ليتم نشرها كبريد للقراء،

7- تحتاج التعليقات لموافقة المحرر المشرف قبل ظهورها، وقد تحتاج بعض الوقت للظهور لذلك يرجى عدم ارسال التعليق أكثر من مرة،

لكي لا يُهمل التعليق، يرجى الكتابة بلغة عربية فصيحة

نرجو من السادة متصفحي الجريدة الأعزاء التقيد بالقواعد التي أوردناها، وضبط التعليقات بما يتفق مع شروط النشر، ونأسف مسبقا لعدم نشر أية تعليقات تخالف القواعد المبينة أعلاه.

ملاحظات:

  • لإدارة الموقع الحرية الكاملة في اختيار التعليقات ونشرها وحذف كل ما تراه لا يتفق مع الشروط الواردة أعلاه ، ونؤكد على أن إرسال التعليق لا يعني على الإطلاق إلزام إدارة الموقع بنشره،
  • *تتمنى إدارة الموقع من المتصفحين الأعزاء ذكر الاسم الحقيقي في التعليق و تجنب الأسماء المستعارة..
  • * بالنسبة للردود الرسمية يرجى إرسال نسخة من الرد (مع الوثائق الثبوتية) إلى البريد الالكتروني للإدارة وإلا فلن يأخذ الرد بعين الاعتبار ولن يعترف الموقع على مضمونه،
  • * تهمل التعليقات المرسلة كملاحظات إلى إدارة التعليقات، وفي حال وجود شكوى يمكن مراسلة الموقع على البريد الإلكتروني. بريد إدارة الموقع djelfa.info@gmail.com
المجموع: 5 | عرض: 1 - 5

التسجيل في تتبع التعليقات التعليقات :
(9 تعليقات سابقة)

مسعود طالب بالمدرسة (زائر) 21:04 22/04/2017
الراجل يكتب إسمه ولا يكتب بأسماء الناس كلها أسماء مستعارة في التعليقات
المدرسة تسير بكم ةاوبغيركم لأنها تسير بمشئية الله إلى كل من يهمه امر المدرسة فلماذا لا تكتب عن محطة نفطال و الكارثة التي بها انبوب لتوزيع الوقود لبلدية بها 150.000نسمة الطرقات الإنارة التربية و التعليم نقل الطلبة الجامعيين وغيرها كوارث المجلس المنتخب ملف السكن ؟؟؟؟؟
بحبحي (زائر) 21:48 20/04/2017
الرد يحكي عن داخلية الزاوية التي تبعد عن بحبح ب 30 كم والتي تحيط بالمدرسة القرآنية بنية مقصودة من ع ب من أجل افستحواذ من بعد المدرسة القرآنية لتصبح كلها ملكية خاصة للزاوية فعلا تخطيط جهنمي خاصة وان الشيخ يبدو انه مدعوم من جهات نافذة
الداخلية بدات من 2008 والمدرسة القرآنية بدأت من سنة 1996 اذا فالرد فارغ المحتوى مع ان الشيخ يعترف بالإستيلاء على قسم المدرسة القرآنية وهو لاعلاقة له بها فكيف يستولى على شيء ليس من اختصاصه ..فعلا تخطيط جهنمي للاسف لكن الله يمهل ولا يهمل والمدرسة القرآنية ستظل ملك للدولة تقدم خدماتها لكافة ابناء الشعب
تعقيب : هدروق
(زائر)
0:53 22/04/2017
ماالفرق بين الزاوية والمدرسة واداكنت عارف ان المدرسة بنيت في 1996 فمن بناها اليس الشيخ هوبانيها ام تريد ان تاخد ماليس لك عليك ان تكون شاهد حق اما المدرسة اوالزاوية فستبقى مؤدية لرسالتها واما النوايا فعلمها عند الله وستحاسب على شهادك
هدروق (زائر) 21:07 20/04/2017
الوثائق يبدوا انها رسميية والعقد الرسمي واضح وكانو يظلمون في الشيخ وكنا نصدقهم ويبدو انهم كانو يريدون التفرقة واثارة البلبلة
تعقيب : تعقيب
(زائر)
11:24 23/04/2017
المعلقين والجلفة انفو لم يطعنو في الوثائق وصحتها لانها وثائق رسمية ولكن كيف تم اعدادها ؟؟؟؟ وباي طرق ؟؟؟؟

