الجلفة إنفو للأخبار - قصور بلاد أولاد نايل بين الماضي والحاضر ... قصور منطقة حد السحاري!!
الرئيسية | رجال و تاريخ | قصور بلاد أولاد نايل بين الماضي والحاضر ... قصور منطقة حد السحاري!!
الحلقة السادسة
قصور بلاد أولاد نايل بين الماضي والحاضر ... قصور منطقة حد السحاري!!
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image
سوق حد السحاري

عند الحديث عن منطقة حد السحاري أو زمزاش فإننا سنجد أنفسنا أمام توبونيميا غزيزة لمعالمها وتضاريسها توحي كلها بازدهار مظاهر الحياة فيها. ويتجلّى ذلك من خلال توفر الشروط المعروفة لتشكل جماعات مستقرة من حيث منابع الماء والمطامير وأطلال الديار والقصور والمقابر القريبة منها.
ومن خلال رصد بعض من معالم المنطقة فإننا سنلاحظ كثرة الإشارة إلى أسماء المطامير وهي مخازن الحبوب والأغذية والمعدات التي كانت عماد التجارة في المنطقة. ولهذا فلن نتفاجأ حين نجد قبيلة "سحاري أولاد إبراهيم" تموّل منطقة سور الغزلان بالسلاح إبان فترة المقاومات الشعبية ولن نتفاجأ حين نجد السلطة الفرنسية قد أنشأت في خمسينات القرن العشرين كتيبة عسكرية متنقلة (Compagnies Nomades d’Algérie) وجعلت من مدينة بويرة السحاري (حد السحاري) مقرّا لاحدى هذه الكتائب لقمع الثورة بالمنطقة.

وكما سبق الإشارة إليه فإن منطقة حد السحاري وبالخصوص جبالها قد كثرت بها المطامير التي نذكر منها مطمر معذر تارش ومطمر عزيجي ومطمر خليفة ومطمر ذراع الدقفت ومطمر البتة ومطمر معيذر العرعارة وغيرها. وهو ما يدل على العلاقة الوطيدة التي كانت تربط بعض بطون قبيلة السحاري بالبدو الرحل المحيطين بهم وبباقي المناطق من خلال تجارة المطامير. ويجدر التذكير هنا أن أهل المنطقة كانت لهم صناعات تقليدية متوارثة كابرا عن كابر أهمها القطران ذي الاستعمالات المختلفة في الحياة اليومية وتجارة الصوف والنسيج والملاسة أين نجد بعض بقايا الأواني الفخارية في جبل القعدة.

وما يعكس توجه قبائل المنطقة نحو الاستقرار عبر القرون هو كثرة مصادر المياه من عيون وصل عددها إلى 18 عينا (مثلا عين الحمام وعين عزيجي وعين مجنونة وعين تارش وعين كربوعة) إضافة إلى ضايات مثل ضاية أولاد بلخير وغيرها. كما يوجد بالمنطقة مقابر معروفة وسوف نلاحظ ظاهرة وهي وجود ثلاثية "عين ماء- مطمر- جبانة" مثل (مطمر خليفة-جبانة خليفة) و(جبانة الحمام-عين الحمام) و(عين تارش- مطمر معذر تارش- جبانة سي بختي). إضافة إلى أسماء رجال صالحين خلدت أسماءهم الذاكرة المحلية فنجد جبانة سي بختي وهو رجل صالح من قبيلة سحاري أولاد ابراهيم "فرقة أولاد علي بن ساعد"، وجبانة سي العابد "عرش أولاد العابد" وجبانة خليفة. وكما نعلم فإن العادة هي أن تحمل المقبرة اسم رجل صالح أو زاهد أو عالم.

وسوف نجد مرة أخرى أسماء لبعض المداخل الشمالية لجبل "القعدة" مثل "دخلة الزبوج" و"دخلة الشيخ" و"بويب تونس" وكأن الأمر يتعلق بمدينة أو حصن به أبواب وهو معطى توبونيمي لا يجب إهماله عند التطرق لمظاهر استقرار القبائل بجبال حد السحاري. فالاستقرار داخل الجبل يعني أنه لا حاجة لبناء أسوار وتحصينات مادام الجبل في حد ذاته حصنا طبيعيا.

