الجلفة إنفو للأخبار - مديرون ومعلمون و تلاميذ ببلدية فيض البطمة يقومون بعمليات الحراسة و التنظيف
الرئيسية | تربية و تكوين | مديرون ومعلمون و تلاميذ ببلدية فيض البطمة يقومون بعمليات الحراسة و التنظيف
أمام ما تسجله البلدية من عجز في الهياكل التربوية و العمال
مديرون ومعلمون و تلاميذ ببلدية فيض البطمة يقومون بعمليات الحراسة و التنظيف
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

لا يزال قطاع التربية ببلدية فيض البطمة يتخبط في عديد المشاكل ، فالاكتظاظ مسّ كل الأطوار التعليمية ، و المدارس الابتدائية لا زالت تعاني عجزًا كبيرًا في عمال النظافة و الحراسة ... ما أدى إلى تدهور الأوضاع التربوية و أثّر  سلبًا على العملية التعليمية التعلمية ، فلا المدّرس أدّى رسالته في ظروف حسنة و لا التلميذ تلقى تعليمه في بيئة ملائمة ، فها هي السنة الدراسية تشرف على النهاية و ها هي الامتحانات الإشهادية على الأبواب و لا حلول على أرض الواقع رغم النداءات المتكررة.

المدراس الابتدائية ... معاناة متواصلة مع عمال الحراسة و النظافة

تعاني جلّ الابتدائيات عجزًا في عمال الحراسة و النظافة ، فابتدائية الإمام لخضر بن خليف أكبر مدارس الدائرة و إحدى أكبر المؤسسات التربوية تعدادًا على مستوى الولاية " أزيد من 700 تلميذ "  - على سبيل المثال لا الحصر –  فعلى غرار الاكتظاظ الذي تشهده ، فلا يوجد بها حراس في النهار و لا عمال للنظافة  بعد  تقاعد الحارس الوحيد الذي كان يعمل بها ، و هو ما نقل مهمة الحراسة من العامل إلى المدير و النظافة للتلاميذ و المعلمين ، كما أن إحدى الابتدائيات التي لن نذكر اسمها حرصا على سلامتها لا يوجد بها حارس ليلي ... ناهيك عن مشاكل الاكتظاظ و الإطعام.

مُدرسّو ابتدائية الإمام لخضر بن خليف و بعض الأولياء في وقفة احتجاجية

تنديدًا لما وصلت إليه حالة المدرسة من إهمال و تسيّب قام مدرسو الابتدائية رفقة بعض الأولياء صبيحة الاثنين المنصرم بوقفة احتجاجية معبّرين عن رفضهم للأوضاع التي آلت إليها المدرسة ، حيث وصل الأمر إلى دخول الغرباء و حتى الكلاب الضالة وما يشكلونه من مخاطر تهدد  أمن و سلامة التلاميذ و حتى المُدرّسين ... كما أن العمل بنظام الدوامين الممتد من 8 صباحا الى 5 مساءً الذي فرضه العدد الكبير للمتمدرسين صعّب أكثر من مأمورية الطاقم.

مشروع إنجاز أقسام للابتدائي في متوسطة الإمام عبد الحميد رحمون .. مشروع فاشل بكل المقاييس

لتدارك الاكتظاظ الذي تعرفه ابتدائية الإمام لخضر بن خليف، تم برمجة مشروع ترميم و إنجاز أقسام للتعليم الابتدائي بمتوسطة الإمام عبد الحميد رحمون ، إلا أن الكثير من الأولياء رفضوا رفضًا قاطعا هذا المقترح  بحجة عدم وظيفيته و ذلك بالنظر لوقوع الأقسام هاته وسط المتوسطة، تحيط بها أقسام المتوسطة  إضافة إلى السّاحة الصغيرة التي تمت تهيئتها و إحاطتها بسياج، معتبرين إيّاه مشروعا فاشلاً بكل المقاييس، فالأشغال انطلقت بداية الدخول المدرسي و الوضع لم يتغير.

مشاريع المجمع الجديد و المتوسطة التي رُفِع عنها التجميد لم تنطلق بعد

استفادت بلدية فيض البطمة في البرنامج الاستعجالي من مجمع مدرسي، تم اختيار أرضيته في الجهة الغربية من المدينة بالقرب من السكنات الاجتماعية بالطريق الوطني رقم 89 ، إلا أن الأشغال لم تنطلق بعد  ، كما أن مشروع المتوسطة الذي رُفِع عنه التجميد لم ينطلق بعد ، و هو الذي يُنتظر منه  تخفيف الضغط عن المتوسطتين الوحيدتين المتواجدتين بالبلدية، و تقريب المسافة لتلاميذ المنطقة الشرقية.