اول مرة في حياتي نسمع زاوية في جهة ومدرستها القرأنية في طرف الدنيا يعني لازمك سيارة خاصة لكل معلم وحافلة للطلبة ؟؟؟ هاهاهاهاها زواية أخر زمان
مواطن من حاسي بحبح (زائر) 9:48 20/04/2017
في الحقيقة جاء الرد ويغلب علي تعقيب أكثر لأن الرد مدعم بوثائق رسمية من مؤسسات الدولة وه كان العقار محل و الذي يجب أن ينصب عليه النقاش هل هي مزورة مثلا هل كل مسؤول متواطئ مع الزاوية من ولاة ومدراء شؤون دينة وقد تعاقب الكثير على الولاية أما من وراء الموضوع أصلا فلا يملكون أي وثائق رسمية فقط رسائل شخصية من معلمي قران ومعلمة محو الأمية التي يجب أن تسألوا الإدارة التي تشرف على عملية محو الأمية بالولاية ففي هذا الموضوع قطاع الشؤون الدينية تربطه اتفاقيات بخصوص الموضوع وإذا كان العقار محل ترميم فالدولة كفيلة بتوفير مقرات أخرى للتدريس إلى حين الانتهاء من عملية الترميم ..هنا لابد من التركيز على الوثائق الرسمية وليس الرسائل الشخصية والشكاوى الكيدية والأدبيات والعموميات
تعقيب : بومدين .سلسبيل
(زائر)
14:40 20/04/2017
ألم أذكر سابقا أنه شخص مرواغ وصعب . الزاوية في الريف والمدرسة القرأنية في المدينة وبينهما 30 كلم أو أكثر ، لم يحدث هذا في تاريخ المدارس القرأنية ؟؟؟؟؟؟؟ لقد استغل علاقاته التي تربطه بإطارات وزارة الشؤون الدينية وديوان الوالي وبعض المدراء وقام بتسوية الوضعية على كل المستويات . بقي أن تبحثوا في مقر المكتب الولائي للجمعية الوطنية للزوايا التي تم حلها من طرف وزير الداخلية الأسبق نورالدين زرهوني وفتح تحقيقا كانت نهايته دخول رئيس الجمعية وبعص الأعضاء إلى السجن بعد أن نهبوا وتحصلوا على اليورو من شركة ايطالية . لكن بعدما تم حل الجمعية مازال صاحبكم ب يستولي على المقر الذي هو عبارة عن سكن من 4 غرف في حي بوضياف بالجلفة بالقرب من مقر مديرية الثقافة سابقا. وربما ستجدون أن المقر أصبح ملكية له في عهد الوالي حمو التهامي الي يعرفه جيدا ويتكرم عليه كما يفعل مع المسؤولين الأخرين، ولذلك لا أحد يستطيع لهذا الشخص إلا القدر .
تعقيب : مواطن من حاسي بحبح
(زائر)
16:13 20/04/2017
يبقى نفس الأسلوب اتهام في النوايا واتهام كل المسؤولين بالتواطئ على المستوى المحلي والمركزي أما مناقشة هل الوثائق صحيحة أم لا فلا يوجد ...أعيد لأقول الموضوع ضد الزاويا منذ أن عرفناه ينشر في الجلفة أنفو يقدم في رسائل شخصية وكلام عمومي ..نتمنى من الجلفة أنفو ولتبقى في حدود الـاكد من صحة الوثائق أما صراع أطراف وراء نفوذ فلا دخل لنا به
أوافق لا أوافق
7
محمدي.ع (زائر) 0:42 20/04/2017
والله عيب موضوع المدارس القرانية رجعتوه قضية دولة...يعني ولاية الجلفة مفيهاش مشاكل والتنمية راها في المستوى وبقاتلنا المدارس القرانية والمساجد وأهل القران نحكوا عليهم، مستوى المواضيع المتطرق اليها في جريدتكم للاسف في تدهور.. ارتقو
المجموع: 5 | عرض: 1 - 5
أدوات المقال طباعة- تقييم
5.00
image
         أقلام
email أرسل إلى صديق
print طباعة المقال Plain text نسخة نصية كاملة
آخر الأخبار

منطقة الأعضاء منطقة الأعضاء
تسجيل عضوية جديدة

Connect with facebook

آخر التعليقات



قوبع عبد القادر
في 17:34 26/04/2017