وهكذا فإننا سنجد أنفسنا أمام تراث زاخر لسكان مستقرين في منطقة زمزاش منذ عدة قرون. فمدينة حد السحاري تشير الروايات الشفوية إلى أنها مدينة قديمة تعود إلى عهد الأتراك أو قبل ذلك. والمعروف أن اسمها القديم هو "بويرة السحاري" مثلما ورد في الكتابات الفرنسية المتأخرة. غير أن ما يجعلنا نوقن بأهمية البحث في تاريخ هذه المنطقة هو أن وجود قبيلة السحاري قديم وعمره على الأقل 07 قرون أي منذ أن أشار إليها ابن خلدون (1332 م-1406 م) في حديثه عن العرب الهلاليين (ومنهم بنو نائل) وأصولهم ومواطنهم منذ الهجرات الهلالية الأولى في القرن الحادي عشر ميلادي. حيث يذكر أن أكثر قبيلة السحاري موجودة في جبل مشنتل وهو الجبل المعروف حاليا بجبل السحاري القبلي ويقع شمال عاصمة ولاية الجلفة بمسافة 25 كلم تقريبا ويمتد غربا الى غاية مواطن قبائل سحاري أولاد سيدي يونس أين يوجد قصر بن يعقوب الذي تأسس بين سنتي 1630 و 1730م كما ذكرنا في الحلقة الثانية من سلسلة "قصور بلاد أولاد نايل".

وتوجد قصور تاريخية كثيرة بمنطقة حد السحاري ولعلها لقبائل الزناتة والعرب التي انصهرت فيما بينها بعد مع مجيء العرب الهلاليين وتغلبهم على المنطقة. وتحتفظ الذاكرة المحلية بأسمائها حسبما وثّقه ابن المنطقة "دباب مسعود" في مقال بـ "الجلفة إنفو" وذكر منها أسماء قصر "بن ساسي" و"قصر التارش" و"قصر سيدي داود" و"قصر رملاية الخرفي" (بالقرب من أولاد ساعد) و"قصر حاسي التوتة" والذي مازالت آثاره موجودة إلى يومنا هذا، مثله مثل قصر "السلوم" و"قصر المنكب"، ومنطقة خنق العدة التي يوجد بها قصر قديم جدا اسمه قصر "سيدي الزوجي" وهو رجل صالح سكن هذه المنطقة. وتوجد بجبل القعدة أطلال قديمة تقع في منطقة تسمى "الڤلَيعة" التي بنت فيها السلطات الفرنسية حصنا عسكريا. وأسفل هذا الموقع توجد أيضا مقبرة قديمة ما يوحي أنه كان مستقرا. كما يوجد بالسفوح الشمالية لجبل القعدة آثار بساتين قديمة صغيرة توحي بممارسة النشاط الفلاحي بالمنطقة.

والموقع الاستراتيجي لمواطن سحاري أولاد ابراهيم بمنطقة حد السحاري اكتشفته سلطات الاحتلال الفرنسي مبكرا فنجد أن الماريشال بيجو، الحاكم العام للجزائر، يقوم ببناء حصن عسكري في سور الغزلان "أومال" سنة 1846 بداعي قطع الطريق بين بلاد أولاد نايل التي انتقل منها المجاهد الحاج موسى بن الحسن الدرقاوي إلى القبائل الصغرى بين سنتي 1844-1847 وكذلك انتقل منها الأمير عبد القادر في فيفري 1846 بمعية فرسان أولاد نايل وعلى رأسهم سي الشريف بلحرش. ولهذا فإن بلاد أولاد نايل قد دفعت الثمن غاليا في حملات الجنرال يوسف ضد كل قبائل وقصور المنطقة من بوكحيل وقعيقع شرقا إلى زنينة والشارف غربا ومن بنهار شمالا إلى مسعد وزكار جنوبا. وسنجد في هذا السياق حملات ضد جبال السحاري منها حملة للعقيد كامو يوم 23 فيفري 1846 وحملة العقيد رونو في مارس 1846 وحملة العقيد بلانجيني في آفريل 1846 وكلها حملات انتهت بمجازر ومصادرة ممتلكات ومواشي قبائل المنطقة.

ورغم هذا الحصار والخناق فإن روح المقاومة بقيت مشتعلة بل وتعدت إلى دعم وتموين القبائل المجاورة بالسلاح. وهاهو الجنرال ديكرو بمساعدة العقيد أرشينار ينفذان هجوما عسكريا ضد سحاري أولاد ابراهيم في جبل القعدة يومي يومي 27-28 نوفمبر 1864. فعسكر الغزاة في "برج الحمام" بالناحية الجنوبية لجبل القعدة (المقسم) بينما قاد الجنرال ديكرو الهجوم على جبل القعدة من الناحية الشمالية. وتسببت هذه الحملة في مقتل عدد من رجال السحاري ومصادرة عدد كبير من مواشيهم (20 ألف رأس ماشية) واقتياد مجموعة كبيرة من الأسرى يوم 02 ديسمبر 1864 إلى الجنرال يوسف بالجلفة. والسبب الكامن وراء ذلك هو أن عرش سحاري أولاد ابراهيم قد موّنوا ثوّار بوسعادة وأومال (سور الغزلان) بـ 200 بندقية في سبتمبر 1864. ومنحوا خمسين "50" بندقية لفرسان قبيلة أولاد سيدي عيسى الأحدب عندما تعرّضوا لهجوم كتيبة قادها النقيب جيبون Gibon سنة 1864.