بلدية فيض البطمة لم تستفد من مشاريع تربوية منذ 10 سنوات

 بالرغم من الاحتياجات التي تسجلها بلدية فيض البطمة سنويًا، إلا أنها لم تستفد من مشاريع تخص الهياكل التربوية منذ سنة 2007 أي مدة 10 سنوات ، كان آخرها الاستفادة من متوسطة ثانية، و هذا ما يطرح العديد من التساؤلات حول الكيفية التي توزع بها هاته المشاريع ، و لماذا لم تستفد البلدية من مثل هذه المشاريع طوال هذه المدة ؟

ثانوية، متوسطتان و أربع ابتدائيات هذه هي احتياجات القطاع ببلدية فيض البطمة

تسجل بلدية فيض البطمة عجزًا في الهياكل التربوية في كافة الأطوار،  فالثانوية الوحيدة لم تعد حجراتها كافية لاستيعاب الأعداد المتزايدة من التلاميذ، كما أن المتوسطتين الوحيدتين تشهدان اكتظاظا كبيرًا، أما بالنسبة للتعليم الابتدائي فالبلدية  بحاجة لإنجاز أربع ابتدائيات على الأقل و هذا بالنظر لانعدام مؤسسات  تعليمية في عدة أحياء و تجمعات سكنية مثلما هو الحال بأحياء جبل بوكحيل " البراريك " و حي " 8 ماي 45 "، و كذا بالمدخل الشمالي، و السكنات الاجتماعية بطريق مسعد.

لماذا لم  تتحرك جمعيات أولياء التلاميذ ؟  

رغم الأهمية الكبيرة التي تتمتع بها جمعيات أولياء التلاميذ بصفتها شريكًا فعالاً في العملية التعليمية، إلا أنها  لم تتحرك و لم تتدخل إزاء ما يحدث  ، كما أن العديد من المؤسسات التربوية لم تنصب  فيها لحد الآن.

السلطات المحلية تتابع الوضع

 الجلفة إنفو – و أمام هذا الوضع الرهيب الذي تشهده الساحة التربوية بالبلدية، اتّصلت بالمسؤولين المحليين (رئيس الدائرة و رئيس المجلس الشعبي البلدي) فكان ردههما أن السلطات على علم و اطلاع بما يحصل و أنها  تراسل يوميا و تُبلّغ الجهات الولائية الوصية بمختلف النقائص و المستجدات، كما أن البلدية في حدّ ذاتها تعاني عجزًا في عمال النظافة و الحراسة.

عدد القراءات : 1427 | عدد قراءات اليوم : 1

       مقالات الرأي و تعليقات القرّاء المنشورة بجريدة " الجلفة إنفو " لا تعبّر بالضرورة عن رأي الجريدة، إنما تعبّر عن رأي كاتبها فقط .

التسجيل في تتبع التعليقات التعليقات :
(7 تعليقات سابقة)

سالم/ فيض البطمة
(زائر)
23:43 15/03/2017
موضوع جيد لكنه جاء متأخر جدا إنها الفوضى واللا مبالاة من كافة الأصعدة بداية من
المسؤولين المباشرين البلدية و الدائرة الى المجلس الشعبي الولائي الى الوالي السابق الى
مديرية التربية الى الشعب المغلوب على أمره بربكم كيف لتجمع سكاني يحوي أكثر من 700 سكن
يخصص له مجمع مدرسي بعملية حسابية بسيطة 700 تلميذ على الأقل إذن على الأقل مدرستين
و متوسطة وثانوية في الأفق ثم ان كافة الجيوب العقارية نهبت بالقانون و بدون قانون فأين
فأين الاحتياط العقاري لمثل هذه المؤسسات الجوارية، زد على ذلك ما قصة المجمعات المدرسية
في كل مرة يعطى لنا مجمع ومع مرور الوقت يحول الى مدرسة فمدرسة بن التونسي كانت مجمع
ومدرسة عروجة كانت مجمع ومدرسة القدس كانت مجمع هذا كله في زمن البحبوحة المالية للدولة ،
تعقيب : محمد ب
(زائر)
22:31 18/03/2017
السلام عليكم
الموضوع لم يتأخر بل سبقه موضوع آخر بعد الدخول المدرسي مباشرة نشر يوم 29-09-2016 و عالج تقريبا نفس المطالب ... و هذا هو رابطه
http://www.djelfa.info/ar/education/10328.html
سالم/ فيض البطمة
(زائر)
23:44 15/03/2017
أما عن نقص العمال فالسؤال عنه عيب و الجواب عنه كارثة اين ذهبت 60 منصب عمل واين كان الحراس يعملون؟ كانو يعملون كإداريين في البلدية ثم استفادو من المناصب
الادارية الأخيرة الممنوحة للبلديات وأغلقت مناصبهم في الحراسة ونفس المشكل مع العمال المهنيين الذين تحولو الى اداريين وأغلقت مناصبهم فلا رقابة ولا محاسبة ولا وجود للدولة المسؤولة أصلا.
جلفاوي
(زائر)
6:43 16/03/2017
البلديات مهتمة بالصفقات والتبنتير انتاع الترتوارات واغلب رؤساء البلديت لاهيين بالانتخابات والزردوالعرضات ،ولمن تقدم ياجلفة انفو هذه النقائص والاهتمامات والمدارس في اهانات ؟ وقرات مرة في موقعكم ومنبركم هذا عن كوارث في مدرسة الكر الطاهر بالجلفة وجاء السلطات البلدية بعد الخبر كما سمعت ولكن مخدموا وااو لان المكلف بالمدارس مع معلمو لاهيين بالترشيح؟على كل حال انتوما راكم قايمين بواجبكم الصحفي ربي ايعاونكم .
سالم/ فيض البطمة
(زائر)
23:30 16/03/2017
لا حياة لمن تنادي
زائر
(زائر)
15:49 18/03/2017
ليس فقط غياب عمال الحراسة والنظافة
غياب المديرة ايضا التي بالكاد تحضر في الفصل وان حضرت فحضورها شكلي اتكلم عن مديرة من فيض البطمة
اين المسؤولين عن ذلك
belal1962
(زائر)
23:45 20/03/2017
الملحقة لماذ لم ترقى الي مركز التكوين المهني السؤوال مطروح؟

