الجلفة إنفو للأخبار - يوم دراسي تقني حول منتوج الفلفل الحار من تاطير مؤسسة "عمر بن عمر" للمصبرات الغذائية بمسعد
الرئيسية | فلاحة و زراعة | يوم دراسي تقني حول منتوج الفلفل الحار من تاطير مؤسسة "عمر بن عمر" للمصبرات الغذائية بمسعد
تحت شعار "رابح رابح"
يوم دراسي تقني حول منتوج الفلفل الحار من تاطير مؤسسة "عمر بن عمر" للمصبرات الغذائية بمسعد
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

تحت شعار "رابح رابح"، نظمت مؤسسة المصبرات الغذائية "عمر بن عمر" بقاعة المحاضرات طاهر بلعكف يوما دراسيا تقنيا حول منتوج الفلفل الحار، نشطه الخبير الصناعي  "حمزة ناصر" من تونس الشقيقة، المختص في تطوير مادة الفلفل الحار، برفقة أساتذة من جامعتي باتنة وبسكرة، وقد حضر اللقاء فلاحو المنطقة بالإضافة إلى فلاحين من ولاية الأغواط...

وجاء هذا اليوم الدراسي للتعرف على أصناف منتج الفلفل الحار بكل من الجلفة، الأغواط و المسيلة، و كذا معرفة ميزاتها و الوقوف على نقاط القوة و الضعف لهذه المادة، بهدف تطوير الصنف الأفضل الذي يتماشى مع الظروف الطبيعية لهذه المناطق، و الذي سيؤدي إلى مردودية أكبر لدى الفلاح،  و جودة أعلى للمنتوج بالنسبة لمصنع المصبرات. في حين طالب الحضور من مؤسسة عمر بن عمر توفير خبراء لتطوير مادة الفلفل الحار بالمنطقة بالطرق العلمية الحديثة وتوفير الوسائل والامكانات  لأن هذه الشعبة لازالت في بداياتها .

و اكد السيد "نور الدين جبالي" المدير المساعد لمؤسسة عمر بن عمر في حديثه لـ"الجلفة إنفو"، أن وحدة مسعد هي في طور الإنجاز لتدخل في عملية الانتاج الموسم المقبل 2018 ، و التي ستعتني بتحويل المنتجات وخاصة منتوج فاكهة المشمش المسعدي ثم تطوير المنتوجات الأخرى كالفلفل الحار، لتكون في خدمة الفلاح من خلال تسويق منتوجاته، بالإضافة إلى تشغيل اليد العاملة بالمنطقة...

عدد القراءات : 1342 | عدد قراءات اليوم : 3

       المقالات المنشورة بجريدة " الجلفة إنفو " لا تعبّر بالضرورة عن رأي الجريدة، إنما تعبّر عن رأي كاتبها فقط .

التسجيل في تتبع التعليقات التعليقات :
(2 تعليقات سابقة)

الجلفة
(زائر)
14:10 14/05/2017
مبادرة ممتازة حبذا لو كان هناك اعلام وتحسيس عدد اكبر من الفلاحين و الفاعلين من اجل استغلال امثل لمقومات المنطقة
جلفاوي
(زائر)
14:49 19/05/2017
مجرد سؤال :
مسعد منذ زمن ليس بالقريب تشتكي من غياب مصنع لتحويل المشمش و هذا لوفرة المنتوج الذي يرمى كثيره في كل موسم،إذا أين الحل ؟؟؟؟
1- الحكومة تقول أن بناء الدولة لمشاريع التحويل -صناعات غذائية- توقف ،يعني لا يمكن الاعتماد على الدولة في هذا الامر
2-الخواص :
1-2 سمعت أن عمر بن عمر سيضع مصنع تحويل للمشمش في مسعد فياترى هل تراجع أم أن الحديث عن مادة الفلفل و تحويلها هو زيادة الخير كما يقال
2-2 المستثمر أوباح ميلود الذي قام بالمبادرة لانشاء مصنع للتحويل لكن الظاهر أنه يعاني من مشاكل تمويلية و ربما عراقيل ادارية فلذا وجب على الفلاحين مد يد العون له ،اللي عندو معريفة على خاطر راها بلاد معريفة
3- الفلاحين أنفسهم: لماذا لا يجتمع الفلاحين في تعاونيات فلاحية و الاستفادة من دعم الدولة بمختلف الصيغ و انشاء مصنع أو مصانع صغيرة للتحويل فلحد الآن لم أفهم لماذا لم يحاول الفلاحون ايجاد حلول لمشاكلهم.

المهم الموضوع مطروح للنقاش و الذي لديه خبرة أو معرفة في الميدان يشاركنا برأيه و شكرا

أضف تعليقك كزائر

  • Bold
  • Italic
  • Underline
  • Quote

رجاء أدخل الكود الموجود داخل الصورة:

Captcha

مَا يَلْفِظُ مِنْ قَوْلٍ إِلَّا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ (سورة ق، 18)

سياسة نشر التعليقات في موقع الجلفة إنفو للأخبار

تتيح جريدة "الجلفة إنفو" الإلكترونية للقراء الكرام إمكانية التفاعل مع الأخبار والمقالات المدرجة من خلال التعليق

على المواد المنشورة، و إذ نرحب بتعليقات القراء، نرجو من المشاركين التحلي بالموضوعية وتجنب الاساءات الشخصية