وبعد،

فبعد هذا السرد الموجز لتاريخ منطقة عريقة بقصورها وبدوها وتراثها فإننا نجد أنفسنا مرة أخرى أمام حاجة مُلحة للتوثيق وتدوين الروايات الشفوية وإجراء الأبحاث الميدانية التي تسمح لنا بتثمين الموروث وربط الأحفاد بتراث الأجداد ومن ثم بعث سياحة محلية بالمنطقة يكون عمادها التراث والطبيعة.

إن منطقة "حد السحاري" باعتبارها من أقدم حواضر بلاد أولاد نايل تستحق بعث البحث التاريخي والأثري بها ... كيف لا وهي من ألهمت الشاعر الشعبي الكبير "يحيى بن بختي" وجعلته يكتب أعذب الشعر الشعبي ويشتهر وطنيا بقصيدة "الإلياذة الشعبية" ...

مدينة حد السحاري كما تبدو من جبل "القعدة":

أطلال ديار ومقابر قديمة بجبل القعدة: 

صور قديمة لـ"بويرة السحاري" بين 1960-1962:

صور قديمة لمنطقة عين افقه بين 1960-1962:

عدد القراءات : 2502 | عدد قراءات اليوم : 4

       مقالات الرأي و تعليقات القرّاء المنشورة بجريدة " الجلفة إنفو " لا تعبّر بالضرورة عن رأي الجريدة، إنما تعبّر عن رأي كاتبها فقط .

التسجيل في تتبع التعليقات التعليقات :
(16 تعليقات سابقة)

سعد سبيحة
(زائر)
8:31 08/07/2017
شكرا على النشر ....لكن هناك الكثير من الأخطاء لا سيما في التسميات وجب التحقق منها
علي
(زائر)
12:32 08/07/2017
كـل تـلك الصخـور و الحـجـارة المتـنـاثـرة و الخيـم "قـصـور"!!! ... هل تسخرون منا أم أنها نكتة؟ أم ماذا؟
عبدالله الحسني
(زائر)
14:06 08/07/2017
بارك الله في كاتب المقال وفي إدارة الموقع...لعل المقال لبنة نأمل أن يستمر الجهد ويضبط ويتوسّع ويوثّق ويدرّس للأجيال...مرة أخرى بوركتم
سعد مصطفى رحمون
(زائر)
18:35 09/07/2017
مجهودات كبيرة يبذلها الاخ المحقق بشكل احترافي رائع ...انااستفيد كثيرا ...الحمدلله كلنا من اصل واحد ...لانفرق بين بعضنا في هذاالحضن النايلي انتماءا وليس عرقا ...تحياتي الاخ الصحفي وللطاقم ككل ...
تعقيب : تعبان
(زائر)
15:27 12/07/2017
لقد اتعبتنا في القراءة ولم نستطع التوقف ولو لبرهة من الزمن ...******