أضف تعليقك كزائر

  • Bold
  • Italic
  • Underline
  • Quote
اختر لست برنامج روبوت لكي تستطيع اضافة التعليق

مَا يَلْفِظُ مِنْ قَوْلٍ إِلَّا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ (سورة ق، 18)

سياسة نشر التعليقات في موقع الجلفة إنفو للأخبار

تتيح جريدة "الجلفة إنفو" الإلكترونية للقراء الكرام إمكانية التفاعل مع الأخبار والمقالات المدرجة من خلال التعليق

على المواد المنشورة، و إذ نرحب بتعليقات القراء، نرجو من المشاركين التحلي بالموضوعية وتجنب الاساءات الشخصية

والقبلية، وتحتفظ بحقها في نشر أو عدم نشر أي تعليق لا يستوفي الشروط أدناه، وتشير إلى أن كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من

الأشكال عن آراء فريقها الصحفي وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

و يرجى بذلك الإلتزام بالقواعد التالية:

1- التعليق يجب أن يكون على المادة المنشورة فقط، ولا ينشر أي تعليق يتعلق بموضوع آخر منشور،

2- يهمل كل تعليق يضم شتائم أو ألفاظ خارجة عن إطار الآداب العامة و الدين الإسلامي الحنيف و أعراف مجتمعنا، أو يطال بالقدح والذم والتشهير شخصيات بعينها أو هيئات رسمية،

3- يهمل كل تعليق يتضمن هجوم شخصي وغير مبرر على أفراد محددين بالاسم لهم أو ليس لهم علاقة بالمواد المنشورة،

4- تهمل جميع التعليقات التي تتعرض للكاتب أو صاحب المساهمة باسمه أو لشخصه،

5- تعتذر إدارة الجريدة عن نشر أية تعليقات تتضمن تفاصيل عن شخصيات وأسماء أو أية معلومات لا تخدم المادة المنشورة،

6- لضمان ظهور التعليقات بشكل أسرع يرجى تفادي الإطالة في التعليقات، ويمكن للمداخلات الطويلة أن ترسل عبر البريد الإلكتروني ليتم نشرها كبريد للقراء،

7- تحتاج التعليقات لموافقة المحرر المشرف قبل ظهورها، وقد تحتاج بعض الوقت للظهور لذلك يرجى عدم ارسال التعليق أكثر من مرة،

لكي لا يُهمل التعليق، يرجى الكتابة بلغة عربية فصيحة

نرجو من السادة متصفحي الجريدة الأعزاء التقيد بالقواعد التي أوردناها، وضبط التعليقات بما يتفق مع شروط النشر، ونأسف مسبقا لعدم نشر أية تعليقات تخالف القواعد المبينة أعلاه.