والقبلية، وتحتفظ بحقها في نشر أو عدم نشر أي تعليق لا يستوفي الشروط أدناه، وتشير إلى أن كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من

الأشكال عن آراء فريقها الصحفي وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

و يرجى بذلك الإلتزام بالقواعد التالية:

1- التعليق يجب أن يكون على المادة المنشورة فقط، ولا ينشر أي تعليق يتعلق بموضوع آخر منشور،

2- يهمل كل تعليق يضم شتائم أو ألفاظ خارجة عن إطار الآداب العامة و الدين الإسلامي الحنيف و أعراف مجتمعنا، أو يطال بالقدح والذم والتشهير شخصيات بعينها أو هيئات رسمية،

3- يهمل كل تعليق يتضمن هجوم شخصي وغير مبرر على أفراد محددين بالاسم لهم أو ليس لهم علاقة بالمواد المنشورة،

4- تهمل جميع التعليقات التي تتعرض للكاتب أو صاحب المساهمة باسمه أو لشخصه،

5- تعتذر إدارة الجريدة عن نشر أية تعليقات تتضمن تفاصيل عن شخصيات وأسماء أو أية معلومات لا تخدم المادة المنشورة،

6- لضمان ظهور التعليقات بشكل أسرع يرجى تفادي الإطالة في التعليقات، ويمكن للمداخلات الطويلة أن ترسل عبر البريد الإلكتروني ليتم نشرها كبريد للقراء،

7- تحتاج التعليقات لموافقة المحرر المشرف قبل ظهورها، وقد تحتاج بعض الوقت للظهور لذلك يرجى عدم ارسال التعليق أكثر من مرة،

لكي لا يُهمل التعليق، يرجى الكتابة بلغة عربية فصيحة

نرجو من السادة متصفحي الجريدة الأعزاء التقيد بالقواعد التي أوردناها، وضبط التعليقات بما يتفق مع شروط النشر، ونأسف مسبقا لعدم نشر أية تعليقات تخالف القواعد المبينة أعلاه.

ملاحظات:

  • لإدارة الموقع الحرية الكاملة في اختيار التعليقات ونشرها وحذف كل ما تراه لا يتفق مع الشروط الواردة أعلاه ، ونؤكد على أن إرسال التعليق لا يعني على الإطلاق إلزام إدارة الموقع بنشره،
  • *تتمنى إدارة الموقع من المتصفحين الأعزاء ذكر الاسم الحقيقي في التعليق و تجنب الأسماء المستعارة..
  • * بالنسبة للردود الرسمية يرجى إرسال نسخة من الرد (مع الوثائق الثبوتية) إلى البريد الالكتروني للإدارة وإلا فلن يأخذ الرد بعين الاعتبار ولن يعترف الموقع على مضمونه،
  • * تهمل التعليقات المرسلة كملاحظات إلى إدارة التعليقات، وفي حال وجود شكوى يمكن مراسلة الموقع على البريد الإلكتروني. بريد إدارة الموقع djelfa.info@gmail.com
المجموع: 2 | عرض: 1 - 2

التسجيل في تتبع التعليقات التعليقات :
(2 تعليقات سابقة)

جلفاوي (زائر) 14:49 19/05/2017
مجرد سؤال :
مسعد منذ زمن ليس بالقريب تشتكي من غياب مصنع لتحويل المشمش و هذا لوفرة المنتوج الذي يرمى كثيره في كل موسم،إذا أين الحل ؟؟؟؟
1- الحكومة تقول أن بناء الدولة لمشاريع التحويل -صناعات غذائية- توقف ،يعني لا يمكن الاعتماد على الدولة في هذا الامر
2-الخواص :
1-2 سمعت أن عمر بن عمر سيضع مصنع تحويل للمشمش في مسعد فياترى هل تراجع أم أن الحديث عن مادة الفلفل و تحويلها هو زيادة الخير كما يقال
2-2 المستثمر أوباح ميلود الذي قام بالمبادرة لانشاء مصنع للتحويل لكن الظاهر أنه يعاني من مشاكل تمويلية و ربما عراقيل ادارية فلذا وجب على الفلاحين مد يد العون له ،اللي عندو معريفة على خاطر راها بلاد معريفة
3- الفلاحين أنفسهم: لماذا لا يجتمع الفلاحين في تعاونيات فلاحية و الاستفادة من دعم الدولة بمختلف الصيغ و انشاء مصنع أو مصانع صغيرة للتحويل فلحد الآن لم أفهم لماذا لم يحاول الفلاحون ايجاد حلول لمشاكلهم.

المهم الموضوع مطروح للنقاش و الذي لديه خبرة أو معرفة في الميدان يشاركنا برأيه و شكرا
الجلفة (زائر) 14:10 14/05/2017
مبادرة ممتازة حبذا لو كان هناك اعلام وتحسيس عدد اكبر من الفلاحين و الفاعلين من اجل استغلال امثل لمقومات المنطقة
المجموع: 2 | عرض: 1 - 2
أدوات المقال طباعة- تقييم
0
image
         بلال ذيب
email أرسل إلى صديق
print طباعة المقال Plain text نسخة نصية كاملة
آخر الأخبار
منطقة الأعضاء منطقة الأعضاء
تسجيل عضوية جديدة

Connect with facebook

آخر التعليقات



علي
في 15:58 24/05/2017