هل تستطيع أن توضح لنا ماذا يقصد بالسحاري ؟؟ وهل الصحيح هو السحاري أم الصحاري ؟؟؟ وشكرا للجلفة انفو
سالم/زائر
(زائر)
16:39 10/07/2017
في كل مرة نكتشف جزء من حسدنا شبر من ترابنا انها الثقافة الحقة ان تعرف من انت
جيدر
(زائر)
23:30 10/07/2017
اين هي القصور ؟؟
سعيد
(زائر)
14:11 12/07/2017
المقال جميل و به تحف صور رائعة .'ايه يا حسراه على وقت بكري وقت البركة و النية الطيبة'.حتى ولو كان بعضها ابان الفترة الاستعمارية فهي تعكس نمط معيشة و اصل اجدادنا الاولين الكرام عاشوا البساطة رغم المحن ولم تفارق الابتسامة اوجههم الطيبة.للعبرة فقط
صقر اولاد نايل
(زائر)
16:05 12/07/2017
ايا مسعود يا علما بداري تؤرخ في الحواضر والصحاري
يباركك الاله على جهود نجحتم في المسيرة والمسار
قصور قد حوتها بلاد نائل تهددها ماسي الاندثار
فقد احييتها للجيل تبقى ومن اسرارها قطف الثمار
تقبلها تحية نائلي ووواصل في النجاح والانتصار
بارك الله فيك وسدد خطاك وتحية لكل ابناء نائل الشرفاء
شاوي بختي جيوغرافي
(زائر)
16:22 13/07/2017
قبل التعليق اعتذر من الجميع لكن الحق يقال
اولاد نايل زينة العروش و على العين و الراس و هذه حقيقة و ليست مجاملة
- بكل صراحة عبارة ( بلاد اولاد نايل ) كلمة عنصرية و مزيفة و استعمارية الطرح ( صنعها الاستعمار الفرنسي ) الهدف منها الغاء و نفي تاريخ و هوية شعوب كاملة و هي غير مقبولة اخلاقيا لذا يجب ان نترفع قليلا الى مستوى الشعوب و الحظارات .
- الموضوع يتكلم عن جبل القعدة و لعل الكثير لا يعلم ان اسم السلسلة الجبلية من عين افقة الى حاسي بحبح هي جبل السحاري الظهري موطن السحاري اولاد براهيم وحدهم دون مشاركة من اية قبيلة منذ ان استوطن السحاري منطقة الجلفة مع العلم انهم اول العرب الذين غلبو على القبائل البربرية من بني سنجاس و صنهاجة و في الموضوع ذكر جبل السحاري القبلي و هو امتداد لبطون السحاري الاخري امثال الكوانين و اولاد يونس و الخبيزات و هذا ما يدل على ان هذه البلاد هي( بلاد السحاري ) و هم الاحق بالتسمية لان السيطرة و الحكم كان لهم عبر كل تلك العصور اما اولاد نايل فقد تحصلو على الحكم مع تواجد الاستعمار الفرنسي اي خلال القرن الماضي فعن اي بلاد نتحدث .
دعون نقل ( بلاد العرب اوطاني من المشرق الى المغرب ) .
تعقيب : البزدي
(زائر)
15:11 14/07/2017
انت ترى ان اولاد نايل بهذا التوزع و بهذه الاعداد قد تمكنوا من المنطقة مع التواجد الفرنسي فقط هل هذا منطقي من اعماق الصحراء الى شمال حد السحاري غنموها مع التواجد الفرنسي اظن انك معتوه اذا حاولت اقناع قرائك و اقرانك بذلك
المنطقي ان اولاد نايل غلبوا على المنطقة منذ قرون في اطار تدافع القبائل فيما بينها و كما تعرف فكم من قبيلة غادرت هذا الموطن و كم من قبيلة وفدت عليه كما صرحت انت سابقا انكم اول من اخضع البربر ان لم تكن انتم البربر او غالبيتكم (سكان الجبال)
المهم تجاوز حديثك عن اولاد نايل فهم ابناء عمومة للسحاري و الاسم فرضه الواقع تاكد بنفسك من كتب الرحالة القدامى و من الاتراك و الفرنسيين ان هذه الارض معروفة ببلاد اولاد نايل بما فيها باقي القبائل الحليفة و المتصاهرة و المتحدة و لا نجد اي عقدة في ذكر تاريخ السحاري و ماثرهم انت تريد حل هذه الرابطة بهذه الاقكار التي لا تسمن و لا تغني من جوع
لمعلوماتك جدتي صحراوية
شاوي بختي جيوغرافي
(زائر)
12:15 15/07/2017
اضن انه من اللائق ان لا ندس السّم في العسل فلا وجود لمصطلح بلاد اولاد نايل و هو مصطلح جديد اريد به خلق عنصرية لسنا في حاجة اليها .
لعلمك ولاية الجلفة اسمها الجلفة و ليس ولاية اولاد نايل و النص التاريخي لفرنسوا دي فيلر موجود و هو يوضح سكان الجلفة في احصائيات 1876.
كما يجب ان تعود الى المصادر التاريخية و الخرائط القديمة ستجد سلسلة جبال السحاري ( الظهري و القبلي ) مكتوبة بالخط العريض .من هذا عليك ان تعلم انها بلاد السحاري و لهذا سميت الجبال باسمهم .
*********
تعقيب : منصف
(زائر)
13:43 28/07/2017
أما اذا كنت لن تستحمل هذه التسمية التي في حقيقة الأمر لن تشمل كل الجبل فعليك بمراسلة السلطات المعنية ودعنا وإخوتنا السحاري نتعايش في ظل السلم والمودة إلى يوم الدين والهبّة التضامنية هذه الأيام بأحد أحياء الجلفة لجمع تبرعات من شباب من أولاد نائل لفائدة شاب سحراوي مصاب بمرض خبيث قصد العلاج في تونس وأيضا وبعفوية تامة يوجد شارع يطلق عليه سكان مدينة الجلفة شارع العقلة نظرا للتواجد الكبير من سحاري العقلة يمتهنون التجارة هو بمثابة رد على كل المشككين في طيبة المجتمع النائلي ......
تعقيب : منصفl
(زائر)
23:44 27/07/2017
أنت استكثرت تسمية أولاد نائل إضافة إلى الاستهزاء باسم ثلاثي مستعار تركيبته عربي بربري لمناتيني فهذا ليس بالجاد ولا بالحضاري ولا بالبنّاء ولا تستكثر تسمية "الزاقز" اللاتينية الرومانية للمنطقة المحاذية للأطلس الصحراوي وإذا كنت تفقه الفرنسية طالع من المصدر كتاب " فرنسوا دوفيلاري " الذي تتباهى بذكره مستوحى من المجلة الافريقية وما كتب عن تاريخ أصول كل القبائل التي توافدت عن منطقتنا واعلم أننا ليس لنا لا عقدة ولا حرج في تسمية الجبل بجبل السحاري الذي ألفنا سماعه من السلف ويعرف سابقا بجبل "مشنتل" وتسمية المكان تخضع في غالبية الوقت للمنتصر(زمزاش الزناتية- حدالسحاري العربية....) وتوالت التسميات على المدن والأماكن على مدار الحقبات (بربر ,واندال, رومان ,بيزنطيين ,فتوحات اسلامية ,أتراك,فرنسيين ,والآن عرب-أمازيغ).
منصفl
(زائر)
23:48 27/07/2017
أولاد نائل قاوموا الأتراك وقتلوا لهم كل من ''الباي عثمان'' و''الباي صفطة'' ورفضهم للمحتل الفرنسي الذي لم يتمكن من طمس هويتهم ولا تنصيرهم ومقاومتهم له من 1834 الى 1864 لخير دليل (موسى بلحسن الدرقاوي –عبدالسلام بلقندوز-شريف بلحرش مرافق الأمير عبد القادر(1836-1847) المساهمة في معركة الزعاطشة 1849— مقاومة تلي بلكحل 1836-1854– مساهمتهم في معركة الأغواط (04/12/1852)- مقاومة أولاد طعبة (1853- 1854)مقاومة أولاد أم الأخوة 1854 –هجوم المجاهد القائد طيب بوشندوقة في 12/04/1861 على قرية الجلفة) المساهمة في الحركة الوطنية-الحركة النقابية أثناء الثورة-المساهمة في الكفاح المسلح داخل وخارج الولاية(الولاية 5,4,3 ,1و معركة الجزائر.....)............فالسحاري تربطهم بأولاد نائل الدّين واللسان العربي المشترك والتقاليد المتشابهة وأواصر المصاهرة والجوار.
حنبف
(زائر)
22:24 16/08/2017
شكرا ثم شكراعلى مقالك لكن لوتفضلت علينا سيدي بابراز الدور الأمازيغي التجاري و الصناعي و التحسيسي اتجاه الانخراط في العمل المسلح من أجل التحررأثناءالثورة ثم المشهد الفني الذي كانت تزخر به المنطقة منذ الاحتلال الفرنسي الى غاية الاستقلال سواء شفوبا أو دراميا.

