الجلفة إنفو للأخبار - الفرقة الناجية ... عقولنا بين منحة الولاء ومحنة البراء
الرئيسية | فكر و وعي | الفرقة الناجية ... عقولنا بين منحة الولاء ومحنة البراء
الفرقة الناجية ... عقولنا بين منحة الولاء ومحنة البراء
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image
حلب الشهباء

رغم بهجة الداخل وانتصاره على تدخلات الخارج في حلب الشهباء، ولفض أحياءها الشرقية كل دخيل عنها، ورغم افتضاح أمر المتدخلين الأجانب في شؤون الدولة الوطنية العربية والإسلامية، وما أفرزه من دمار واستنزاف لمقدرات الشعوب والأوطان، ولعبٍ بعقول السذّج من شبابها التابعين كالقطعان. رغم كل ذلك لا يزال من بيننا من يُبرر لتلك التدخلات ويُشَرْعِن لها تحت تأثير آلة التضليل الإعلامية التي تموّلها براميل نفط الخليج وتحميها الرعاية السامية لموقعي صفقات السلاح، وفي نفسه حنين للأيام المباركة، الذي استُغلت فيه تنظيمات (إسلامية) ما بين وهابية تُموّل وإخوانية تُجيّش تحت مظلة (عالمية الإسلام) لعبت فيه دورا ساذجا ضمن مسرحية الجهاد الأفغاني التي أخرجت مشاهدها أمريكا وباقي الدول الغربية لتصفية حساباتها مع غريمها الأحمر، الذي نافسها النفوذ وبيع السلاح.

ورغم ما نلاحظ من حملات شرسة للترويج لنعرات طائفية مقيتة في مشارق الأرض ومغاربها تحت مسميات عدة: سني، شيعي، مسيحي، درزي، كردي، تركماني، مالكي، إباضي، عربي، أمازيغي...، ولا يزال أدعياء الحروب والفرقة يروّجون هم وزعماؤهم المتمسحون بحقوق الإنسان بحجة الأوضاع الإنسانية في شرق حلب، في نظرة (عوراء) للأوضاع الإنسانية في اليمن، حيث التدخل السافر تحت غطاء (الديمقراطية) حينا، و(الفرقة الناجية) أحيانا أخرى، التي استخدمها أجدادهم للوصول إلى الحكم، بعيدا عن الرُشد في سبيل الغيّ وتحكيم الطاغوت، وعن الأوضاع الإنسانية في البحرين حيث المداهمات والمحاكمات والتجريد من الجنسية التي اكتسبها حفنة سلاطينهم بدعم من جيرانهم الآل، أو في ليبيا حيث تُرك الإخوة وأبناء العمومة يقتتلون تبعا لانتماءاتهم الفكرية وولاءاتهم لهذا التنظيم أو تلك الجماعة.

ورغم مشاهدتنا آثار تلك التدخلات، واقتناع العامة قبل المتعلمين بعدم جدواها، وبضررها على الدولة الوطنية والخصوصية المجتمعية، ويقيننا يوما بعد يوم بأنهما السبيل الوحيد لسلامة الأوطان ووحدة أبنائها، والفارق واضح في تغيّر قناعات الناس ودرجة تعاطفهم مع تلك الأعمال منذ ما يُسمى الربيع العربي، فإن هناك من لا يزال يستغل المنابر، إعلامية كانت أو مسجدية، مثل ما يبثه بعضهم في مواقع التواصل، أو كالذين انبروا يشتُمون ويقرّعون المرجعية الوطنية ويستهجنون التقاليد المحلية في خطبة عصماء، يجتزؤونُ فيها من النصوص ما يوافق هواهم، ويُضعّفو منها ما يُخالف مبتغاهم، لأنّ لهم خلافاً جزئيا مع من أراد الاحتفال بمولده صلى الله عليه وسلّم. بل وصلت ببعضهم الجرأة إلى الإعلان في دروس لاحقة ومن موقعه الرسمي بأنه (مدخلي) مفتخرا بنسبه إلى شيخهم ربيع بن هادي المدخلي الوهابي المعروف انتماءه للمخابرات السعودية، منزها إياه من الفتن واصفا إياه بالإمام أحمد زمانه !! في تباهٍ صريحٍ بانتماءهم إلى امتدادات وجماعات خارجية، وقِصر نظر لحقيقة هؤلاء وأمثالهم على اعتبار أن عبارة (عدم الخروج على الحاكم) التي يتشدقون بها تتكّسر عند أول حجر عثرة يتعلّق بخلاف جزئي تافه مثل ما أقدم عليه هؤلاء عند صيامهم عاشوراء وفقا لتوقيت الحاكم فعلا لكن السعودي وليس الجزائري. وعدم وعي بحقيقة آخرين استغلوا العلم الوطني شارة لتزيين صدورهم، ما فتؤوا أن استلوها طمعا عندما وصلت بعض أحزابهم للسلطة مستفيدة من إفرازات ما أسماه الأعداء (ربيعا)، ليستبدلونها بشارة (رابعة) بعدما صار تنظيمهم ضحية خلافات سعودية إماراتية قطرية حول النفوذ في مصر. فتجدهم يبررون من الجلفة !! أي موقف يتخذه (إخوانهم) في الخارج من قبيل: من حق (الثوار) في سوريا قلب النظام وليس من حق البحرينيين الثورة !! من حق أردوغان قمع المعارضة وليس من حق بشار ذلك !! من حق السعودية والامارات التدخل في اليمن وليس من حقهما ذلك في مصر !! التطبيع مع الصهاينة (مصلحة تقتضيها الدعوة) تقدرها فقط تركيا والسعودية ولكنه (خيانة) إذا ما قام به عدو للتنظيم كالسادات !! حلال للإصلاح في اليمن الاستعانة بالتحالف (الإسلامي) وحرام على الحوثيين الاستعانة (بالفُرس عبدة النار) !!... وغيرها من التبريرات السخيفة.

إن الاستخفاف بالعقول وفبركة سيناريوهات على الطريقة الهوليودية، جعلت من أمثال هؤلاء وهؤلاء أدوات تبريرية وأبواق إعلامية تحت غشاوة (الفرقة الناجية)، تناغما مع ما يتمناه بعض رموزهم في (الاستشهاد) في حلب في نفس الوقت الذي يُحرّم فيه الأعمال (الانتحارية) ضد إسرائيل، والغريب أنه يُبرر تغيّر الفتوى بتغيّر الضرورة، وذلك قبل سنوات أيام كان حزب (اللات) - على حد تعبيرهم - حزبا حقيقيا (لله) في مواكبتهم مهرجانات تحرير لبنان.

لقد أعطى أهالي حلب صفعة لدعاة التبعية والانقياد، عندما شدّوا على أيدي قادتهم المحليين الذين علّقوا اتفاق إجلاء الدخلاء عنها مقابل التفريج عن إخوانهم المحاصرين في (الفوعة وكفريا) رغم اختلاف المذاهب وتعدد الأعراق التي صهرتها في جسد واحد بوتقة الوطن السوري. مثلما سيعطي أهلنا هنا صفعة أشد في الانتخابات المقبلة لكل من يقدّم ولاءه لغير الوطن، ولو تمسّح الآن لضرورات (المصلحة) بالعلم وأقسم بالنازلات، وسيمحق كل من لم يعلن البراء صراحة وضمنا من الأفكار الوافدة والانتماءات الممتدة إلى ما وراء الحدود.

عدد القراءات : 2393 | عدد قراءات اليوم : 6

       المقالات المنشورة بجريدة " الجلفة إنفو " لا تعبّر بالضرورة عن رأي الجريدة، إنما تعبّر عن رأي كاتبها فقط .

التسجيل في تتبع التعليقات التعليقات :
(62 تعليقات سابقة)