ملاحظات:

  • لإدارة الموقع الحرية الكاملة في اختيار التعليقات ونشرها وحذف كل ما تراه لا يتفق مع الشروط الواردة أعلاه ، ونؤكد على أن إرسال التعليق لا يعني على الإطلاق إلزام إدارة الموقع بنشره،
  • *تتمنى إدارة الموقع من المتصفحين الأعزاء ذكر الاسم الحقيقي في التعليق و تجنب الأسماء المستعارة..
  • * بالنسبة للردود الرسمية يرجى إرسال نسخة من الرد (مع الوثائق الثبوتية) إلى البريد الالكتروني للإدارة وإلا فلن يأخذ الرد بعين الاعتبار ولن يعترف الموقع على مضمونه،
  • * تهمل التعليقات المرسلة كملاحظات إلى إدارة التعليقات، وفي حال وجود شكوى يمكن مراسلة الموقع على البريد الإلكتروني. بريد إدارة الموقع djelfa.info@gmail.com
المجموع: 6 | عرض: 1 - 6

التسجيل في تتبع التعليقات التعليقات :
(7 تعليقات سابقة)

belal1962 (زائر) 23:45 20/03/2017
الملحقة لماذ لم ترقى الي مركز التكوين المهني السؤوال مطروح؟
زائر (زائر) 15:49 18/03/2017
ليس فقط غياب عمال الحراسة والنظافة
غياب المديرة ايضا التي بالكاد تحضر في الفصل وان حضرت فحضورها شكلي اتكلم عن مديرة من فيض البطمة
اين المسؤولين عن ذلك
سالم/ فيض البطمة (زائر) 23:30 16/03/2017
لا حياة لمن تنادي
جلفاوي (زائر) 6:43 16/03/2017
البلديات مهتمة بالصفقات والتبنتير انتاع الترتوارات واغلب رؤساء البلديت لاهيين بالانتخابات والزردوالعرضات ،ولمن تقدم ياجلفة انفو هذه النقائص والاهتمامات والمدارس في اهانات ؟ وقرات مرة في موقعكم ومنبركم هذا عن كوارث في مدرسة الكر الطاهر بالجلفة وجاء السلطات البلدية بعد الخبر كما سمعت ولكن مخدموا وااو لان المكلف بالمدارس مع معلمو لاهيين بالترشيح؟على كل حال انتوما راكم قايمين بواجبكم الصحفي ربي ايعاونكم .
سالم/ فيض البطمة (زائر) 23:44 15/03/2017
أما عن نقص العمال فالسؤال عنه عيب و الجواب عنه كارثة اين ذهبت 60 منصب عمل واين كان الحراس يعملون؟ كانو يعملون كإداريين في البلدية ثم استفادو من المناصب
الادارية الأخيرة الممنوحة للبلديات وأغلقت مناصبهم في الحراسة ونفس المشكل مع العمال المهنيين الذين تحولو الى اداريين وأغلقت مناصبهم فلا رقابة ولا محاسبة ولا وجود للدولة المسؤولة أصلا.
سالم/ فيض البطمة (زائر) 23:43 15/03/2017
موضوع جيد لكنه جاء متأخر جدا إنها الفوضى واللا مبالاة من كافة الأصعدة بداية من
المسؤولين المباشرين البلدية و الدائرة الى المجلس الشعبي الولائي الى الوالي السابق الى
مديرية التربية الى الشعب المغلوب على أمره بربكم كيف لتجمع سكاني يحوي أكثر من 700 سكن
يخصص له مجمع مدرسي بعملية حسابية بسيطة 700 تلميذ على الأقل إذن على الأقل مدرستين
و متوسطة وثانوية في الأفق ثم ان كافة الجيوب العقارية نهبت بالقانون و بدون قانون فأين
فأين الاحتياط العقاري لمثل هذه المؤسسات الجوارية، زد على ذلك ما قصة المجمعات المدرسية
في كل مرة يعطى لنا مجمع ومع مرور الوقت يحول الى مدرسة فمدرسة بن التونسي كانت مجمع
ومدرسة عروجة كانت مجمع ومدرسة القدس كانت مجمع هذا كله في زمن البحبوحة المالية للدولة ،
تعقيب : محمد ب
(زائر)
22:31 18/03/2017
السلام عليكم
الموضوع لم يتأخر بل سبقه موضوع آخر بعد الدخول المدرسي مباشرة نشر يوم 29-09-2016 و عالج تقريبا نفس المطالب ... و هذا هو رابطه
http://www.djelfa.info/ar/education/10328.html
المجموع: 6 | عرض: 1 - 6
مكان الحدث على الخريطة مكان الحدث على الخريطة
أدوات المقال طباعة- تقييم
0
image
         محمد بلعباس
email أرسل إلى صديق
print طباعة المقال Plain text نسخة نصية كاملة
آخر الأخبار
كاريكاتير كاريكاتير
منطقة الأعضاء منطقة الأعضاء
تسجيل عضوية جديدة

Connect with facebook

آخر التعليقات