أضف تعليقك كزائر

  • Bold
  • Italic
  • Underline
  • Quote
اختر لست برنامج روبوت لكي تستطيع اضافة التعليق

مَا يَلْفِظُ مِنْ قَوْلٍ إِلَّا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ (سورة ق، 18)

سياسة نشر التعليقات في موقع الجلفة إنفو للأخبار

تتيح جريدة "الجلفة إنفو" الإلكترونية للقراء الكرام إمكانية التفاعل مع الأخبار والمقالات المدرجة من خلال التعليق

على المواد المنشورة، و إذ نرحب بتعليقات القراء، نرجو من المشاركين التحلي بالموضوعية وتجنب الاساءات الشخصية

والقبلية، وتحتفظ بحقها في نشر أو عدم نشر أي تعليق لا يستوفي الشروط أدناه، وتشير إلى أن كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من

الأشكال عن آراء فريقها الصحفي وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

و يرجى بذلك الإلتزام بالقواعد التالية:

1- التعليق يجب أن يكون على المادة المنشورة فقط، ولا ينشر أي تعليق يتعلق بموضوع آخر منشور،

2- يهمل كل تعليق يضم شتائم أو ألفاظ خارجة عن إطار الآداب العامة و الدين الإسلامي الحنيف و أعراف مجتمعنا، أو يطال بالقدح والذم والتشهير شخصيات بعينها أو هيئات رسمية،

3- يهمل كل تعليق يتضمن هجوم شخصي وغير مبرر على أفراد محددين بالاسم لهم أو ليس لهم علاقة بالمواد المنشورة،

4- تهمل جميع التعليقات التي تتعرض للكاتب أو صاحب المساهمة باسمه أو لشخصه،

5- تعتذر إدارة الجريدة عن نشر أية تعليقات تتضمن تفاصيل عن شخصيات وأسماء أو أية معلومات لا تخدم المادة المنشورة،

6- لضمان ظهور التعليقات بشكل أسرع يرجى تفادي الإطالة في التعليقات، ويمكن للمداخلات الطويلة أن ترسل عبر البريد الإلكتروني ليتم نشرها كبريد للقراء،

7- تحتاج التعليقات لموافقة المحرر المشرف قبل ظهورها، وقد تحتاج بعض الوقت للظهور لذلك يرجى عدم ارسال التعليق أكثر من مرة،

لكي لا يُهمل التعليق، يرجى الكتابة بلغة عربية فصيحة

نرجو من السادة متصفحي الجريدة الأعزاء التقيد بالقواعد التي أوردناها، وضبط التعليقات بما يتفق مع شروط النشر، ونأسف مسبقا لعدم نشر أية تعليقات تخالف القواعد المبينة أعلاه.

ملاحظات:

  • لإدارة الموقع الحرية الكاملة في اختيار التعليقات ونشرها وحذف كل ما تراه لا يتفق مع الشروط الواردة أعلاه ، ونؤكد على أن إرسال التعليق لا يعني على الإطلاق إلزام إدارة الموقع بنشره،
  • *تتمنى إدارة الموقع من المتصفحين الأعزاء ذكر الاسم الحقيقي في التعليق و تجنب الأسماء المستعارة..
  • * بالنسبة للردود الرسمية يرجى إرسال نسخة من الرد (مع الوثائق الثبوتية) إلى البريد الالكتروني للإدارة وإلا فلن يأخذ الرد بعين الاعتبار ولن يعترف الموقع على مضمونه،
  • * تهمل التعليقات المرسلة كملاحظات إلى إدارة التعليقات، وفي حال وجود شكوى يمكن مراسلة الموقع على البريد الإلكتروني. بريد إدارة الموقع djelfa.info@gmail.com
المجموع: 12 | عرض: 1 - 12

التسجيل في تتبع التعليقات التعليقات :
(16 تعليقات سابقة)