نصرالدين مهدي
(زائر)
22:33 18/12/2016
لماذا اختار أهالي حلب الشرقية الجلاء عن مدينتهم ؟؟؟؟
عادل
(زائر)
22:52 18/12/2016
أي دولة تركها بشار لتحتفل بنصرها ؟
بشار مجرم بالمفهوم الديني لأنهم أتى بروسيا الصليبية
بشار مجرم بالمفهوم القومي العربي لأنه أتى بايران الفارسية
بشار مجرم بالمفهوم الانساني لأنه قتل نصف مليون شخص وهجر 12 مليون آخرين
تعقيب : ب.عبد الرحمن
(زائر)
18:11 19/12/2016
هذا هو الكيل بمكيالين الذي تكلمت عنه..
أقول لمن تساءل أي دولة تركها بشار لتحتفل بنصرها؟ رغم كل ما يحاك ضدالدولة السورية لازالت صامدة .. إنها حرب كونية بأيادي عربية ساذجة
وأقول لمن قال بشار مجرم بالمفهوم الديني لأنهم أتى بروسيا الصليبية.من أنت حتى تتكلم باسم الدين وروسيا الصليبية تحالفت مع الدولة السورية بطلب منها ضد امريكا وفرنسا وبريطانيا الصليبيين واسرائيل الصهاينة والسعودية والامارات وقطر العرابنة
ولمن قال بشار مجرم بالمفهوم القومي العربي لأنه أتى بايران الفارسية وهل تركيا عربية يا قومي
ولمن قال بشار مجرم بالمفهوم الانساني لأنه قتل نصف مليون شخص وهجر 12 مليون آخرين .وهل أمراء الخليج براميل النفط انسانيين حينما يقصفون أبناء اليمن أو يكممون أفواه البحرينيين .. وهل كانو كذلك حينما حركوا قبل ذلك السيسي لمسح رابعة إخوانكم..
سوريا بلد المقاومة.. وستبقى كذلك هي لم تبدل ولم تبع وسوف تتحرر قريبا مثلما تحررت حلب الشهباء
عقبي
(زائر)
0:08 19/12/2016
مع احترامي أنت **** لا تفرق بين سني ولا إخواني ...وربيع المدخلي الذي تتكلم عنه بما لا تحسنه اسمع رئيسنا ماذا قال فيه
http://www.tasfiatarbia.org/vb/showthread.php?s=5dd0c8c586835991f584b7ecb7695e7d&t=20073
تعقيب : جزائري مسلم
(زائر)
9:42 19/12/2016
بدو أنك قديم جدا ، فهذه الرسالة سنة 2002 (اي منذ 14 سنة) ردا على رسالة المدخلي في بداية عهدة بوتفليقة الأولى....و لكن الدولة الجزائرية ممثلة في وزارة الشؤون الدينية تحذر مرارا و تكرارا من هذا التيار يا العقبي، خاصة بعد بيان المدخلي حول أحداث ليبيا مؤخرا.....من بينها هذا المقال و غيرها الكثير:
http://elmihwar.com/ar/index.php/%D8%A7%D9%84%D9%88%D8%B7%D9%86%D9%8A/65574.html
تعقيب : جزائري مسلم
(زائر)
10:15 21/12/2016
تخرجون دوما عن الموضوع، صاحب التعليق اسمه العقبي... العقبي يتكلم عن رسالة شيخكم المدخلي، و أنت تتكلم على الوهابية و جمعية العلماء و الطرقية. ...أقول أن عدم الخروج على الحاكم هو الانقياد لقراراته...ووزارة الشؤون الدينية سنة 2016 تحذر من الطائفة المدخلية في الجزائر... فماذا أنتم فاعلون ؟؟؟؟ هل تأتمرون من الخارج أم من حاكم الجزائر؟؟
أوافق لا أوافق
-11
تعقيب : حفيد ابن باديس
(زائر)
7:31 21/12/2016
الشيخ الطيب العقبي هو من حارب التصوف في الجزائر ومزالت أحفاده تعلم أمثالكم يا من لا تفرقون بين الحروف العربية . الفكر الوهابي الذي تزعمه هو فكر ابن باديس والبشير الابراهيمي والطيب العقبي وهو فكر قائم على قال الله قال رسول الله صلى الله عليه وسلم واتحدى ان تأتي بكتاب من كتب الشيخ محمد ابن عبد الوهاب فتجد فيه ما تًحذر منه بل ستجد فيه ما تَحذر منه ، فهي دعوة تكشف الشرك وعبادة القبور وعبادة الحجر والشجر ونحوهما . أفيقوا من سباتكم فأنتم على وجل بل حافة جرف هار .أسأل الله أن يهدينا للحق وأن يثبتنا عليه .
أوافق لا أوافق
26
kada20097
(زائر)
10:43 19/12/2016
ذهب غالب أهل السنة والجماعة إلى أنه لا يجوز الخروج على أئمة الظلم والجور بالسيف ما لم يصل بهم ظلمهم وجورهم إلى الكفر البواح، أو ترك الصلاة والدعوة إليها، أو قيادة الأمة بغير كتاب الله تعالى، كما نصت عليها الأحاديث السابقة في أسباب العزل، وهذا المذهب منسوب إلى الصحابة الذين اعتزلوا الفتنة التي وقعت بين علي ومعاوية ـ رضي الله عنهما ـ وهم: سعد بن أبي وقاص، وأسامة بن زيد، وابن عمر، ومحمد بن مسلمة، وأبو بكرة ـ رضي الله تعالى عنهم أجمعين ـ وهو: مذهب الحسن البصري والمشهور عن الإمام أحمد بن حنبل وعامة أهل الحديث... هذا، وقد ادعى الإجماع على ذلك بعض العلماء كالنووي في شرحه لصحيح مسلم، وكابن مجاهد البصري الطائي فيما حكاه عنه ابن حزم، ولكن دعوى الإجماع فيها نظر، لأن هناك من أهل السنة من خالف في ذلك. منقووووول
جزائري أصيل
(زائر)
11:22 19/12/2016
*****المؤسف أنه هناك أناس لا زالو يؤمنون بمحور الممانعة و المقاومة في سوريا و هم يههلون لجرائم بشار وايران الصفوية وروسيا الشيوعية والغرب المنافق ضد أبناء أمتنا في سوريا و العراق
يجب أن تعلموا أن هناك مخطط كبير يحاك ضد أمتنا الاسلامية...والذي يحكم اليوم سوريا و العراق ليسو كما يعتقد الجهلة منا...رحم الله الشهيد صدام حسين الذي كان شوكة في حلق الخونة و المحتلين.
تعقيب : جزائري قولا واعتقادا
(زائر)
18:15 19/12/2016
هذا عين النفاق
لأنكم انتم من كنتم تتكلمون عن صدام ربي يرحمو لأنه قمع اخوانكم..
على الأقل صدام شهد له العالم بخاتمة حسنة..
أما شيوخكم وعلى رأسهم الشيخ الذين أفتو ضد صدام خرفوا وختموا أعمارهم بفتاوى تبرر القتل والانتحار في حلب وتحرمهما في اسرائيل
احمد
(زائر)
11:28 19/12/2016
اليمن الابي الجريح يتعرض لابادة جماعية ومجازر يومية بدعوى نشر الديمقراطية الخليجية الصهيونية ....لماذا هذا الصمت ....لماذا تتباكون ايها العملاء عند تحرير حلب من دنس الارهاب السعودي والقطري والصهيوامريكي ولا تتباكون على الارهاب في تدمر عندما يقتل الابرياء ..لماذا لا تتباكون على اطفال اليمن ..وجارتنا ليبيا التي استقراره من استقرار الجزائر ولا يوجد بها لا شيعة ولا نصيرية ...انه تكالب الاسلاميين الذين تحركهم الولاءات للخارج والبيعة العالمية منقول
محمد
(زائر)
12:56 19/12/2016
سلام
الحكومه الجزائرية تؤيد خليفة حفتر في قتاله ضد قوات فجر ليبيا
وكتائب الثورات
احمد
(زائر)
14:50 19/12/2016
الاسلامييون أفسدوا العالم بحشر الدين في كل الأمور حتى اختلطت الأمور السياسية بالدين والعقيدة ومازال الخراب سيحل مادام هذا الخطاب الطاييفي العفن أغرقونا في أفغانستان وأغرقوا ليبيا التي لا يوجد فيها غير السنة وربي يحفظ الجزائر منهن ومن ولاءهم للخارج
عااااجل
(زائر)
18:19 19/12/2016
الباصات (الحافلات)الخضراء في انتظار أهل الولاء للخارج...
بعضها سيتوجه إلى السعودية
وبعضها إلى مصر والاردن
باذن الله.. اتركوا الجزائر لأبناء باديس وبن نبي وسي عطية
بوركتم أيها المجاهدون
(زائر)
18:22 19/12/2016
هذا الطرح يؤكدأن الجزائر ما زالت بخير
الحمد لله أنه في عصر احتكار قوى العولمة والأمركة والسعودة على وسائل الإعلام هناك من يحلل هذا التحليل
بورك فيكم وشد على أيديكم
انتم المجاهدون الحقيقيون
amran17
(زائر)
0:02 20/12/2016
اقرؤا بين الأسطرحذاري من التيار الوهابي التدميري الذي تقوده ايادي اجنبية من اجل تدمير سوريا بايادي عربان الخليج نرجوا فهم السياسة وعدم الإنجرارا وراء التضليل الإ؟علامي التي تمارسه الجزيرة ...قبل 2011 كانت سوريا مكتفية ذاتية اكثر من 500 الف مؤسسة مصغرة بلد سياحي بعد 2011 دمروا سوريا من اجل مخططات كسينجر اقرؤا التاريخ دمرو ليبيا ثم يريدون سوريا واليمن من اجل اللوبي الصهيوني نحن مع بشار الأسد رئيس لمدة 1000 سنة...وقبل ان توجهوا التهم الي بشار ..اين هم برلمانيون الجلفة لكي يرمموا طرق المدينة المليونية ....شكرا الجلفة انفوا
تعقيب : أحمد - الجلفة
(زائر)
0:14 21/12/2016
كأننا نسمع لمقدم أخبار قناة المنار الشيعية المُقاومة والمُمانعة
--------------
جنود ايران الفارسية الحاقدة على العرب والمسلمين وحزبها اللبناني لا يخفى دورهم في خراب سوريا وتحديدا المناطق السنية لكل ذي بصر وبصيرة ..
------
تعقيب : هل تعلم
(زائر)
18:24 21/12/2016
وكأننا نسمع مقدمة العربية أو الجزيرة أو أم بي سي..
وما ذا تقول عن جنود تركيا المتواجدين في الباب..
وما ذا عن جنود السعودية ومرتزقتهم في اليمن والبحرين وباسم النصرة في سوريا
وما ذا عن جنود قطر في سوريا باسم أحرار الشام
افيقوا يا منومين...
أوافق لا أوافق
-36
أحمد
(زائر)
7:24 20/12/2016
من المستفيد ..سؤال يطرح لمعرفة المجرم والمستفيد في المنطقة بالدرجة الأولى اسرائيل وأمريكا كم اكتشفنا الأمر في أفغانستان أوهمونا أنه جهاد ضد الإلحاد ثم عرفنا أن المستفيد أمريكا وفي كل مرة نجد الفتاوى الوهابية جاهزة والتنظيم العالمي للإخوان الداعم الرئيس لما يسمونه جهادا ...اليوم أنظروا معي فرنسا تحزن من أجل حلب بإطفاء أنوار برج إيفل وفي نفس الوقت مسيرة في غزة التي كانت سوريا تحتضن قيادتها المسيرة ضد سوريا وتحرير حلب من التكفريين وعلى نفس الخط مسيرة في اسرائيل بنفس الهدف ووقفة من حمس الجزائر كذلك رفعت فيها شعارات والاعلام تخالف السياسة الخارجية للجزائر ...يطرد السفير السوري عندما حكم مرسي وجماعته مصر ولايطرد السفير الاسرائيلي ..يغتال السفير الروسي بتركيا وبالتكبير ولا يقتل السفيرالإسرائيلي بتركيا ..حفظ الله بلدنا من الولاء للخارج سيجر علينا الويلات ان لم تتحرك السلطات لوضع حد لجنون البعض
متابع 2
(زائر)
10:43 20/12/2016
من المفروض أن من ليس له إطلاع بالملف السوري أن لا يتكلم فيه .. الأستاذ شريط قدم تحليلا جيدا منطلقا من معطيات في الميدان وبعيدا عن الخلفيات وهذا يظهر من خلال القراءة المتمعنة للموضوع .
وهو يتوافق مع جاء به الأستاذ مسعودي بلقاسم في موضوعه الذي كتبه في 2013 وهو موجود على الرابط التالي
شكرا أستاذنا عبدالرحمن شريط وواصل الكتابة بهذا الأسلوب .
http://www.djelfa.info/ar/zakat_fikr/4544.html
عمر
(زائر)
16:23 20/12/2016
الذي ينتقد سياسة بلده الجزائر ويهلل للارهابيين وكل يوم في تركيا ويدين بالولاء لتنظيمات اسلامية مشبوهة لا أمان له على الجزائر سيبيعها ويخذلها ويخونها عند أول أزمة ..نعم يمكن أن نختلف داخليا حول مظاهر الفساد والرشوة والمحسوبيةومظاهر الديمقراطية ونمارس المعارضة الداخلية السلمية لكن أن نقف مع الارهابيين ومختلف الجنسيات التي تقاتل في سوريا ويكون الدعاء على منابر الدولة الجزائرية في يوم الجمعة لصالح الارهاب وتركيا وقطر ولاااجندات خارجية فهذه الخيانة بعينها..وزير خارجيتنا صرح وقدم الموقف الجزائري بكل وضوح الجيش السوري أعاد حلب لوطنها وحررها من الارهابيين .انتهى
تعقيب أوافق لا أوافق
-103
د.علي عدلاوي
(زائر)
21:39 20/12/2016
....بعيدا عن الحقد والشتم والسب الذي تكلم به صاحب المقال، وبعيدا عن الانتصار للفكرة التي نتبناها، نقول: ما ذنب شعب طالب -سلميا- بحقه في الحرية والعدالة والتغيير السلمي والتداول الديموقراطي للحكم في سورية التي حكمها بيد من حديد وبانقلاب عسكري دموي طائفي، ثم بتدمير حماة على رؤوس 45 ألف من ساكنيها 1982م، ما ترك مسجدا ولا جامعة ولا مشفى إلا وسوّاه بالأرض، وهاهو ولده المجرم الإرهابي يستنجد بإيران الصفوية وروسيا الشيوعية وحزب نصر اللات الإرهابي+66فصيل طائفي بالآلاف من 46 دولة لتقتل شعب سورية العربي السني المسلم، هل يبرّر وجود بعض المقاتلين في صفوف المعارضة(200مقاتل فقط وبعد هذا العدد تمّ إغلاق الحدود بتآمر أمريكي صهيوني)..هل يبرّر وجود مقاتل اسمه المحيسني بقتل وتهجير الآلاف من سكان حلب الشهباء؟ ثم هل هذه هي الشجاعة والبطولة أن يحتل قاسم سليماني الارهابي الدموي الايراني الذي نفّذ عمليات القتل بالآلاف من سكان العراق السنة؟ ثم هل بإبمكان ما يسمى بالجيش العربي السوري أن (يحرّر؟) حلب لولا الطيران الروسي المجرم+الأسلحة الكيمياوية+ الآلاف من اللقطاء(أبناء المتعة) الذين جاؤوا كذبا وزورا يحملون راية(مظلومية الحسين) والثأر من الأمويين السنة(2016م) هههه....
تعقيب : طالب
(زائر)
18:33 21/12/2016
لقد جربنا ديمقراطيتكم في أخونة المؤسسات في عهد مرسي
ولازلنا نجربها في عهد خليفة المسلمين أردوغان اعتقالات تصفيات محاكمات ولا زال يمارس الديمقراطية...
ولقد جربنا حكم المحيسني للجامع الأموي في حلب.. الذي قطعوا فيه الأذان في خطوة مماثلة لما تفعل اسرائيل في القدس
هذا الجامع لم ينقطع فيه الأذان منذ 14 قرنا ما عدا في عهد التتار .. وعهد هؤلاء التتار الإسلاميين زعما
لولا الطيران الروسي والحنكة الحربية لمحور المقاومة كايران وحزب الله الذين لم يبيعا القضية لاستطاع التكالب الأمرو صهيوعودي القضاء على بلاد الشام الأغر.. افخري يا دمشق ويا حلب الشهباء بنصرك ولسوف يكتمل نصر الله مع أحباب نصر الله والموت لاسرائيل وعربائيل
هذا ما نفهمه نحن الطلبة يا دكتووووووور.
تعقيب : سالم/زائر
(زائر)
11:01 22/12/2016
خوفتني يا شيخ هل هناك من في الجزائر يؤمن بهذه الأفكار والله أنك أشد خطرا على نفسك وعلى الأمة وعلى الجزائر . علينا أن نتريث ونتفهم ونوسع إطلاعنا ونعرف العدو الحقيقي من الصديق الحقيقي أقرأ عن المذهب الشيعي وسوف ترى العجب العجاب.
أوافق لا أوافق
1
تعقيب : خائف على وطنه
(زائر)
12:33 21/12/2016
يبدو أن هزيمة حلب لم تترك عقولكم في رؤوسكم وأخرجتها عن جادة الصواب ، أن تطالب الشعوب بالحرية فهذا أمر مشروع لا نختلف حوله، أما اتخاذ ذلك كذريعة لتحطيم الأوطان فهذا قمة السفاهة، ثم تغليف السياسي بلبوس ديني و تغليط الناس وإفساد أمر دينهم فهذا قمة استعمال الدين لأغراض سياسية، وستتحملون نشر الطائفية المقيتة بين أبناء الوطن الواحد وتغليط العامة. ثم ما دخلكم أنتم كإخوان جزائريين في سوريا ألم تتبن دولتنا موقف مباركة انتصار الجيش السوري على الإرهاب ودحره أم أن لكم موقف ينسجم والقيادة العالمية وهذا يجرنا للقول أن الشعب الجزائري ستزيد خشيته منكم أكثر أن تتنادوا كإخوان من أجل تخريبه وإقامة الخلافة المزعومة إن ظهرت بوادر حركات احتجاجية وقد بدأت بالفعل حين ظهرت موجة ما يعرف بالربيع العربي وما انجر عنه من انسحاب حمس من التحالف الرئاسي وحينها تحركوا بمهماز التنظيم العالمي لاعتقادهم أن الخلافة قامت في تونس ومصر وهي على الأبواب...كل شي واضح الشعب اليمني كذلك يباد ويحتاج منكم لفتة بسيطة لم نسمعها ولا نعتقد أننا سنسمعنها ، لأنه ببساطة ليس الوضع الإنساني الحرج هو من يحرككم في حلب ولكنها الفئوية المقيتة، أم أنكم ترون في الجيش السعودي حامل لرايات الحرية والديمقراطية...
د.علي عدلاوي
(زائر)
21:41 20/12/2016
يالها من حماقة وإجرام وعمالة واستحمار واستغباء لمن لديه (القابلية للاستغباء)....نقول بالجزائرية: يا فاقو....الشعوب تحرّرت من عقدة الخوف والحمد لله، وفطنت، وعرفت صديقها وعدوها، وقرّرت (إذا الشعب يوما أراد الحياة....)....اللهم هل بلغنا اللهم فاشهد..انشر يا جلفة انفو يرحم والديك
تعقيب : ها ها
(زائر)
18:47 21/12/2016
اللهم هل بلغنا اللهم فاشهد..
نفس المقولة التي قالها المحيسني عندما وعد المجاهدين في حلب بالحور العين..
ونفسها قالها إخوان سوريا عندما استنجدو بأمريكا المؤمنة..
ونفسها رددها إخوان اليمن عندما استأجرتهم السعودية العادلة..
ونفسها التي قالها أردوغان عند حديثه عن روسيا الملحدة..
سقط في أيديكم.. أردوغان الذي تبررون له ..باع القضية .. بتحالفه مع روسيا الملحدة وإيران المجوسية واقعدوا قيطواااا
تعقيب : أغشل عقلي
(زائر)
18:41 21/12/2016
ماشاء الله على المستوى العلمي: استحمار واستغباء...
ويا عيني على منهجية التحليل العلمي للأمور
نقول لك يا دك بالجزائرية أيضا:إن القابلية للاستعمار التي تكلم عنها بن نبي رحمه الله تنطبق على منطقك التبريري لما يتبناه التنظيم والمرشد..
المشكلة لديكم أنكم تكابرون .. فبعدما تحاولون التنصل من حمس التي باعت التربية والمساجد بحفنة من الكراسي المتهاوية بتهاوي التحالف أو المهترأة بقضايا الفساد ولا داعي للتفصيل في تلك القضايا محليا ووطنيا لأنها تؤثر حتما على إخوانكم المبيتين لنية الترشح تحت غطاء جديد اسلامي أيضا بعدما تناحرتم وتقاسمتم وتفرقعتم تريدون الضحك على ذقون العامة بالوحدة المؤقتة.. المهم بعدما تحاولون التنصل تظهر في تصريحاتكم دماءالاخوانية التي تزعمون أنها تختلف عن حمس..
يا دك كل شيء واضح.. الشعب هو من يقول لكم ياو فاقو.. ما دام هبطت المستوى
تعقيب : حفيد ابن باديس
(زائر)
7:48 21/12/2016
****** السؤال المطروح ماذا بلغت هل بلغت أقوال الرسول صلى الله عليه وسلم أم بلغت رأيك وفكرك ، ولو أنه فكر السيذ قطب ، يا أخي يا دكتور القول قال الله قال رسوله قال أولي العرفان . أما دعوة الحرية فهي دعوة باطلة لأننا عباد الله ، وتحت هذا المسمى وجب علينا الانقياد والطاعة والاتباع لما تقتضيه هذه العبودية ، وأنصحك أن تنجى بنفسك بتعلم دينك وتسأل الله الهدايا لنا ولك ، اما صاحب المقال **** فأنا أنصحه أيضا أن يعود إلى تفسير العلماء لحديث الفرقة الناجية ، والله أعلم وصلى الله على نبينا وسلم .
حفيد ابن باديس
(زائر)
10:33 21/12/2016
أما عبارة (عدم الخروج على الحاكم) فهي قول الرسول صلى الله عليه وسلم بل هي وصيته في خطبة حجة الوداع ، بل قد وردت في القرآن يا أمة القرآن قال تعالى ﴿ يَاأَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا أَطِيعُوا اللَّهَ وَأَطِيعُوا الرَّسُولَ وَأُوْلِي الْأَمْرِ مِنْكُمْ فَإِنْ تَنَازَعْتُمْ فِي شَيْءٍ فَرُدُّوهُ إِلَى اللَّهِ وَالرَّسُولِ إِنْ كُنتُمْ تُؤْمِنُونَ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الْآخِرِ ذَلِكَ خَيْرٌ وَأَحْسَنُ تَأْوِيلًا)(59)سورة النساء
د.علي عدلاوي
(زائر)
13:38 21/12/2016
ليس الوطن ملكية خاصة لك أو لغيرك يا (خائف على نفسه..آه على وطنه)، الوطن حرّره جميع المخلصين ويبنيه جميع المخلصين..وقد بلّغنا ما نراه حقا وصوابا، ومن خالفنا فقد أقمنا عليه الحجة، ونحن مسؤولون أمام الله تعالى لبيان الحق،ولا نكون كبني اسرائيل لعنهم الله الذين كتموا الحق مع علمهم به....وحينما توضع في قبرك يا خائف على وطنه فلن ينفعك أقرب الناس إليك(يوم يفر المرء من أخيه....)
تعقيب : خائف على وطنه
(زائر)
22:25 21/12/2016
ما جئت بجديد ولا أقمت حجة غير تخويف بالآخرة. استعدادا الله لم يوقع لك توكيلا لتتصرف وتقول باسمه وليس ملكا من الملائكة كان يحارب معكم في حلب ثم خذلكم. الله يابشر أودع في الكون سنن لا تحاكي الغباء بل تضرب على رؤوسهم كلما رجعوا لارتكاب نفس الحماقات...الله يا قصير النظر أحكم واعدل من ان تسيره أهواءكم.
تعقيب : والله يا ذيك الحجة
(زائر)
18:54 21/12/2016
أحسنت الوطن حرّره جميع المخلصين ويبنيه جميع المخلصين .. الجزائريين في الفكر والممارسة وفقط..
وأحسنت في ما نراه حقا وصوابا، و خبت وأبطأت في من خالفنا فقد أقمنا عليه الحجة، لأن فكركم ينطلق من فكرة الجاهلية والتكفير للمجتمع لذلك تعتقدون انكم أقمتم الحجة..
كما أصبت في انكم مسؤولون أمام الله تعالى لبيان الحق، لأن الحق ما ندركه بعقولنا لا ما لا يمليه المرشد علينا..
وأما ببني اسرائيل لعنهم الله الذين تتكلم عنهم فقد أفتى شيخكم بعدم جواز الانتحار ضدهم.. في نفس الوقت الذي افتى برغبته الجامحة في الاستشهاد انتحارا في حلب..
أما التخويف بالقبر واليوم الآخر فإنه علي وعليك وهو خطاب بالي استخدمه الارهاب نحو الحور العين ونم قرير العين و...فلا داعي بالمتاجرة بنصوص الدين لتبرير القتل والدمار في الأوطان
تعقيب : معقب
(زائر)
14:43 21/12/2016
على اعتبار أنكم تملكون الحقيقة وحق التبليغ قياسا على الرسول صلى الله عليه وسلم اللهم قد بلغت ..هذا هو المشكل اعتقاد أن تنظيمكم يمثل الاسلام وينشد خلافة وهمية..نعم الوطن ملكية لكل جزائري مخلص لجزائريته وليس له ولاء لتنظيمات مشبوهة تستخدم الدين ..وهذا يدلل على أن موقف الاخوان أيام العشرية السوداء التي عاشتها الجزائر لم ينبع من الخوف على الدولة وانما من مصالح ضيقة يومها كان تنظيمهم يعيش في هدنة مع نظام مبارك لذلك كان ذلك الموقف وأول ما عتقدوا قرب خلافتهم أداروا ظهرهم للنظام الجزائري والان يدعون جهارا نهارا لموقف تنظيمهم ولو على حساب موقف الدولة الجزائرية الرسمية لا أعتقد أنكم تفقهون أكثر من جيشنا ورؤيته لمصلحة الجزائر
متابع
(زائر)
13:48 21/12/2016
بلغ فكر التنظيم العالمي للإخوان الذي غرر بالشباب الجزائري يوما ما تحت مسمى الجهاد ضد الروس والالحاد حتى عبد الله عزام ترك جهاد الصهاينة وانخرط في حرب لصالح امريكا واسرائيل بالوكالة ونفس السيناريو اليوم ينفذ في سوريا وتحت غطاء فتاوى سعودية وما أدراك ما السعودية وعلاقتها بالأمريكان ...الجزائر بعيدة عن أي صراع ولا يمكن أو نورطها في انتقام اخواني وهابي لاعلاقة له بالحرية والديموقراطية بل هي حرب قذرة على دولة سوريا وعلى جيشها ويكفي أن الدولة الجزائرية هذا موقفها يامن تأكلون خيرها وتتقلدون أعلى المناصب بها وعواطفكم وولاؤكم لغيرها والحمد أن جيشنا هذه عقيدته ولم يتورط في دماء الأشقاء
خبر عاااااااجل
(زائر)
18:20 21/12/2016
آخر انذار..
الباصات (الحافلات)الخضراء في انتظار نقل أهل الولاء للخارج إلى مواطن فكرهم...
بعضها سيتوجه إلى السعودية
وبعضها إلى مصر والاردن
باذن الله..
اسمعوا وعوا ..اتركوا الجزائر لأبناء باديس وبن نبي وسي عطية
جديد
(زائر)
18:57 21/12/2016
الآن فقط وضعت اللمسات الأخيرة بين روسيا الملحدة وإيران المجوسية وتركيا المؤمنة لخطة وقف إطلاق النار في سوريا الجريحة...
ها ها ها...
السعودية وقطر خرجو من الفول بلا حمص.. وتركيا فاقت في اللحظات الأخيرة.. تريد استرجاع الارهابيين لديها لضرب الاكراد لا جهاد ولا سيدي زكري...
مضحك أمركم يا من تبررون...
بررنا يا دكتور الموقف التركي الأخير ..أنا ما نقراش
د.علي عدلاوي
(زائر)
19:09 21/12/2016
أرني حزب أو جماعة في الجزائر ليس لها ولاء فكري وعاطفي وتنظيمي....أنت جزأرة يعني تابع لإيران+الوهابية تابعة للسعودية+الترتسكيون والاشتراكيون الأمميون في الجزائر تابعون لروسيا ؟؟ دعونا من الديماغوجية والحقد الدفين الذي عرفناه منكم بداية الثمانينات من زعيمكم المقيم بفرنسا؟ والذي يحج إلى قم الايرانية وكربلاء ويسيّركم أنتم الشباب إلى هناك؟؟؟؟لا أريد أن أتكلم عمن مات وورّط الشباب الجزائري في فتنة العشرية السوداء..وأنت تعلم ما أقصد....كلامنا عن مأساة حلب الجريحة المغتصبة المحتلّة.. فلا تفتح ملفات أنت تعلم أن السلطة والمعارضة وكل المثقفين يعلمونها....قاتل الله الحزبية والتعصّب وقاتل الله الحقد والحسد والغيرة....هداكم الله تعالى إلى الحق
تعقيب : الجزائري
(زائر)
13:55 22/12/2016
ابدأ من مقولتك الحق التي أريد بها باطل: دعونا من الديماغوجية والحقد الدفين الذي عرفناه منكم بداية الثمانينات لا نريد أن نتكلم عن ما فعل الشيخ بتخريبه كوابل الهاتف..لا أريد أن أتكلم عمن مات وورّط الشباب الجزائري في فتنة العشرية السوداء..وأنت تعلم ما أقصد....خاصة الذين كانوا يروجون لفتاوى المرشد حول الفتنة في الجزائر والذين استغلوا غياب اخوانهم في الفيس الذين لم يتركو لهم مقعدا واحدا في الانتخابات بحجة حماية الديمقراطية من الشاقوريست مثلما قال الشيخ
من هم الشاقوريست في حلب الآن عفوا قبل طردهم..
كلمة واحدة انت محق فيها يا زميلي قاتل الله الحزبية والتعصّب وقاتل الله الحقد والحسد والغيرة....هداكم الله تعالى إلى الحق .. وأضيف ومنع شروركم ومطامعكم المتجددة كل موعد للانتخابات .. الشعب فاق وقال لكم بنفس عباراتكم ياو فاقو
تعقيب : ب.عبد الرحمن
(زائر)
11:40 22/12/2016
بورك فيك دكتور عدلاوي أنت تخدم الغاية من نشر هذا المقال بالضبط، لقد قلتم:
أرني حزب أو جماعة في الجزائر ليس لها ولاء فكري وعاطفي وتنظيمي.... أصبت يا دكتور لكن الفرق أن فكركم وعاطفتكم وولائكم للخارج.. أما طرحنا فهو للوطن وحده..
لقد قلت أنت جزأرة يعني تابع لإيران ، قلي بالله عليك أي منهجية تستخدم وتدرس بها أبناءنا جزأرة تابع لايران هل تعي ما تقول.. الجزائرية التي جعلتها سُبة هي من حركت ضميري لأكتب عن مثل هذه الظاهرة الجزائرية تعني التبعية للجزائر .. ما دخل إيران لماذا تحاولون تضليل الناس باستخدام أسلوب الاستغباء والاستحمار الذي أشرت إليهما
ثم إن الجزائرية أو الجزأرة التي استخدمها شيخكم رحمه الله لتخويف الناس من التيار الوطني هي من حافظت على الوطن راجع مقالاتنا السابقة التي تتحدث عن الوطنية وتزيل الغشاوة عن مصطلح الجزأرة الذي تخوفون به أتباعكم قبل العامة.. لقد كنتم سلطة وكان بامكانكم استغلال النفوذ أما الآن فلا مكان لكم في السلطة الوطنية
تعقيب : حفيد ابن باديس
(زائر)
22:19 21/12/2016
قاتل الله الحزبية ؟، وكأنني أستبشر بنور قد طل على عقلك المظلم ، وقد ألاح على إطلالة جديدة تخرجك من عالم الحزبية إلى عالم آخر لا تحب أن تدخل فيه لكنني متأكد إن هداك الله ستخرج لتدخل (الإخوانية إلى السلفبة) ، لأنك تعلم جيدا يا دكتور أنك تنتمي إلى الاخوان وتدافع عنهم وهذا تحزب تريد أن تتنفر منه ويا ليتك تهرب منه لأن المثل يقول (الهربة شباح اللي صاب المنعة) ، قال تعالى ((كُلُّ نَفْسٍ ذَائِقَةُ الْمَوْتِ ۗ وَإِنَّمَا تُوَفَّوْنَ أُجُورَكُمْ يَوْمَ الْقِيَامَةِ ۖ فَمَن زُحْزِحَ عَنِ النَّارِ وَأُدْخِلَ الْجَنَّةَ فَقَدْ فَازَ ۗ وَمَا الْحَيَاةُ الدُّنْيَا إِلَّا مَتَاعُ الْغُرُورِ )) . أسأل اللله أن يهدينا وإياك إلى الحق ويثبتنا عليه.