حنبف (زائر) 22:24 16/08/2017
شكرا ثم شكراعلى مقالك لكن لوتفضلت علينا سيدي بابراز الدور الأمازيغي التجاري و الصناعي و التحسيسي اتجاه الانخراط في العمل المسلح من أجل التحررأثناءالثورة ثم المشهد الفني الذي كانت تزخر به المنطقة منذ الاحتلال الفرنسي الى غاية الاستقلال سواء شفوبا أو دراميا.
منصفl (زائر) 23:48 27/07/2017
أولاد نائل قاوموا الأتراك وقتلوا لهم كل من ''الباي عثمان'' و''الباي صفطة'' ورفضهم للمحتل الفرنسي الذي لم يتمكن من طمس هويتهم ولا تنصيرهم ومقاومتهم له من 1834 الى 1864 لخير دليل (موسى بلحسن الدرقاوي –عبدالسلام بلقندوز-شريف بلحرش مرافق الأمير عبد القادر(1836-1847) المساهمة في معركة الزعاطشة 1849— مقاومة تلي بلكحل 1836-1854– مساهمتهم في معركة الأغواط (04/12/1852)- مقاومة أولاد طعبة (1853- 1854)مقاومة أولاد أم الأخوة 1854 –هجوم المجاهد القائد طيب بوشندوقة في 12/04/1861 على قرية الجلفة) المساهمة في الحركة الوطنية-الحركة النقابية أثناء الثورة-المساهمة في الكفاح المسلح داخل وخارج الولاية(الولاية 5,4,3 ,1و معركة الجزائر.....)............فالسحاري تربطهم بأولاد نائل الدّين واللسان العربي المشترك والتقاليد المتشابهة وأواصر المصاهرة والجوار.
شاوي بختي جيوغرافي (زائر) 12:15 15/07/2017
اضن انه من اللائق ان لا ندس السّم في العسل فلا وجود لمصطلح بلاد اولاد نايل و هو مصطلح جديد اريد به خلق عنصرية لسنا في حاجة اليها .
لعلمك ولاية الجلفة اسمها الجلفة و ليس ولاية اولاد نايل و النص التاريخي لفرنسوا دي فيلر موجود و هو يوضح سكان الجلفة في احصائيات 1876.
كما يجب ان تعود الى المصادر التاريخية و الخرائط القديمة ستجد سلسلة جبال السحاري ( الظهري و القبلي ) مكتوبة بالخط العريض .من هذا عليك ان تعلم انها بلاد السحاري و لهذا سميت الجبال باسمهم .
*********
تعقيب : منصف
(زائر)
13:43 28/07/2017
أما اذا كنت لن تستحمل هذه التسمية التي في حقيقة الأمر لن تشمل كل الجبل فعليك بمراسلة السلطات المعنية ودعنا وإخوتنا السحاري نتعايش في ظل السلم والمودة إلى يوم الدين والهبّة التضامنية هذه الأيام بأحد أحياء الجلفة لجمع تبرعات من شباب من أولاد نائل لفائدة شاب سحراوي مصاب بمرض خبيث قصد العلاج في تونس وأيضا وبعفوية تامة يوجد شارع يطلق عليه سكان مدينة الجلفة شارع العقلة نظرا للتواجد الكبير من سحاري العقلة يمتهنون التجارة هو بمثابة رد على كل المشككين في طيبة المجتمع النائلي ......
تعقيب : منصفl
(زائر)
23:44 27/07/2017
أنت استكثرت تسمية أولاد نائل إضافة إلى الاستهزاء باسم ثلاثي مستعار تركيبته عربي بربري لمناتيني فهذا ليس بالجاد ولا بالحضاري ولا بالبنّاء ولا تستكثر تسمية "الزاقز" اللاتينية الرومانية للمنطقة المحاذية للأطلس الصحراوي وإذا كنت تفقه الفرنسية طالع من المصدر كتاب " فرنسوا دوفيلاري " الذي تتباهى بذكره مستوحى من المجلة الافريقية وما كتب عن تاريخ أصول كل القبائل التي توافدت عن منطقتنا واعلم أننا ليس لنا لا عقدة ولا حرج في تسمية الجبل بجبل السحاري الذي ألفنا سماعه من السلف ويعرف سابقا بجبل "مشنتل" وتسمية المكان تخضع في غالبية الوقت للمنتصر(زمزاش الزناتية- حدالسحاري العربية....) وتوالت التسميات على المدن والأماكن على مدار الحقبات (بربر ,واندال, رومان ,بيزنطيين ,فتوحات اسلامية ,أتراك,فرنسيين ,والآن عرب-أمازيغ).
شاوي بختي جيوغرافي (زائر) 16:22 13/07/2017
قبل التعليق اعتذر من الجميع لكن الحق يقال