جزائري محب لوطنه
(زائر)
21:23 21/12/2016
بشار استعان بروسيا لقتل ابناء شعبه حسبنا الله ونعم الوكيل أما وزير خارجيتنا فقال ماقال عن سوريا يعني يا جزائريين وكان تعولوا ديرو كيما الشعب السوري نديرولكم كيما بشار .انتهى
د.علي عدلاوي
(زائر)
22:13 21/12/2016
أخي "الجزأري" مالك بن نبي رحمه الله ليس ريجيستر كوميرس يتاجر به زعيمكم رشيد بن عيسى ولا ابن باديس رحمه الله ولا سي عطية النائلي الحر،هؤلاء العظماء(ملك) للأمة الإسلامية (السنيّة والشيعية) على السواء....أنت يا من هواك إيران وقم وكربلاء لتمارس فيه(المتعة) أنت أولى من ترحل لتنعم بالحسينيات وشق الجيوب وخشم الوجوه وجلد الظهور بالسلاسل من الحديد(لتمارسوا دينكم الغريب عن دين الجزائريين)....وشيخنا الجليل سي عطية رحمه الله الشجاع الرحيم لو عاش إلى زمننا لتبرّأ من كل نائلي يتلذّذ بدماء أهل حلب الشهباء..
تعقيب : محب للوطن
(زائر)
12:01 22/12/2016
الجزائر، روسيا، فنزويلا، الصين ودول أخرى تحتج على قرار للجمعية العامة للأمم المتحدة يتهم الحكومة في دمشق بتورطها في جرائم حرب بسورية مع العلم أن هذا القرار الذي تقدمت به ليشنشتاين، صوتت عليه السعودية، قطر، تركيا، أمريكا والكيان الصهيوني..انتهى الكلام يا من توالون الخارج على حساب وطنكم ولو أنكم لا تؤمنون بوطن أنتم تؤمنون بالخلافة على النهج الأردوقاني
تعقيب : أحمد غ
(زائر)
11:25 22/12/2016
أصبحت الأمة الاسلامية شيعية وسنية على حد سواء؟؟؟؟؟ ...دعكم من التمسح بالأموات تكلموا لنا عن مواقفكم اليوم من الدماء في سوريا واليمن وليبيا على حد سواء وليس بطائفية مقيتة نشتم من رائحة أمريكا وإسرائيل مثل ما وقع في أفغانستان ...ناقش بأفكاروسياسة وليس بتصنيف ولو أنه من عادتكم
تعقيب : معقب3
(زائر)
10:12 22/12/2016
في الحقيقة ومن باب العدل كل من يثبت تورطه في الانتماء أقول في الانتماء للخارج سواء هذا الذي تتكلم عنه رشيد بن عيسى أو غيره من الاخوان أو السلفية يعني الذي له الجنسية الجزائرية وله انتماء لاي تنظيم ويتجاوز ويتطاول على بلده يجب إيقافه عند حده ومن يخلط السياسة بالدين ولا يقف موقف بلده ويريد توريط الجزائر انتقاما من النظام السوري لأنه يحارب في تنظيمات استعانت بالخارج من أجل تدمير بلدها ..نحن نفهم أن المعارضة تكون داخلية لمناقشة هامش الحريات ..الفساد ..أما أن نرمي ببلد لأجل مصلحة تنظيl له مشاكل مع قيادة بلده فهذ لا يعنينا كجزائريين مطلقا ولا داعي للتلاعب وإقحام عقائد منحرفة للشيعة فقط للخلط لدى العامة حتى يتم التعاطف مع الإخوان
تعقيب : د أحمد
(زائر)
7:33 22/12/2016
يعني موقف الدولة الجزائرية أرض المليون ونصف شهيد وأكثر هو موقف ايراني وهي تابعة لإيران وتحب زواج المتعة وهواها ايران والمطلوب منها أن ترحل وتترك الجزائر لأتباع أردوقان والخلافة الموهومة إنها سياسة لكن يأبى البعض أن يحشرها في الدين والطائفية تماما مثلما غررتم بالشباب وأخرجتموه لأفغانستان بدعوى الجهاد لان تلبيس أي موضوع بالدين يعطي له نكهة لمصاصي الدماء ..على العموم الأزمات الأخيرة بينت من له ولاء للوطن ومن له ولاء للخارج والذي لديه القابلية لتخريب وطنه كم فعل اخوان سوريا ومصر وليبيا ....سؤال هل ليبيا فيها شيعة؟ ..الجزائري الحر المنتمي لهذه الأرض ولتاريخها لا يؤمن لا بالشيعة ولا بالإخوان ولا بالسلفية لا يؤمن بالأممية الاخوانية التي تحلم بخلافة على نهج أردوقان وأمريكا أما هده التسميات فتنصهر كلها في جزائريتنا ما فيها من مقومات وتنوع
حفيد ابن باديس
(زائر)
10:21 22/12/2016
يا دكتور إنتسابك للسنة وللدين بعيد كل البعد عن مقتضاه فإنني أراك تكتب وتسطر من فكر إلى فكر دون الرجوع إلى الأصل فقد هربت من فكر الإخوان إلى فكر التصوف وربما جمعت بين السنة والكفر (لبسنة والشيعة) وهكذا تلتفت لتجد لك دليلا لكنك لن تجد إلا بعض الاباطيل لتبرر بها موقفا لا يحتاج إلا تبرير فقد فضح الله الصوفية وقد فضح الاخوان وما زالت البشائر تتواصل لفضح كا ضال مضل متلبس بلباس السنة .
أما اليوم فقد كثُر المنتسبون إلى السنة وكثر اللابسون للباس أهل السنة، حتى لم يعد تمييز أهل السنة الحقيقيين من غيرهم بالأمر السهل الهين، وهؤلاء الذين تلبسوا لباس السنة وتظاهروا بالتمسك بها لم يفعلوا ذلك إلى لأجل القضاء على وحدة أهل السنة والجماعة، وتفريق صفوفهم، وضرب بعضهم ببعض، حتى تعلو راية البدعة وتسود جيوشها، ولكن يمكرون ويمكر الله والله خير الماكرين، فأهل السنة مهما اندس بينهم مندس، ومهما تزيا بزيهم ماكر فإن الله سوف يهتك ستره ويفضح أمره، فما أسر عبد سريرة إلا أخرجها الله سبحانه وتعالى على فلتات لسانه وقسمات وجهه.
سالم/زائر
(زائر)
10:44 22/12/2016
- السياسة الرعناء لدول الخليج -السياسة الحكيمة لايران - تحالف الاخوان وايران - حل التنظيم العالمي للاخوان وترك الحركة الاسلامية تعمل على حسب كل دولة - التوسع الشيعي الخطير - التفاهم السني الشيعي على العيش المشترك ببعض المراجعات الدينية في الدول العربية ذات التعددية المذهبية - ارتباط الدعوة الاسلامية بإنجلاء الشعوذة والتخلف وظهور التطرف الديني - ترسيخ حكم المؤسسات المنتخبة و الممثلة لكل لشرائح المجتمع حسب القيم و المبادئ.
جزائري وأفتخر
(زائر)
10:46 22/12/2016
السلام عليكم هاؤلاء الذين يدعون الى الاضراب الذي سموه العصيان المدني هاؤلاء ليسوا جزائريين بل انهم اصحاب. اهواء انهم يستثمرون في حالة الجزائر الاقتصادية يردون اخراج الناس الى الشارع باسم المسيرات السلمية و هم يعلمون انه لا توجد مسيرة سلمية اتقوا الله في هذه الامة اتقوا الله في المسلمين كفانا فرقة و شقاق. الا يكفيهم ما حصل في العراق و سوريا و ليبيا و ووووووووووو نحن نعيش في امن و امان لا للربيع الرافضي او الشيعي او اليهودي سميه كيف شئت لم يأمرنا الله و لا رسوله على مخالفة حكامنا امرنا الرسول بالسمع و الطاعة في منشطنا و مكرهنا ولا ننازع الامر اهله و ادعوا الجزائريين الى سماع العلماء الربانيين الذين يرشدوننا الى طريق الحق لا دعاة الباطل الذين يدعوننا الى طريق الشر.
عمران ك
(زائر)
11:02 22/12/2016
الأستاذ بن أحمد بوبكر ..منقول .." الإستثمار في المجاهدين " أو " الاستثمار في العاطفة الدينية الجياشة للشباب المسلم " من طرف أميركا وحلفائها في المنطقة حقيقة واقعة حدثت في أفغانستان وتحدث الآن في سوريا ... اليوم بعد (سقوط ) حلب .. آلاف الشباب الذين دفعهم إعلام البترودولار وشيوخ الفتنة والسوء الى الإنتحار إكتشفوا أنهم تعرضوا الى أحقر عملية إحتيال سميت ( الثورة السورية ) دفعوا بها حياتهم ثمنا .. وأنهم كانوا ضحية خدعة كبيرة .. وعدوهم بالجيوش التي ستأتي لنصرتهم .. ولكن في النهاية لا سلمان ولا أردوغان فعل ولا شيوخ السعودية الذين أتخموهم بالفتاوي وأحلام النصر
ب.عبد الرحمن
(زائر)
14:00 22/12/2016
يبدو أن هناك من يريد ممارسة الإرهاب الإلكتروني على أفكار الناس...
هذا أكبر دليل أيها الإخوة الكرام على ما أقول حول الغشاوة التي تنوم العقول فيلهجون بأفكار غيرهم ولو كانت تدمر بلدهم.. وعلى ما قلت سابقا في المقالات السابقة في هذا الركن .. حفظ الله الجلفة انفو.. ودامت منبرا حرا
تعقيب : حفيد ابن باديس
(زائر)
21:16 22/12/2016
سبحان الله تجيب على نفسك .
أستاذ رياضيات
(زائر)
14:04 22/12/2016
يا جماعة فهمونا في موقف أردوغان أيهما الأصح
عندما كان يشد على المقاتلين بعدم التراجع في حلب أو عندما تفاهم مع الشيوعيين والفرس ضد الإسلاميين
إذا كان واحد من الموقفين صحيح فالثاني أكيد خاطئ
ارجعوا لعقولكم .. العاقل من يستغفر ويتوب لا من يصر على الخطأ ويوزع تذاكر جهنم على معارضيه
متفائل
(زائر)
14:07 22/12/2016
قريبا سوف يتم التقاء الجيش العراقي الأشم والجيش السوري الأبي في نقطة الحدود كل منهما يحمى الحمى الوطنية وسيتراجع الأغراب إلى جحورهم بعدما باعتهم سياسة امريكا ونفذ نفط الخليج
آخر إنذار
(زائر)
14:11 22/12/2016
الباصات الخضراء في انتظاركم..
بالنسبة للمتوجهين إلى السعودية العرض ما زال قائما..
أما بالنسبة للمتوجهين إلى مصر والأردن .. الأوضاع ليست في صالحكم .. فاتكم القطار..
الحل الوحيد اكتمو (إيمانكم) بأفكار الخارج في بلد لم يسمح ولن يسمح بغير أفكاره
صقر اولاد نايل
(زائر)
18:11 22/12/2016
استبشروا كل العرب جاء انتصارك يا حلب
عادت لنا الشهباء تزهو بالمحافل والطرب
الجيش قد دك الدواعش والخوارج والكذب
قد حارب الارهاب دوما حتئ تلاشئ واحتجب
جيش يقود ملاحما نصر يؤرخ في الكتب
يا جيش سوريا العظيم رغم الضحايا والتعب
حرر بلاد الشام وامضي مثل الرحيق المنسكب
نصر عظيم خالد تاج علئ كل العرب
تحية الئ الجيش العربي السوري
حفيد ابن باديس
(زائر)
10:45 23/12/2016
يا أخي راجع حديث الفرقة الناجية وتفسير اهل العلم لها كابن تيمية مثلا ، فلنبين الحق كما تقول ، وقد سئل النبي صلى الله عليه وسلم عن الفرقة الناجية فقال (( ما أنا عليه الآن وأصحابي )) فسأل نفسك هل الاخواني الذي يرى بوحدة الوجود والحلولية من الفرقة الناجية وهل الاباضي الرافضي الشيعي الذي يدس السم في العسل ويسب الصحابة رضوان الله عليهم جميعا ، ويلعن عائشة رضي الله عنها من الفرقة الناجية ، يارب إهدي أخوتي علي وعبد الرحمان ، يا إخوة لسنا هنا لنتبارز أو لنبينا أنفسنا أو لنرائي ما علمنا الله ، بل همنا أن نتقي الله في أنفسنا وفي دولتنا وفي ولي أمرنا وفي إخوتنا وأن نلتقي عند الحوض ، ولا يقول لنا رسولنا بعدا بعدا سحقا سحقا بعد أن سمع المنادي يقول إنك لا تدري ما أحدثو بعدك ، وصلى الله على نبينا وسلم .
تعقيب : ابن ابن باديس
(زائر)
20:48 23/12/2016
يبدو أن أخي لم تفهم ما قاله جدك ابن باديس حينما قال: "نعم إن خدمة الإنسانية في جميع شعوبها، والحديث عليها في جميع أوطانها، واحترامها في جميع مظاهر تفكيرها ونزعاتها، هو ما نقصده ونرمي إليه، ونعمل على تربيتنا وتربية من إلينا عليه، ولكن هذه الدائرة الإنسانية الواسعة ليس من السهل التوصل إلى خدمتها مباشرة ونفعها دون واسطة فوجب التفكير في الوسائل الموصلة إلى تحقيق هذه الخدمة وإيصال هذا النفع".
إنه لم يقل أبدا اتبعوا محمد عبد الوهاب ولا الالباني ولا ابن باز ولا المدخلي الذي يفسق من قبله
تعقيب : أحمد - الجلفة
(زائر)
22:40 23/12/2016
الشيخ بن باديس رحمه الله يقول: ..إنما كانت غاية دعوة ابن عبد الوهاب تطهير الدين من كل ما أحدث فيه المحدثون من البدع ، في الأقوال والأعمال والعقائد ، والرجوع بالمسلمين إلى الصراط السوي من دينهم القويم بعد انحرافهم الكثير ، وزيغهم المبين .
راجع آثار الشيخ رحمه الله 5 / 32 - 33
أوافق لا أوافق
0
ب.عبد الرحمن
(زائر)
20:51 23/12/2016
تمعن حفظك الله في ما قاله الشيخ ابن باديس رحمه الله: «أما الجزائر فهي وطني الخاص الذي تربطني بأهله روابط من الماضي والحاضر والمستقبل بوجه خاص، وتفرض عليّ تلك الروابط أن تكون خدماتي أول ما تتصل بشيء تتصل به مباشرة.. وأحسب أن كل ابن وطن يعمل لوطنه لا بد أن يجد نفسه مع وطنه الخاص في مثل هذه المباشرة وهذا الاتصال.. نعم إنّ لنا وراء هذا الوطن الخاص أوطانا أخرى عزيزة علينا هي دائما منا على بال، ونحن فيما نعمل لوطننا الخاص نعتقد أنه لا بد أن نكون قد خدمناها، وأوصلنا إليها النفع والخير عن طريق خدمتنا لوطننا.. ولن نستطيع أن نؤدي خدمة لشيء من هذه كلها إلا إذا خدمنا الجزائر..
وواصل رحمه الله قائلا: "وما مثلنا في وطننا الخاص - وكل ذي وطن خاص - إلا كمثل جماعة ذوي بيوت من قرية واحدة. فبخدمة كل واحد لبيته تتكون من مجموع البيوت قرية سعيدة راقية. ومن ضيّع بيته فهو لما سواها أضيع. وبقدر قيام كل واحد بأمر بيته تترقى القرية وتسعد، وبقدر إهمال كل واحد لبيته تشقى القرية وتنحط. فنحن إذا كنا نخدم الجزائر فلسنا نخدمها على حساب غيرها ولا للأضرار بسواها - معاذ الله - ولكن لنفعها وننفع ما اتصل بها من أوطان الأقرب فالأقرب..هذا – أيها الإخوان – هو مرادي بقولي: أنني أعيش للجزائر».
فاروق
(زائر)
12:04 03/01/2017
ياللأسف على هذا المستوى لو لم يخطأ الحكام ما وصلنا لهذا الوضع فنحن هيئنا الوضع للتدخل الصهيوني عن بعد بدون تكلفة بل نحن من يدفع و يدمر ( من قابلية الإستعمار إلى قابلية التدمير الذاتي).