اولاد نايل زينة العروش و على العين و الراس و هذه حقيقة و ليست مجاملة
- بكل صراحة عبارة ( بلاد اولاد نايل ) كلمة عنصرية و مزيفة و استعمارية الطرح ( صنعها الاستعمار الفرنسي ) الهدف منها الغاء و نفي تاريخ و هوية شعوب كاملة و هي غير مقبولة اخلاقيا لذا يجب ان نترفع قليلا الى مستوى الشعوب و الحظارات .
- الموضوع يتكلم عن جبل القعدة و لعل الكثير لا يعلم ان اسم السلسلة الجبلية من عين افقة الى حاسي بحبح هي جبل السحاري الظهري موطن السحاري اولاد براهيم وحدهم دون مشاركة من اية قبيلة منذ ان استوطن السحاري منطقة الجلفة مع العلم انهم اول العرب الذين غلبو على القبائل البربرية من بني سنجاس و صنهاجة و في الموضوع ذكر جبل السحاري القبلي و هو امتداد لبطون السحاري الاخري امثال الكوانين و اولاد يونس و الخبيزات و هذا ما يدل على ان هذه البلاد هي( بلاد السحاري ) و هم الاحق بالتسمية لان السيطرة و الحكم كان لهم عبر كل تلك العصور اما اولاد نايل فقد تحصلو على الحكم مع تواجد الاستعمار الفرنسي اي خلال القرن الماضي فعن اي بلاد نتحدث .
دعون نقل ( بلاد العرب اوطاني من المشرق الى المغرب ) .
تعقيب : البزدي
(زائر)
15:11 14/07/2017
انت ترى ان اولاد نايل بهذا التوزع و بهذه الاعداد قد تمكنوا من المنطقة مع التواجد الفرنسي فقط هل هذا منطقي من اعماق الصحراء الى شمال حد السحاري غنموها مع التواجد الفرنسي اظن انك معتوه اذا حاولت اقناع قرائك و اقرانك بذلك
المنطقي ان اولاد نايل غلبوا على المنطقة منذ قرون في اطار تدافع القبائل فيما بينها و كما تعرف فكم من قبيلة غادرت هذا الموطن و كم من قبيلة وفدت عليه كما صرحت انت سابقا انكم اول من اخضع البربر ان لم تكن انتم البربر او غالبيتكم (سكان الجبال)
المهم تجاوز حديثك عن اولاد نايل فهم ابناء عمومة للسحاري و الاسم فرضه الواقع تاكد بنفسك من كتب الرحالة القدامى و من الاتراك و الفرنسيين ان هذه الارض معروفة ببلاد اولاد نايل بما فيها باقي القبائل الحليفة و المتصاهرة و المتحدة و لا نجد اي عقدة في ذكر تاريخ السحاري و ماثرهم انت تريد حل هذه الرابطة بهذه الاقكار التي لا تسمن و لا تغني من جوع
لمعلوماتك جدتي صحراوية
صقر اولاد نايل (زائر) 16:05 12/07/2017
ايا مسعود يا علما بداري تؤرخ في الحواضر والصحاري
يباركك الاله على جهود نجحتم في المسيرة والمسار
قصور قد حوتها بلاد نائل تهددها ماسي الاندثار
فقد احييتها للجيل تبقى ومن اسرارها قطف الثمار
تقبلها تحية نائلي ووواصل في النجاح والانتصار
بارك الله فيك وسدد خطاك وتحية لكل ابناء نائل الشرفاء
سعيد (زائر) 14:11 12/07/2017
المقال جميل و به تحف صور رائعة .'ايه يا حسراه على وقت بكري وقت البركة و النية الطيبة'.حتى ولو كان بعضها ابان الفترة الاستعمارية فهي تعكس نمط معيشة و اصل اجدادنا الاولين الكرام عاشوا البساطة رغم المحن ولم تفارق الابتسامة اوجههم الطيبة.للعبرة فقط
جيدر (زائر) 23:30 10/07/2017
اين هي القصور ؟؟
سالم/زائر (زائر) 16:39 10/07/2017
في كل مرة نكتشف جزء من حسدنا شبر من ترابنا انها الثقافة الحقة ان تعرف من انت
سعد مصطفى رحمون (زائر) 18:35 09/07/2017
مجهودات كبيرة يبذلها الاخ المحقق بشكل احترافي رائع ...انااستفيد كثيرا ...الحمدلله كلنا من اصل واحد ...لانفرق بين بعضنا في هذاالحضن النايلي انتماءا وليس عرقا ...تحياتي الاخ الصحفي وللطاقم ككل ...
تعقيب : تعبان
(زائر)
15:27 12/07/2017
لقد اتعبتنا في القراءة ولم نستطع التوقف ولو لبرهة من الزمن ...******