أضف تعليقك كزائر

  • Bold
  • Italic
  • Underline
  • Quote

رجاء أدخل الكود الموجود داخل الصورة:

Captcha

مَا يَلْفِظُ مِنْ قَوْلٍ إِلَّا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ (سورة ق، 18)

سياسة نشر التعليقات في موقع الجلفة إنفو للأخبار

تتيح جريدة "الجلفة إنفو" الإلكترونية للقراء الكرام إمكانية التفاعل مع الأخبار والمقالات المدرجة من خلال التعليق

على المواد المنشورة، و إذ نرحب بتعليقات القراء، نرجو من المشاركين التحلي بالموضوعية وتجنب الاساءات الشخصية

والقبلية، وتحتفظ بحقها في نشر أو عدم نشر أي تعليق لا يستوفي الشروط أدناه، وتشير إلى أن كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من

الأشكال عن آراء فريقها الصحفي وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

و يرجى بذلك الإلتزام بالقواعد التالية:

1- التعليق يجب أن يكون على المادة المنشورة فقط، ولا ينشر أي تعليق يتعلق بموضوع آخر منشور،

2- يهمل كل تعليق يضم شتائم أو ألفاظ خارجة عن إطار الآداب العامة و الدين الإسلامي الحنيف و أعراف مجتمعنا، أو يطال بالقدح والذم والتشهير شخصيات بعينها أو هيئات رسمية،

3- يهمل كل تعليق يتضمن هجوم شخصي وغير مبرر على أفراد محددين بالاسم لهم أو ليس لهم علاقة بالمواد المنشورة،

4- تهمل جميع التعليقات التي تتعرض للكاتب أو صاحب المساهمة باسمه أو لشخصه،

5- تعتذر إدارة الجريدة عن نشر أية تعليقات تتضمن تفاصيل عن شخصيات وأسماء أو أية معلومات لا تخدم المادة المنشورة،

6- لضمان ظهور التعليقات بشكل أسرع يرجى تفادي الإطالة في التعليقات، ويمكن للمداخلات الطويلة أن ترسل عبر البريد الإلكتروني ليتم نشرها كبريد للقراء،

7- تحتاج التعليقات لموافقة المحرر المشرف قبل ظهورها، وقد تحتاج بعض الوقت للظهور لذلك يرجى عدم ارسال التعليق أكثر من مرة،

لكي لا يُهمل التعليق، يرجى الكتابة بلغة عربية فصيحة

نرجو من السادة متصفحي الجريدة الأعزاء التقيد بالقواعد التي أوردناها، وضبط التعليقات بما يتفق مع شروط النشر، ونأسف مسبقا لعدم نشر أية تعليقات تخالف القواعد المبينة أعلاه.

ملاحظات:

  • لإدارة الموقع الحرية الكاملة في اختيار التعليقات ونشرها وحذف كل ما تراه لا يتفق مع الشروط الواردة أعلاه ، ونؤكد على أن إرسال التعليق لا يعني على الإطلاق إلزام إدارة الموقع بنشره،
  • *تتمنى إدارة الموقع من المتصفحين الأعزاء ذكر الاسم الحقيقي في التعليق و تجنب الأسماء المستعارة..
  • * بالنسبة للردود الرسمية يرجى إرسال نسخة من الرد (مع الوثائق الثبوتية) إلى البريد الالكتروني للإدارة وإلا فلن يأخذ الرد بعين الاعتبار ولن يعترف الموقع على مضمونه،
  • * تهمل التعليقات المرسلة كملاحظات إلى إدارة التعليقات، وفي حال وجود شكوى يمكن مراسلة الموقع على البريد الإلكتروني. بريد إدارة الموقع djelfa.info@gmail.com
المجموع: 36 | عرض: 1 - 36

التسجيل في تتبع التعليقات التعليقات :
(62 تعليقات سابقة)

فاروق (زائر) 12:04 03/01/2017
ياللأسف على هذا المستوى لو لم يخطأ الحكام ما وصلنا لهذا الوضع فنحن هيئنا الوضع للتدخل الصهيوني عن بعد بدون تكلفة بل نحن من يدفع و يدمر ( من قابلية الإستعمار إلى قابلية التدمير الذاتي).
ب.عبد الرحمن (زائر) 20:51 23/12/2016
تمعن حفظك الله في ما قاله الشيخ ابن باديس رحمه الله: «أما الجزائر فهي وطني الخاص الذي تربطني بأهله روابط من الماضي والحاضر والمستقبل بوجه خاص، وتفرض عليّ تلك الروابط أن تكون خدماتي أول ما تتصل بشيء تتصل به مباشرة.. وأحسب أن كل ابن وطن يعمل لوطنه لا بد أن يجد نفسه مع وطنه الخاص في مثل هذه المباشرة وهذا الاتصال.. نعم إنّ لنا وراء هذا الوطن الخاص أوطانا أخرى عزيزة علينا هي دائما منا على بال، ونحن فيما نعمل لوطننا الخاص نعتقد أنه لا بد أن نكون قد خدمناها، وأوصلنا إليها النفع والخير عن طريق خدمتنا لوطننا.. ولن نستطيع أن نؤدي خدمة لشيء من هذه كلها إلا إذا خدمنا الجزائر..
وواصل رحمه الله قائلا: "وما مثلنا في وطننا الخاص - وكل ذي وطن خاص - إلا كمثل جماعة ذوي بيوت من قرية واحدة. فبخدمة كل واحد لبيته تتكون من مجموع البيوت قرية سعيدة راقية. ومن ضيّع بيته فهو لما سواها أضيع. وبقدر قيام كل واحد بأمر بيته تترقى القرية وتسعد، وبقدر إهمال كل واحد لبيته تشقى القرية وتنحط. فنحن إذا كنا نخدم الجزائر فلسنا نخدمها على حساب غيرها ولا للأضرار بسواها - معاذ الله - ولكن لنفعها وننفع ما اتصل بها من أوطان الأقرب فالأقرب..هذا – أيها الإخوان – هو مرادي بقولي: أنني أعيش للجزائر».
حفيد ابن باديس (زائر) 10:45 23/12/2016
يا أخي راجع حديث الفرقة الناجية وتفسير اهل العلم لها كابن تيمية مثلا ، فلنبين الحق كما تقول ، وقد سئل النبي صلى الله عليه وسلم عن الفرقة الناجية فقال (( ما أنا عليه الآن وأصحابي )) فسأل نفسك هل الاخواني الذي يرى بوحدة الوجود والحلولية من الفرقة الناجية وهل الاباضي الرافضي الشيعي الذي يدس السم في العسل ويسب الصحابة رضوان الله عليهم جميعا ، ويلعن عائشة رضي الله عنها من الفرقة الناجية ، يارب إهدي أخوتي علي وعبد الرحمان ، يا إخوة لسنا هنا لنتبارز أو لنبينا أنفسنا أو لنرائي ما علمنا الله ، بل همنا أن نتقي الله في أنفسنا وفي دولتنا وفي ولي أمرنا وفي إخوتنا وأن نلتقي عند الحوض ، ولا يقول لنا رسولنا بعدا بعدا سحقا سحقا بعد أن سمع المنادي يقول إنك لا تدري ما أحدثو بعدك ، وصلى الله على نبينا وسلم .
تعقيب : ابن ابن باديس
(زائر)
20:48 23/12/2016
يبدو أن أخي لم تفهم ما قاله جدك ابن باديس حينما قال: "نعم إن خدمة الإنسانية في جميع شعوبها، والحديث عليها في جميع أوطانها، واحترامها في جميع مظاهر تفكيرها ونزعاتها، هو ما نقصده ونرمي إليه، ونعمل على تربيتنا وتربية من إلينا عليه، ولكن هذه الدائرة الإنسانية الواسعة ليس من السهل التوصل إلى خدمتها مباشرة ونفعها دون واسطة فوجب التفكير في الوسائل الموصلة إلى تحقيق هذه الخدمة وإيصال هذا النفع".
إنه لم يقل أبدا اتبعوا محمد عبد الوهاب ولا الالباني ولا ابن باز ولا المدخلي الذي يفسق من قبله
تعقيب : أحمد - الجلفة
(زائر)
22:40 23/12/2016
الشيخ بن باديس رحمه الله يقول: ..إنما كانت غاية دعوة ابن عبد الوهاب تطهير الدين من كل ما أحدث فيه المحدثون من البدع ، في الأقوال والأعمال والعقائد ، والرجوع بالمسلمين إلى الصراط السوي من دينهم القويم بعد انحرافهم الكثير ، وزيغهم المبين .
راجع آثار الشيخ رحمه الله 5 / 32 - 33
أوافق لا أوافق
0
صقر اولاد نايل (زائر) 18:11 22/12/2016
استبشروا كل العرب جاء انتصارك يا حلب
عادت لنا الشهباء تزهو بالمحافل والطرب
الجيش قد دك الدواعش والخوارج والكذب
قد حارب الارهاب دوما حتئ تلاشئ واحتجب
جيش يقود ملاحما نصر يؤرخ في الكتب
يا جيش سوريا العظيم رغم الضحايا والتعب
حرر بلاد الشام وامضي مثل الرحيق المنسكب
نصر عظيم خالد تاج علئ كل العرب
تحية الئ الجيش العربي السوري
آخر إنذار (زائر) 14:11 22/12/2016
الباصات الخضراء في انتظاركم..
بالنسبة للمتوجهين إلى السعودية العرض ما زال قائما..
أما بالنسبة للمتوجهين إلى مصر والأردن .. الأوضاع ليست في صالحكم .. فاتكم القطار..
الحل الوحيد اكتمو (إيمانكم) بأفكار الخارج في بلد لم يسمح ولن يسمح بغير أفكاره
متفائل (زائر) 14:07 22/12/2016
قريبا سوف يتم التقاء الجيش العراقي الأشم والجيش السوري الأبي في نقطة الحدود كل منهما يحمى الحمى الوطنية وسيتراجع الأغراب إلى جحورهم بعدما باعتهم سياسة امريكا ونفذ نفط الخليج
أستاذ رياضيات (زائر) 14:04 22/12/2016
يا جماعة فهمونا في موقف أردوغان أيهما الأصح
عندما كان يشد على المقاتلين بعدم التراجع في حلب أو عندما تفاهم مع الشيوعيين والفرس ضد الإسلاميين
إذا كان واحد من الموقفين صحيح فالثاني أكيد خاطئ
ارجعوا لعقولكم .. العاقل من يستغفر ويتوب لا من يصر على الخطأ ويوزع تذاكر جهنم على معارضيه
ب.عبد الرحمن (زائر) 14:00 22/12/2016
يبدو أن هناك من يريد ممارسة الإرهاب الإلكتروني على أفكار الناس...
هذا أكبر دليل أيها الإخوة الكرام على ما أقول حول الغشاوة التي تنوم العقول فيلهجون بأفكار غيرهم ولو كانت تدمر بلدهم.. وعلى ما قلت سابقا في المقالات السابقة في هذا الركن .. حفظ الله الجلفة انفو.. ودامت منبرا حرا
تعقيب : حفيد ابن باديس
(زائر)
21:16 22/12/2016
سبحان الله تجيب على نفسك .
عمران ك (زائر) 11:02 22/12/2016
الأستاذ بن أحمد بوبكر ..منقول .." الإستثمار في المجاهدين " أو " الاستثمار في العاطفة الدينية الجياشة للشباب المسلم " من طرف أميركا وحلفائها في المنطقة حقيقة واقعة حدثت في أفغانستان وتحدث الآن في سوريا ... اليوم بعد (سقوط ) حلب .. آلاف الشباب الذين دفعهم إعلام البترودولار وشيوخ الفتنة والسوء الى الإنتحار إكتشفوا أنهم تعرضوا الى أحقر عملية إحتيال سميت ( الثورة السورية ) دفعوا بها حياتهم ثمنا .. وأنهم كانوا ضحية خدعة كبيرة .. وعدوهم بالجيوش التي ستأتي لنصرتهم .. ولكن في النهاية لا سلمان ولا أردوغان فعل ولا شيوخ السعودية الذين أتخموهم بالفتاوي وأحلام النصر
جزائري وأفتخر (زائر) 10:46 22/12/2016
السلام عليكم هاؤلاء الذين يدعون الى الاضراب الذي سموه العصيان المدني هاؤلاء ليسوا جزائريين بل انهم اصحاب. اهواء انهم يستثمرون في حالة الجزائر الاقتصادية يردون اخراج الناس الى الشارع باسم المسيرات السلمية و هم يعلمون انه لا توجد مسيرة سلمية اتقوا الله في هذه الامة اتقوا الله في المسلمين كفانا فرقة و شقاق. الا يكفيهم ما حصل في العراق و سوريا و ليبيا و ووووووووووو نحن نعيش في امن و امان لا للربيع الرافضي او الشيعي او اليهودي سميه كيف شئت لم يأمرنا الله و لا رسوله على مخالفة حكامنا امرنا الرسول بالسمع و الطاعة في منشطنا و مكرهنا ولا ننازع الامر اهله و ادعوا الجزائريين الى سماع العلماء الربانيين الذين يرشدوننا الى طريق الحق لا دعاة الباطل الذين يدعوننا الى طريق الشر.
سالم/زائر (زائر) 10:44 22/12/2016
- السياسة الرعناء لدول الخليج -السياسة الحكيمة لايران - تحالف الاخوان وايران - حل التنظيم العالمي للاخوان وترك الحركة الاسلامية تعمل على حسب كل دولة - التوسع الشيعي الخطير - التفاهم السني الشيعي على العيش المشترك ببعض المراجعات الدينية في الدول العربية ذات التعددية المذهبية - ارتباط الدعوة الاسلامية بإنجلاء الشعوذة والتخلف وظهور التطرف الديني - ترسيخ حكم المؤسسات المنتخبة و الممثلة لكل لشرائح المجتمع حسب القيم و المبادئ.
حفيد ابن باديس (زائر) 10:21 22/12/2016
يا دكتور إنتسابك للسنة وللدين بعيد كل البعد عن مقتضاه فإنني أراك تكتب وتسطر من فكر إلى فكر دون الرجوع إلى الأصل فقد هربت من فكر الإخوان إلى فكر التصوف وربما جمعت بين السنة والكفر (لبسنة والشيعة) وهكذا تلتفت لتجد لك دليلا لكنك لن تجد إلا بعض الاباطيل لتبرر بها موقفا لا يحتاج إلا تبرير فقد فضح الله الصوفية وقد فضح الاخوان وما زالت البشائر تتواصل لفضح كا ضال مضل متلبس بلباس السنة .
أما اليوم فقد كثُر المنتسبون إلى السنة وكثر اللابسون للباس أهل السنة، حتى لم يعد تمييز أهل السنة الحقيقيين من غيرهم بالأمر السهل الهين، وهؤلاء الذين تلبسوا لباس السنة وتظاهروا بالتمسك بها لم يفعلوا ذلك إلى لأجل القضاء على وحدة أهل السنة والجماعة، وتفريق صفوفهم، وضرب بعضهم ببعض، حتى تعلو راية البدعة وتسود جيوشها، ولكن يمكرون ويمكر الله والله خير الماكرين، فأهل السنة مهما اندس بينهم مندس، ومهما تزيا بزيهم ماكر فإن الله سوف يهتك ستره ويفضح أمره، فما أسر عبد سريرة إلا أخرجها الله سبحانه وتعالى على فلتات لسانه وقسمات وجهه.
د.علي عدلاوي (زائر) 22:13 21/12/2016
أخي "الجزأري" مالك بن نبي رحمه الله ليس ريجيستر كوميرس يتاجر به زعيمكم رشيد بن عيسى ولا ابن باديس رحمه الله ولا سي عطية النائلي الحر،هؤلاء العظماء(ملك) للأمة الإسلامية (السنيّة والشيعية) على السواء....أنت يا من هواك إيران وقم وكربلاء لتمارس فيه(المتعة) أنت أولى من ترحل لتنعم بالحسينيات وشق الجيوب وخشم الوجوه وجلد الظهور بالسلاسل من الحديد(لتمارسوا دينكم الغريب عن دين الجزائريين)....وشيخنا الجليل سي عطية رحمه الله الشجاع الرحيم لو عاش إلى زمننا لتبرّأ من كل نائلي يتلذّذ بدماء أهل حلب الشهباء..
تعقيب : محب للوطن
(زائر)
12:01 22/12/2016
الجزائر، روسيا، فنزويلا، الصين ودول أخرى تحتج على قرار للجمعية العامة للأمم المتحدة يتهم الحكومة في دمشق بتورطها في جرائم حرب بسورية مع العلم أن هذا القرار الذي تقدمت به ليشنشتاين، صوتت عليه السعودية، قطر، تركيا، أمريكا والكيان الصهيوني..انتهى الكلام يا من توالون الخارج على حساب وطنكم ولو أنكم لا تؤمنون بوطن أنتم تؤمنون بالخلافة على النهج الأردوقاني
تعقيب : أحمد غ
(زائر)
11:25 22/12/2016
أصبحت الأمة الاسلامية شيعية وسنية على حد سواء؟؟؟؟؟ ...دعكم من التمسح بالأموات تكلموا لنا عن مواقفكم اليوم من الدماء في سوريا واليمن وليبيا على حد سواء وليس بطائفية مقيتة نشتم من رائحة أمريكا وإسرائيل مثل ما وقع في أفغانستان ...ناقش بأفكاروسياسة وليس بتصنيف ولو أنه من عادتكم
تعقيب : معقب3
(زائر)
10:12 22/12/2016
في الحقيقة ومن باب العدل كل من يثبت تورطه في الانتماء أقول في الانتماء للخارج سواء هذا الذي تتكلم عنه رشيد بن عيسى أو غيره من الاخوان أو السلفية يعني الذي له الجنسية الجزائرية وله انتماء لاي تنظيم ويتجاوز ويتطاول على بلده يجب إيقافه عند حده ومن يخلط السياسة بالدين ولا يقف موقف بلده ويريد توريط الجزائر انتقاما من النظام السوري لأنه يحارب في تنظيمات استعانت بالخارج من أجل تدمير بلدها ..نحن نفهم أن المعارضة تكون داخلية لمناقشة هامش الحريات ..الفساد ..أما أن نرمي ببلد لأجل مصلحة تنظيl له مشاكل مع قيادة بلده فهذ لا يعنينا كجزائريين مطلقا ولا داعي للتلاعب وإقحام عقائد منحرفة للشيعة فقط للخلط لدى العامة حتى يتم التعاطف مع الإخوان
تعقيب : د أحمد
(زائر)
7:33 22/12/2016
يعني موقف الدولة الجزائرية أرض المليون ونصف شهيد وأكثر هو موقف ايراني وهي تابعة لإيران وتحب زواج المتعة وهواها ايران والمطلوب منها أن ترحل وتترك الجزائر لأتباع أردوقان والخلافة الموهومة إنها سياسة لكن يأبى البعض أن يحشرها في الدين والطائفية تماما مثلما غررتم بالشباب وأخرجتموه لأفغانستان بدعوى الجهاد لان تلبيس أي موضوع بالدين يعطي له نكهة لمصاصي الدماء ..على العموم الأزمات الأخيرة بينت من له ولاء للوطن ومن له ولاء للخارج والذي لديه القابلية لتخريب وطنه كم فعل اخوان سوريا ومصر وليبيا ....سؤال هل ليبيا فيها شيعة؟ ..الجزائري الحر المنتمي لهذه الأرض ولتاريخها لا يؤمن لا بالشيعة ولا بالإخوان ولا بالسلفية لا يؤمن بالأممية الاخوانية التي تحلم بخلافة على نهج أردوقان وأمريكا أما هده التسميات فتنصهر كلها في جزائريتنا ما فيها من مقومات وتنوع
جزائري محب لوطنه (زائر) 21:23 21/12/2016
بشار استعان بروسيا لقتل ابناء شعبه حسبنا الله ونعم الوكيل أما وزير خارجيتنا فقال ماقال عن سوريا يعني يا جزائريين وكان تعولوا ديرو كيما الشعب السوري نديرولكم كيما بشار .انتهى
د.علي عدلاوي (زائر) 19:09 21/12/2016