هل تستطيع أن توضح لنا ماذا يقصد بالسحاري ؟؟ وهل الصحيح هو السحاري أم الصحاري ؟؟؟ وشكرا للجلفة انفو
عبدالله الحسني (زائر) 14:06 08/07/2017
بارك الله في كاتب المقال وفي إدارة الموقع...لعل المقال لبنة نأمل أن يستمر الجهد ويضبط ويتوسّع ويوثّق ويدرّس للأجيال...مرة أخرى بوركتم
علي (زائر) 12:32 08/07/2017
كـل تـلك الصخـور و الحـجـارة المتـنـاثـرة و الخيـم "قـصـور"!!! ... هل تسخرون منا أم أنها نكتة؟ أم ماذا؟
سعد سبيحة (زائر) 8:31 08/07/2017
شكرا على النشر ....لكن هناك الكثير من الأخطاء لا سيما في التسميات وجب التحقق منها
المجموع: 12 | عرض: 1 - 12
أدوات المقال طباعة- تقييم
2.33
image
email أرسل إلى صديق
print طباعة المقال Plain text نسخة نصية كاملة
آخر الأخبار
كاريكاتير كاريكاتير
منطقة الأعضاء منطقة الأعضاء
تسجيل عضوية جديدة

Connect with facebook

آخر التعليقات