أرني حزب أو جماعة في الجزائر ليس لها ولاء فكري وعاطفي وتنظيمي....أنت جزأرة يعني تابع لإيران+الوهابية تابعة للسعودية+الترتسكيون والاشتراكيون الأمميون في الجزائر تابعون لروسيا ؟؟ دعونا من الديماغوجية والحقد الدفين الذي عرفناه منكم بداية الثمانينات من زعيمكم المقيم بفرنسا؟ والذي يحج إلى قم الايرانية وكربلاء ويسيّركم أنتم الشباب إلى هناك؟؟؟؟لا أريد أن أتكلم عمن مات وورّط الشباب الجزائري في فتنة العشرية السوداء..وأنت تعلم ما أقصد....كلامنا عن مأساة حلب الجريحة المغتصبة المحتلّة.. فلا تفتح ملفات أنت تعلم أن السلطة والمعارضة وكل المثقفين يعلمونها....قاتل الله الحزبية والتعصّب وقاتل الله الحقد والحسد والغيرة....هداكم الله تعالى إلى الحق
تعقيب : الجزائري
(زائر)
13:55 22/12/2016
ابدأ من مقولتك الحق التي أريد بها باطل: دعونا من الديماغوجية والحقد الدفين الذي عرفناه منكم بداية الثمانينات لا نريد أن نتكلم عن ما فعل الشيخ بتخريبه كوابل الهاتف..لا أريد أن أتكلم عمن مات وورّط الشباب الجزائري في فتنة العشرية السوداء..وأنت تعلم ما أقصد....خاصة الذين كانوا يروجون لفتاوى المرشد حول الفتنة في الجزائر والذين استغلوا غياب اخوانهم في الفيس الذين لم يتركو لهم مقعدا واحدا في الانتخابات بحجة حماية الديمقراطية من الشاقوريست مثلما قال الشيخ
من هم الشاقوريست في حلب الآن عفوا قبل طردهم..
كلمة واحدة انت محق فيها يا زميلي قاتل الله الحزبية والتعصّب وقاتل الله الحقد والحسد والغيرة....هداكم الله تعالى إلى الحق .. وأضيف ومنع شروركم ومطامعكم المتجددة كل موعد للانتخابات .. الشعب فاق وقال لكم بنفس عباراتكم ياو فاقو
تعقيب : ب.عبد الرحمن
(زائر)
11:40 22/12/2016
بورك فيك دكتور عدلاوي أنت تخدم الغاية من نشر هذا المقال بالضبط، لقد قلتم:
أرني حزب أو جماعة في الجزائر ليس لها ولاء فكري وعاطفي وتنظيمي.... أصبت يا دكتور لكن الفرق أن فكركم وعاطفتكم وولائكم للخارج.. أما طرحنا فهو للوطن وحده..
لقد قلت أنت جزأرة يعني تابع لإيران ، قلي بالله عليك أي منهجية تستخدم وتدرس بها أبناءنا جزأرة تابع لايران هل تعي ما تقول.. الجزائرية التي جعلتها سُبة هي من حركت ضميري لأكتب عن مثل هذه الظاهرة الجزائرية تعني التبعية للجزائر .. ما دخل إيران لماذا تحاولون تضليل الناس باستخدام أسلوب الاستغباء والاستحمار الذي أشرت إليهما
ثم إن الجزائرية أو الجزأرة التي استخدمها شيخكم رحمه الله لتخويف الناس من التيار الوطني هي من حافظت على الوطن راجع مقالاتنا السابقة التي تتحدث عن الوطنية وتزيل الغشاوة عن مصطلح الجزأرة الذي تخوفون به أتباعكم قبل العامة.. لقد كنتم سلطة وكان بامكانكم استغلال النفوذ أما الآن فلا مكان لكم في السلطة الوطنية
تعقيب : حفيد ابن باديس
(زائر)
22:19 21/12/2016
قاتل الله الحزبية ؟، وكأنني أستبشر بنور قد طل على عقلك المظلم ، وقد ألاح على إطلالة جديدة تخرجك من عالم الحزبية إلى عالم آخر لا تحب أن تدخل فيه لكنني متأكد إن هداك الله ستخرج لتدخل (الإخوانية إلى السلفبة) ، لأنك تعلم جيدا يا دكتور أنك تنتمي إلى الاخوان وتدافع عنهم وهذا تحزب تريد أن تتنفر منه ويا ليتك تهرب منه لأن المثل يقول (الهربة شباح اللي صاب المنعة) ، قال تعالى ((كُلُّ نَفْسٍ ذَائِقَةُ الْمَوْتِ ۗ وَإِنَّمَا تُوَفَّوْنَ أُجُورَكُمْ يَوْمَ الْقِيَامَةِ ۖ فَمَن زُحْزِحَ عَنِ النَّارِ وَأُدْخِلَ الْجَنَّةَ فَقَدْ فَازَ ۗ وَمَا الْحَيَاةُ الدُّنْيَا إِلَّا مَتَاعُ الْغُرُورِ )) . أسأل اللله أن يهدينا وإياك إلى الحق ويثبتنا عليه.
جديد (زائر) 18:57 21/12/2016
الآن فقط وضعت اللمسات الأخيرة بين روسيا الملحدة وإيران المجوسية وتركيا المؤمنة لخطة وقف إطلاق النار في سوريا الجريحة...
ها ها ها...
السعودية وقطر خرجو من الفول بلا حمص.. وتركيا فاقت في اللحظات الأخيرة.. تريد استرجاع الارهابيين لديها لضرب الاكراد لا جهاد ولا سيدي زكري...
مضحك أمركم يا من تبررون...
بررنا يا دكتور الموقف التركي الأخير ..أنا ما نقراش
خبر عاااااااجل (زائر) 18:20 21/12/2016
آخر انذار..
الباصات (الحافلات)الخضراء في انتظار نقل أهل الولاء للخارج إلى مواطن فكرهم...
بعضها سيتوجه إلى السعودية
وبعضها إلى مصر والاردن
باذن الله..
اسمعوا وعوا ..اتركوا الجزائر لأبناء باديس وبن نبي وسي عطية
متابع (زائر) 13:48 21/12/2016
بلغ فكر التنظيم العالمي للإخوان الذي غرر بالشباب الجزائري يوما ما تحت مسمى الجهاد ضد الروس والالحاد حتى عبد الله عزام ترك جهاد الصهاينة وانخرط في حرب لصالح امريكا واسرائيل بالوكالة ونفس السيناريو اليوم ينفذ في سوريا وتحت غطاء فتاوى سعودية وما أدراك ما السعودية وعلاقتها بالأمريكان ...الجزائر بعيدة عن أي صراع ولا يمكن أو نورطها في انتقام اخواني وهابي لاعلاقة له بالحرية والديموقراطية بل هي حرب قذرة على دولة سوريا وعلى جيشها ويكفي أن الدولة الجزائرية هذا موقفها يامن تأكلون خيرها وتتقلدون أعلى المناصب بها وعواطفكم وولاؤكم لغيرها والحمد أن جيشنا هذه عقيدته ولم يتورط في دماء الأشقاء
د.علي عدلاوي (زائر) 13:38 21/12/2016
ليس الوطن ملكية خاصة لك أو لغيرك يا (خائف على نفسه..آه على وطنه)، الوطن حرّره جميع المخلصين ويبنيه جميع المخلصين..وقد بلّغنا ما نراه حقا وصوابا، ومن خالفنا فقد أقمنا عليه الحجة، ونحن مسؤولون أمام الله تعالى لبيان الحق،ولا نكون كبني اسرائيل لعنهم الله الذين كتموا الحق مع علمهم به....وحينما توضع في قبرك يا خائف على وطنه فلن ينفعك أقرب الناس إليك(يوم يفر المرء من أخيه....)
تعقيب : خائف على وطنه
(زائر)
22:25 21/12/2016
ما جئت بجديد ولا أقمت حجة غير تخويف بالآخرة. استعدادا الله لم يوقع لك توكيلا لتتصرف وتقول باسمه وليس ملكا من الملائكة كان يحارب معكم في حلب ثم خذلكم. الله يابشر أودع في الكون سنن لا تحاكي الغباء بل تضرب على رؤوسهم كلما رجعوا لارتكاب نفس الحماقات...الله يا قصير النظر أحكم واعدل من ان تسيره أهواءكم.
تعقيب : والله يا ذيك الحجة
(زائر)
18:54 21/12/2016
أحسنت الوطن حرّره جميع المخلصين ويبنيه جميع المخلصين .. الجزائريين في الفكر والممارسة وفقط..
وأحسنت في ما نراه حقا وصوابا، و خبت وأبطأت في من خالفنا فقد أقمنا عليه الحجة، لأن فكركم ينطلق من فكرة الجاهلية والتكفير للمجتمع لذلك تعتقدون انكم أقمتم الحجة..
كما أصبت في انكم مسؤولون أمام الله تعالى لبيان الحق، لأن الحق ما ندركه بعقولنا لا ما لا يمليه المرشد علينا..
وأما ببني اسرائيل لعنهم الله الذين تتكلم عنهم فقد أفتى شيخكم بعدم جواز الانتحار ضدهم.. في نفس الوقت الذي افتى برغبته الجامحة في الاستشهاد انتحارا في حلب..
أما التخويف بالقبر واليوم الآخر فإنه علي وعليك وهو خطاب بالي استخدمه الارهاب نحو الحور العين ونم قرير العين و...فلا داعي بالمتاجرة بنصوص الدين لتبرير القتل والدمار في الأوطان
تعقيب : معقب
(زائر)
14:43 21/12/2016
على اعتبار أنكم تملكون الحقيقة وحق التبليغ قياسا على الرسول صلى الله عليه وسلم اللهم قد بلغت ..هذا هو المشكل اعتقاد أن تنظيمكم يمثل الاسلام وينشد خلافة وهمية..نعم الوطن ملكية لكل جزائري مخلص لجزائريته وليس له ولاء لتنظيمات مشبوهة تستخدم الدين ..وهذا يدلل على أن موقف الاخوان أيام العشرية السوداء التي عاشتها الجزائر لم ينبع من الخوف على الدولة وانما من مصالح ضيقة يومها كان تنظيمهم يعيش في هدنة مع نظام مبارك لذلك كان ذلك الموقف وأول ما عتقدوا قرب خلافتهم أداروا ظهرهم للنظام الجزائري والان يدعون جهارا نهارا لموقف تنظيمهم ولو على حساب موقف الدولة الجزائرية الرسمية لا أعتقد أنكم تفقهون أكثر من جيشنا ورؤيته لمصلحة الجزائر
حفيد ابن باديس (زائر) 10:33 21/12/2016
أما عبارة (عدم الخروج على الحاكم) فهي قول الرسول صلى الله عليه وسلم بل هي وصيته في خطبة حجة الوداع ، بل قد وردت في القرآن يا أمة القرآن قال تعالى ﴿ يَاأَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا أَطِيعُوا اللَّهَ وَأَطِيعُوا الرَّسُولَ وَأُوْلِي الْأَمْرِ مِنْكُمْ فَإِنْ تَنَازَعْتُمْ فِي شَيْءٍ فَرُدُّوهُ إِلَى اللَّهِ وَالرَّسُولِ إِنْ كُنتُمْ تُؤْمِنُونَ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الْآخِرِ ذَلِكَ خَيْرٌ وَأَحْسَنُ تَأْوِيلًا)(59)سورة النساء
د.علي عدلاوي (زائر) 21:41 20/12/2016
يالها من حماقة وإجرام وعمالة واستحمار واستغباء لمن لديه (القابلية للاستغباء)....نقول بالجزائرية: يا فاقو....الشعوب تحرّرت من عقدة الخوف والحمد لله، وفطنت، وعرفت صديقها وعدوها، وقرّرت (إذا الشعب يوما أراد الحياة....)....اللهم هل بلغنا اللهم فاشهد..انشر يا جلفة انفو يرحم والديك
تعقيب : ها ها
(زائر)
18:47 21/12/2016
اللهم هل بلغنا اللهم فاشهد..
نفس المقولة التي قالها المحيسني عندما وعد المجاهدين في حلب بالحور العين..
ونفسها قالها إخوان سوريا عندما استنجدو بأمريكا المؤمنة..
ونفسها رددها إخوان اليمن عندما استأجرتهم السعودية العادلة..
ونفسها التي قالها أردوغان عند حديثه عن روسيا الملحدة..
سقط في أيديكم.. أردوغان الذي تبررون له ..باع القضية .. بتحالفه مع روسيا الملحدة وإيران المجوسية واقعدوا قيطواااا
تعقيب : أغشل عقلي
(زائر)
18:41 21/12/2016
ماشاء الله على المستوى العلمي: استحمار واستغباء...
ويا عيني على منهجية التحليل العلمي للأمور
نقول لك يا دك بالجزائرية أيضا:إن القابلية للاستعمار التي تكلم عنها بن نبي رحمه الله تنطبق على منطقك التبريري لما يتبناه التنظيم والمرشد..
المشكلة لديكم أنكم تكابرون .. فبعدما تحاولون التنصل من حمس التي باعت التربية والمساجد بحفنة من الكراسي المتهاوية بتهاوي التحالف أو المهترأة بقضايا الفساد ولا داعي للتفصيل في تلك القضايا محليا ووطنيا لأنها تؤثر حتما على إخوانكم المبيتين لنية الترشح تحت غطاء جديد اسلامي أيضا بعدما تناحرتم وتقاسمتم وتفرقعتم تريدون الضحك على ذقون العامة بالوحدة المؤقتة.. المهم بعدما تحاولون التنصل تظهر في تصريحاتكم دماءالاخوانية التي تزعمون أنها تختلف عن حمس..
يا دك كل شيء واضح.. الشعب هو من يقول لكم ياو فاقو.. ما دام هبطت المستوى
تعقيب : حفيد ابن باديس
(زائر)
7:48 21/12/2016
****** السؤال المطروح ماذا بلغت هل بلغت أقوال الرسول صلى الله عليه وسلم أم بلغت رأيك وفكرك ، ولو أنه فكر السيذ قطب ، يا أخي يا دكتور القول قال الله قال رسوله قال أولي العرفان . أما دعوة الحرية فهي دعوة باطلة لأننا عباد الله ، وتحت هذا المسمى وجب علينا الانقياد والطاعة والاتباع لما تقتضيه هذه العبودية ، وأنصحك أن تنجى بنفسك بتعلم دينك وتسأل الله الهدايا لنا ولك ، اما صاحب المقال **** فأنا أنصحه أيضا أن يعود إلى تفسير العلماء لحديث الفرقة الناجية ، والله أعلم وصلى الله على نبينا وسلم .
د.علي عدلاوي (زائر) 21:39 20/12/2016
....بعيدا عن الحقد والشتم والسب الذي تكلم به صاحب المقال، وبعيدا عن الانتصار للفكرة التي نتبناها، نقول: ما ذنب شعب طالب -سلميا- بحقه في الحرية والعدالة والتغيير السلمي والتداول الديموقراطي للحكم في سورية التي حكمها بيد من حديد وبانقلاب عسكري دموي طائفي، ثم بتدمير حماة على رؤوس 45 ألف من ساكنيها 1982م، ما ترك مسجدا ولا جامعة ولا مشفى إلا وسوّاه بالأرض، وهاهو ولده المجرم الإرهابي يستنجد بإيران الصفوية وروسيا الشيوعية وحزب نصر اللات الإرهابي+66فصيل طائفي بالآلاف من 46 دولة لتقتل شعب سورية العربي السني المسلم، هل يبرّر وجود بعض المقاتلين في صفوف المعارضة(200مقاتل فقط وبعد هذا العدد تمّ إغلاق الحدود بتآمر أمريكي صهيوني)..هل يبرّر وجود مقاتل اسمه المحيسني بقتل وتهجير الآلاف من سكان حلب الشهباء؟ ثم هل هذه هي الشجاعة والبطولة أن يحتل قاسم سليماني الارهابي الدموي الايراني الذي نفّذ عمليات القتل بالآلاف من سكان العراق السنة؟ ثم هل بإبمكان ما يسمى بالجيش العربي السوري أن (يحرّر؟) حلب لولا الطيران الروسي المجرم+الأسلحة الكيمياوية+ الآلاف من اللقطاء(أبناء المتعة) الذين جاؤوا كذبا وزورا يحملون راية(مظلومية الحسين) والثأر من الأمويين السنة(2016م) هههه....
تعقيب : طالب
(زائر)
18:33 21/12/2016
لقد جربنا ديمقراطيتكم في أخونة المؤسسات في عهد مرسي
ولازلنا نجربها في عهد خليفة المسلمين أردوغان اعتقالات تصفيات محاكمات ولا زال يمارس الديمقراطية...
ولقد جربنا حكم المحيسني للجامع الأموي في حلب.. الذي قطعوا فيه الأذان في خطوة مماثلة لما تفعل اسرائيل في القدس
هذا الجامع لم ينقطع فيه الأذان منذ 14 قرنا ما عدا في عهد التتار .. وعهد هؤلاء التتار الإسلاميين زعما
لولا الطيران الروسي والحنكة الحربية لمحور المقاومة كايران وحزب الله الذين لم يبيعا القضية لاستطاع التكالب الأمرو صهيوعودي القضاء على بلاد الشام الأغر.. افخري يا دمشق ويا حلب الشهباء بنصرك ولسوف يكتمل نصر الله مع أحباب نصر الله والموت لاسرائيل وعربائيل
هذا ما نفهمه نحن الطلبة يا دكتووووووور.
تعقيب : سالم/زائر
(زائر)
11:01 22/12/2016
خوفتني يا شيخ هل هناك من في الجزائر يؤمن بهذه الأفكار والله أنك أشد خطرا على نفسك وعلى الأمة وعلى الجزائر . علينا أن نتريث ونتفهم ونوسع إطلاعنا ونعرف العدو الحقيقي من الصديق الحقيقي أقرأ عن المذهب الشيعي وسوف ترى العجب العجاب.
أوافق لا أوافق
1
تعقيب : خائف على وطنه
(زائر)
12:33 21/12/2016
يبدو أن هزيمة حلب لم تترك عقولكم في رؤوسكم وأخرجتها عن جادة الصواب ، أن تطالب الشعوب بالحرية فهذا أمر مشروع لا نختلف حوله، أما اتخاذ ذلك كذريعة لتحطيم الأوطان فهذا قمة السفاهة، ثم تغليف السياسي بلبوس ديني و تغليط الناس وإفساد أمر دينهم فهذا قمة استعمال الدين لأغراض سياسية، وستتحملون نشر الطائفية المقيتة بين أبناء الوطن الواحد وتغليط العامة. ثم ما دخلكم أنتم كإخوان جزائريين في سوريا ألم تتبن دولتنا موقف مباركة انتصار الجيش السوري على الإرهاب ودحره أم أن لكم موقف ينسجم والقيادة العالمية وهذا يجرنا للقول أن الشعب الجزائري ستزيد خشيته منكم أكثر أن تتنادوا كإخوان من أجل تخريبه وإقامة الخلافة المزعومة إن ظهرت بوادر حركات احتجاجية وقد بدأت بالفعل حين ظهرت موجة ما يعرف بالربيع العربي وما انجر عنه من انسحاب حمس من التحالف الرئاسي وحينها تحركوا بمهماز التنظيم العالمي لاعتقادهم أن الخلافة قامت في تونس ومصر وهي على الأبواب...كل شي واضح الشعب اليمني كذلك يباد ويحتاج منكم لفتة بسيطة لم نسمعها ولا نعتقد أننا سنسمعنها ، لأنه ببساطة ليس الوضع الإنساني الحرج هو من يحرككم في حلب ولكنها الفئوية المقيتة، أم أنكم ترون في الجيش السعودي حامل لرايات الحرية والديمقراطية...
عمر (زائر) 16:23 20/12/2016
الذي ينتقد سياسة بلده الجزائر ويهلل للارهابيين وكل يوم في تركيا ويدين بالولاء لتنظيمات اسلامية مشبوهة لا أمان له على الجزائر سيبيعها ويخذلها ويخونها عند أول أزمة ..نعم يمكن أن نختلف داخليا حول مظاهر الفساد والرشوة والمحسوبيةومظاهر الديمقراطية ونمارس المعارضة الداخلية السلمية لكن أن نقف مع الارهابيين ومختلف الجنسيات التي تقاتل في سوريا ويكون الدعاء على منابر الدولة الجزائرية في يوم الجمعة لصالح الارهاب وتركيا وقطر ولاااجندات خارجية فهذه الخيانة بعينها..وزير خارجيتنا صرح وقدم الموقف الجزائري بكل وضوح الجيش السوري أعاد حلب لوطنها وحررها من الارهابيين .انتهى
تعقيب أوافق لا أوافق
-103
متابع 2 (زائر) 10:43 20/12/2016
من المفروض أن من ليس له إطلاع بالملف السوري أن لا يتكلم فيه .. الأستاذ شريط قدم تحليلا جيدا منطلقا من معطيات في الميدان وبعيدا عن الخلفيات وهذا يظهر من خلال القراءة المتمعنة للموضوع .
وهو يتوافق مع جاء به الأستاذ مسعودي بلقاسم في موضوعه الذي كتبه في 2013 وهو موجود على الرابط التالي
شكرا أستاذنا عبدالرحمن شريط وواصل الكتابة بهذا الأسلوب .
http://www.djelfa.info/ar/zakat_fikr/4544.html
أحمد (زائر) 7:24 20/12/2016
من المستفيد ..سؤال يطرح لمعرفة المجرم والمستفيد في المنطقة بالدرجة الأولى اسرائيل وأمريكا كم اكتشفنا الأمر في أفغانستان أوهمونا أنه جهاد ضد الإلحاد ثم عرفنا أن المستفيد أمريكا وفي كل مرة نجد الفتاوى الوهابية جاهزة والتنظيم العالمي للإخوان الداعم الرئيس لما يسمونه جهادا ...اليوم أنظروا معي فرنسا تحزن من أجل حلب بإطفاء أنوار برج إيفل وفي نفس الوقت مسيرة في غزة التي كانت سوريا تحتضن قيادتها المسيرة ضد سوريا وتحرير حلب من التكفريين وعلى نفس الخط مسيرة في اسرائيل بنفس الهدف ووقفة من حمس الجزائر كذلك رفعت فيها شعارات والاعلام تخالف السياسة الخارجية للجزائر ...يطرد السفير السوري عندما حكم مرسي وجماعته مصر ولايطرد السفير الاسرائيلي ..يغتال السفير الروسي بتركيا وبالتكبير ولا يقتل السفيرالإسرائيلي بتركيا ..حفظ الله بلدنا من الولاء للخارج سيجر علينا الويلات ان لم تتحرك السلطات لوضع حد لجنون البعض
amran17 (زائر) 0:02 20/12/2016
اقرؤا بين الأسطرحذاري من التيار الوهابي التدميري الذي تقوده ايادي اجنبية من اجل تدمير سوريا بايادي عربان الخليج نرجوا فهم السياسة وعدم الإنجرارا وراء التضليل الإ؟علامي التي تمارسه الجزيرة ...قبل 2011 كانت سوريا مكتفية ذاتية اكثر من 500 الف مؤسسة مصغرة بلد سياحي بعد 2011 دمروا سوريا من اجل مخططات كسينجر اقرؤا التاريخ دمرو ليبيا ثم يريدون سوريا واليمن من اجل اللوبي الصهيوني نحن مع بشار الأسد رئيس لمدة 1000 سنة...وقبل ان توجهوا التهم الي بشار ..اين هم برلمانيون الجلفة لكي يرمموا طرق المدينة المليونية ....شكرا الجلفة انفوا
تعقيب : أحمد - الجلفة
(زائر)
0:14 21/12/2016
كأننا نسمع لمقدم أخبار قناة المنار الشيعية المُقاومة والمُمانعة
--------------
جنود ايران الفارسية الحاقدة على العرب والمسلمين وحزبها اللبناني لا يخفى دورهم في خراب سوريا وتحديدا المناطق السنية لكل ذي بصر وبصيرة ..
------
تعقيب : هل تعلم
(زائر)
18:24 21/12/2016
وكأننا نسمع مقدمة العربية أو الجزيرة أو أم بي سي..
وما ذا تقول عن جنود تركيا المتواجدين في الباب..
وما ذا عن جنود السعودية ومرتزقتهم في اليمن والبحرين وباسم النصرة في سوريا
وما ذا عن جنود قطر في سوريا باسم أحرار الشام
افيقوا يا منومين...
أوافق لا أوافق
-36
بوركتم أيها المجاهدون (زائر) 18:22 19/12/2016
هذا الطرح يؤكدأن الجزائر ما زالت بخير
الحمد لله أنه في عصر احتكار قوى العولمة والأمركة والسعودة على وسائل الإعلام هناك من يحلل هذا التحليل
بورك فيكم وشد على أيديكم
انتم المجاهدون الحقيقيون
عااااجل (زائر) 18:19 19/12/2016
الباصات (الحافلات)الخضراء في انتظار أهل الولاء للخارج...
بعضها سيتوجه إلى السعودية
وبعضها إلى مصر والاردن
باذن الله.. اتركوا الجزائر لأبناء باديس وبن نبي وسي عطية
احمد (زائر) 14:50 19/12/2016
الاسلامييون أفسدوا العالم بحشر الدين في كل الأمور حتى اختلطت الأمور السياسية بالدين والعقيدة ومازال الخراب سيحل مادام هذا الخطاب الطاييفي العفن أغرقونا في أفغانستان وأغرقوا ليبيا التي لا يوجد فيها غير السنة وربي يحفظ الجزائر منهن ومن ولاءهم للخارج
محمد (زائر) 12:56 19/12/2016
سلام
الحكومه الجزائرية تؤيد خليفة حفتر في قتاله ضد قوات فجر ليبيا
وكتائب الثورات
احمد (زائر) 11:28 19/12/2016
اليمن الابي الجريح يتعرض لابادة جماعية ومجازر يومية بدعوى نشر الديمقراطية الخليجية الصهيونية ....لماذا هذا الصمت ....لماذا تتباكون ايها العملاء عند تحرير حلب من دنس الارهاب السعودي والقطري والصهيوامريكي ولا تتباكون على الارهاب في تدمر عندما يقتل الابرياء ..لماذا لا تتباكون على اطفال اليمن ..وجارتنا ليبيا التي استقراره من استقرار الجزائر ولا يوجد بها لا شيعة ولا نصيرية ...انه تكالب الاسلاميين الذين تحركهم الولاءات للخارج والبيعة العالمية منقول
جزائري أصيل (زائر) 11:22 19/12/2016
*****المؤسف أنه هناك أناس لا زالو يؤمنون بمحور الممانعة و المقاومة في سوريا و هم يههلون لجرائم بشار وايران الصفوية وروسيا الشيوعية والغرب المنافق ضد أبناء أمتنا في سوريا و العراق
يجب أن تعلموا أن هناك مخطط كبير يحاك ضد أمتنا الاسلامية...والذي يحكم اليوم سوريا و العراق ليسو كما يعتقد الجهلة منا...رحم الله الشهيد صدام حسين الذي كان شوكة في حلق الخونة و المحتلين.
تعقيب : جزائري قولا واعتقادا
(زائر)
18:15 19/12/2016
هذا عين النفاق
لأنكم انتم من كنتم تتكلمون عن صدام ربي يرحمو لأنه قمع اخوانكم..
على الأقل صدام شهد له العالم بخاتمة حسنة..
أما شيوخكم وعلى رأسهم الشيخ الذين أفتو ضد صدام خرفوا وختموا أعمارهم بفتاوى تبرر القتل والانتحار في حلب وتحرمهما في اسرائيل
kada20097 (زائر) 10:43 19/12/2016
ذهب غالب أهل السنة والجماعة إلى أنه لا يجوز الخروج على أئمة الظلم والجور بالسيف ما لم يصل بهم ظلمهم وجورهم إلى الكفر البواح، أو ترك الصلاة والدعوة إليها، أو قيادة الأمة بغير كتاب الله تعالى، كما نصت عليها الأحاديث السابقة في أسباب العزل، وهذا المذهب منسوب إلى الصحابة الذين اعتزلوا الفتنة التي وقعت بين علي ومعاوية ـ رضي الله عنهما ـ وهم: سعد بن أبي وقاص، وأسامة بن زيد، وابن عمر، ومحمد بن مسلمة، وأبو بكرة ـ رضي الله تعالى عنهم أجمعين ـ وهو: مذهب الحسن البصري والمشهور عن الإمام أحمد بن حنبل وعامة أهل الحديث... هذا، وقد ادعى الإجماع على ذلك بعض العلماء كالنووي في شرحه لصحيح مسلم، وكابن مجاهد البصري الطائي فيما حكاه عنه ابن حزم، ولكن دعوى الإجماع فيها نظر، لأن هناك من أهل السنة من خالف في ذلك. منقووووول
عقبي (زائر) 0:08 19/12/2016
مع احترامي أنت **** لا تفرق بين سني ولا إخواني ...وربيع المدخلي الذي تتكلم عنه بما لا تحسنه اسمع رئيسنا ماذا قال فيه
http://www.tasfiatarbia.org/vb/showthread.php?s=5dd0c8c586835991f584b7ecb7695e7d&t=20073
تعقيب : جزائري مسلم
(زائر)
9:42 19/12/2016
بدو أنك قديم جدا ، فهذه الرسالة سنة 2002 (اي منذ 14 سنة) ردا على رسالة المدخلي في بداية عهدة بوتفليقة الأولى....و لكن الدولة الجزائرية ممثلة في وزارة الشؤون الدينية تحذر مرارا و تكرارا من هذا التيار يا العقبي، خاصة بعد بيان المدخلي حول أحداث ليبيا مؤخرا.....من بينها هذا المقال و غيرها الكثير:
http://elmihwar.com/ar/index.php/%D8%A7%D9%84%D9%88%D8%B7%D9%86%D9%8A/65574.html
تعقيب : جزائري مسلم
(زائر)
10:15 21/12/2016
تخرجون دوما عن الموضوع، صاحب التعليق اسمه العقبي... العقبي يتكلم عن رسالة شيخكم المدخلي، و أنت تتكلم على الوهابية و جمعية العلماء و الطرقية. ...أقول أن عدم الخروج على الحاكم هو الانقياد لقراراته...ووزارة الشؤون الدينية سنة 2016 تحذر من الطائفة المدخلية في الجزائر... فماذا أنتم فاعلون ؟؟؟؟ هل تأتمرون من الخارج أم من حاكم الجزائر؟؟
أوافق لا أوافق
-11
تعقيب : حفيد ابن باديس
(زائر)
7:31 21/12/2016
الشيخ الطيب العقبي هو من حارب التصوف في الجزائر ومزالت أحفاده تعلم أمثالكم يا من لا تفرقون بين الحروف العربية . الفكر الوهابي الذي تزعمه هو فكر ابن باديس والبشير الابراهيمي والطيب العقبي وهو فكر قائم على قال الله قال رسول الله صلى الله عليه وسلم واتحدى ان تأتي بكتاب من كتب الشيخ محمد ابن عبد الوهاب فتجد فيه ما تًحذر منه بل ستجد فيه ما تَحذر منه ، فهي دعوة تكشف الشرك وعبادة القبور وعبادة الحجر والشجر ونحوهما . أفيقوا من سباتكم فأنتم على وجل بل حافة جرف هار .أسأل الله أن يهدينا للحق وأن يثبتنا عليه .
أوافق لا أوافق
26
عادل (زائر) 22:52 18/12/2016
أي دولة تركها بشار لتحتفل بنصرها ؟
بشار مجرم بالمفهوم الديني لأنهم أتى بروسيا الصليبية
بشار مجرم بالمفهوم القومي العربي لأنه أتى بايران الفارسية
بشار مجرم بالمفهوم الانساني لأنه قتل نصف مليون شخص وهجر 12 مليون آخرين
تعقيب : ب.عبد الرحمن
(زائر)
18:11 19/12/2016
هذا هو الكيل بمكيالين الذي تكلمت عنه..
أقول لمن تساءل أي دولة تركها بشار لتحتفل بنصرها؟ رغم كل ما يحاك ضدالدولة السورية لازالت صامدة .. إنها حرب كونية بأيادي عربية ساذجة
وأقول لمن قال بشار مجرم بالمفهوم الديني لأنهم أتى بروسيا الصليبية.من أنت حتى تتكلم باسم الدين وروسيا الصليبية تحالفت مع الدولة السورية بطلب منها ضد امريكا وفرنسا وبريطانيا الصليبيين واسرائيل الصهاينة والسعودية والامارات وقطر العرابنة
ولمن قال بشار مجرم بالمفهوم القومي العربي لأنه أتى بايران الفارسية وهل تركيا عربية يا قومي
ولمن قال بشار مجرم بالمفهوم الانساني لأنه قتل نصف مليون شخص وهجر 12 مليون آخرين .وهل أمراء الخليج براميل النفط انسانيين حينما يقصفون أبناء اليمن أو يكممون أفواه البحرينيين .. وهل كانو كذلك حينما حركوا قبل ذلك السيسي لمسح رابعة إخوانكم..
سوريا بلد المقاومة.. وستبقى كذلك هي لم تبدل ولم تبع وسوف تتحرر قريبا مثلما تحررت حلب الشهباء
نصرالدين مهدي (زائر) 22:33 18/12/2016
لماذا اختار أهالي حلب الشرقية الجلاء عن مدينتهم ؟؟؟؟
المجموع: 36 | عرض: 1 - 36
أدوات المقال طباعة- تقييم
4.75
image
email أرسل إلى صديق
print طباعة المقال Plain text نسخة نصية كاملة
آخر الأخبار

منطقة الأعضاء منطقة الأعضاء
تسجيل عضوية جديدة

Connect with facebook

آخر التعليقات